24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. كرة القدم الاحترافية .. "الكلمات أسهل من التنفيذ" (5.00)

  2. البرلمانيون يطلبون رأي مجلس المنافسة حول أسعار التعليم الخصوصي (5.00)

  3. جامعة محمد السادس متعددة التخصصات تؤهل الخريجين لسوق الشغل (5.00)

  4. إصابة خامسة بفيروس كورونا في إقليم سطات (5.00)

  5. جهة طنجة تسجل 123 إصابة بفيروس كورونا في ظرف يوم واحد (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress

الحجر الصحي


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (20)

1 - hayat الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:25
صحيح. كاركأتور جد معبر. الراجل يحس بالملل ولا يريد المكوث. دائما في صراع انه يريد الخروج و كسر الحجر الصحي لكن زوجته تقف له بالمرصاد و تمنعه وهي التي تاخذ الامور بجدية و مسؤولية و تطبق الحجر لها و لعائلتها. الله يكون في عون النساء اصبح عند كل واحدة عدد ابنائها+ 1
2 - من خارج الوطن الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:27
اللهم الحجر الصحي و الملل ولا الموت بلا محالة المرجو التحلي بالصبر و الانضباط لتفادي الكارثة
3 - العار لازالت الفنادق تشتغل الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:30
أكثر من رائع .. تستاهل تكون صورة السنة بدون منازع
4 - شاكر الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:43
نعم الملل يصيب من كان يشتغل قبل كورونا كآلة داخل المجتمع لا كإنسان .
5 - مغربي الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:45
المعنى الحقيقي للصورة بألف كلمة
شكرا عماد
6 - ville fantôme الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:49
انا محجوز في سكني ﻻسبوع الثاني ، وققر المجلس العلمي ( اﻻطباء والمختصين ) في فرنسا إلى تمجيد الحجر والطوارئ الصحية الى 28 أبريل قابلة للتمديد ، كحل وحيد وفعال لكبح كورونا وللقضاء عليه ، مع تشديد اﻻجراءات والغرمات التى تصل الى 1500 و 3500 مع السجن ....!! كل واحد احس بالمسؤولية وبدأ العمل بتنفيذ اﻻوامر والتوصيات بكل جد ..
7 - تنغير مسمرير الأربعاء 25 مارس 2020 - 08:52
الحجر الصحي مبادرة زيرات بنادم يجلس فالدار بالزز كاينين الناس لي موالفين لقهاوي وميدخل لدار حنى يسد مول لقهوة الملل والصداع ديال الدار والمشاكيل الى خوات التلاجة وخوا الجيب احسن عوان لي معندوش مييصرف
8 - mouna الأربعاء 25 مارس 2020 - 09:13
شي جاه الملل وشي كيتمنى يحبسوا عليه الخدمة نجلس مرتاحة البال ولا تخرج يوميا بزز منك وكان غير لقينا حتى حنا لي يخلينا نجلسو وعمرنا منقولو الملل سبحان الله حتى حد محامد الله
9 - simo fes الأربعاء 25 مارس 2020 - 09:20
ليس الزوجة في الصورة بل الأطباء والممرضين
10 - جميلة الأربعاء 25 مارس 2020 - 10:08
كاريكاتير جد معبر ...يا من تحس بالملل تذكر ان هناك من يبذل كل ما في وسعه لحمايتك انت ..ترك منزله و عائلته و راحته لتنعم انت وباقي الشعب في راحة البال ...انهم الجنود المرابطة في المستشفيات و رجال السلطة الذين تجندوا جميعا ليحدوا من اتشار هذا الوباء بكل ما أوتوا من جهد ....فتحية تقدير و إجلال لكل من ساهم من قريب او من بعيد للحفاظ على سلامة البشرية جمعاء .
ولنرفع دائما شعار ..خليك في دارك تحمي نفسك و تحمي احبابك .
اختكم في الله ..جميلة بوكطاية .
11 - المغرب العريق الأربعاء 25 مارس 2020 - 10:40
الرد على صاحبة التعليق hayat
الكاريكاتير فيه طبيبة ماشي زوجة . في إشارة على العمل الجبار الذي تقوم به الأطر الطبية في هذا الوقت فهم حاليا أكثر من يشتغل ليل نهار
و على ما أضن ملهم هذه الرسمة هي الطبيبة لي كانت تبكي في روبورتاجات تلفزي وقالت انها لم ترى أطفالها منذ أيام . لذلك اختار راسم الكاريكاتور أن يمثل الأطر الصحية ب أنثى وليس طبيب رجل
12 - السلامة الأربعاء 25 مارس 2020 - 11:29
كانت الايام و الاسابيع تمر بسرعة و لا نشعر بها و الان في هده الظروف الخوف يجعل الوقت ممل يمر ببطء و كانه سنوات
13 - ibrahim-bis الأربعاء 25 مارس 2020 - 11:46
والله أنا خايف من الأطباء المغاربة مزال عندنا 100 حالة وبداو تايبكيو الله يستر وكاين اللي ساهم في تفشي الفيروس
14 - Mohamed jemmal الأربعاء 25 مارس 2020 - 12:49
اللهم الحجز الصحي و الملل ولا هذا الوباء الخطير
15 - الهاشمي الأربعاء 25 مارس 2020 - 13:31
تحية تقدير وإحترام لنساء ورجال الصحة و الداخلية والقوات المساعدة و الجيش على المجهودات الجبارة التي يقومون بها
16 - المتتبعة لأخبار المغرب الأربعاء 25 مارس 2020 - 13:59
التفسير الصحيح للكاريكاتور هو تشجيع للذين يحسون بالملل بالانخراط لمساعدة الأطر الطبية عوض الاستلقاء طول النهار على الأريكة والاحساس بالملل.هكذا بالتعاون الجماعي نقضي على هذا الفيروس الفتاك.
17 - أستاذ الاجتماعيات الأربعاء 25 مارس 2020 - 14:37
الأطر الصحية في وجه المدفع، و المواطن الساذج المنعدم الوعي، يريد الخروج للشارع لإلتقاط العدوى و نشرها بين الآخرين، ليزيد من أعباء الأطر الصحية، و يدخل البلاد إقتصاديا و إجتماعيا في دوامة قد لا تحمد عقباها، لا قدر الله.
هذا هو معنى الكاريكاتير.
إلتزموا بالحظر الصحي، و إلتزموا بقرارات السلطات، و إتقوا الله في نساء و رجال الأمن، و نساء و رجال الصحة، فهم يعرضون أنفسهم و عائلاتهم لخطر حقيقي و كبير من أجل سلامتنا، و عدم إلتزامنا بالطوارئ الصحية أنانية كبيرة و إحتقار و تنقيص للمجهودات الجبارة لهؤلاء الأبطال، و تعريض بلد كامل للإنهيار.
إتقوا الله في أنفسكم و أبنائكم و جيرانكم و في كل من يريد الخير و السلامة للبلاد و مواطنيها.
و لا تجعلو وطنا بأكمله بكل من عليه، يدفع تكلفة جهل و تخلف الجهلة و المتخلفين.
18 - Yassine الأربعاء 25 مارس 2020 - 17:05
, le fait de rester en quarantaine tu donne un support solide a notre équipe de santé
19 - محمد الادريسي الأربعاء 25 مارس 2020 - 19:46
الاخت hayat الشخصية التي قلت أنها زوجته هي ليست كذلك بل الجسم الطبي المغربي في صراع مرير لصد الجائحة عن مواطن غير واع بالأخطار التي تحيط به من جراء الوباء.
20 - عبد الإله الهزازي الخميس 26 مارس 2020 - 10:03
الكاريكاتور لا يعني الزوجة في شيء و إنما يعني هؤلاء الجنود الذين يتصارعون من أجلنا ( الهيأة الصحية )جزاهم الله بألف خير و دعواتكم لهم بالسداد و التوفيق !
فإذا أصابنا الملل و نحن آمنون في بيوتنا فكيف بهم ومنهم ( وخصوصا منهن ) من لم ير أولاده (ن) ( منذ بداية ) الجائحة !!؟
المجموع: 20 | عرض: 1 - 20

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.