24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3207:5713:4516:5319:2520:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الكرنفالات في زمَن الكُورُونَا فِيرُوس! (5.00)

  2. "مغاربة إيطاليا" يخشون تكرار السيناريو الصيني بعد تفشي "كورونا" (5.00)

  3. مغاربة يرصدون غياب المداومة الطّبية لرصد "كورونا" بالمطارات‬ (5.00)

  4. نصف النشيطين في المغرب لا يملكون شهادة مدرسية وعقد عمل (5.00)

  5. الزفزافي: الشهادة أهون من رفع الإضراب عن الطعام (5.00)

قيم هذا المقال

3.25

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | فوزية.. مغربية تروي قصتها في قلب اعتصامات "رابعة"

فوزية.. مغربية تروي قصتها في قلب اعتصامات "رابعة"

فوزية.. مغربية تروي قصتها في قلب اعتصامات "رابعة"

دفعها الفضول إلى الازدحام صُدفة مع معتصمي ميدان رابعة العدوية بقاهرة مصر، صيف العام الماضي، فاكتشفت أن المعتصمين، من المؤديين لشرعية الرئيس المعزول محمد مرسي، والمناهضين لما أسموه "انقلاب العسكر"، كانوا فقط يريدون إسماع صوتهم للعالم، قبل أن تُصدم بعد أيام بـ"مجزرة" في حق مئات المتظاهرين السلميين، على إثر فض تلك الاعتصامات منتصف غشت 2013، على يد الجيش المصري.

إنها فوزية جوهري، الناشطة الإعلامية المغربية، ابنة مراكش التي تقيم في الديار الألمانية، التي تحكي تجربتها الخاصة مع الإعلام، في برنامج حواري أنتجته إحدى الشركات الخاصة تحت عنوان "تجربة خاصة: مغربية في رابعة"، إلى جانب حديثها عن حضورها للاعتصامات التي نظمها قبل عام من الآن موالون للرئيس المعزول مرسي، وانتهت بفضه، مخلفا المئات من القتلى والجرحى.

فوزية، التي حصلت أخيرا على دكتوراه في الإعلام، تنشط في عدة مدن ألمانية، حيث مكان إقامتها، أبرزها مدينة دوسلدورف وكولن، وتحتج رفقة فعالياتٍ من الجالية العربية والإسلامية، مُناهضةً لما يعتبرونه "انقلابا عسكريا" على حكم الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، حيث تظهر فوزية، في إحدى الأشرطة، وهي تقود وقفة رافعة شعارات منددة بسياسة الرئيس السّيسي، من قبيل "الشعب يريد إعدام السفّاح".

وترى المتحدثة أن المتظاهرين في مصر قبل سنة في ميادين مصر، بمن فيهم المعتصمين في ميداني "رابعة" و"النهضة"، كانوا يعبرون عن إرادتهم ويحالون إيصال صوتهم للعالم، انطلاقا من الميدان، "كانت مسيرات يومية للتعبير عن إرادة الشعب.. قبل أن يعتصموا ويعتكفوا في ميدان رابعة".

قصة فوزية مع ميدان رابعة بدأت حين اختارت أن تقضي عطلتها الصيفية من العام الماضي، بالقاهرة، والتي تزامنت فترتها مع شهر رمضان، مشيرة أن مشهد المتظاهرين في ميدان رابعة شدها، حيث كان تتردد عليه طيلة فترتها تلك، "أيّ حُر وأي إعلامي يشده الميدان"، مضيفة أنها دخلت إليه من باب التطفل.

تضيف جوهري أنها كانت تتواجد قبل 3 أسابيع من فض تلك الاعتصامات الكثيفة، والتي كان يزداد عددها، وفق تعبيرها، وقالت إنها عاشت أجواءها، "أحببت أن أشارك ما يعمل الناس في هذا المكان.. إنه إحساس رائع"، مضيفة، في مشهد يوم عيد الفطر الذي جرى الاحتفال به داخل الميدان، "تخيلت نفسي أنني بمكة وبمنى.. كل الإخوة من الرجال يرتدون الزي الأبيض، أي الجلباب.. والنساء يكبرن ويوزعن الهدايا والخواتيم على الفتيات احتفاء بالعيد".

استغراب فوزية من هذه المشاهد، وفق ما وصفته، جعلها تقدر أعداد المحتجين هناك بما "يتعدى المليون بـ100 ألف مرة"، ورغم ذلك فهي لم تتمكن من دخول الشكل الاحتجاجي، الذي استمر لحوالي الشهر ونصف، بعد إعلان المشير عبد الفتاح السيسي عزل الرئيس محمد مرسي عن رئاسة مصر، مردفة "شعور رائع وفرحة عارمة وعيد متميز بمعنى الكلمة".

"هناك تعرف معنى التضحية والأخوة والإيثار والصمود والإرادة القوية.. كل أخلاق الصحابة والتابعين رأيناها في رابعة"، هكذا تلخص فوزية قصتها وتجربتها النادرة كمغربية حضرت فصلا من فصول اعتصامات ميدان رابعة، قبل فضه بالقوة من طرف الجيش المصري منتصف غشت من العام الماضي، "أحزن بأن يقمع هؤلاء الناس لمجرد أنهم أرادوا أن يسمعوا صوتهم للعالم".

وتعلق فوزية على التدخل الدموي في حق متظاهري رابعة والنهضة، بالقول "من حق أي إنسان في العالم أن يتظاهر ويعبر عن رأيه بشرط ألا يؤذي من حوله.. وهؤلاء لم يؤذوا أحدا"، متابعة "5000 آلاف شخص يذبح ويقتل ويحرق حيّا برابعة والنهضة.. هي مجزرة.. أسأل الله تعالى أن ينتقم من هؤلاء".

وتخلص فوزية في الأخير إلى أن هناك غباراً تراكم منذ 66 سنة، قياسا على احتلال فلسطين، "لم تتحرك الأمة.. لكنها اليوم تتحرك بالحق"، موضحة "لا نريد الاعتداء على أي أحد ولا أن ندمر أحد.. نريد أن يعلو صوتنا ونريد الحرية الكرامة والعدالة الاجتماعية"، فيما تمنت أن يعيش المغرب وباقي الدول الإسلامية "في أمان وأنا لا نُقمع ولا نُقتل ولا نُعتقل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - صدق المثل؟ الأحد 31 غشت 2014 - 10:45
بالله عليك مالنا ومال مصر ومشاكلهم؟ اشنو غادي يجينا منهم فضول تعالي شوفي بلدك ومشاكلو كا تجيبولنا صداع مع الدول وشعوب العالم ملي يبداو فينا سبان تقولو هما لي كاي يدخلو فينا، صدق المثل القائل من دخل في ما لا يعنيه سمع ما لا يرضيه، المشكلة يا ريت شخص هم يشموننا كلنا ويجمعوننا في سلة واحدة وهذا بسبب امثالك يا من تتدخلين في شؤون الناس
2 - محمد ج الأحد 31 غشت 2014 - 11:32
الوﻻيات المتحدة و صنيعتها إسرائيل هم من يحركون اﻷحداث لصالحهم في الشرق اﻷوسط عامة ضد مصلحة الشعوب و تطلعهم للحرية.
3 - شاهد عيان الأحد 31 غشت 2014 - 11:50
فعلا الفضول دفع الكثير ممن عرفت للتردد على مكان الاعتصام .. لكن الاسلام بسماحته لم يسمح بقطع الطريق وايذاء المارة ولو بشكل معنوي .. معمعة صراع الاخوان المسلمين مع السلطة تسببت في اراقة دماء الآلاف من مهندسي وأطباء المستقبل ممن غسلت أدمغتهم واستغلت ضمائرهم النقية لخدمة الاجندة الاخوانية تحت قيادة المرشد مما تسبب بذبحهم بشكل جماعي تحت مظلة الارهاب (كما يقول النظام) .. جماعة الاخوان المسلمين لا تمثل الاسلام بمعناه الحقيقي .. فكم من ملحد اعلن الحاده بعدما رأى الاسلام بأعين الجماعات الاسلامية اللتي تفسره على هواها بما يخدم مصلحتها

انشري يا هسبريس
4 - حالي الرجاوي الأحد 31 غشت 2014 - 11:52
هذه المرأة لاتخفي علاقتها مع الاخوان الإرهاب الذين قتلوا وأفسدوا وزورو الحقائق
ان الشعب المصري لما رؤى نفاق الجماعة وتخابر رئيس دولتهم مع ايمن الظواهري وان الشريعة التي وعدوا الناس بها كانت وعودا كتبت على قطع الثلج التي دابة بمجرد تمكنهم من السلطة والسؤال لفوزية من أتى بالأسلحة الى رابعة ومن هي هويات القتلى الذين قضو ايام الاعتصامات داخل ربعة والذين وجدوا جثث تحت منصة رابعة لماذا خرجت 30مليون تهتف ضد الجماعة وتؤيد السيسي الم تعلمي يا سيدتي ان الجماعة تضاجع الشيطان من اجل مصلحتها فأنجبت أبناء حرام كالقاعدة وداعش وجل الفرق الضالة وللأسف انجبت لنا بنكيران وسعد الدين العثماني والحمد شي الذين اذا عطس مرشدهم العام في مصر شمتوه في بيعة زور غضب الله عليها
5 - حميد بختي الأحد 31 غشت 2014 - 12:26
هذه السيدة التي عاشت تجربة رابعة ، و شهدت شهادة حق عن المعتصمين و عن الإنقلابيين قتلة الأحرار . إنني أفتخر كمغربي بالإعلامية الدكتورة فوزية ، و إنها فخر لكل المغاربة .
أما عن إعتصام رابعة فإن كل الأحرار العالم تابعوها على قناة الجزيرة و اللتي نقلت الإعتصام بأمانة . لقد تمنيت لو كنت معهم في ميدان رابعة ، لأني أحببت الربعاويين ، فعلا كان الإرسال ينقل كل صغيرة وكبيرة و كانت صلاة التراويح تلهمك كأنك ترى الإرسال من مكة . لكن المجرمين الإنقلابيين أحاطو بميدان رابعة بقناصيهم و مصفحاتهم . قتلو المعتصمين و حرقو الجتث ، ونكلو بالجرحى و اعتقلوا من بقي على قيد الحياة و نكلو بهم . و بعدها شرع الجاهل السيسينياهو في القبض على الشخصيات المثقفة ، دكاترة و مهندسين و مفكرين . هذا كله و الدول اللتي صدعت رؤوسنا بالديموقراطية صامتة بل داعمة لديكتاتورية .
تحية لي الأخت فوزية اللتي شرفت المرأة المغربية ، و اللتي كذبة ما قالته الإعلامية العاهرة أماني . وتحية لقناة الجزيرة و دولة قطر .
6 - BBB+ الأحد 31 غشت 2014 - 18:10
Se prendre en photo pour rien peut passer mais mentir et s’afficher super musulmane entendre Sam3 wata3a à la secte totalitaire d’Elbana-Qotb est sommet dérive. Prétendre 5000 morts millier d’égorgés est contraire réalité aux rapports ONG droit homme et légistes égyptiens qui ne parlaient que de 763 dont 62 policiers et des tués sous torture tirs armes des Ikhwan et sous ordres Baltaji & Hijazi aussi cadavres volés par ses milices dans morgues hôpitaux pour pouvoir les attribuer police. La dame ne parle pas discours Albaltaji qui s’est affiché télécommander terrorisme au Sinaï, ni vidéos enfant jeté vivants d’immeubles, ni snipers des Bunker et armes dans manifs ni délires orateurs dingues de la secte qui parlaient de Morsi, Tocard & homme de paille de Chater et prouvé espion & traitre à son pays, conduire prière à Rabi3a des prophètes morts & lui en prison!! Qu’Ange JIBRIL va se rendre au Bunker Rabi3a les présents, panaché figurants payés, poussent des hourras de zombies.
7 - DABA الأحد 31 غشت 2014 - 18:49
Problème est qu'Hespress relate sans raison 1 non événement donnant du crédit une année après l’évacuation réussie des Bunkers Ikhwan Rabi3a et Nahda à une dame « bourgeoise caviar » comme en témoigne son domicile et son ameublement haut standing du surcroît une politico-théologienne par hypocrisie et idolâtrie secte désastreuse d'Elban-Qotb dont documents en ligne et livre témoignage de Mme Clinton révèlent que Morsi n’était qu’1 espion, homme sans envergure que la secte avait programmé pour l’Egypte le chaos continu en et reproduction cas Libye, Somalie et Syrie avec son éclatement en plusieurs entités pour des Mds de $ de plus! en outre Morsi traîne des doutes sur son diplôme aux USA, puisque il ne maîtrise pas l’anglais, aussi son élection falsifiée qui fut gagné par son concurrent Ahmed Chafiq. Cette dame tente de nous faire avaler sa propagande pour Ikhwan qu' égyptiens ont jeté à la poubelle de l’Histoire comme fut rejeté inspirateurs leur création en 1928 : les Nazis.
8 - maghribya الأحد 31 غشت 2014 - 22:07
شكرا لك سيدتي الفاضلة على شجاعتك في نقل الحقيقة ، وشكرا لشهادتك التي إن لم تعجب البعض من المغيبين أو ممن لا يحركون ساكنا أمام المجازر التي ترتكب في حق المسلمين دون وجه حق ، فهي تعتبر أجمل رد على المتطفلة على الصحافة المسماة أماني الخياط التي باعت ضميرها و قلمها بأبخس اﻷثمان .
9 - كريم الأحد 31 غشت 2014 - 22:08
الى صاحب التعليق رقم1تقول مالنا ومالهم الم تعلم ان الرسول صلى الله عليه و سلم يقول من لم يتفكر احوال المسلمين فليس منهم هم اخواننا ما يضرهم يضرنا والله المستعان.
10 - المصطفى الأحد 31 غشت 2014 - 23:18
تشبيه اعتصام رابعة بالوقوف بعرفة ومنى والحج فيه غلو لا يليق بمن يحترم الاسلام ناهيك اذا كان مسلما. والمعنية بالموضوع اعلاه لا تمثل المراة المغربية فيما قامت به من مشاركة في اعتصام سياسي للاخوان المسلمين بمصر. واهل مصر ادرى بشؤونها. اما نحن في المغرب فما يهمنا اكثر ليس الا ان نعيش عيشة راضية بدون صراع على السلطة وبدون قتال وسفك دماء كما يهمنا ان ينعم اشقاؤنا العرب واصدقاؤنا في العالم بالاستقرار والامن والطمانينة
11 - HASSAN BOULAROUG الاثنين 01 شتنبر 2014 - 01:54
6 - ALI
la saleté se sont les types comme toi .Chaque musulman considère les egyptiens ses frères comme tous les les autres musulmans du monde ..et la saleté n'a rien à faire entre les frères
.
12 - حميد الاثنين 01 شتنبر 2014 - 02:05
بارك الله فيك أختي والله العظيم لو كنتن مكانك لفعلت مثلك ،الوقوف مع الحق واجب شرعي
13 - United we stand الاثنين 01 شتنبر 2014 - 03:07
Quelle est la valeur journalistic de cet article...?????
Hespress fait la propagande des freres musulmans.....nous sommes des marocains et les problems des egyptiens sont pour les egyptiens a resoudre, pourquoi ces fanatics non patriotics s'ingerent dans les affaires du peuple egyptien....Je connais des egyptiens qui detestent ces fanatics qui s'ingerent dans leurs affaires
14 - RIFIA الاثنين 01 شتنبر 2014 - 21:36
لو كان لاخوان المسلمين رضي الله عنهم هم من اشعلو ثورة لا تدخلة الجيش خليجي تدخل لقمع ثورة سوريا رغم انهم قلقون من نصرة التي حسب سوريا جيش حق, حيت انها لا تسعة للتحلف مع قوة خرجيا ولو ضذ نظام.
الهم انصر المسلمين احقاء.
15 - حسيسن الاثنين 01 شتنبر 2014 - 23:06
أظن أنك إنسانة تائهة، لأن من يعيش في ألمانيا و له رؤية في التمييز يمكن أن يشبه ما يراه بما يعيشه. لكن مع كامل الأسف ما رأيناه في رابعة ليس باعتصام بل هو فوضى واحتلال لملك عمومي و عرفلة للسير و الجولان من طرف اناس تاجروا بالدين واستغلوا سذاجة و براءة بعض الفئات من الشعب المصري ليزجوا بهم في تلك المعركة السياسية. هل تعرفين معنى سقوط الجيش. سقوط الجيش معناه سقوط الدولة و سقوط الدولة معناه دخول مصر في فوضى عارمة كما هو الشأن في ليبيا. هذا مخطط صهيوني لإدخل المنطفة في حرب أهلية و تفتيتها و تدمبرها بدينها الذي هو الإسلام. و اقول لك إذا كنت صادقة في إحساسك اتركي ألمانيا و اذهبي للعيش في مصر حتى تكتمل لك الصورة
16 - الربيع الزاهر.. الثلاثاء 02 شتنبر 2014 - 00:32
الربيع العربي انطلق ليصل إلى الأهداف المشروعة والمرسومة وهي:
*****الحرية**** و ****الكرامة**** و ****العدالة-الإجتماعية****
وقد بشّر بالحراك العربي الدكتور المهدي المنجرة رحمه الله قبل أكثر من عشرين عاما، وألّف كتابا قيما بخصوصه سماه "انتفاضات" ولمن لا يعرف كثيرا الدكتور المهدي المنجرة فهو مفكر مغربي بوزن الذهب، سلّمه امبراطور اليابان وساما وقلادة بعدما ألقى مجموعة من المحاضرات في الجامعات اليابانية حول الدراسات الإستراتيجية والآفاق المستقبلية، هذا في اليابان أما في المغرب فقد أُريدَ للرجل كما لفكره أن يبقيا في الظل، لأن أصحاب الحال عندنا لا يحبون من ينصح لهم ويقول لهم : "سياستكم وتعليمكم وقضاءكم ونمو الفساد كالفطر في أحضانكم.... ستقود البلاد حتما إلى الهاوية رغم الفوسفاط (75% من الإحتياطي العالمي) ورغم الثروات البحرية التي تُسيل لِعاب إسبانيا وأوربا، ورغم الثروات البرية الهائلة خصوبة وتنوعا زراعة وماشية".. أما المفكر الثاني فهو الدكتور عمران حسين مفكر إسلامي غير عربي بشّر بالثورات العربية قبل حوالي 15 سنة وله محاضرات وندوات بالإنجليزية بخصوص واقع ومستقبل العالم العربي والإسلامي..
17 - مصري متزوج مغربية الثلاثاء 02 شتنبر 2014 - 10:28
الاعلامية فوزية كانت ممكن ان تسبب في كارثة لم يكن من حقك ان تتدخلي في الشان الداخلي المصري لو اردتي متابعة الموقف من حقك بالعالم كله يتابع ولكنك اشتركتي ولو حدث لكي مكروه هل خطر ببالك انكي ممكن تسببي مشاكل في العلاقات بين البلدين والشعبين هل تعرفين انه اذا قبضت عليكي الشرطة في الاعتصام كانت الجالية المغربية ستكون غير مرحب بها لتدخلها في الشان الداخلي وستفعل مصر باجراء مثلما فعلت مع الجالية السورية عندما قبضت الشرطة عليهم في التظاهرات المصرية وللعلم المغرب ايضا في قانونه يجرم علي الاجانب الاشتراك بتظاهرات خاصة بالشأن الداخلي انا لن اتحدث عن موقفك السياسي فهذا شأن يخصك ولكن تدخلك في الشان الداخلي وخرقك للقانون المصري هذا خطأ ليس من حقك ومثلما يرفض الشعب المغربي تدخل اي مصري في الشأن الداخلي المغربي بمقالتك هذه تتسببي بمشاكل لجالية بلدك في مصر وبالتاكيد لن تستطيعي الحصول علي تاشيرة دخول لمصر بعد مقالتك هذه
18 - عفيفة الثلاثاء 02 شتنبر 2014 - 13:47
إنني أفتخر كمغربية بالإعلامية الدكتورة فوزية ، و إنها فخر لكل المغاربة .لقد تمنيت لو كنت معهم في ميدان رابعة ، لأني أحببت الربعاويين .

تحية للأخت فوزية التي شرفت المرأة المغربية . .
19 - ali tafraout الثلاثاء 02 شتنبر 2014 - 17:30
ا لى الاخ 17 - مصري متزوج مغربية
اتفق معك و اقول لك ان هده المراء من عملاء الجزائر قامت بهده الحماقة لتفريق الشعبين المغربي و المصري
اعتقدان هده المراء معندهاشا الرجل المراء لمعندهش الرجل كتولي بحال الحيوان
20 - anass malaga الثلاثاء 02 شتنبر 2014 - 17:51
اختي تبارك الله عليك انت مثال للمسلم الحقيقي الذي يهمه امر المسلمين, احزنني بعض التعليقات التي تحرض على العزلة و التفريق بين المسلمين,انا لو كنت في رابعة لقمت با كثر من ذلك,لاني احببت الدكتور مرسي كثيرا كان عرسا ديمقراطيا غني بمعاني خالصة فك الله سراحه. بعد الانكلاب الخسيس قمت ببحث في جميع اليات الانقلاب العسكري, فوجدت ان الاعلام المصري و فلول مبارك(الدولة العميقة) و الاشقاء العرب(اصحاب الزيرو) والممثلين و المغنيين و الراقصات و الاقباط واليهود...كلهم تحاماو عليه حيت هو راجل, بغيت نقول لجميع التعاليق المحرضة على العنصرية و التفرقة قال رسول الله صلى الله عليه و سلم:من لم يهتم بامر المسلمين فليس منهم,صدق رسول الله صلى الله عليه و سلم و لنتذ كر جميعا الاية التي كان يتلوها الدكتور مرسي الرئيس الشرعي:(الله غالب على امره)
21 - شطيبانو الثلاثاء 02 شتنبر 2014 - 18:31
بعد التحية،اريد ان انبه الاخت الى احد السيناريوهات التي من المحتمل ان تتحقق على ارض الواقع السياسي المصري بالخصوص والشرق اوسطي عموما لو ان مرسي استمر في الحكم لحد الساعة . تصوري ان حلفا عسكريا قام بين البغدادي ومرسي ، وهذا وارد حصوله، فماذا ستكون نتاءجه على المنطقة بكاملها ؟ الن يتم تدمير الزرع والنسل لو اتفق اخوان مصر ووندال داعش! انت ايتها الاخت المتشبعة بافكار الحرية الالمانية والتي ماكان لك ان تعبري عن رايك بدونها هل كان لك ان تعبري بالعكس منها لو كنت مواطنة من مواطني دولة مرسي ؟ لنتق الله في انفسنا ولندع الدين جانبا،اذ انه يخص علاقاتنا بخالقنا، ولنعمل العقل في كل امورنا . اما ان يتم تكفير الناس في الدنيا ويستتبعها العذاب في الاخرة، وهذا رايكم فاعلموا ان ليس فيها الهكم والهنا، وذاك هو الشرك بعينه !!!!
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

التعليقات مغلقة على هذا المقال