24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

موسم كورونا


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - فاطمة الخميس 12 مارس 2020 - 08:56
ناري حنى ملك لموت نضحكو على شكل ديالو
2 - fati الخميس 12 مارس 2020 - 09:18
اللي فيه كورونيا يبان ههههههه ماشي كورونا
3 - الفتوحات اﻻسﻻمية الجديدة !! الخميس 12 مارس 2020 - 09:19
فيروس واحد في سرعة قصوى في زمن التكنولوجيا والعلوم ، شل اقتصاد العالم ، وفرض عليهم النظافة الشخصية والعامة !! وطهرهم كذالك من الشرك بالله وذالك بمنع جميع مواسيم الدينية ، وابعدعم عن الرقص والغناء والموسيقى ....!!( وما يعلم جنود ربك اﻻ هو)
4 - بقا تبخر بالجاوي طفرنا بكري الخميس 12 مارس 2020 - 09:19
كولو زيت زيتون و العسل الحر و البصل و الثوم مرقد و شربو الزنجبيل في الماء و تشوفو انشاء الله تكون عندكم مناعة الحصان ضد أي فيروس مهما كان
5 - الوباء الخميس 12 مارس 2020 - 09:26
الفساد والفوارق الطبقية الشاسعة اكتر خطورة واكبر وباء من كورونا في المغرب.
6 - فرحات الخميس 12 مارس 2020 - 10:31
الوباء الوحيد و الاوحد الذي يهابه المغاربة هو الفقر وحكومة القهر
7 - مغربية الخميس 12 مارس 2020 - 10:39
واش واحد ما عارفش حتى ينطق اسم مرض خطير تكلم عنه العالم كله يستحق يكون في هاد المنصب؟ فعلا مهزلة اشريف راها "كورونا"ماشي"كورونيا" يمكن تخلطات ليك مع اوكرانيا فين راسل الوليدات ديالك يقراو بفلوس الشعب؟
8 - مراكشي امازيغي الخميس 12 مارس 2020 - 11:26
في كل ابتلاء لنا نعمة لا يعرفها الا القليل،فعلى الاقل كما قال احد المعلقين هاد الوباء علم الكثير كيف ينظف نفسه ومحيطه وتهنينا من التجمهر لي فيه غير المصاءب كشغب جمهور الكرة والمهرجانات ومواسم الفسق والانحلال الخلقي وغيرها،بقا غير هاد مقاهي الشيشة وغيرها...الله يداومها نعمة.
9 - abdi الخميس 12 مارس 2020 - 23:40
كاريكاتور في محله لكن فالحقيقة كانت ضربة قاضية للعالم ونتاسف عن موت مكتشف فيروس كورونا كيف مات الله اعلم
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.