24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | المغربية نجاة أربيب تفتح طريق القضاء أمام المرأة المغاربية ببلجيكا

المغربية نجاة أربيب تفتح طريق القضاء أمام المرأة المغاربية ببلجيكا

المغربية نجاة أربيب تفتح طريق القضاء أمام المرأة المغاربية ببلجيكا

نجاة أربيب، إسم سيدرج من الآن فصاعدا ضمن لائحة أولئك الرواد المنحدرون من الهجرة المغاربية، وبالأخص المغربية، والذين تمكنوا من شق طريقهم في مجال القضاء ببلجيكا.

فنجاة، التي لا يتجاوز عمرها الأربعة وثلاثين سنة، تعمل بالمحاكم البلجيكية حيث تم تعيينها مؤخرا كقاضية لدى محاكم الاستئناف ب`(نوفشاطو وآرلون) بجنوب البلاد، لتصبح بذلك أول قاضية تنحدر من أبوين مهاجرين مغاربيين.

وقد أدت نجاة أربيب، التي عينت قاضية تابعة لمحكمة الاستئناف متخصصة في معالجة القضايا المدنية والجنائية، القسم خلال أكتوبر الجاري بمدينة لييج، أمام أعضاء المحكمة العليا للقضاء المجتمعين في إطار الحفل التقليدي.

وعبرت نجاة أربيب، التي أصبحت مصدر فخر لأسرتها وللجالية المغاربية عامة والمغربية على الخصوص، في حديث لوكالة المغرب العربي للأنباء، عن سعادتها كونها أول امرأة مغاربية منحدرة من أبوين مهاجرين تشغل "منصبا حساسا كهذا" داخل النظام القضائي البلجيكي.

وقالت "إن هدفي كان هو النجاح وتأكيد الذات، مع إعطاء النموذج بأن البلجيكيين من أصل مغربي، يمكن أن يساهموا في بناء البلد الذي يستقبلهم".

وكانت نجاة، البنت الوحيدة ضمن عائلة تضم أربعة ذكور، قد بدأت مسارها في مجال القانون في مكتب للأعمال بلييج، قبل أن تعمل كمساعدة لمدة ثلاث سنوات لأحد كبار النواب العامين ببلجيكا ميشيل بورلي، الذي كان مكلفا بملف قضية "ديترو".

وقد لفت تفاني وحماس نجاة، القاضي الذي دفع بالموهوبة الشابة للذهاب بعيدا في مسار واعد.

وقالت بفخر كبير "إن القاضي ذو الخبرة والقناعة، وكذا زملائي، شجعوني على اجتياز مباراة ولوج القضاء والتي كنت ضمن ال`16 الذين تم انتقاؤهم من بين 243 مرشحا".

وأضافت نجاة، الأم لثلاثة أطفال، "يجب الاعتراف أيضا أن زوجي جواد، وهو مغربي وإطار سامي في شركة للاتصالات، قدم لي كل الدعم".

وقالت نجاة، التي تفخر بأصولها المغربية، إنها لن تتنكر أبدا لهذه الأصول، وإنها تحافظ على روابط وثيقة مع المغرب، الذي تزوره رفقة عائلتها، ثلاث إلى اربعة مرات سنويا.

وصرحت في هذا الصدد "أحافظ دائما على ارتباطي ببلدي الأصلي والذي أزوره مع أسرتي الصغيرة كل سنة"، مشيرة إلى أن أطفالها الثلاثة سليم (ثماني سنوات) وإلياس (6 سنوات) وإسماعيل (سنتين)، يعشقون الذهاب إلى المغرب ويتحدثون العربية بطلاقة.

وقالت "لدينا ثقافة مزدوجة نطمح أن نفيد بها المغرب"، معربة عن استعدادها الكامل "للرد على أي اقتراح من المغرب في هذا الصدد".

نجاة أربيب، التي تتحدث بطلاقة باللهجة المغربية، تحب أطباق بلدها الأصل والتي لقنتها إياها والدتها، خاصة الطاجين والكسكس وباقي وصفات الطبخ المغربي.

وأعربت القاضية، التي تعتبر نفسها جسرا للتواصل بين ثقافتين وجيلين مختلفين، عن طموحها وتفاؤلها الكبير بخصوص مستقبل الجالية المغربية ومساهمتها في تنمية بلد الاستقبال والبلد الأصلي على حد السواء. وشددت على أن للمغرب أن يفخر بجاليته المقيمة بالخارج وخاصة ببلجيكا.

وتنتمي نجاة أربيب إلى الفين و500 من القضاة ببلجيكا، منهم ألف و150 قاض ناطق باللغة الفرنسية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - nafel الثلاثاء 27 أكتوبر 2009 - 09:32
قال ليه منين داك العود؟ جوبو من ديك الشجرة ....!فاقد الشيء لا يعطيه !
2 - abmoab الثلاثاء 27 أكتوبر 2009 - 09:34
En sport le Maroc fait appel à ses ressortissants marocains de l'étranger pour le représenter et servir la patrie Pourquoi ne ferait- on pas la même chose en politique? Vous me comprenez et vous pouvez imaginer la nouvelle composition de notre gouvernement avec Rachida Dati ,Benazzi Amidou Arbib Najat et les autres qui se sont distingués en Belgique Hollande France Allemagne Itale Amérique Canada etc
3 - Nadori الثلاثاء 27 أكتوبر 2009 - 09:36
صاحب هذا المقال أراد تعريبهم قسرا حين تطرق أن أولادها يتكلمون العربية بطلاقة, أضنه أنه يعلم جيدا أنه يقصد يتكلمون بالمغربية بطلاقة وهنا المقصود بالمغربية أمازيغية جهة الريف وليس العربية.لمعلوماتكم:عائلة أربيب ريفية توزانية(قبيلة بني توزين) من اقليم الناظور.
4 - moslim+ الثلاثاء 27 أكتوبر 2009 - 09:38

نتمنى لها النجاح في عملها
5 - آمال المغرب الثلاثاء 27 أكتوبر 2009 - 09:40
لكل من يشك في كفاءة المغاربة والمغربيات هاهي النتيجة
عسى ان يغير بعض المعلقين رايهم ويكفوا عن .سب وشتم للنساء خصوصا
تحية لكل من يكافح في الاتجاه الجيد والبناء
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التعليقات مغلقة على هذا المقال