24 ساعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Covid Hespress
الرئيسية | كاريكاتير اليوم | الطبقة المتوسطة

الطبقة المتوسطة


Partager

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - وطني السبت 24 أكتوبر 2020 - 07:50
لا توجد طبقة متوسطة هنالك طبقة غنية و طبقة فقيرة
2 - elaicha السبت 24 أكتوبر 2020 - 08:49
لك الله يا بلدي الطبقة المتوسطة في طريقها للفقر. وماذا عن الطبقة الفقيرة؟!مسحوقة وستسحق
3 - ابو انس السبت 24 أكتوبر 2020 - 09:31
اين هي الطبقة المتوسطة في المغرب لا يوجد هناك الا الطبقة البورجوازية التي تسيطر على راس مال الدولة بشتى انواع الطرق و هناك الطبقة الكادحة الذين همهم و شغلهم الشاغل هو الحصول على لقمة عيش ليومهم هذا و غدا مدبرها حكيم
4 - عبدالمجيد السبت 24 أكتوبر 2020 - 09:37
الطبقة المتوسطة وضعت رجلها مع الضعيفة من زمان
5 - citoyenne السبت 24 أكتوبر 2020 - 10:36
هناك فقط طبقة غنية و طبقة فقيرة. لم تعد هناك طبقة متوسطة. فمع غلاء الايجار وغلاء المدارس وغلاء المعيشة وغلاء الخضر و والفواكه والملابس وغلاء كل شيء.......ووووو.فهي تعد من الطبقة الفقيرة أيضا.فلهما الله سبحانه وتعالى .
6 - اين العيش الكريم ؟! السبت 24 أكتوبر 2020 - 11:26
الدولة الوحيدة في العالم بها طبقتين اجتماعيتين:الطبقة البرجوازية الغنية غناء فاحشا و طبقة المسحوقة:لا تتوفر على قوتها اليومي.اما الطبقة الوسطى التي تخلق التوازن الاجتماعي جد منعدمة . وهذا يظهر جليا في الاحياء السكنية.هناك .احياء الاغنياء مصونة .و محروسة.وبجانبها اكواخ الفقراء.لا تتوفر على ادنى مرافق العيش الكريم.
7 - الاسلام في بلاد الكفار السبت 24 أكتوبر 2020 - 12:02
في الدول الديمقراطية يصعب عليك التمييز بين افراد مجتمعها .الكل متساو.لا من حيث الهندام ولا من حيث السحنة ولا من حيث الماكل و المسكن...يحيا العدل.المفقود عندنا.ونحن دولة إسلامية مع الاسف.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.