24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4813:3117:0720:0621:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. الشاعر سرحان يدخل إلى بلاط ملك الحبشة .. "تعجيم وضاد وميم" (5.00)

  2. مديرية الثقافة تفتتح فعاليات شهر التراث بمراكش (5.00)

  3. جامعي نيجيري يربط بين انتشار الإسلام بإفريقيا وصوفيّة المغرب (5.00)

  4. باحثة مغربية تدعو إلى فتح المساجد والزوايا للذاكرين والمتشرّدين (5.00)

  5. عائلة سارق بنك طنجة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | " لوموند " تبرز تناقض النرويج في قضية السكاح

" لوموند " تبرز تناقض النرويج في قضية السكاح

أبرزت صحيفة (لوموند) الفرنسية، أمس الأربعاء، الموقف المتناقض للسلطات النرويجية بعد اختطاف طفلي البطل الأولمبي السابق خالد السكاح، موضحة أن أوسلو تقر "بأنه قد يكون من الصعب قبول إقدام عملاء مغاربة على اختطاف أطفال فوق التراب النرويجي من دون أن يثير ذلك رد فعلها".

وذكرت الصحيفة بأن القضية تعود إلى صيف 2009 عندما تم "إخراج" طفلي السكاح الحاملين للجنسيتين المغربية والنرويجية، على غرار والدهما، واللذين كانا يقيمان معه بعد طلاق أبويهما، بطريقة سرية من المغرب بمساعدة عملاء نرويجيين سلموهما لأمهما.

وقالت (لوموند) إن القضية ستثار من جديد عندما كشفت صحيفة نرويجية، في أواخر يناير الماضي، بأن عسكريين نرويجيين "ساعدا على استعادة الطفلين"، مشيرة إلى أن السلطات النرويجية التي كانت قد نفت تورطها، " وجدت نفسها مضطرة إلى الاعتراف بأنها سمحت بعبور الطفلين من خلال السفارة".

وسجلت أنه إذا كان "أي شخص بالنرويج لا يشكك في شرعية العملية"، فإن الدور "الملتبس للسلطات هو ما يثير التساؤل"، موضحة أن "وزيرة الدفاع غريت فاريمو اعتبرت أنه كان "من غير المقبول" أن يحشر عسكريان نفسيهما في عمليات خاصة، حتى ولو كان ذلك خارج أوقات عملهما.

ومع ذلك - تقول الصحيفة - "اعتبر الدفاع النرويجي يوم 15 فبراير، بعد التحقيق، أن الغواصين لم يقوما بأي عمل غير قانوني وأنهما لم يخرقا أية قواعد انضباط"، مضيفة أن الوزارة اكتفت بإعلان إعادة النظر في "عقود مستخدمي الدفاع (...) من أجل توضيح مجال عملهم".

وخلصت (لوموند) إلى أن دبلوماسيا وشرطيا سابقا، فضلا عن الأم والغواصين، متورطان في هذه القضية التي أثارت تنديد المغرب، حيث طالب الطيب الفاسي الفهري وزير الشؤون الخارجية والتعاون بمعاقبة المتورطين، مؤكدا أن الأمر يتعلق بعملية اختطاف من خلال "التطاول والتمادي والتدخل وكأن المغرب لم تكن له قوانين يتعين احترامها مثل كافة بلدان العالم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - Marocain de l etranger الخميس 18 فبراير 2010 - 16:01
Alor..Mr le Ministre de l etranger Marocain..mentre nous comment tu va résoudre cette affaire...si vraiment tu a une dinité et le courage d etre un vrai Marocain..( c est ta chance pour ue les Marocains-es te regarde autrement cette fois ... que tu est vraiment un vrai marocain pure..)
2 - abdel 1 الخميس 18 فبراير 2010 - 16:03
المغرب ولا بحال شي جفاف اللي جا كيمح فيه رجليه دولة ديال لخرا حاكرين غير على الطبقة الضعيفة قتلو فينا النفس كرهونا في بلادنا دلونا نزلونا الارض اتفو على بلاد دبا اولدي يا السكاح سير تزوج ليك شي بنت البلاد و كمدها و شد الارض فاش كتكون لباس كتمشيو تزوجو زعرات كيخليو دار بوكوم و تجيو تبكي دبا حتى تسول الاولاد واش يغيتو المغرب و الا النرويج غادي يقولو ليك النرويج طبعا و عباد الله و بنات المغرب وااااا ولاد المغرب راه متليق لمغربي غير مغربية و العكس صحيح اما كاورية و الا سعودي غادي يدلو والديكم كثر ما نازل فيكم الدل
3 - Ahmed.K الخميس 18 فبراير 2010 - 16:05
Helas on n'a que les yeux pour pleurer et pourtant c'est une affaire grave sur tous les plans. Si une simple femme est arrivée a organiser un tel enlevement dans notre pays avec cette facilité que peuvent faire de nous des services specialisés dans les coups de mains a caractere plus serieux à même de menacer la securité de notre pays. Il faut tirer les leçons qui s'imposent de cette affaire et chercher là où la vigilance de nos services a fait defaut. Il faut que nos responsables ebruitent serieusement cet affaire comme acte beliqueux du gouvernement Norvegien à l'egard d'un pays souverain et demander fermement des explications et des comptes aux responsables Norvegiens voire porter plainte devant les instances europeennes et internationales pour que de tels actes soient condamnés.
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التعليقات مغلقة على هذا المقال