24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | تصريحات أوباما تشيع الارتياح في المغرب

تصريحات أوباما تشيع الارتياح في المغرب

تصريحات أوباما تشيع الارتياح في المغرب

أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة خالد الناصري، أمس الخميس، أن تصريحات الرئيس الأمريكي باراك أوباما، التي ذكر فيها بأن المغرب كان أول بلد في العالم اعترف باستقلال الولايات المتحدة الأمريكية، تعد مصدر "ارتياح لنا، في علاقات الصداقة التي تجمعنا مع هذا البلد".

وقال الناصري في لقاء صحفي عقب انعقاد مجلس الحكومة، إن "تذكير الرئيس الأمريكي في خطابه التاريخي الموجه للعالم العربي والإسلامي بهذا الحدث التاريخي الكبير، يعد مصدر ارتياح لنا، في علاقات الصداقة التي تجمعنا مع هذا البلد".

وقال الرئيس أوباما، الذي كان يخاطب  أمس الخميس العالم العربي والإسلامي من جامعة القاهرة، إن "المغرب كان أول دولة  اعترفت باستقلال بلادي".

فقد اعترف السلطان سيدي محمد بن عبد الله في 20 فبراير 1778 باستقلال الولايات المتحدة ، وثماني سنوات بعد ذلك، أي في 23 يونيو 1786 ، وقع البلدان بمدينة مراكش "معاهدة الصداقة، والملاحة والتجارة".

وتجسدت هذه المعاهدة، التي وقعها كل من السلطان سيدي محمد بن عبد الله وقنصل الولايات المتحدة الامريكية في باريس ، طوماس باردي، سنة 1797، حينما تم تنصيب أول قنصل أمريكي في طنجة. وعرفت هذه المعاهدة الأولى تحيينا سنة 1836 في مكناس، في عهد السلطان مولاي عبد الرحمان.

وفي نهاية القرن 19، أعلنت الولايات المتحدة رسميا وعلى رؤوس الأشهاد ، تضامنها مع المغرب في مواجهة الأطماع الاستعمارية لبعض الدول الأوروبية.

وقام الرئيس الامريكي ثيودور روزفلت حينها بالعديد من الخطوات في هذا الاتجاه ، حيث رفض الاعتراف بالحماية الفرنسية. وبذلك ، حافظت الولايات المتحدة على الامتيازات الخاصة التي كانت تحظى بها بموجب معاهدة 1836 الموقعة مع المغرب.

وفي سنة 1943 انعقد مؤتمر تاريخي في الدار البيضاء (مؤتمر أنفا) الذي جمع الرئيس فرانكلين روزفلت والوزير الأول البريطاني تشرشل والجنرال الفرنسي هنري جيرو وجلالة المغفور له محمد الخامس.

وفي سنة 1953، أعلنت الولايات المتحدة رسميا من على منبر الأمم المتحدة، دعوتها إلى استقلال المغرب.

وأكد سفير الولايات المتحدة السيد كادو لودج حينها أمام منظمة الأمم المتحدة أن "ما نريده هنا ، هو الإعراب عن الأمل في أن تتجه كل من فرنسا والمغرب نحو تحقيق تطلعات الشعب المغربي". وهي التطلعات التي تحققت بالفعل سنة 1955 مع حصول المغرب على الاستقلال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (18)

1 - الواقعي الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:34
و الله توقعت أن تهلل الحكومة لمثل هذا التصريح ,غريب أمر هذه الدولة هل تظن أن مثل هذا التصريح سيجلب استثمارات و سيجعل أمريكا تحسم قضية الصحراء و هل الامريكان يشعرون بضرورة رد الجميل ,أوباما ذكر المغرب بصورة سريعة و خاطفة و يريدون أن يجعلو و كأنه لولا اعنراف المغرب لما فامت الولايات المتحدة الامريكية , فلتعترف امريكا بمغربية الصحراء لرد الجميل , هيهات هيهات ,
2 - الطاهر المدحوس الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:36
تصريح وزير الاعلام ينم عن قلق مسبق لدى الحكومة من مواقف غير إجابية كانت منتظرة من الادارة المغربية الجديدة خصوصا من قضية الصحراء وإلا ما معنى هذا الارتياح وماذا قال وباما حتى يجعلنا نرتاح وهل كنا قبل هذا غير مرتاحين بعد تسولنا للمال من خلال الهبات الممنوحة لنا ها نحن نتسول المواقف الركيكة
3 - المعطي الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:38
في الواقع كان من الممكن أن يفعل اباما أمثر ويخاطب العالم من المغرب وليس من مصر على اعتبار ان المغرب كان اول دولة تعترف باستقلال الولايات المتحدة الأمريكية. كما كان سيشكل عنصر إيجابي في اتجاه تحقيق الديموقراطية والانفتاح واعترافا لما راكمه البلد في مجال الحرية والديموقراطية مقارنة مع باقي دول الوطن العربي.
4 - عالَم أوابد الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:40
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذه هي السياسة الامريكية .امريكا الان تحتاج الى العرب لهذا جاءت لتتصالح معهم وعندما تعلم انها ليست في حاجة لهم ترد اليهم ظهرها ويكفي ما قاله احد وزراء خاجية الويلات المتحدة الامريكية حيث قال: ليس عندنا عدو دائم ولا صديق دائم ولكن عندنا مصلحة دائمة
5 - عبد السلام ع ب د الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:42
كان علىاوباماان يحثاالامر بسورة واضحة و ان يقول للجميع بان الاسلام والامسلمين اجمعين يريدن ارض المقدس ومزالوا يطالبون به حتى الموت كما قال فى الاول ان الاسلام دين المسامح نعم . ولقد صادف امورا عجيبة مع المسلمين -مثال باعتراف المغرب باستقلاله ...اخ
واقول للجميع الرؤساء والحكام بان يطالب بفلسطين نعم اخوة يجب علينا ان لا ننسى الشهداء الدين استشهدوا في غزةوالاطفالوالنساء ...ان الله ولي التوفيق
6 - omar-ka الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:44
لعل الدين راهنوا ويراهنون على باراك اوبماأو حتى الدين لا يراهنون عليه أبدا نسوا وينسون انفسهم واهملوا ما يمكنهم القيام به..الدين راهنوا عليه ينتظرون منه ان يقوم بكل شيء من اجلهم ومن اجل مصالحهم والدين لا يراهنون عليه هم الآخرون كانوا ينتظرون منه الكثير لصالحهم لكنه خيب آمالهم..لا اعرف ما يدور في رأس أوباما اتجاه العرب والمسلمين لكنني اتصور انه يقول في خاطره كم هم كسالى ومتواكلون هؤلاء العرب بل يقول كم هم انتهازيون فبينما دخل ومند اليوم الاول لتنصيبه في صراع مع اليهود حتى يضمنوا تنفيد مصالهم على يديه ننتظر نحن أن يكون في حسن ظننا به دون أن نفعل شيئا وعلى المتتبع لخطابه الدي ألقاه من مصر لسبب واحد هو تفوقها الاعلامي ليضمن مستمعين أكثر لخطابه على المتتبع ان يلاحظ انه استعمل كلمة المشاركة اكثر من مرة كرسالة لنا نحن المتواكلون فهل من مشارك ؟
7 - امازيغية اصيلة الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:46
بصراحة ارى انه قرار تافه
8 - ميمون كروم الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:48
ما نريد من اميريكا ان ترد لنا الجميل هو ان يقوم اوباما بزيارة العيون او الداخلة ليقول الصحراء مغربية وهكذا نقول اميريكا ردتنا الجميل والسلام
9 - بيبي الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:50
والله امر هدا المخزن عجيب وغريب . مادا استفاد المغرب خلال الثلالة قرون الماضية من امريكاحتى يستفيده الان من هدا الاعتراف الدي يعود الى 1789. وهل هدا الخبر القديم يستحق التهليل والتكبير. حقيقة لقد اصبت بالغثيان لما تصدر الخبر كل النشرات ومن كثرة التصريحات للمسؤولين التي تنم عن غباء شديد وتملق وقلة علم وقلة حياء و و و و
10 - واحد منكم الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:52
الله اخليه بالخلى, واش هذا وزير اولا متسول حدا سوق الحد. خبر عابر قاله اوباما في بضع ثوان ستسيل من اجله وديان من المداد, فاقرعوا طبول النصر هنيئا لكم و كأنكم من حرر بلاد اوباما. اوباما كان يغازل المغرب فقط و لا يلوي على شيئ, و ها انتم اعتبرتم الامر وعد بالزواج. المغرب اول دولة يعترف باستقلال الولايات المتحدة. و بعد؟ فماذا استفدنا من الامر؟ لاشئ. قد يقول البعض ان الولايات المتحدة ناكرة للجميل و قد اصاب و ازيدكم ان الصديق و الصداقة مرادفات غير معترف بها لدى العم سام, فما يحكمهم الا مصالهم, فأينما توجد يولون وجوههم شطرها. و هو امر لا ننكره عليهم. ف كل واحد اضرب على عرامو. فأين الخلل اذن؟ الخلل اننا لا نحتكم على وزارة خارجية ذات حنكة و دهاء تستغل ماتوفر لديها من ادوات -وحتى تبتز بها ان اقتضى الامر- مهما بلغت بساطتها او حتى تفاهتها. فما السياسة الا استغلال و ابتزاز. و ليس بدق الطبول يا خالد الناصري.
11 - عبده/المغرب الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:54
والله كنت افرح اكثر لو اعترف النظام الجزائري بربع ما قام به المغرب لصالح الجزائر..
اما تسويق مثل هكذا كلام فيعد اليوم من الديماغوجية التي ول عهدها من زمان..
جبر بخاطرنا باراك اوباماالله يطيب بخاطره ..زعما ما نسيناكم ..
شكرا هيلاري كلينتون ...
12 - متابع من المغرب الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:56
أثار قرار القناة المغربية الثانية (دوزيم) استغنائها عن مراسلها في فلسطين خالد ابوشماله الذي تفانى بالعمل مع القناة أثناء الحرب الأخير على غزة ، حفيظة عدد من الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين اللذين رأوا في هذه الخطوة انتهاكا لحقوق الصحفي الفلسطيني بشكل عام .
والجدير ذكره أن ابوشماله أصيب بالحرب إصابة خطرة بالرأس والوجه أثناء تغطيه لإحداثها واستشهد معه زميلنا المصور باسل فرج ورغم ألام الجراح إلا أننا تفاجئنا بالزميل خالد ابوشماله باليوم التالي من الحرب يعمل في الميدان ويبث الأخبار والتقارير إلي القناة المغربية الثانية ووجه تملؤه الجراح وضمادتها الأمر الذي شجعنا و جعلنا نشعر أن هنالك أبطال حقيقيون في الحقل الإعلامي.
السخط والاستغراب زاد في أوساط الصحفيين والإعلاميين عندما سمعوا بهذا القرار المجحف وما زاد الطينة بله هو أن قرار الاستغناء جاء بلا سابق إنذار وبلا دفع المستحقات المالية والتعويضات الرمزية ولا حني ابسط الحقوق عمليه تجميله حيث إن الشظايا لا زالت تسكن جسد زميلنا أبوشماله .
مع العلم أن زميلنا الصحفي لازال يملك الرغبة بالعمل مع القناة ولا يريد التخلي عنها ولا عن تقديم الخدمات لها ويطالب بتحقيق فيما حدث.
منتدى الإعلاميين الفلسطينيين أدان أيضا هذا القرار وأكد وقوفه بجانب ابوشماله لحل هذه المسالة ، نقابة الصحفيين الفلسطينيين أيضا وعلي لسان نقيب الصحفيين الأستاذ صخر ابوعون أكدت وقوفها بجوار زميلنا ابوشماله ورفع الشكاوى للجهات المعنية بحقوق الصحفيين .وزاره الإعلام في الحكومة الفلسطينية ،استغربت ما حدث و أكدت متابعه الموضوع موكدة تمتعها بعلاقة دبلوماسية قويه مع المملكة المغربية التي قدمت المعونات الطبية والأطباء المغاربة الأبطال اللذين حضروا الي غزة لعلاج جرحاها .
والمستغرب هو أن ابوشماله كان المنسق العام للوفد الطبي العسكري الملكي وكان نموذجا رائعا وواجه إعلامية شبابية تمثل فلسطين وأكدت الوزارة تقديم الدعم الكامل للزميل الصحفي خالد ابوشمالة الذي يحظي باحترام وتقدير كبير في أوساط الصحافة الفلسطينية، حتى ينال كامل حقوقه المعنوية والمادية
13 - عربي الجمعة 05 يونيو 2009 - 01:58
ما لا يعرفه الكثير أن أوباما مرتد كان مسلما وأصبح نصراني ...
وتاني شيئ أن كل الحضور في القاعة الجامعية التي ألقى بها أوباما خطابه كانو من اتباع النظام والذين كانو يعرفون تماما متى يصفقون ...
أوباما قال أن القدس يجب أن تقسم بين المسلمين واليهود ... وهذا هو الهذف منذ البداية ... أن يوهمونا أنه لا حل حتى نرضى بالتقسيم...
بخصوص العنوان فهو عنوان ماكر خبيث.
أنا لا أعرف كيف عمم الكاتب الأمر على المغرب كافة من تصريحات شخص واحد وكيف يتكلم شخص بالنيابة عن المغاربة أجميعن ولم يصوت له ولا مغربي واحد من المغرابة الأشراف على أن يتكلم بإسمهم.
شخصيا أنا أخاف من المنافقين أكثر من الكفار الذين يعلنون عدائهم كبوش.
بوش نعلم أنه عدو للمسلمين ولكن أوباما المرتد يلبس لباس المسلمين في كلامه وتعليقاته فهذا هو العدو الحقيقي ... ويجب أن نحذر منه لا أن نصفق له ونرتاح لما يقول .
في خلاصة الأمر من لا يدين له فليس له شيئ يخاف عليه.
14 - ولد لبلاد الجمعة 05 يونيو 2009 - 02:00
اظن ان الرئيس اوباما يعرف المغرب جيدا وذلك من خلال امه والتي ,كما حكى هو بنفسه في كتابه, كانت تزور المغرب كثيرا بموجب عملها. لكن السبب لعدم زيارته لمغرب هو انه يرؤسنا ملك انطوائي وغير اجتماعي لا يتكلم. لذلك لااحد 'ماتايزعم' عليه....
15 - جمال ابوايوب الجمعة 05 يونيو 2009 - 02:02
السلام عليكم .لا نسمع صوت هد الحلايقي الا عندما يتعلق الامر بمدح المغرب اما ادا كانت هناك انتقادات للسياسة التي تتبعها الحكومة في ما يخص الاقتصاد او في ما يخص حقوق الانسان فانك لن تسمع صوت السيد الناصري يتعمل مع الاشياء بؤذن من طين واخرى من عجين.
16 - هدهد سليمان الجمعة 05 يونيو 2009 - 02:04
ونسي كل من الناطق الرسمي بإسم الحكومةالمغربية والرئيس الأول من الزنوج لإمريكا بأن المغرب كان يصدر الخيل و البغال و العبيد لأمريكا في عهد الدولة العلوية أسيرة أوامر اليهود وخادمتهم..
ربما أوباما لم يسمع بذلك قط في حياته، ولا السيد خالد الناصري يعرف بأن اليهود المغاربة كانت لهم حظوة لا نظير ولا مثيل لها في عهد الدولة العلوية، و أن اليهود هم من كان يبرم هذه الإتفاقيات و المعاهدات و الإعترافات بعد أن خلا لهم الجو، وكاد المغرب أن يصبح دولة يحكمها يهودي من فاس لولا تدخل سيدة مغربية في إنهاء حياة "إبن مشعل" .
معلوم أن ملوك الدولة السعدية كانوا هم حماة ثغور المغرب و المدافعين عن تخومه*(معركة وادي المخازن )، وهم من كان يحرم التعامل مع "الكفار" الإنجليز في إمدادهم بالمواد التي كانوا يحتاجونها، في وقت كانت فيه إنجلترا في أمس الحاجة للإمدادات من المغرب السعدي و هي سيدة العالم. هذا التعاون ـ على الأقل في اإمتناع على إمداد الإنجليز بالسكر الذي إزدهرت صناعته و تطورت مصانعه بالمغرب في عصر المغرب السعيد، كان ملوك الدولة السعدية يعتبرون هذا التعامل مع الكفار في حملاتهم لإستعمار دول و شعوب أخرى يعد خيانة للأمانة و خروجا عن الإسلام الحنيف
هوامش :
* سمي المغرب بالسعيد في عهد الدولة السعدية التي قاومت الصليبية و انتصرت عليها في معركة وادي المخازن، وقد دحرت فيها البرتغال وهم أقوى قوة إستعمارية صليبية في عالم ذلك الزمن، ومن هناك سقطت البرتغال و إلى الأبد بينما أكسب هذا النصر هيبة للمغرب، لم يفقدها تدريجيا إلا في عهد العلويين.
من المفارقات العجيبة أن مدينة "القصر الكبير" كانت حصنا منيعا و معقلا لأسود المغرب في عصر السعديين وكذلك مراكش التي أصبحت اليوم مركزا للمخنثين و السحاقيات و الشواذ
.** يرى بعض اليساريين المغاربة ـ و أظنه هو المهدي بن بركة ـ يعتبر هذا الإمتناع في مساعدة الإنجليز بالمواد الغذائية يعتبر فرصة ضائعة على المغرب أضاعها السعديون عليه، و ينسى هذا المفكر بأن إنجازات المغرب في عهد السعديين لا تقدر؛ من هذه الأنجازات و أهمها هو خلق هيبة وصيت و سمعة أرهبت كل الطامعين في إستعمار المغرب وعلى مدى عصور لولا الخيانة الكبرى التي قامت بها الأسرة الفيلالية المدعية إنتسابها إلى الرسول الكريم و التي أطلقت يد اليهود في الإقتصاد المغربي، و التي حولت " المخزن" وهو بيت مال المسلمين الذي أسسه السعديون أول مرة لخدمة الإقتصاد المغربي، حوله " العلويون" إلى بيت مالهم الخاص
17 - mustapha AC الجمعة 05 يونيو 2009 - 02:06
هذا التهليل من طرف الناطق الرسمى، دليل على ضعف شخصية الحكومة.
18 - ك ع الجمعة 05 يونيو 2009 - 02:08
ان ما اقدم عليه اوباما امس يعنبر خطوة الى الامام في محاولة منه الى در الرماد في الاعين.ينضاف الى هدا ه دبلوماسية خطيرة مركبة تهدف الى المصالحة مع العالمين الاسلامي والعربي.
ان مؤتمر دبي والتحركات العربية العربية من اجل تغيير التوجه السياسي نحو امريكا الاتينية ومخلفات حرب العراق وتبعاتها الثقيلة ووضعية الاقتصاد الامريكي وكدا وضعية حقوق الانسان المنتهكة في اكثر دول العالم مرورا ببوغريب وكوانتنامو...لهو اكبر دليل على محاولة استمالة اوباما لمزيد من التاييد والمصالحة.
لكن تبقى دائما المصالح الامريكية والاستراتيجية لحلفائها طاغية على الموقف.وستصفح الايام المقبلة عن باقي نوايا اوباما .
المجموع: 18 | عرض: 1 - 18

التعليقات مغلقة على هذا المقال