24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. جمعية تشيد سدا فلاحيا لإنعاش فرشة الماء بزاكورة (5.00)

  2. مسافرة أمريكيّة تفضح عجز شركة "لارام" عن حماية معطيات الزبناء (5.00)

  3. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

  4. "مَابْغِينَاشْ نْمُوتُو".. صرخة مرضى السرطان طلبا للعلاج بالمجان (5.00)

  5. حديث في العلاقات المغربية الإسرائيلية (4.00)

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | شرادي: المستفيدون من "الدعم الثقافي" للرباط خذلوا الوطن..

شرادي: المستفيدون من "الدعم الثقافي" للرباط خذلوا الوطن..

شرادي: المستفيدون من "الدعم الثقافي" للرباط خذلوا الوطن..

تابع 197 فردا عرض فيلم "أطفال السحاب" ، للمخرج الإسباني خابيير بارديم الداعم لأطروحة الانفصال للبوليساريو، بالعاصمة الأوروبية والبلجيكيّة بروكسيل، وتحديدا بقاعة المسرح الوطني ضمن فعاليات "مهرجان الحريات" الذي نظمته لجنة بلجيكيّة داعمة لـ"الجبهة" ونشاطاتها.

وكان من بين الحضور 4 أفراد فقط من بين المغاربة الرافضين لفكرة انفصال الصحراء عن التراب المغربي لتشكيل دويلة بالمنطقة المغاربيّة، بينما جاهر الباقي، بعد العرض، عن كون "لا بديل عن تقرير المصير".. وذلك أمام جمال زكري الذي رأس نقاشا ما بعد العرض بصفته "ممثلا للجمهورية الصحراوية ببلجيكا".

التذاكر التي وضعت رهن إشارة الراغبين في الفرجة تم تسويقها على مدَى أسابيع قبل موعد الـ"بروجيكسيُون"، وقد نفذت عن آخرها قبيل افتتاح القاعة لولوج المتفرجين، وذلك وسط غياب لعدد من النشطاء المغاربة الآلفين طلب دعم المغرب من أجل أنشطَة ثقافية ينظّمونها بالعاصمة البلجيكية على مدار السنة.. وذلك وفق تعليق صادر عن أحد من حضروا العرض والذي لم يكن غير الناشط محمد شرادي.

شرادي قال لهسبريس إنّ الموقف عرف تخاذل "حاملي تمغرابيت" بشكل مهين، وأردف: "هنا ينبغي أن يكشفوا عن أنفسهم، بعيدا عن البروبَاغَندَا التي تسم الملف على أكثر من صعيد، وأن يعبروا عن رفض المغالطات التي يتم الترويج لها من لدن أعداء البلد المستغلين للفراغ.. وهذا أقل واجب ينبغي تجاه الوطن.. لكنّ هؤلاء لا يجمعهم غير تدبير مورد مالي لأنشطتهم من الرباط فرارا من تدقيقات المؤسسات البلجيكيّة".

"الحريصون على حضور المواعيد الرسمية المغربيّة ببلجيكَا عموما وبروكسيل على وجه الخصوص، خاصّة أولئك الذين يقصدون المؤسسات المغربية لتمويل برامج ومواعيد تهم المغاربة وصورتهم، كان يجب أن يتصدّروا المشهد بطريقة حضارية ويساهموا في النقاش ضدّ الانفصاليين وداعمهيم من مستغلي الفراغ" يضيف شرادي في تصريحه لهسبريس.

وكان شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف، قد طلب تناول الكلمَة ضمن الحيز الزمني المخصص لمناقشة العرض و"الأطروحة الصحراوية"، معبرا عن ميل منتوج خابيير بارديم الفيلمي لتلميع صورة البوليساريو بالرغم من التقارير الحقوقيّة، التي كانت آخرها لمنظمة هيومن رايتش ووتش الدولية، وهي تثير الوضع الحقوقي السوداوي وسط مخيمات تندوف.

وتناول ذات المغربي الكلمة بالإسبانيّة، بفعل وجود عدد كبير من الإسبان داخل قاعة المسرح الوطني بشارع إيمِيل جَاكمَان، داعيا بلجيكَا إلى الحذر من "فيرُوس البوليساريو الذي خرّب الاقتصاد الإسباني وفق ما عايشه بجزر الكنارِي وسياسة الابتزاز المالي التي يفعّلها المتمعّشون من الملف"، وأضاف: "تعلمون جيدا أن مشكل الصحراء تسانده الجزائر، لذلك يبقَى النقاش عقيما بيننا في غياب المعنيين بتأجيج الأوضاع الذين بقوا بقصر المراديّة الجزائري ولم يحضروا إلى هنا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (32)

1 - وطني المبادئ الأحد 26 أكتوبر 2014 - 21:48
أشد على أياديك أيها المناضل الغيور على قضايا بلادك، شكرا شرادي على تدخلاتك وردك على المغالطات والدعاية وانتقاداتك الوجيهة للجمعويين الذين تمولهم حكومة الرباط ولا يقومون بواجبهم الوطني، لا مفاجأة عندما يتقاعس بعض الجمعويين عن المشاركة في لقاءات كهذه، لنا في إيطاليا أمثلة كثيرة. فقط أشير من جهة أخرى أنه سبق لجمعية مغربية من بلجيكا أن دافعت عن القضية الوطنية لكن في آكادير. وسبق لجمعية أخرى من باريس أن دافعت عن القضية الوطنية لكن في فاس. وأن جمعية مغربية مستقرة في أوروبا أخرى نظمت لقاءا تحسيسيا في قلعة السراغنة. هذه اللقاءات والمهرجانات تم تمويلها من حكومة المغرب. وما الهدف منها؟ تحسيس المغاربة في المغرب أم القضية فيها فلوس؟ حان الأوان لوقف تمويل الجمعيات الضعيفة والتي لا مردودية لها في التحسيس والتعريف بقضايا بلدها. آن وقت المحاسبة.
2 - علولة الأحد 26 أكتوبر 2014 - 22:08
كمغربي لم أعد افهم شيء من هذه الفتنة التى كلما طال الزمن الا وتعقدت الا وهي تقسيم بلدي الى قسمتين . أني كنت سلئق شاحنة وكان على سطحها خمسة وعشرين مغربيا مثلي وقمنا بتلبية صوت الملك الراحل ونداء الوطن للمسيرة الخضراء
والآن أصبحنا تتفاوض مع وهم اسمه الجزائر
لا وألف لا الصحراء مغربية وسابقا كانت وستظل مهما حاول الجار الخبيث فقوموا ايها المغاربة وأشعلوها مسيرتا جديدة لكن هذه المرة بالأطفال والنساء وأقيموا منازلكم وهجروا كل مستعمر أراد الذل لبلدنا وأهلنا واتركوهم يستفتون عن صحراء الجزائر اما بلدي فهي حرة ابية والا سوف يذكركم التاريخ بالخدعة لدويكم ونحن من صنع التاريخ في الأندلس وإفريقيا
3 - الرحماني الصحراوي الحر الأحد 26 أكتوبر 2014 - 22:25
اظن انه لحد الان لم يصدر اي تعليق على هذه الحادثة لانها صابقة خطيرة في حد داثها ،وتظهر موقف الدملوماسية المغربية وكانها فريق للكرة يلعب بدون دفاع ولا وسط ميدان ينظم اللعب ويخطط للهجوم :وبالمناسبة اصفق بحرارة للاخ المناضل الغيور شرادي وانحني اجلالا لشجاعته ،وذلك لدفاعه وهجومه الذي اربك خدام اعثاب قصر الرمدية،وزعزع قناعة الاجانب والغرباء الذين لا يعرفون مدى عمق عقدة الجزائر من المغرب،ولم يطرحوا سؤالا بسيطا :لماذا هذا الصراع؟الجواب بسيط ايضا لان دبلوماسية التصدي عندنا ضعيفة،وهذه الظاهرة ليست وليدة اللحضة ،ولكنها ارث مند كان السيد الفيلالي وبوستة على رأس وزارة الخارجية،فيجب بلورة الافكار التي طرحها الملك محمد السادس والتى دستوريا تعتبر بمتابة قانون والقانون "يطبق" ألا وهي خير وسيلة للدفاع الهجوم .
اعرف ان مصير مقالي هذا كصابقيه مأله سلة المهملات ومع ذلك غيرتي على بلدي وتحصري على هذه الاوضاع تدفعني للكتابة ،فرحم الله الرجال الذين كانت اسماءهم تربك الجزائرين .
4 - simo الأحد 26 أكتوبر 2014 - 22:54
تحية إلى شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف
5 - anyone الأحد 26 أكتوبر 2014 - 22:59
لماذا لم يكون هؤلاء حاضرين ؟؛لأنهم كانوا في البارات وحانات الخمور و الأوساك واللحوم البشرية ماطاب وألذ من الفليم و الدفاع الحضاري عن وحدة التراب ؛ وبعد إستفاقتهم من "الثْمْن" و دوخة يأتون إلى الرباط " مغارة علي بابا" للطلب تمويل "أنشطة ثقافية" بالخارج . ما أحلى الأنشطة الثقافية خاصةً في البارات وبحضور مُكثف للعنصر النسوي .
6 - رضوان الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:01
فيلم وثائقي بميزانية بسيطة أثاركم٠٠والله أتأكد يوما بعد يوم أن لا حق للمغرب ولا في ذرة رمل من الصحراء٠٠٠أنشر يا هسبرس
7 - radone الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:02
نفس المشكل نعا نة في النمسا تخاذل و تخاذل و تخاذل
8 - محمد الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:15
ان المغاربة في المهجر بجميع اطيافهم واماكن اقامتهم واعون بقضيتهم الاولى اللتي تتمثل في السيادة الوطنية والوحدة الترابية.وبناء على ماجاء في المقال بان هناك من المغاربة من يستغل ملف الصحراء المغربية لاغراضه الشخصية فهذا ناتج عن تقصير و سوء تدبير المسؤولين عن قطاع الدبلوماسية الخارجية لهذا الملف
9 - احبس المرقة الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:17
سنوات و سنوات و الاعلام يدق رؤوسنا بقضية " الصحراء " التي لم تعرف ادنى تطور منذ عقود . فاما على المغرل الضرب بيد من حديد و اللجوء الى الحل العسكري و اما عليه الرضوخ لاطروحة البوليساريو و الاستغناء عن نصف الوطن الجنوبي عانى معه الشعب المغربي ( 29 مليون نسمة ) الامرين من استنزاف للثروات و غسل الادمغة و تميبز واضح ضدهم لفائدة مليون نسمة من الصحراويين الذين يعيشون البذخ على ظهورنا و الذين ما فتئو. يظهرون غرائزهم الانفصالية الحيوانية . نعم للمساواة بين كل المغاربة و لا ل " ضسارة " الصحراويين .
10 - عبد الله أوفارس الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:32
معركة السينما :
-- من أراد اأن يشوه قصة فليعطها لهوليىود--هذا ما قاله كاتب أمريكي منذ عقود .فالسينما تعتمد الصورة التي يتلقاها المستقبل بكل مكوناتها و رموزها لتتحول عندالإنسان البسيط لحقيقة . و الصهاينة كانوا أول من إستغل السينما لقضيتهم الكاذبة . السينمائون المغاربة مدعوون للعمل الان لتقديم صورة المغرب و قضيتنا العادلة بطريقة علمية يمتزج فيها التاريخ بالمستقبل ويمكن الجزم بانتصارنا في معركة السينما لأننا على حق وجنرالات الجزائر على باطل .
11 - alwa3d ja الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:41
باقيين ما فاقوا هد الدبلماسيين دياولنا ?ولا مولفين يفيقوا على نغمات الصفع الملكي وش كيتسناو ?يفكهم المليك ?هما باغيين غير اسم الدبلماسية بلا عمل CHPEAUالسي شرادي الله يعاونك
12 - الحـــــــــاج الحسين الأحد 26 أكتوبر 2014 - 23:59
هيسبريس تتعرض لهجمة شرسة من قبل مرتزقة المخابرات DRS الجزائرية، منهم من يمثل انه مغربي، منه من يعلن عن نفسه، منه من يتخفى وينفث سمومه ... ويجدون يعض السذج الذين يستسيغون ما يكتبونه لأنهم يعزفون لهم على أوثأرهم الحساسة ويصوتون لهم بالإيجاب

احدروا التعاليق التي تهاجم النظام والملم خصوصا أو إنجازات المغرب ومشاريعه فهي كلها من هؤلاء المرتزقة

ويجب على هيسبريس أيضا أن لا تفتح لهم المجال للتأثير على الرأي العام المغربي وخاصة منه السذج وأشباه الأميين الذين لا يفقهون أي شيئ في ما يجري ولا يفهمون غير سطحيات الأمور

الأمر سهل يا هيسبريس لمعرفة مصدر التعليق واضن أن لكم الوسائل لمعرفته
وترك تعليقاتهم لا علاقة له بحرية الرأي لأن رأيهم أحادي وغير موضوعي ويهدف الى تضليل الرأي العم المغربي.
13 - Sáhara Occidental الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 00:30
اسر في ناجح هذا الفيلم ككل الا فلام التي تتناول القظية الصحراوية انها تنطلق من عادلة كفاح الشعب الصحراوي لطرد المحتل المغربي طبقا لشرعية والقانون الدولي تمام ما تؤمن به الشعوب المتحضر، وليس الكلأ م التافه و السب و الشتم كما يفعل المغاربة لا ن ليس لد يهم حجة يودافعون عنها
14 - نورالدين الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 01:37
إلى صاحب التعليق رقم 13: يجب عليك طرد المحتل من عقلك أما الصحراء للمغاربة، "عرف غي كيفاش تعلق واش هداك تعليق".
15 - mohammed الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 02:58
qu'est ce que vous attendez des espagnols ,ils ont peur des marocains et ils veulent affaiblir le maroc de meme pour la france comme un ancien colonialisateur ,pour l'algerie c'est une autre histoire', c'est une question d'identite .il a perdu son identite durant le presence des othmans et des francais durant tres longtemps .donc il fait tout pour affaiblir le maroc .pour heriter tout les gloires marocaines dans l'hisoire .ils se sentent tres jaloux par la gloire marocaine en andalousie et les racines marocaines en afrique a travers l'islam(le commerce),et on peut ajouter dernierement l'egypte suite a la position des islamistes marocains de Sissi.dons il faut etre vigilant .donc ces Hyena veulent manger le Lion de l'Atlas ,bien sur il y'en a des traitres .mais soyez calme ,nous sommes toujours ici meme si nous avons ete trahi( par le regime marocain et arabes) ,nous les amazighs nous allons defendre notre patri quelque soit l'enemi ..nous sommes des lions ,des vrais Hommes libres.
16 - سلام الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 06:41
الى البوليزاريو 13
ومتى كانت الصحراء خالية من أهلها ؟ ومتى لم تكن مغربية ؟ ايها الجزائري الفرنسي المالي اعلم انك مهما كتبت وعلقت تبقى كما انت بوليزاريو لا أصل ولا مفصل لك الصحراء التي تتحدث عنها ربما صحراء الجزائر اما المغربية فلا يقبل حتى المناقشة في هذا الامر
17 - saida الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 09:17
il faut répondre : pour chaque film propolisario nous devrons en produire une dizaine qui dévoilent la réalité et les mensonges des traitres et amis algériens. Nous n'avons pas besoin d'une personne étrangère pour parler de nos chers sahraouis eux mêmes sont capables de le faire la sahara marocains et pleins de jeunes hommes et femmes qui aiment leurs pays et qui sont prêt à en produire des centaines des films afin de dénoncer le polisario chaque famille a une histoire avec ces traitres, il suffit juste les aider et les appuyer par des artistes seniors
18 - البداية من هنا .. الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 10:07
ادا اراد المغرب تصفية هده القضية-قضية الصحراء-ما علية الا ان يبدءا من حيث تجب البداية. المغاربة كلهم وبدون استثناء لا يقولون ان الصحراء ليست مغربية. الصحراء مغربية ولكن.يجب ان نصفي حساباتنا الداخلية ونعطي لكل دي حق حقه اداك فقط يمكن ان نتقدم لحل هدا الملف.اجدادنا واباؤنا حاربوا الاستعمار الفرنسي وبعدها مادا وقع ؟ استولى من لم يدافع ولم يحرر على خيرات الوطن.بل منهم من تحالف من المستعمر واصبح من الاثرياء بعد الاستقلال وبقي المجاهدون على الهامش.الان جاء دورهم -اصحاب الملايير المستفيدين-لتحرير الصحراء.الاغنياء الان يتهربون من الاستثمار في الصحراء ولما تحرر ينقضون على المعادن والبحار والامتيازات الاخرى كالاعفاء من الضرائب وغيرها. نقتسم خيرات المحرر اولا ثم ندافع-جميعنا- عما تبقى لتحريره.الديب كدوز عليه غير مرة وحدا.المسيرة الخضراء مثلا من شارك فيها ؟هل الاغنياء وابناؤهم ام الفقراء؟هدا سؤال.جاء دورهم .ونحن متيقنين انهم لن يستطيعوا فعل شيء الا الخطابة والتحريض على الكفاح.لن اشارك في تحرير الصحراء-وانا مومن انها مغربية 100/100 حتى نقتسم ما حرره اجدادي مند 1956.واش فهمتي ولالا...
19 - أحد جنود الخفاء الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 10:48
أين هم أعضاء السلك الديبلوماسي المغربي ببلجيكا؟ هل في سياحة طويلة يتحمل أعباء مصاريفها الشعب؟ أين هم؟ لتجييش ولتعبئة المغاربة المدافعين عن الوحدة الترابية وحجز كمية مهمة من التذاكر حتى يشوشوا بالتصفير وبالإستنكار في القاعة.
في البلد الذي أقيم فيه تنظم عدة محاضرات ولقائات ضد الوحدة الترابية، فريق من المهاجرين المعروفين ب"جنود الخفاء" المكون من 9 أفراد لهم طرق خاصة للحصول على معلومات و تفاصيل اللقائات ونتصدى لهم بوسائل بسيطة وبخطة محكمة و منظمة سهلة مفادها الشرشرة والتشويش وعدم إحترام وبالتدخل الغير القانوني، ولقد حصل أن طرد أحدنا من القاعة طلبا من سفير دولة معادية، ردة فعل الجميع تكلم بصوت عالي، فمنا من يقول الصحراء مغربية، ومنا من يقول حرية التعير من الحقوق الكونية، ومنا يقول نحن الرأي الآخر،
جنود الخفاء زيادة على التصدي الإعلامي أفشلوا أكثر من 14 لقاء ومحاضرة، تعرضوا لعدة مضايقات آخرها إيقاف الأكبرمنهم سنا لعدة ساعات، لكن ذلك لن ينال من عزيمتهم، صامدون دائما في الواجهة متحدون، لكل ما يمس وحدة تراب وطننا متصدون.
العزة للوطن والمجد للتوابت
20 - مواطن حر الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 10:55
فعلى ما حصل في بلجيكا من إهمال في حق الدفاع وتنوير الرأي العالم حول قضية الصحراء المغربية من قبل أناس لا تهمهم الا مصالحهم الخاصة باسم باسم الجمعيات خارج ارض الوطن
فما جاء من تصريحات الاخ المحترم شرادي فانه
الواقع الملموس ، لان معضم الجمعيات في بلد المهجر همهم الوحيد المساعدات التي تقدم لهم من البلد المضيف بما في ذلك بعض المساعدات
من الحكومة المغربية .
كما ان جلهم لا تهمهم المصلحة الوطنية عكس ما تهمهم المصلحة الخاصة .
ففي عدة مناسبات نضمنها جمعية مساندة للانفصال بأستراليا نجد الحضور المغربي ضعيف الى شبه معدوم عكس المناسبات الوطنية
تجدهم أصبحوا طباخين ومصورين علما انهم
ينتقلون من مدينة سيدني الى العاصمة الفيدرالية
كانبرا .وفي المناسبات المهمة التي يجب ان يكون
الحضور المغربي فيها بشكل كبير نجدالعكس داءىما نفس الخمسة او سبعة أشخاص
وشخص او شخصين هم من يتدخلو لتنوير الرأي العام الأسترالي حول قضيتنا الوطنية.
امابمناسبة عيد العرش المجيد فنجد بطاقات الاستدعاء ترسل لأشخاص لا يعلمون شيئا عن النزاع المفتعل حول قضية الصحراء المغربية، وتهميش الشرفاء من عدم الحضور (بروباكاندا)
21 - sahara libre الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 11:28
يسر الفيلم على نجاح السينما الصحراوية الذي يعبر عن معانات أطفال الشعب الصحراوي من تحت خيام الدل والعار من أجل إلا سوى شعب يطالب بتقرير المصير في أرضه المغتصبة وفق ماآعلنته محكمة العفو الدولية سنة 1976 بحق الشعوب في تقرير مصيرها
22 - ali الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 12:04
Un grand merci au commentaire n6 , pour ce conseil si logique . Il ne faut pas donner toute cette importance a un petit commentaire realise par un simple p..... .
23 - صحراوي الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 12:21
فيلم وثائقي بميزانية بسيطة أثاركم٠٠والله أتأكد يوما بعد يوم أن لا حق للمغرب ولا في ذرة رمل من الصحراء٠٠٠
24 - Said-Casablanca الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 12:57
تحية إلى شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف
تحية إلى شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف
تحية إلى شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف
تحية إلى شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف
تحية إلى شرادي، الناشط الجمعوي المستقر ببلجيكَا والمتأصل من منطقة الريف
25 - Ahmed El Karroti الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 13:34
les acteurs du film c'est les même figurants que dans le passé,y avait aucun sahraoui dans la salle apart leurs représentants. la salle était remplie par des belges venant pour une soirée à vin.les titulaires de la cause sont absents.le PTB OXFAM et CBSPS , Vincent Chapaux et quelques extrémistes espagnols comme d'habitude.les questions posés: la cause du problemes entre l'algerie et le Maroc =la guerre des sable et l'issu vers l'atlantique.la cause était crée par Boumediene et vous l'utilisez à des fin subsidiaire et vous êtes un groupe des voleurs qui n'ont rien avoir avec la cause .une parti de's belge ont resté dans le hall entrain de boire du vin et déguster l'argent des hydrocarbure algerienet ils rien à foutre du film.mr zarouali ;sont oncle était Quaïd à Tantan,sont père est mort ya pas longtemps au Maroc et aujourd'hui remet l'addition au au Maroc.
26 - زيغود الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 13:57
و ما الذي بإمكانهم فعله !!!
حتى و ل حضرت كل الجمعيات المغربية المساندة لسياسة المخزن في أوروبا ليس بوسعها فعل شيئ أمام قوة الحق و الحجة الدامغة على عدالة قضية شعب الصحراء الغربية .
حتى الشرادي لم يخرج في مداخلته عن ما يكرره الاعلام المغربي الرسمي الذي يحاول ضمنيا الاستنجاد بالجزائر علها تساعده في حل معضلته و لو عن طريق ملتو كاتهامها بعرقلة سياساته التوسعية و بأنها المسؤلة عن هذا المشكل .
27 - صحراوية مغربية الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 15:07
إلى صاحب التعليق 9 أنا صحراوية مغربية ولي عائلة وابناء عمومة يقطنون بمختلف مناطق الصحراء المغربية واقسم بالله اني زرت معظم هذه الاراضي فضلا عن كوني ترعرعت هناك وما أريد قوله وتأكيده هو أن لأشقائنا شمال الصحراء فكرة مروجة جد خاطئة فلا يغريكم مظهر البدخ الذي تتحدثون عنه فالمستفيد منها فئة صغيرة تتربع على عرش الثورة وأغلبهم من المنتخبين أو الأعيان,فما ننعم به هو الرخاء في العقار في بعض المناطق التي لازالت تتطلع الى التنمية الى جانب ماتفرضه علينا التقاليد الصحراوية من تضامن كدعم الفقير ومساندة المريض والوقوف جنب المظموم إلا أن هذه السمات بدأت في الانقراض,أما المواطن الصحراوي فهو يعاني ويكافح ويكد من أجل لقمة العيش وأطلب من رجال ونساء الاحصاء أن يدلوا بكلمتهم في الموضوع دون انحياز فهم من عايشوا أوضاعهم عن كثب بعيدا عن أي تغليط وهم من دخلوا بيوتهم وتحسسوا مشاكلهم وعاشوا معانتهم ولو لفترة قليلة من الزمن غالبا ما يحاول المواطن الصحراوي اخفاء معاناته برسم الابتسامة على وجهه,فلنضع اليد في اليد من أجل مغرب الغد,مغرب بصحرائه على عيون العدو النكد ولن يكون ذلك الا بالجد والكد.
28 - Magharibi الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 17:25
لا تنتظروا شيئا من الديبلوماسيين الذين أدخلوا بالمعارف أو العائلة!!!
كم من مرّة وجدت نفسي أدافع على المغرب في ندوات و ملتقيات بالرّغم من أنّ حقّي أخذ منّي في محاكم تلك البلاد!
هذا الصّباح فقط جائتني طالبة تريد تأشيرة الدخول إلى المغرب من أجل فادّراسة في جامعة الأخوين تسأل لماذا لا أحد يجيب على الهاتف و لا يرد على البريد الإلكتروني لا في السفارة بواشنطن و القنصلية بنيويورك!
أجبتها بأنهم كلّهم Pistones
وقال لك باغين 20 مليون سائح!!!!
29 - صحراوي مغربي الاثنين 27 أكتوبر 2014 - 23:01
نفاوض جبهة البوليواريو ونجلس معها على طاولة االخوار وندفع بتحكم الجزائر فيها .يعني ان استقلاليتها في صالحنا ورغم ذلك نهاجم الجبهة اعلاميا ونضعفها الشيئ الذي يكرس الهيمنة الجزائرية على القرار. انه امر غريب فعلا ثم ان الصحراويين بالداخل فقدوا الثقة في المسؤولين الذين يرون يوميا شاحناتهم وبواخرهم تنهب وتمتص اين الدولة من هؤلاء ام ان الدولة تكتفي بالاعيان والوجهاء ولايهمها الشعب فلننتظر اكثرمن هدا ....اينك ايتها الدولة ايها الاعلام الذي يظلم الصحراويين ولايكلف تفسه البحث عن واقعهم الحقيقي ادهبي ياهسبريس واستفسري وابلغي من يعنيه الامر
30 - صديق من لاس بالماس الثلاثاء 28 أكتوبر 2014 - 19:46
كما عرفناك وجدناك وكما ودعناك التقيناك . انسان المبدا وانسان الوطنية الغيور يتغير الزمان ويتغير والمكان وواجهت نضالك لا تتغير وحرقة التقصير والتخادل وترك الفراغت في رقعة النضال ليستغلها اعداء الوحدة تؤلمنا لكن الكثير من ابناء هذا الوطن من قوله تعالى..فَاذْهَبْ أَنتَ وَرَبُّكَ فَقَاتِلَا إِنَّا هَاهُنَا قَاعِدُونَ...اللهم تبث اقدامك واعانك في ما انت فيه وعليه...تحياتي
31 - فريد العمرواي الأربعاء 29 أكتوبر 2014 - 13:33
الشرادي محمد عرفته لاس بالماس بجزر الكناري كمقاوم شرس لا يهدأ له بال،له إهتمام و إحتكاك بمشاكل أفراد الجالية التي كانت تجد فيه أتم الإستعداد لتقديم العون و المساعدة في جميع المجالات،يشهد له بهذا العدو قبل الصديق،مساجد الجزيرة كان يخدمها دائماً بواسطة معارفه و أصدقائه سواء ماديا أو معنويا.
خلاصة القول لقد إفتقدناك كثيراً و لا تمر مناسبة أو إجتماع بأحد المساجد إلا و يتم ذكرك فيه بتدخلاتك القوية الصارمة التي كنت تهدف بها خدمة مصالح المسلمين بصفة عامة و المواطنين المغاربة بصفة خاصة.
فلك مني تحية تقدير و شهادة حق للتاريخ.
32 - الورياشي علاء الأربعاء 29 أكتوبر 2014 - 15:54
الحقيقة المرة التي كشف عنها الوطني المشاكس شرادي هي الواقع الذي نعيشه بالمهجر بحيث نرى أغلبية الإنتهازيين تراهم في الصفوف الأولى عندما يتعلق الأمر بطلب الإعانات أو الحضور في الزرود لملإ البطون،أما عندما يتعلق الأمر بحضور أنشطة أو لقاءات ينظمها أعداء وحدتنا الترابية فلا تجد لهم أثرا،بدورنا نتوجه بالشكر للزميل الصحفي الذي نشهد له بمقالاته النارية شرادي محمد على وطنيته التي لا تقبل الجدال و نتمنى له المزيد من العطاء .
المجموع: 32 | عرض: 1 - 32

التعليقات مغلقة على هذا المقال