24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مساطر إدارية تعيق تفعيل صندوق التعويضات لضحايا مافيا العقارات (5.00)

  2. جبهة تطرح خمسة سيناريوهات لإنقاذ "سامير" وتطالب بجبر الضرر (5.00)

  3. الهند تقترب من تجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث" (5.00)

  4. النقاش اللغوي حالة شرود وانفلات عاطفي (5.00)

  5. مصنع فرنسي جديد لأجزاء السيارات يوفر 225 وظيفة بالقنيطرة‬ (5.00)

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | وفدٌ حقوقي يحلُّ بالمغرب لإرجاع عايدة إلى حضن والدتها البلجيكيَّة

وفدٌ حقوقي يحلُّ بالمغرب لإرجاع عايدة إلى حضن والدتها البلجيكيَّة

وفدٌ حقوقي يحلُّ بالمغرب لإرجاع عايدة إلى حضن والدتها البلجيكيَّة

بعدَ نحوِ عامٍ من إطلاقِ السيدَة البلجيكيَّة "أنجليكَا"، صرخَة نادَتْ عبرها المسؤولين أنْ يعيدُوا إليْهَا ابنتها "عايدَة" التِي خطفها والدهَا وذهبَ بها إلى المغرب، قبلَ أنْ يلقَى عليه القبض في قضيَّة قتلٍ ببلجيكَا، انتقلَ، نهاية الأسبوع الماضِي، وفدٌ إعلاميٌّ وحقوقِي، من بروكسيل إلى الدَّار البيضاء، بغرض نزعِ الابنة من جدتها، وإعادتهَا إلى حضن الأم.

هسبريسْ ربطتْ الاتصال بالكاتبة وَالناشطَة الحقوقيَّة المغربيَّة، المقيمة في بلجيكا، كريمة صافيَة، التي تديرُ جمعيَّةً باسمهَا، فأوضحتْ أنَّ وفدًا وصلَ إلى المغرب، السبت المَاضِي، رفقة صحفيين بلجيكيين من قناة "إرْ تِي إِلْ"، وَصحيفة "لاموزْ"، "التقتنَا لدى وصولنا إلى المغرب، مؤسسة "إيتُو"، وانتقلنا إلى مكتبهمْ حيث عقدنا الاجتمَاع الأول، ثمَّ قصدنا على إثر ذلك جدَّة الابنَة "عايدة"، لنسلكَ سبل الحوَار قبل أنْ نطرق باب القضاء، وبيننا والدة أنجليكا، تبكِي أمام الجدَّة سائلةً إياهَا أنْ تمكنهَا من رؤية "عايدة".

وتتابعُ صافية "في البداية، حاولت الجدة أنْ تقنعنَا بأنَّ الأبَ قدْ أعاد ابنته إلى بلجيكَا، لكننا أجبناهَا أننا بحثنا الأمر لدَى الجمارك، وأخبرونا أنها لمْ تدخل المغرب، لتغيرَ آنئذٍ روايتها، قائلةً إنَّها لا تعلمُ المكان الذِي أخذ ابنها رشيد، المتهم بقتل مغربِي في بلجيكا، الابنة إليه، في المغرب، وتعدل عن كلامها مرَّة أخرى، وأنَّها تعلمُ المكان الذِي توجد به عايدة، لكنها لا تستطيع إرشادنَا إلى مكان تواجدهَا.

بعدَ ساعاتٍ ثلاث من الأخذِ والعطَاء، ستطرد الجدة، وفق ما تقول، صافية، الوفد من البيت، "لكنني اتصلتُ بها ثانيَة، وأخبرتها أنَّها بعدم تعاونها ورفض تسليم الابنة إلى أمها التي تملكُ حقَّ الحضانة في بلجيكا، تزيدُ طين ابنهَا في بلة، وهو المعتقل سلفًا، وطلبتُ منها أنْ تستقبلني مرة أخرى وعددًا قليلًا من الصحفيين كيْ نبحثَ الأمر، وذاكَ ما وافقتْ عليه، حين قصدناها، قالتْ إنهَا مستعدَة لتسلِيم الابنة عايدة، لكن شريطة أنْ تتلقى الضوء الأخضر من ابنها عبر الهاتف من سجن بلجيكا".

عقبَ ذلك، تردفُ المتحدثة "ولأنني أعرف برلمانيين بلجيكيين، اتصلتُ بأحدهم، وطلبتُ منه أنْ يربط اتصالاً بمسؤول في السجن هناك، ليطلبُوا من رشِيد أنْ يتصلَ بوالدته بشكل مستعجل، وأخبرني لاحقًا أنَّ الرسالة وصلت".

حين أبت الجدة التنازل عن "عايدة"، توجهت رفقة الوفد، إلى المحكمة " لكنها طلبتْ منا دليلًا على أنَّ الجدَّة رفضتْ فعلًا، أنْ تسلمَ الابنة إلى والدتها، قائلةً إننا في حاجة إلى أنْ ينجزَ عونٌ قضائي محضرًا بشأن الرفض، وهو ما جرى قام به في حيِّ شيكاغُو بالدار البيضَاء".

"لكنْ ما إنْ وصل العون إلى بيتها، حتى نادت الجدة على جيرانها، وهي تصرخُ بأنَّ ثمة محاولة لخطف ابنتها، فمَا كان للعون إلَّا أنْ لاذَ بالفرار، بيد أنَّه حرر كلَّ شيء، وصباح اليوم قصدنا وكيل الملك، وفتحنَا ملفًا، نحنُ ننتظرُ أنْ تنتقل الشرطَة إليها، كيْ تأخذ منهَا "عايدَة"، حيث من الممكن أنْ تنكر، سيمَا أننا تلقينا رسالةً بعث بهَا ابنُهَا من السجن يقول فيها إنَّه يطلبُ من والدته، أنْ تسلم "عايدة" إلى والدتها، الحاصلة على حق الحضانة في بلجيكا" تضيفُ كريمَة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - المتدبر الخميس 30 يناير 2014 - 05:43
عالم غريب الأطوار أصبحنا نعيش بين جوانبه حيث الكيل بمكيالين. فرق بين زوجة بلجيكية و زوجة نرويجية. الأولى زوجها حكم عليه بالسجن و الثانية زوجها عداء معروف. لا أدري، هل هناك جهاز يقيس منسوب العاطفة عند الأمهات حتى نساعد نساءا و نستثني أخريات؟ أم لدينا فقط جهاز يقيس منسوب الرطوبة في جيوب البعض؟
2 - again الخميس 30 يناير 2014 - 05:51
قصة مؤلمة,يتحمل الابوين مسؤليتهما نحو هذه البنت,وهذا السبب الرئيسي في الابتعاد عن الزواج بالاجنبيات,لئنه على الاقل اذا كنت في بلدك ووقع فراق فالابناء في صلة دائمة بابويهم(في غالب الاحيان),وليس والحالة :احدهما في المشرق والاخر في المغرب.
ولهذا ادعوا من هذا المنبر كل الشباب على التفكير مليا قبل الدخول في معترك من هذا القبيل,ناهيك عن القانون الاسلامي في هذا الشان.
حينما كنا صغارا كنا نرى الزواج بالاجنبيات شيئ رائع,لكن وما ان كبرنا حتى علمنا ان الامر اصعب مما يتصور.
تخيل انك تدخل لبيتك وترى زوجتك مع صديقها,واذا تكلمت فانت متخلف وتصادر حقها في ربط الصداقة مع من شائت.
ولهذا احبائي الشباب اختلاف الثقافات والاعراف يفرض نفسه بقوة(مما يجعل المرء في الغالب للاسف يبيع مبائده وقيمه على حساب مبادئ وقيم واعراف الطرف الاخر مما يحدث ازودواجية في الشخصية,والضمير الذي ما يلبث ان يدخلك في دوامة صراع بين هويتك والهوية التي تتبناها)فلا انت تعيش دنياك في سعادة ولا انت تربح اخرتك التي هي كل شيئ(اللهم اذا كانت مسلمة (وحتى حديثة العهد بالاسلام ليس من السهل الارتباط معها)).
والله الموفق
3 - Red-One الخميس 30 يناير 2014 - 06:36
سبحان الله ؛ قمّة الجهل واللاوعي ؛ كيف يعقل سلب طفلة صغيرة من حضن أمها وهي لازالت صغيرة ؛ عوض أن نعطي صورة جيدة وحقيقية على أنً ديننا هو دين الحق وآلعدل والتسامح بل نحاول دائماً تعقيد الأمور؛ كيف لهم ألاً يكونو عنصريين معنا ويكرهون ديننا ونحن السبب
4 - غريب الخميس 30 يناير 2014 - 06:49
لا أعرف ماذا أقول...
اللهم إن هذا منكر.
5 - khalid from California الخميس 30 يناير 2014 - 07:06
قصة طويلة و حزينة.أيام التوث معدودة.هذا مصير من يتزوج من إفرنجية,ونفس الشيء ينطبق على الجنس اللطيف.الزواج من أجنبية غير مسلمة مغامرة غير محسوبة في عاصفة.أنا كشاب لم يبلغ سن التلاثين بعد وكمقيم في بلاد العم سام أرى المتزوجين من أمريكيات في جحيم يصرخون و في أغلب الحالات ;ينتهي الأمر بالطلاق ,فيكون الأبناء الضحية الأولى.الجمال,إتباع الشهوات و الكلام المعسول قد يكلف الناس الكثير...خدا العبرة من خالد السكّاح, الذي أصبح يبكي و يعض أصابعه من شدّة الندم...
6 - reddou lbent lmamaha الخميس 30 يناير 2014 - 07:07
la fillette doit etre remise impérativement à sa maman. c'est un crime que de les séparer. un crime contre l'enfant; contre la maman et contre la societe. vous comprendrez plus cette necessité si vous avez une fille car vous comprendrez lieux l'attachement entre les deux personnes et la puissance du lien affectif entre les deux. les seuls cas ou l'enfant doit etre séparé de sa , mere c'est lorsque celle-ci est ne peut pas assumer la responsabilité de l'elever: droguée, psychopathe, ....
7 - من حقك ابنتك الخميس 30 يناير 2014 - 08:29
من حق هذه الأم معانقة ابنتها ما دام زوجها يقبع وراء القضبان في قضية قتل
على الجدة إعادة عايدة لامها ولا حلال علينا حرام عليهم . يا لها من عقلية ؟؟؟؟؟؟؟
هذا ماجنت به أيديكم --------- متنور من بروكسل
8 - ام مريم الخميس 30 يناير 2014 - 09:05
لهلا يفرق شي ام على كبدتها
واكيد اكيد عمر شي مخلوق غيلقا احن واحب ليه من غير امه
كنفرق بنتي غي بش نمشي للخدمة كنتفرق معاها كنبكي وكيطوال عليا النهار تنرجع عندها بالجري
ودعيو معايا يحن عليا مولانا ونجلس معاها ديما منخدمش ونكون حداها نربيها كما تمنيت
9 - عبد المنعم الخميس 30 يناير 2014 - 09:14
مأساة من كل جانب سببها آباء يعيشون فقط بالجسد في بلاد المهجر لكن العقل والتفكير حبيس الماضي.
10 - FATIMA34 الخميس 30 يناير 2014 - 09:29
ودي الله اكون فالعون هادي هي نتائج الزواج بالاجنبيات والمشكل ان الابناء هم من يدفعون الثمن ما دنب هده الطفله المسلمه ان تتربى وسط النصارى ؟
11 - Rachidoo الخميس 30 يناير 2014 - 09:42
الكذب اصبح كشرب الماء عند الكبير قبل الصغير! مابالك باختطاف طفلة; قتل مغربي, واللا اسانية ابعاد الطفلة عن حضن امها !
قد ا جد اسباب التطرف اليميني الاوربي فيالا اخلاقية بعض المهاجرين و تصرفاتهم...
12 - boncourage الخميس 30 يناير 2014 - 09:58
la fille est une belge ,l'ambassade belge doit aider cette femme à récupérer sa fille ,il est de l'interet de tous que cette fille revienne à sa mère qui va en prendre soin ,l'éduquer et l'envoyer à l'école en belgique ,oui on doit aider cette fille à revoir et partir avec sa mère dans son pays la belgique,
bon courage madame,vous aurez votre fille pour retourner en belgique!
13 - aradi الخميس 30 يناير 2014 - 10:10
ادا نظرنا من جانب اخر نرى تحرك المسؤولين و بعد سنة من النداء استرجعة ابنتها.
بينما مازال هناك العديد من المغاربة يعيشون نفس الوضع اختطف ابناهم من طرف ابائهم الاجانب و لم يرو ابنائهم سنوات. هدو عندهم مسؤولين حنا اشنو عندنا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
14 - bkf_bouchaib.ma الخميس 30 يناير 2014 - 10:38
لهده الأفعال ينظرون إلينا الغرب بنظرة التخلف لان شبابنا يضعنا في مواقف حرجة بدلا من تحسين وضعيتهم الاجتماعية ويعطون المثل الراقي لمغربيتنا مع الأسف يتناسون كل شيء ويحرجون باقي الجالية المغربية فيصدرون قرارات غير مرضية في حقي الجميع بدون استثناء ومن بينها تعسير التأشيرة لدويهم أتمنى أن نكون في المستوى المطلوب لأن مغربيتنا راقية ومحبوبة لدا العديد من المجتمعات المتحضرة.
15 - nadammmm الخميس 30 يناير 2014 - 11:42
الناس لي كتخدم بلادها سنة واحدة جابولى بنتها . او ولاد لمغربى شكون ليهدر اعليهم فين هاد وزارة الشؤون الخارجية, 4 سنوات وانا ماشي جاي باش نعرف هير سبب علا ش حيدو بنتي لمها مع العلم انا اومها معدنا تا مشكيل حمد لله فين الناس لي كايدافعوأ على لمغاربى واولاد لمغاربى وبغيتتتتتتتتتتتتت حقييييييييي بغيتتتتتتتتت بنتي تعيش مع مها و بها .....................امانة عليك يا هيسبريس ان تنشري فكم من اسرة مغربية محرومة من اطفالها
16 - Nora الخميس 30 يناير 2014 - 12:18
Je suis professionnel dams le domaine a etranger depuis plus de 20ans je lance des appels de detresse concernant des enfants arraches a la culture arabo musulmsne mais les responsables brillent par l indifference il y a des cas a faire pleurer tout le pays je fais ce que je peux ds l anonymat laissant les responables organiser des fetes et dire tout va bien ....Dieu s en occuperas
17 - Elguelta الخميس 30 يناير 2014 - 12:31
متى سبق للمغرب ان ارسل وفدا حقوقيا الى اي دولة لاسترجاع احد الاطفال الى بلده؟
مثل هذه الملفات وقعت للمغاربة خارج الوطن والدولة لن تحرك ساكنا ومنهم من اختطفوا اطفالهم بطريقة المافيا كأن الدولة المغربية اصبحت بدون مراقبة حدودية وخير مثال على ذلك ما حدث للعداء المغربي وعانى الامرين وطرق عدة ابواب حتى وصل به الحال الى الظهور في احد البرامج التلفزيونية ولم يجد من يصغي اليه
والآن من ام بلجيكية قامت القيامة
يا للعجب....!!!!!؟!؟
18 - الزواج المختلط الخميس 30 يناير 2014 - 13:24
هذا من مساوئ الزواج المختلط، البعض لا يفكر إلا في كيفية الحصول على الإقامة و ينسى أن الأبناء يمكن يضيعوا من بين أيديهم إذا وقع الطلاق والطامة الكبرى هي التربية الغير الإسلامية التي سيربى عليها هؤلاء الأطفال إذا كانت الأم غير مسلمة.
19 - jamal الخميس 30 يناير 2014 - 13:43
غريب السكاح ..خطفو اولاده ..والكل دخل على الخط ليسجنو السكاح...ويناصرو زوجته........حتى الامم المتحدة دخلت على الخط هدا ارهاب ليحرم الزوج من ابناءه........................واليوم نرى ان الزوج اتى ببنته لم يخطفها وقامت القيامة ليرجها الى الزوجة وسيحرم من ابنته غريب.........ا نفس الوضع اختطف ابناهم من طرف ابائهم الاجانب و لم يرو ابنائهم سنوات. اين حقوق الرجل الكبد عند المراة فقط........الرجل بمجرد اب بيولوجي ...وكم من حالة في المغرب الحضانة للم الفاسدة تتعاطى للفجور ونفس الشىء للبنات ويحرم الاب من الزيارة وترغم النفقة غريب
20 - حر الخميس 30 يناير 2014 - 17:09
القصة التي بين يديكم ليست كاملة و قد استغلت من أجل اهانة المغاربة بالداخل و الخارج و ينقصها الكثير الأم التي تدعي البراءة مهنتها هي الزواج من المهاجرين السريين لديها أربعة أطفال من أربع أباء كلهم مهاجرون . تقوم بالزواج منهم مقابل مبالغ مالية ثم تهددهم بالطلاق فيما بعد من أجل الحصول على مبالغ اضافية و تلد أطفالا فقط من أجل الحصول على مساعدات من الدولة . الأب أراد ان يحمي ابنته من دلك المستنقع و لم يحاكم من أجل القتل بل للأنه تشاجر مع اشخاص و تسبب صديقه بقتل مغربي أخر . القضية استخدمت هنا في بلجيكا كوسيلة حرب ضد الاسلام ومن لم يصدقني فليتحرى عن الامر في جريدة LA MEUSE
21 - Nab الخميس 30 يناير 2014 - 17:42
Slm walikoum, c'est dommage pr cette petite fille et cette famille entière, mais le problème n'est pas le mariage mixte en soit, mais les personnes, on a bcp de soucis entre nous Marocains avec les divorces en Europe, on ne peut pas juger la vie des autres , si on vit pas l'expérience, moi je suis marié avec une belge Musulmane, et Al hamdoulillah je me plains de rien, car avant tt on est des humains en relations, et Le Dieu n'a pas fait la différence pr la fuir, si non il y'a un tort, au contraire c'est une force, pr ceux qui ont un but très noble.
22 - Mmm الخميس 30 يناير 2014 - 18:03
الموجو عدم السماح للام با أخد الطفلة المغربية ،اين الغيرة الوطنية
23 - Boumhdi الخميس 30 يناير 2014 - 19:09
هذه هي نتيجة الزواج المختلط،أوله عسل وآخره حنضل
24 - Brahim الخميس 30 يناير 2014 - 19:12
لا تتركي ابنت ابنك تكون نصرانية فهي بنتكي ايضا اجعليها مسلمة وربيها تربية مسلمة وعندما تعرف قواعد الاسلم وتربى عليه وتنضج انداك فقط ارسليها لامها ام الان ان سلمتها لها فسيحاسبكي الله عليها لانك تركتها تصبح نصرانية تمسكي بابنت ولدك فانكي ايضا امها ولكي الحق في تربيتها ايضا 
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

التعليقات مغلقة على هذا المقال