24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5113:3517:1020:0921:29
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. نصائح ذهبية للتحكم في استعمال الهواتف الذكية (5.00)

  2. "أزمة الشقق" تخفض عمليات اقتناء المنعشين العقاريين للأراضي (5.00)

  3. بركة يرهن نجاح النموذج التنموي بإعادة الثقة (5.00)

  4. دواوير في تاونات تحتج بالدواب والقنينات الفارغة (5.00)

  5. "موت الأخبار" .. هل تمطر "سحابة فيسبوك" وظائف صحافية جديدة؟ (5.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | مغاربة يخيطون أفواههم احتجاجا على وضعيتهم بإيطاليا

مغاربة يخيطون أفواههم احتجاجا على وضعيتهم بإيطاليا

مغاربة يخيطون أفواههم احتجاجا على وضعيتهم بإيطاليا

أعلن مدير مركز تحديد هوية وطرد الاجانب بروما أن 13 من نزلاء هذا المركز وكلهم مغاربة، قاموا مساء أمس السبت، بخياطة أفواههم بالأسلاك كنوع من الاحتجاج على وضعيتهم.

ويعتبر هذا السلوك الثاني من نوعه داخل هذا المركز بعد حوالي شهر على العملية الاحتجاجية التي كانت بنفس الطريقة تقريبا حيث تم الاقتصار على استعمال الخيوط العادية من دون أسلاك.

"كابرييلا كويدو" الفاعلة الجمعوية المتتبعة لقضية هؤلاء النزلاء، قالت إن انسداد الأفق إمامهم وإصابتهم بخيبة الأمل لإيجاد مخرج لوضعيتهم، دفع بهم إلى رد الفعل الذي وصفته بـ"العنيف والتراجيدي" حيث لم يكتف المحتجون باستعمال الإبرة والخيط بل استعمال جميع ما توفر لهم من آلات حادة ، مشيرة إلى أن سبعة من هؤلاء المحتجين سبق لهم ان شاركوا في العملية الاحتجاجية الاولى.

ورغم مرور اكثر من شهر عن العملية الاحتجاجية الأولى والتي لم تُفض إلا بعد تدخل بعض الهيئات والسياسيين من بينهم النائب البرلماني "خالد شوقي" المغربي الأصل إلا انه لم يطرأ أي جديد على وضعيتهم رغم كل الوعود.

وتجلب مراكز تحديد هوية وطرد الأجانب المعروفة اختصارا بـCIE، العديد من الانتقادات لإيطاليا، وصلت حد الإدانة كما جاء في تقرير سابق لمنضمة العفو الدولية في إحدى تقاريرها حيث وصفت الأوضاع التي يتواجد عليها نزلاء هذه المراكز بأنها غير إنسانية، فيما لاتتردد العديد من الهيئات بوصفها أنها تشبه "معسكرات النازية".

ورغم كل الأصوات المطالبة بإغلاقها نهائيا إلا أن الطبقة السياسية ورغم الاختلافات الكبيرة بين أطرافها حول سياسة الهجرة، فتبقى متفقة على الحفاظ على هذه المراكز التي أحدثها الرئيس الإيطالي الحالي "نابوليتانو" عندما كان وزيرا للداخلية في إحدى حكومات اليسار، ثم ليتم تعزيز مكانتها القانونية فيما بعد مع إحدى حكومات بيرلسكوني.

ويعطي تواجد مهاجرين مغاربة داخل هذه المراكز، ورقة ضغط كبيرة للمدافعين عن مثل هذه المؤسسة العقابية في حق المهاجرين غير القانونيين، بل إن بعض السياسيين المناهضين للمهاجرين عبروا في أكثر من مناسبة بأنه يجب مطالبة بلدان مثل المغرب التي تشهد نموا اقتصاديا بأن تتكفل ماديا بمواطنيها الذين يتم ضبطهم فوق التراب الإيطالي في وضعية غير قانونية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (46)

1 - Abdou الاثنين 27 يناير 2014 - 00:04
Come back to Morocco and not only stich your mouth but also your nose, your ears, your eyes and any hole your breath from it.
2 - napolitano الاثنين 27 يناير 2014 - 00:12
حتى لو اعطتهم الطاليان اوراق الاقامة ماذا سيفعلون بها مادامت فرص العمل قليلة المعامل انتقلت للانتتاج بدول اوربا الشرقية قطاع البناء متوقف مازالت فرص للعمل بالفلاحة وما ادراك ما الفلاحة بالبرد القارس او الحرارة المرتفعة ومسيروا المغرب سووا اوضاع الافارقة مفارقة غريبة وسيوفرون ولابنائهم العمل والتعليم وووو اليس من الاولى تسوية اوضاع مغاربة يعيشون ببلدان لا ترغب بهم ايطاليا لاتريد مزيدا من البشر يثقل كاهلها الايطاليون انفسهم يهاجرون بحثا عن العمل رئيس الاكوادور كان في زيارة لايطاليا ووعد كل مواطن اكوادوري يعود لبلده مبلغ من المال لبداية حياته ببلده مادامت ايطاليا غارقة في ازمات لن تنهض منها بسبب الفساد المستشري بها اسياسيا واقتصاديا
3 - أجمل بلد في العالم الاثنين 27 يناير 2014 - 00:15
اتفهم هدا الشباب !
المغرب أجمل بلاد في العالم لمن سرق ميزانية الخزينة ... أما لأغلب الشباب فهو جحيم .
أختي طبيبة متخصصة في أمراض السرطان بأوروبا هاجرت لتفادي فساد وزارة الصحة بالمغرب و- الأن تتابع شابا مغربيا "حارق". كانت له مهنة ولكن تكاليف العلاج في المصحات الخاصة قضت على كل مدخراته وباع بيتا ورته للتداوي و لكن الكل دهب في كروش المصحات .. اكثر من 50 مليون

بعد دلك دهب إلى أوروبا كسائح فمكت فيها فعالجوه بالمجان غرم عدم توفره على الإقامة ...
4 - مـــــن زاكـــــــورة الاثنين 27 يناير 2014 - 00:22
لاحول ولا قوة إلا با لله العظيم
كما قال أمير المؤمنين سيذنا عمر
لوكان الفقر رجلآ لقتله
5 - baçola الاثنين 27 يناير 2014 - 00:24
c très malheureux , c pas possible ce qui passe aux marocains , la hawla wala qowata ila bilah
6 - kamal الاثنين 27 يناير 2014 - 00:25
ما هذا الإنحطاط و الذل ! الله وحده الرازق !
7 - bilal Philadelphia الاثنين 27 يناير 2014 - 00:33
المواطن المغربي منبوذ و محكور في بلادو و في بلادات الناس.
الدولة ديالنا لا تحترمنا و تحكرونا كيف بغيتو دول أخرى يحترمونا.
شباب في عمر الزهور يخيطون أفواههم و كاين لي نتحر باش ما يرجعش أرض جدادهوم، إتقو الله أيها المسؤولون في هاذ الشعب.
8 - amine الاثنين 27 يناير 2014 - 00:42
يزيدون الطين بلة لا افهم كيف يستطيعون فعل هته الاشياء بانفسهم
9 - amina الاثنين 27 يناير 2014 - 00:46
لاحول ولا قوة الا بالله علاش مايبركوش فبلادهوم ولا هالذل و العذاب وزايدون ما بقا خير تماك الا لي عندو شي حرفا ولا قرايا راها نافعاه.
10 - rachid الاثنين 27 يناير 2014 - 00:48
look ! look how much moroccan people are suffering abroad , whereas the government trying hard to establish new life to people who come from south sahara and from other countries who we have no relationship with . it is time to change this situation of moroccan people first and before anything else inside as well as outside of the country otherwise , nobody is going to live in peace .
warning
it is just about there and nobody going to stop it .
11 - سعيد المرضي الاثنين 27 يناير 2014 - 01:05
كون لقاو الخير في هاد البلاد مايوصلوا لهاد الحال العفاريت والتماسيح ناهبين البلاد
12 - as des as الاثنين 27 يناير 2014 - 01:50
Quelle honte!!! Je pensais que les marocains ne manquaient de rien!! C`est vrai qu`en italie les marocains ont une tres bonne réputation, la preuve même le perver Berlusconi en a profité de la petite Ruby
13 - Mohamed Aboq الاثنين 27 يناير 2014 - 02:22
We defend many causes,& the most important thing is our beloved Sahara. We are all together with you majesty from all point of you in good, or bad conditions, but at least I am insisting on this directly to you your majesty to give your directions. To our government to do something about these poor Moroccans who are very ambitious to pursuit happiness somewhere because most of them have some ideas which have to be discussed seriously! They want a house, a good family, education, health care, & some money in the bank, a car to move here,& there,& I am sure that this is the least thing every Moroccan must have because they are considered strangers at home, sweet home in morocco within the warmth of beautiful families, & above all Moroccans are lovely,& peaceful people, & please your majesty do something for poor Moroccan people because they deserve to be taken care,& I am sure you will need them all the time! So let us preseve them before they all flee morocco,& it will be a bad reputat
14 - MOWATINE الاثنين 27 يناير 2014 - 03:51
Etant déjà moi même victime et durant longtemps, quelques années auparavant, de la barbarie Nazie policière et politique à Genève en Suisse, soit de la part de la police des étrangers, brigade de l'immigration, la police de l'aéroport en plus des emprisonnements illégaux et tortures prolongées dans des conditions inhumaines et horribles, tentatives lâches d'assassinats, vol de mes documents.... le tout achevé par un vol dit "spécial" en 2007 dans un état de santé 'presque mort', je me demande alors si je peux vous envoyer le récit détaillé de mon histoire pour la porter à l’opinion publique. Sachant qu’aucune organisation dite des Droits de l’Homme au Maroc ni à l’étranger ne veut ou peut m’aider à défendre mes droits!!!
15 - samir الاثنين 27 يناير 2014 - 04:41
إدا كانوا يحملون الجنسية المغربية فالمسؤول والمعني بهم المغرب ليس بلد آخرعجبا دولة مواطنوهامشردون في الداخل والخارج وتتبجح باستقبآل وتسوية ملفات الزنوج والأعراب سوف نرى أين سيوصلكم مبدأ خبزالدار يكلولبراني
16 - amine naym الاثنين 27 يناير 2014 - 06:34
mais prq vous protestez?est-ce le nom du president de l italy s appelait benkirane?repondez juste a cette question et vous allez savoir en quel point votre acte est absurde!
17 - ماروكينو الاثنين 27 يناير 2014 - 07:18
المهاجرون قاموا بخياطة افواههم,انا لا افهم لماذا هذا التصرف,هل هو تعبيير عن المعاملة السيئة التي يتلقونها في هذه المراكز,ام يطالبون باخلاء سبيلهم ام ماذا...بالنظر لايطاليا والاوضاع المؤساوية االتي تمر منها البلاد لا اضن ان الامر يستدعي تعريض الجسم للادى لان ايطاليا لم تعد بلد الاحلام كما كانت في الامس القريب..وانا مهاجر كنت قد مررت من هذه المراكز في اواسط التسعينات عندما كان الحلم مستحقا وكانت ايطاليا بلد الاحلام,اما الان فالحلم قد اصبح كابوسا نستيقظ منه كل صباح على واقع مر طالما تمنينا ان ينتهي في اقرب وقت بالعودة الى بلدنا الام والاستقرار هناك ومهما كانت الضروف لانني شخصيا لا اريد ان ينتهي بيا الامر في مستشفى الامراض النفسية كما هو حال الكثير من المغاربة.
18 - وطني الاثنين 27 يناير 2014 - 07:55
اللهم...........سردين بلادي ولفورماج بلادهم .
19 - الفساد الاثنين 27 يناير 2014 - 08:00
من حق هؤلاء العودة إلى بلدهم الأم والتمتع بخيراتها والتربة التي لعبوا فيها .... كيف يترك المغرب لمافيا المال في اللعب بمدخراتها يتمتعون ويتبجحون وهؤلاء يتسولون ويموتون ؟ أنها معادلة صعبة تطرح أكثر من سؤال ؟؟؟؟؟ الدولة التي لا تتكفل بمواطنيها دولة كاذبة وفاسدة . ريفي من بروكسل
20 - mr l'ambassadeur dort الاثنين 27 يناير 2014 - 08:45
Et ou setrouve le consulat marocain aussi bien que mr l'ambassadeur
pourquoi les marocains paient un ambassadeur
de leur propre impot
bien sur pour les représenter au sein d u gouvernemnt étranger
ou bien que nos consulats croient qu'ils ne sont pas payés ainsi
mr le ministre des affaires étrangères doit faire le nécessaire dans les meilleurs délais
stop
21 - mimoun الاثنين 27 يناير 2014 - 09:11
لا تسقيني ماء احياة بذلة بل اسقيني بالعز كاس حنظل
ماء الحياة بذل كجهنم وجهنم بالعز اطيب منزل

انا لااعرف لماذا المغاربه لصقين في اطليان واسبانيا رغم الحاله المزريه التي تعيشوها هاده الشعوب. واش غدي تربح في الطاليان غيرالدل والجوع والقهره واخ ادير الاوراق. ارجعوا لبلادكم ادافعوا على حقوقكم .
22 - Mido الاثنين 27 يناير 2014 - 09:36
السلام عليكم.
انه قانون من أسوء القوانين التي عرفتها إيطاليا البلد الجميل بشعبه الذي يتشابه مع دول البحر المتوسط.
لكن اليمين السياسي آنذاك جعل هذا القانون الذي لا يتطابق مع حقوق الإنسان لهذا رئيس حزب اليسار الشاب رنزي صرح بتغييره أن شاء الله
لا ننسى أن إيطاليا قبلت على كل نوع المها جرين الدولة الوحيدة التي تعطيك الحق في التجمع العاءلي بالأب و الأم. نتمنى من الجيل الثاني أن يجتهد و يدرس حتى يصل و نتمنى من الجمعيات العمل الجاد ونتمنى الوزيرة من اصل أفريقي التألق في مهامها.
23 - Amina الاثنين 27 يناير 2014 - 09:48
je ne comprends pas prq ils s'humilient de cette façon, c'est honteux, revenez au maroc, ce n'est pas la somalie tt de même, vous pouvez vivre dignement ici!!prq vous faîtes croire aux autres que notre situation sociale et économique est aussi tragique!!Il y'a des problèmes, mais pas comme vous le conçevez aux autres!!Hachemtou bina!!!Je suis sûre que ses gens n'ont jamais étudié, et ils n'ont aucun diplôme, ils veulent juste dépendre des autres, et avoir tt facilement!!!
24 - بوتفليقة الوجدي الاثنين 27 يناير 2014 - 09:49
ما هذا الذل الذي وصل اليه بعض المغاربة افواه تخاط من اجل الحصول على اوراق الاقامة وفي اي دولة في ايطاليا التي اصبحت احسن بقليل من الصومال واكفس من اثيوبيا والله لو تخيطوا حتى ...... فلا احد يابه بكم لان اوروبا قد استيقضت من نومها فالاجرام في هذه البلدان دائما كان يقوم به مغاربة تعالوا الى امستردام وسترون بام اعينكم من يتاجر في المخدرات ووووو لقد شوهنا صورة بلدنا من الخارج اما الداخل فالله اعلم. و لهذا انصح كل من يريد ان يخيط فمه او حتى اذنيه عليه ان يقف امام البرلمان ويتكلم على حقوقه التي هضمت من طرف اناس لا اخلاق لهم ولا تجعلوا من اوروبا شماعة لمشاكلكم
25 - Ahmed الاثنين 27 يناير 2014 - 09:50
Gracias a dios a qui en Europa yo bien por la gente qui tenes gana de trabajar par jemplo tu estoy my bien aquí en spain
26 - محــــــــرب التضليل الاثنين 27 يناير 2014 - 10:59
من يذل وطنه يذله الله في أوطان الغير، والمغربي لا كرامة ولا نخوة له، يسترخص نفسه، وأينما ذهب إلا وحمل معه ثقافة الإتكال والتسول والعدمية الأعرابية المتخلفة، شباب في عمر العمل بعضلاتهم القوية يعرضون نفسهم على الإعلام العالمي خنوعين حقيرين ومتسولين، يشوهون وطنهم بينما يمكن أن يشتغلوا في بلادهم في الحقول والأوراش والخدمات حتى ب50 درهم في اليوم لكسب قوت يومهم وحفظ كرامتهم وعرضهم وستر انفسهم، يفضلون أن يغامروا في قوارب الموت ويهاجرون إلى بلدان الغير معتقدين بانهم يوزعون الكرامة هناك وانهم سيعودون بعد شهور بسيارات وبعض المدخرات التي يمكن أن يوفرها حتى من بيع المخدرات، للتباهي أمام أبناء الجيران وإغراء بنات الدرب، وإذا بهم يغرقون نفسهم في المذلة ويصبحون مادة دسمة للإعلام الغربي مشوهين بكل المغاربة الذين فرضوا انفسهم وكسبوا كرامتهم بالعمل الشاق وبالاتكال على النفس في المهجر.
بالله عليكم ما الذي يغري الأفارقة للمجيء للمغرب والاستقرار وطلب الحصول على الإقامة فيه بل والزواج من بناته للحصول على جنسيته رغم انه ليس لدينا أي مغريات اجتماعية ولا تعويضات عن الفقر والبطالة كما هو موجود في أوروبا؟
27 - Said de Casablanca الاثنين 27 يناير 2014 - 11:06
مهاجرون مغاربة يخيطون أفواههم احتجاجا على وضعيتهم بإيطاليا؟؟؟؟؟ ماهذا الذل ياشباب..كأن إيطاليا ملك لكم أو تركها لكم أجدادكم!!! ..إذا كنتم رجالا إعملوا في بلدكم أحسن لكم..ممكن ألا يعجبكم كلامي و لكن إذا فكرتم قليلا ستجدون الحل بين أيديكم..لان حياتكم لست هي تسوية الوضع في إيطاليا..حياتكم قصيرة جدا جدا..
28 - mohammed الاثنين 27 يناير 2014 - 11:51
je ne comprends pas prq ils s'humilient de cette façon, c'est honteux, revenez au maroc, c est votre payer et sa restera toujour votre payer le jour ou vous mourer vous serai entérer sous son tére le maroc et le plus payer du monde c est vrais qu il ya de la pauvreté mais wallah c est pas comme l italie ou l espagne . je vie en belgique depuis plus de 20ans je rentré bien tot inchallah au maroc pour vivre en dignité car en europe elle exciste pas .je suis toute a fait d acord avec les frére comentaire 14 17 21 et la soeur amina 23 on peux dire a dieux l europe .je peux vous dire que ici en europe ou en belgique ou je vie mnt ya un tot de chaumage tré éléver je connais des belge qui boss mnt au maroc parceque ils pas trouver de bolo chez eux adieux l europe vive le maroc
29 - mosta الاثنين 27 يناير 2014 - 11:59
اين وزير المهاجرين اين وزير الخارجية
30 - حسناء الشرقاوي الاثنين 27 يناير 2014 - 12:04
يقول الشاعر عنترة : اِختَر لِنَفسِكَ مَنزِلاً تَعلو بِهِ = أَو مُت كَريماً تَحتَ ظُلِّ القَسطَلِ
ويقول ايضا من نفس القصيدة: لا تَسقِني ماءَ الحَياةِ بِذِلَّةٍ = بَل فَاِسقِني بِالعِزِّ كَأسَ الحَنظَلِ
وفي مثل مغربي: قطران بلادي ولا عسل بلدان الناس.. المهم الانسان يعيش بكرامة وسط اهله..
ويبتعد عن الذل والحرمان..و في المغرب باش ماكان كيعيش الانسان .
31 - hamouda الاثنين 27 يناير 2014 - 12:58
الى رقم 26 محرب التضليل.اذا كنت ترضى بالذل فالمهاجرين والحمدلله تدوقنا الحرية والديمقراطية،ليكن في علمك افضل العمل ولو ب40درهم باوربا واعيش في نفسية مرتاحة عوض ان اشتغل بالمغرب ولو ب 300درهم ليستغني ابن جلدتي زيادة على الحgرة وتفشي الفساد بالمغرب بكل انواعه ،الرشوة،الزبونية،نهب اموال الشعب وتقسيمها بين التماسيح والعفاريت وتهريبها الى الخارج،وعدم الامن الا للطبقة الميسورة،السطو وابتزاز المهاجرين في نقط العبور،والتركيبة الفاسدة في الادارات العمومية ،والخوف من المرض داخل ارض الوطن حيت لا مستشفيات ولا تعليم ،الحاصول اللهم قطران المهجر ولا هاد المسمى بالعسل المغربي،
32 - اطالي الاثنين 27 يناير 2014 - 13:07
ا نا مغربي اعيش في اطاليا هذ 11سنة افضل العيش في القمامة هنا على العودة الى الحكرة وذل في وطني الاوضاع كارتية هنا اغلبية ديال المغاربة يعيشون في العراء اصبح الخمر هو المفر الوحيد لنسيان وتدفئة وليس في اطاليا فقط...........
33 - med CEE الاثنين 27 يناير 2014 - 13:30
ادا كانو محتجزين لارجاعهم للوطن لكونهم غير شرعيين فليطلبو بتعجيل دلك, اما ادا كان القبض عليهم بسبب الاتجار في المخدرات او جرائم اخرى فالقانون فوق الجميع. اطاليا متأزمة اذا تغيير البلد. كلنا مررنا بتجربة ( حار g) و ( ماكاين خدمة ) ارض الله واسعة. اما الانسان اخيط فمو هدا هوتحقير الانسان لنفسه بنفسه,
34 - lhagraaaa الاثنين 27 يناير 2014 - 14:30
حتى لو اعطتهم الطاليان اوراق الاقامة ماذا سيفعلون بها مادامت فرص العمل قليلة المعامل انتقلت للانتتاج بدول اوربا الشرقية قطاع البناء متوقف مازالت فرص للعمل بالفلاحة وما ادراك ما الفلاحة بالبرد القارس او الحرارة المرتفعة ومسيروا المغرب سووا اوضاع الافارقة مفارقة غريبة وسيوفرون ولابنائهم العمل والتعليم وووو اليس من الاولى تسوية اوضاع مغاربة يعيشون ببلدان لا ترغب بهم ايطاليا لاتريد مزيدا من البشر يثقل كاهلها الايطاليون انفسهم يهاجرون بحثا عن العمل رئيس الاكوادور كان في زيارة لايطاليا ووعد كل مواطن اكوادوري يعود لبلده مبلغ من المال لبداية حياته ببلده مادامت ايطاليا غارقة في ازمات لن تنهض منها بسبب الفساد المستشري بها اسياسيا واقتصاديا
35 - جمال الاثنين 27 يناير 2014 - 15:00
ما يحزنني كثيراعندما أقرأ أو أسمع مثل هذه الحوادث هو ان هؤلاء الشباب أغلبهم حاملين لشهادة الباكلوريا او الإجازة ولما لا الماجستر (وأناواحد منهم )وتنتهي بهم الأمور الى الشارع أو ممارسة بعض الأعمال لا تليق بشاب متعلم طموح كان يسعى الى رسم مستقبله في المهجر ما لم يتاح له في بلاده وما يحزنني أكثر هو عدم الإلتفاث الى هؤلاء الشباب من طرف الحكومة لإعادة إدماجهم قبل ان ينحرفوا بين المخدرات و السرقة ،حصلت انا على الاجازة ٢٠٠٣ ثم تابعت دراستي في السلك الثالث لمدة سنة واحدة قبل ان اسافر الى ايطاليا بعد ان اتيحت لي فرصة العمل في شركة كتقني لكن بعد ٥ سنوات وجدت نفسي بدون عمل مع بداية الأزمة الإقتصادية ٢٠٠٩ وبعد بحث طويل و معاناة انتهت الامور في مطعم أغسل الاوانيص
36 - مقهور الاثنين 27 يناير 2014 - 15:03
بل إن بعض السياسيين المناهضين للمهاجرين عبروا في أكثر من مناسبة بأنه يجب مطالبة بلدان مثل المغرب التي تشهد نموا اقتصاديا بأن تتكفل ماديا بمواطنيها الذين يتم ضبطهم فوق التراب الإيطالي في وضعية غير قانونية. شكون لي بغيتوه يديرها مول10اورو لي بغى يمص الدم للمهاجرين وزيدهم للعافية ديال ramها الواقع ديال المهاجرين شفتوه ورحمونا شويا ارحمو من في الارض يرحمكم من في السماء صدق الله العضيم
37 - الطاهر أنسي الاثنين 27 يناير 2014 - 15:52
كنا نتوقع أكثر من هذا خاصة وأن المؤسسة المعنية لا تتفاعل مع مقترحاتنا كفاعلين جمعويين، إذ سبق لنا، وبعد زيارات عمل مع مغاربة ايطاليا، اسبانيا، فرنسا، بريطانيا، مالطا، أن طالبنا الوزارة الوصية ومجلس الجالية المغربية بالتدخل لدعم الاندماج الاقتصادي والاجتماعي لمغاربة المهجر وحماية أبنائهم من الانحراف، والتعامل معهم كمواطنين كاملي المواطنة وليس كقوى عاملة مكلفة بمراكمة العملة الصعبة، فهم مواطنون مغاربة لهم من الحقوق وعليهم من الواجبات ما على المواطنين داخل التراب الوطني.
ونحن كرئيس للمركز الوطني للتنمية والوحدة الترابية نتطلع إلى أن تقوم هذه الشريحة من المغاربة بدور سفراء الوحدة الترابية للمملكة المغربية حتى نتمكن من حشد تأييد المنتظم الدولي لمغربية الصحراء.
38 - المسكيوي ياس.friends yes. الاثنين 27 يناير 2014 - 17:39
وانا ساتكلم، وبراحتي، عن من باعوا هذا الوطن، وعن حق المغاربة، بكل انواع حرية التعبير.
39 - hamada الاثنين 27 يناير 2014 - 19:59
ها د المجمو عة ديال الشباب المها جرة هما الي يتتسا هلو اجر يمات ديال الطاكسيات ماشي العابة ديال الرجاء الجيعانين
40 - Karitha الاثنين 27 يناير 2014 - 20:21
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله;Partout ou vous serez marocains c bouche cousu car ceux qui vous gouvernent ne peuvent ouvrir les leurs face a ceux qui tirent les ficelles,vous ne pouvez vous déplacer sans subir de dommages physique et mental,sans que vos soit disant dirigeants ne puissent levés leurs petits doigt pour vous,et pour ne pas resté bouche cousu il faudrait que vous preniez votre destinée en main,car aucune armée ne peut entamée la volonté d'un peuple qui aspire au changement,il faudra donc en tant que musulman revenir a ce dernier en tant que système politique économique etc...et vous verrez que les hommes mis en place par les impérialistes disparaitront comme des rats,le sort du dirigeant Lybien est encore en images dans les mémoires....n'en prend compte que celui qui pense,Allah donc n'attend plus que votre volonté,vous etes victimes de votre inertie
41 - musulmano الاثنين 27 يناير 2014 - 21:53
السلام عليك, لقد واجهت نفس القصة في إيطاليا ، و كنت أنام لفترة في كاريتاس ، وأنا أعلم أن و حقا حياة صعبة للغاية ، و كان سبب للذهاب إلى إيطاليا للدراسة. و ليس لدي منحة دراسية، وأنا لا يمكن الانتهاء من دراستي التي تكلف كثيرا، وذهبت للعمل في الزراعة البرد القارس أو الحرارة ، للحفاظ على القليل من المال حتى للذهاب بعيدا من إيطاليا. بشكل عام، و الحياة صعبة حقا للجميع و خاصة بالنسبة لل مهاجرين المسلمين والعرب. اعتقدت دائما بالعودة إلى المغرب ، لكني غيرت رأيي من كل ما أسمع إخوتي و ما أراه في الصحيفة من بلدي (سرقة ، الدل والجوع والقهره واخ ) ذهبت إلى فرنسا ، و الحمد لله حصلت على وظيفة في الأسود ، وذلك بفضل لإخواننا ، من قلبي نصيحتنا الإخوة الأعزاء ، لا تفقد الأمل ، والله دائما معنا ، والشجاعة لإيجاد حل حلالا في أي بلد ، و الله يوفقك ،

الله وحده الرازق.
42 - سفيان الاثنين 27 يناير 2014 - 22:54
في الحقيقة يجب ترحيلهم الى بلادههم لان ايطاليا لايمكن ان تسع جميع المغاربة انا شخصيا سوف اعطي صوتي للحزب الذي سوف يتبنى هذا الاقتراح وقولو عاش الملك وعيشو في المغرب
43 - قدور الأربعاء 29 يناير 2014 - 00:19
لواجتمع كل عاطل عن العمل وجميع السيرورات وجميع الطلابة وجميع حارسي السيارات وجميع الشفارة في مسيرة لكانت مليونية من اجل تغيير النظام وبالتالي لن يحتاج اي مواطن للذهاب الى الخارج وتخييط فمه عودو الى وطنكم للنضال بدل هذه الشوهة والله انها مهزلة انا مع طردهم بدون هوادة قبل ان يصبحو مجرمين في بلاد الطاليان ومن لايتفق معي ما عليه الا ان يعرف بان السجون الايطالية كم هي مليئة بالمغاربة
44 - Hassan 72 الأحد 02 فبراير 2014 - 21:32
قال الله تعالى :فمن يتق الله يجعل له مخرجا ويرزقه من حيث لا يحتسب (ص)
ملا حضتي ان شعر رؤوسهم مشاء الله يبدو لي هؤلاء في حالة جيدة
وان يتقو الله
45 - عبده السبت 15 فبراير 2014 - 12:02
الى صاحب التعليق 30 للي خلانا للور للور حنا لعرب هو قال الشاعر وهضرة لحلاقي والقطران والعسل ودير النية والحية للي ضاربانا من زمان بينما الناس تبعات طريق xy وحنا بقينا فهضرة لحلاقي الله يعفو علينا
46 - marocain الثلاثاء 18 مارس 2014 - 09:13
s'ils font ça au Maroc, y'aura plus personne qui meurt de faim, personne qui fuit le Maroc, pourquoi ils vont faire ça chez les gens?
mentalité de merde
mchaouhine bina mrakhssine brasskom
les marocains demandent des droits au maroc et les italiens demandent des droits à l'italie chacun son pays!
المجموع: 46 | عرض: 1 - 46

التعليقات مغلقة على هذا المقال