24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

10/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4708:1813:2516:0018:2219:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. مهمّشون يشتكون بؤس المعيشة بدار ولد زيدوح (5.00)

  2. دور الأزياء العالمية تجتذب المسلمات بتصميم "الأزياء المحتشمة" (5.00)

  3. عندما طالب المقيم العام ليوطي بجمع معلومات عن أمازيغ المغرب (5.00)

  4. قراءة في أرقام المغرب (PISA 2018) (5.00)

  5. الحجاجي تعرض "عيونا مبدعة" في مدينة فاس (5.00)

قيم هذا المقال

3.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | شاب مغربي يقتل والديه وينتحر في العاصمة البريطانية

شاب مغربي يقتل والديه وينتحر في العاصمة البريطانية

شاب مغربي يقتل والديه وينتحر في العاصمة البريطانية

لا تزال الجالية المغربية المقيمة ببريطانيا لم تستفق بعد من صدمة جريمة قتل ذهب ضحيتها، قبل أيام قليلة، زوجان مغربيان على يد ابنهما، أشرف العمراني، وهي الأسرة التي تنحدر من قرية ريصانة التابعة للنفوذ الترابي للعرائش، وتقيم في لندن منذ أكثر من 30 سنة.

وأفادت الشرطة البريطانية أن أشرف أقدم على قتل والديه في شقتهما قبل أن ينتحر، معلنة أنها أغلقت التحقيق في هذه الجريمة، بعد أن تبين لها أن الابن هو الذي يقف وراء اغتيال والديه، دون أن تعلن عن الأسباب الحقيقية التي تقف وراء هذه الجريمة.

وسبق للشرطة اللندنية أن اعتقلت أشرف، 30 عاما قيد حياته، أياما قبل أن يرتكب جريمته النكراء، بسبب كثرة شجاره مع والديه، وتسببه في فوضى عارمة بالحي السكني "ويسترنبورن غروف " الذي تقطن فيه أعداد كبيرة من أبناء الجالية المغربية والآسيوية.

ولم تفرج شرطة العاصمة البريطانية بعد عن تقريرها حول حيثيات هذه الجريمة التي هزت العاصمة البريطانية، إلا أن الجيران وأبناء الجالية المغربية أوردوا أن أشرف دخل منزل والديه ووجه إليهما طعنات قاتلة حتى الموت، رغم توسلاتهما له بأن لا يؤذيهما.

وأفادت وسائل إعلام محلية، نقلا عن مصادر أمنية، أن الجاني كان قد اختفى عن الأنظار منذ مدة طويلة، على خلفية قضائه فترة سجنية، وكان له ملف مليء بالسوابق الجنائية، من بينها قضاؤه 7 سنوات وراء القضبان بعد إدانته باغتصاب إحدى الفتيات.

وكشفت الشرطة أن الشاب المغربي تم توقيفه يوم 10 من فبراير، بعد اعتدائه على أحد المواطنين، وقد تم استدعاؤه للاستماع لأقواله يوم 18 من فبراير، غير أنه لم يمهل الشرطة البريطانية إلى غاية هذا التاريخ، حيث قام بقتل والديه، قبل أن يقدم على وضع حد لحياته.

وأورد أحد الجيران بأنه آخر مرة شاهد فيها والدة أشرف، كان قبل يوم واحد من وفاتها، حيث قالت له إنها تعبت وتريد العودة إلى المغرب، وكان يظهر عليها الحزن، قبل أن تخبرنه بأن زوجها اتصل بها، لأن هناك بعض المشاكل في البيت مع الابن".

وتعليقا على الموضوع، استنكر خالد برواين، عضو جمعية أبناء العرائش بالمهجر بلندن، هذه الجريمة التي طالت الأصول، معتبرا ما جرى "لا علاقة له بأخلاق المغاربة وشيمهم"، مبينا أن الأجيال الصاعدة في لندن بدأت تفقد هويتها وثقافة أجدادها، مشيرا إلى أن بوصلة الطريق سقطت من يد هذا الجيل".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (69)

1 - سامي الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:21
تأثير الأفلام الاكشنية ..
2 - ملاحظ الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:21
ما هاذا الزمان! الاباء يتعبون كثيرا من اجل ابنائهم وفي الاخير يقتلونهم. الابناء يستهلكون اكثر من كل شيء ولامنفعة من وراءهم. الله يستر.
3 - Moroccan in London الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:26
I live in London for last 23 years Westbourne grove is a lovely place, except some small areas. This crime has disturbed the peace of the community they have the third generation of Moroccans there the parents are nice and friendly, sadly their children have embrassed the bad things of the west and the bad things in our culture. That's a cocktail for disaster.
4 - 3abiiiiiiiiir الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:28
بوصلة الطريق سقطت من يد هذا الجيل".
5 - حميد الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:29
هدا يدل بان المغربي يمكنه ان ينحرف في المغرب او في بلد متقدم و لا علاقة للمشاكل او الفقر بدلك
6 - ملاحظ الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:32
اخوتي العرب وخاصة العرب الاذكياء جدا , اقول :
كما هي العادة ان سبب هذا المشكل هو الكفار والصهيونية العالمية والامبريالية الدولية التي تريد الهيمنة على الخيرات العربية والقضاء على الشريعة الاسلامية التي اوصلت الانسانية الى ما هي عليه اليوم من تقدم وعلوم وازدهار والتي اوصلت البشرية الى المريخ والقمر.
(حينما تقول '" الهيمنة على الخيرات العربية "" قلها بصوت مرتفع وغليظ حتى يكون لها الوقع المطلوب الذي يدغدغ عواطف اخوتي العرب والمسلمين )
7 - اسف وطني الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:34
هل المغاربة يتلددون في قتل ابائهم وبطشهم وسفك دمائم مادا يجري لشباب المغرب المتعطش لدماء ابائهم هاتشي بزاف
8 - مغربي؟ الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:36
حينما نقول شاب "مغربي" قتل.... ماذا نعنيه ب"مغربي" ؟ إذا كانت هاته الكلمة ذات وزن، فيجب التحرّك وحل مشكل ذلك "المغربي" القاطن خارج "المغرب"، مايعني أنّ "المغرب" ليس هوّ فقط ذالك الجهاز الفاتح فاه دائما للعُملة الصّعبة، دون أن يعلم أيّ حالة يتواجد فيها "المغربي"، وأشكّ في عدم علمه بنفسية أبنائه ومدى صدمة الثّقافات المُستقبلة عليهم، من عنصرية، ناهيك عن إنحلالها بمقارنة مع عقلية "المغرب" المُصدِّر لأبنائه، والمشاكل النفسية وصعوبة تربية بناتهم وأبنائهم المراهقين في تلك الظروف، إذا كانت كلمة "مغربي" تُستعمل بخفّة، فلا داعي لإحراق دِمائنا بهاته الأخبار التعيسة التي نراها في إزدياد مُشين.
9 - Malek الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:38
I beleive that these parents did their best to bring their son up. They also poured him with their tenderness and love. They loved him more than themselves. They further made many a sacrifice to make him a successful man in the future. They were good parents to him. As a reward, he paid them back by stabing them to death, whereas Islam, our beloved religion, warns sons not to disobey their parents as long as they do not ask him to disobey Allah; this guy has broken all the borders by not solely disobeying them, yet by turning them to dust, underearth. This way, He becomes the most disobedient of the world
10 - R&D الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:45
تربية الأطفال في الخارج وخصوصاً الغرب تتطلب جهدا بالغاً غير منقوص من ولادتهم إلى غاية تخرجهم وحصولهم على وضيفة وزواجهم.

إنهماك الزوجين وراء الدولار أو الأرو يغيب الأباء عن أطفالهم حين ذاك يبدأ الإعوجاج في الفراغ وتكون الطامة الكبرى في التعاطي مع المخدرات تنتهي ليس بضياع الشباب بل حتى بأبأهم وذوهم.

نسأل الله أن يصلح جميع أطفالنا وأن يهديهم الصراط المستقيم. عليكم بالدعاء لأبناكم في الصلاة فإنه يكون مستجاب لهم
11 - فريد الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:47
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم...جرائم المغاربة ضد الأصول تتوالى تباعا في كل حدب وصوب !!!! جرائم يندى له الجبين
12 - zeriab charaf الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:49
يصعب علي تصديق هذا الكلام فنحن تربينا على حسن الطاعة للوالدين والاحترام وتقبيل الايادي منهما والاقدام...فكيف لمن تشرب قلبه بالاجرام ان يدرك قيمة ووزن الام التي تحت اقدامها الجنة والاب رمز التضحية والمحنة...و حسبنا الله ونعم الوكيل في كل ابن عاق يقسو على الوالدين ولو بنظرة.
13 - خااليد الاثنين 16 فبراير 2015 - 19:51
البوصلة سقطت من يد هدا الجيل فعلا
الراسمالية المتوحشة لا تساعدهم ان يصبحوا انجليز
و شيوخ الارهاب و الغتن لا يعلمونهم صحيح الدين
ارجو من الملك التدخل في اوروبا في المجال الديني و اخبار الاروبيين بتجريم الكتب الصفرا، الاخوانيه و الوهابية لانهم يجاملون السعودية و يستقبلون شيوخ الفتن ارضا، لشيوخ النفط
14 - شام رائحة الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:00
تنقلون اخبار من لندن،وتتجنبون الحذيث عن جرائم المخزن،فقط خلف نافدتكم،في حق الجمعية المغرببة لحقوق الانسان !!!!!
15 - taounate الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:04
غريييييب أنت يا زمن!!! إلي قتلوا فالمغرب،كنقولوا الفقر و المخدرات !! ولكن دابا فالخارج!!فالطاليان!!! الله يهدي وليداتنا!!!
16 - Brahim Uk Wiltshire الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:11
أنا متأكد أنك جزائري و ربما لم تزر بريطانيا قط، المغاربة من أفضل الجاليات هنا في بريطانيا، و الإحصائيات تدل على ذلك. أسوء جالية في بريطانيا هي الجالية البولندية، أنا أعمل لدى شرطة ويلتشير في مدن تروبريدج و شيبينهام و سويندون كمترجم خارج أوقات عملي الأصلي منذ 3 سنوات و لم أرى مغربيا واحدا يتم القبض عليه في هاته المنطقة. رغم أن تاني أكبر تجمع للجالية المغربية ببريطانيا هو مدينة تروبريدج. إذن إحترم نفسك، أنت و قنصلك الكذاب.
17 - karim الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:17
والله معك الحق اخي رقم 6. المغاربة في هولندة كذالك جلبوا العار لوطنهم المغرب...همج
18 - omar الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:26
الى صاحب التعليق رقم 6 tangerois : انا متفق معك 100% انا كذالك قالها لي شخص هولاندي في سوسرا "لدينا مشاكل فقط مع المغاربة و الجزائريين" زد على هذا ان مدرسة رفض مديرها تسجيلي انذاك وقال لي بالحرف الواحد وجدنا مشاكل مع طلاب مغاربة و قلت له لا يحق لكم تصنيف المغاربة على انهم كلهم سيؤن فقال لي نعم و لكن يحق لنا ان ناخد الحذر وانهينا المكالمة. و الله على ما اقول شهيد . حوتة تخنز الشواري لكن حنا المغاربةالشواري هو لي كيخنز الحوتة
19 - Karim الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:31
Strange as it sounds, we should not rush to conclusions. This young man, moroccan or otherwise, was obviously a deranged human being. We do not know what was going through his mind. I don't think anybody with any sense of reasoning would kill his own parents and put an end to his life in this way.
20 - احميدة الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:34
التشخيص
ومن اعرض عن ذكري فان لم معيشة ضنكا
21 - Citoyenne du Monde الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:38
Que les vicitmes reposent en paix! Ceci dit, les parents doivent etre tres vigilants sur les dérapages de leurs enfants. Ils doivent creer un équilibre entre les devoirs de cet enfant(oui les devoirs) et ses droits.En general, les symptomes apparaissent dés l'enfance (abus sur animaux ou sur enfants des voisins ou à l'école). Les enfants detectent trés tot la faiblesse des parents. Certains sont reconnaissants parce qu'ils definissent cette fragilité parentale comme un signe d'amour. D'autres en abusent jusqu'à la fin. C'est pour ça qu' il faut etre trés strict, avec tolerance zero. Il ne faut ni banaliser leurs excés ni couvrir leurs crimes au point de devenir complice. Croire que les crimes de notre enfant chéri vont rester en dehors du foyer familial est une aberration qu'on finit par payer tot ou tard.
22 - abdo11111 الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:42
حسبي الله ونعم الوكيل وﻻ حول وﻻ قوة إﻻ باالله عجائب الدنيا 
23 - مهاجر مغربي الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:47
معضلة كبيرة هي تربية الأبناء وخصوصا خارج الوطن، التحديات واحدة انتشار المخدرات، كثرة الفساد، تأثير الانترنيت، في الخارج التحدي أكبر تحاول أن تربي ابنك على الأصول لكن هناك المدرسة، المجتمع، الوسط تختلف، عوامل كلها لا تساعد على تربية النشء بالشكل المطلوب، ما العمل؟؟؟ أن يصل بالابن أن يقتل والديه هذه كارثة، يا لطيف، يا ستار. قبل أيام قرأت مقالا آخر عن قتل شاب أعتقد لوالده أو أمه كيفما كان الحال، كارثة عظمى بكل المقاييس، من المسؤول؟؟؟ نعيش زمنا صعبا جدا، عوامل مركبة، أجيال العقود تختلف كليا عن أجيال اليوم، على كل حال يجب بذل أقصى الجهود من أجل تربية الأبناء تربية صالحة: البدء بالوالدين، ثم المجتمع المدني، وعلى الدول أيضا أن تقوم بخلق وإطلاق برامج تحسيسية لتوعية الشباب وهو شيء لا نلا حظه إلا نادرا، والله الموفق....
24 - iliass الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:48
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم يا حسرة على ناس زمان.
25 - Hicham UK الاثنين 16 فبراير 2015 - 20:54
اغلب التعاليق تصب في اتجاه ضياع الجيل الجديد و أنا أقول بان هذا غير صحيح بل الأغلبية صالحة و ما قاله الأخ عن ان الإنجليز ليس لهم مشاكل مع الأقليات فيما عدا المغاربة فاستغرب من أين جاء هذا القنصل بهذا القول لانه و بفضل الله تعالى نمثل بلادنا أحسن تمثيل و الأرقام تؤكد ذلك و هناك آطر شباب في كل مجالات العمل و على شتى المستويات. نعم البعض و ليس الكل من الجيل الاول من المهاجرين كأنو أناس بسطاء تنقصهم اللغة و الوعي الثقافي بقواعد اللعبة الاجتماعية التي تظل من اهم شروط حصول الاندماج و من الطبيعي ان ينتج عن هذا الوضع بعض الاختلالات . إنجلترا و بريطانيا عموما من الدول الصعبة المراس حتى على اصحاب الدار و الارض و خاصة في هذه الأيام و لكن و بفضل الله نحن نبقى مغاربة معروفون بالصبر و قوة العزيمة و شخصيا لا أفاضل بين المغرب و بريطانيا لأَنِّ كلا البلدين له أفضال كثيرة علي.
26 - abdellah الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:03
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يتكلم عن علامات الساعة في الحديث الدي يرويه ابن مسعود حيث قال: لا تقوم الساعة حتى يكون الولد غيظا ، والمطر قيظا ، وتفيض الأيام فيضا أخرجه الطبراني .
يكون الولد غيظا اي لا يجني المرء من ابنائه في اخر الزمان الا الحسرة والالم والاسى بعد ان كان الولد في سالف الايام السند والعون وقرة العين لوالديه
27 - sami الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:05
قرأت هذا الخبر في جريدة evening standard و انا بمترو الإنفاق، صورة كبيرة الامراة محجبة في متوسط العمر،تبدو طيبة، أكتشفت الشرطة أنهما ميتان في شقتهما، حين جاؤا لتبليغهم خبرا غير سار مفاده انتحار ابنهما، صاحب السوابق و الاغتصاب و سبع سنين سجينا، للأسف الجالية المغربية المنحدرة من مناطق الشمال و المتواجدة بكترة في هذه المنطقة لم تهتم بتعليم أبنائها فخرجوإلى الشوارع و أغلبهم لا يجيد العربية و لايعرف عن المغرب سوا الحشيش الذي يتاجرون فيه بمجرد خروجهم من المدارس.
28 - الفنان الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:13
ماذا فعلت الدول العربية او الاسلامية على الخصوص في الدول الغربية..لامدارس للعربية والتربية الاسلامية والقران الكريم اليهود لهم مدارسهم والدولة العبرية تتحمل كل المصاريف ونحن امة تشردت هناك من يمول البرصا وهناك من يمول باريسانجرمان ومان سيتي وهناك من ينفق بسخاء على العاهرات في اليخوت والفنادق الراقية ووووكيف تريدون ان يتشبت ابناء هذا الجيل بهويته نسال الله حسن الخاتمة انما اموالكم واولادكم فتنة...
29 - طبيش زكييه الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:31
ما يحدث من جرائم قتل سواء بالمغرب او في اي دوله في العالم هو نتيجه عدم ااتحلي باﻻخﻻق ﻻن المتخلق مهما كانت ديانته ﻻيقوم بهدا الفعل الشنيع
30 - تم كارمن الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:35
هده دساره انا عايشة في لندن وما بشوف انه في سبب يخليك تقتل والديك و نفسك كل شي متوفر للحياة الكريمة شغل دراسة علاج سكن راتب للبطالة هدا غير شواحد مريض نفسي
31 - mohamed الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:42
ردا على صاحب التعليق خااليد"الله ارحم الوالدين اشرح لي كلمة وهابي..ارجوك بادلة علمية.ولا لكلام بوودينة
شكرا.
والله لو رجعنا لديننا لما سمعنا هذا
32 - FoXBoX الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:47
that's the result of depriving children from a decent life while saving money to build villas and four storeys buildings back home . till the day you become fully aware that you can't be in here and their and that your children are the first and last investment , the failure is going to be your shadow. RIP and sincere condolences to the family.
33 - احمد الاثنين 16 فبراير 2015 - 21:50
ومن قال انه هو الفاعل؟
ممكن عمل عنصري او تصفية الحسابات ونحن نعلم المشاكل التي تعانى منها الجاليات المسلمة في جميع انحاء العالم
34 - جد جاد ريم الاثنين 16 فبراير 2015 - 22:31
إنااااا لله وإناااا لله راجعون.فالكل أصبح يعاني سيكولوجيا، جراء عوامل متشعبة كالجهل والإنهزام الفكري وهويات لقيطة (لا دين لا ملة)،وفقر مكبوت،وانفصام الشخصية كما يتجلى بوضوح من بعض ارتسامات البعض التي يسمونها "تعاليق"...وقد أثارني 3و6،فالأول "حاول التخلص من المكبوت" بالكتابة بلغة الأسياد من لندن..!والثاني "شفوني راني عارف ما يروج ببلاد اللنجليز ..من أصيلة..?".ثم مثل هذه الجرائم تجري أطوارها أيضا داخل الحدود،لسبب بسيط هو نفس الأسباب تؤدي لنفس النتائج..ولله سبحانه لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.
35 - Mounir الاثنين 16 فبراير 2015 - 22:42
قد عققته قبل أن يعوقك، جل المغاربة يلهتون وراء الدنيا من أجل التباهي وينسون تربية أبنائهم و ها هي العواقب فرطتم في أولادكم فرطتم في دينكم أفسدتم بلدان الآخرين وكل هذا من اجل تجميع الأموال مع العلم (السكن في مكان مهمش لا دنيا لا دين لا أبناء) لا جول ولا قوة الا بالله
36 - مسلمة الاثنين 16 فبراير 2015 - 22:57
انا عندي ليكم الحل الأكيد باش ولادنا يطلعو مربين انا ام ماشي حيت كتكولو الولادكم راكم مسلمين ولا متسرقوش و لا ........الحل هو تربيو ولادكم على الدين و الصلاة و كيفاش ميكدبش حيت واليديه مكيكدبوش ماشي حنا نكدبو و نكولو لا ا ولدي متكدبش هادشي ماشي معقول
37 - القعقاع الاثنين 16 فبراير 2015 - 23:12
شيئ طبيعي ان يقتل ابواه فإدا لم يربيانه جيدا فدلك مصيرهم فالتفرغ لجمع المال ونسيان الاولاد هدا هو حال معضم المغاربة في الخارج يريدون ان يتبتو نجاحهم المادي على ضهور اولادهم الدين معضمهم لا يصلون الى التعليم العالي و هده حقيقة لن ىيستطيع انكارها احد لان لو قاموا بتعليم اولادهم لا وجدتهم اليوم يتفاخرون باولادهم الدين وصلو الى مراتب عليا بدل التفاخر بشرائه لخربة ادى تمنها بتظحية باولاده وهو يعلم ان اولادو سوف يبيعون ما ضل يجمع طيلة حياته ومن هدا المنبر ادعو المغاربة في الخارج ان يحددو ما يريدون ان يفعلو ما هو معقول و يتجردو من العاطفة و ان يتعلمو من اخطاء السابقين وأن يكونو واقعين و حازمين في امورهم و ينسو كلام ضعاف العقول كمن يسال مادا احضرت ومادا فعلت فتربية الاولاد و تعليمهم والمحافضة على الدين هي الامتحان فادا نجحت في هدا فقد تركت من يدعو لك و من يبقا في جنبك و يعولك عند اردل العمر
38 - abderahin الاثنين 16 فبراير 2015 - 23:21
ماشا الله ماشاء الله ماشاء الله
39 - كلمة حق الاثنين 16 فبراير 2015 - 23:25
عاصمة الضباب وإبن العذاب
شيء بشع ان يذبح الإبن والديه في تجرد تام من عاطفة البنوة وعشرة السنين التي تكون ذاخل كل انسان سليم نحو والديه .أكاد اجزم ان هذا الإبن انفصل تماما عن الواقع بفعل تعاطيه للمخذرات التي عملت عملها المدمر على ذماغه....
40 - نبيل الزكريتي الاثنين 16 فبراير 2015 - 23:39
صدقت المقولة "يمنح الله الحمص الجاف لمن لايملك الاسنان" هذا المجرم وجد نفسه في بلد الاحلام والحياة للاسف سلك درب الانحراف والجرم ومسخوط الوالدين فهل هذا جزاء والديك ... يستحق الاعدام
41 - hajjaj الاثنين 16 فبراير 2015 - 23:50
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله:N'allons pas cherché loin les causes les véritables causes des malheurs de ceux qui ne sont que pleinement fiers de leur patriotisme,les véritables causes donc viennent de ce patriotisme( identitaire) qui aujourd'hui donne ces fruits amers,le marocain veut aujourd'hui sa part de progrès,il est servit,mais cela suppose des sacrifices!?le sacrifice de ses valeurs en vaut-il la peine?le marocain encore veut l'instauration d'une démocratie fin de cycle?,il veut accédé a l'utopie,l'utopie quelle fantastique évolution
42 - Rachid الاثنين 16 فبراير 2015 - 23:51
الىBrahim Uk Wiltshire رقم 17
اولا اهناك بمساعدة الشرطة البرطانية المسمات بscotlandiard وتقول بان الجالية المغربية هي من احسن الجاليات كفاك كذبا وكفاك ترجمة للكذب ولم تذكر التجمع المغربي بلندن ولتعلم ايها المترجم بان اغلبية المغاربة بانجلترا هم من العرائش وانا اعرف بناتهم جيدا احسن منك رغم عملك فغلبيتهن يشربن السجائر ويشربن الخمر ويدخلن منازلهن الى ساعات متاخرة من الليل بالفعل كما ذكرة ايها المترجم فانهن احسن ممثلات للمراة المغربية بلندن
43 - التربية الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 00:19
إن الإنشغال عن تربية الأبناء والتهافت من أجل جمع المال وبناء القصور نتيجته أبناء مجرمين بائعي المخدرات ومقترفوا شتى أنواع الموبقات. فهناك العديد من المهاجرين الذين تركوا أولادهم في المغرب وهم محرومون من أبسط حقوق الحنان الأبوي. كما نجد آباء فقدوا سيطرتهم على أبنائهم الذين عوض أن يدرسوا في مدارس مكلفة ماليا إلى حد ما نجدهم يتسكعون في الشوارع، بينما الآباء يبنون عمارات وفيلات في المغرب حيث يغلقونها ولا أحد يستفيد. فهناك مشاكل كثيرة لدى الجالية فهل من متفهم أو معين؟؟؟؟؟ أو أن همنا الوحيد هو عملة هؤلاء وكم دخلوا من الدولار؟؟؟؟؟ أسئلة كثيرة يجب أن تطرح ويجب أيضا إيجاد الحلول المناسبة والتحرك السريع لإنقاذ ما يمكن إنقاذه. فيا أيها الآباء لا تنسوا أن تستثمروا في أولادكم كما تستثمرون في شراء الأراضي والمنازل والممتلكات. ربيوا ولادكم وقريوهوم ولا هما غادين إربيوكم ويمكن إقتلوكم.
44 - nadia الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 00:27
19و31 تعليق في صلب الموضوع صراحة هده مسالة تربية بغض النظر من اي دولة او طائفة ينحدر الشخص فهو اما بلا تربية او مريض نفسي مادا يريد فبريطانيا كل شئ متوفر فيها حتى البطالة لها رواتب لو كان في المغرب ممكن نقول الفقر والبطالة وكثرة الهمج اما بهده الدولة بالخصوص ؟باختصار المغاربة ليس كلهم ولكن اغلبهم يشوهون صورة بلدهم اينما حلو وارتحلو,لم تخلو من همجهم حتى السويد فهنا يتفننون بالسرقة الاحترافية فدعونا نكون صريحين وواقعين بدون مبررات وعواطف مع العلم انني مغربية هدا يجلب العار.
45 - حاج غريب الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 00:55
داءما اقرا الاخبار وا رى جراءم كثيرة تتكلم عنها الجريدة المحترمة هيبريس التي في الحقيقة تساعدنا على المسايرة و معرفة ما يقع في وطننا العزيز الذي اغتربنا منه سنين فدوما احس في حنينً في داخلي لمعانقة وطني العزيز الذي فيهً احسنً ذكريات الطفولة وًالشباب و الاصدقاء الذي اكن لهمً الحنين بحر منً الحنينً و الاشتياق وًالوحشة الا الحكومة المهمً عندما اقرا انا ابن قتل امه او والديه هاته الاخبار التي تجعلني اتعمق و ابدا افكر كيف بمكنً لا ي انسان سليم ان يقتل امم التي حملته في بطنها ٩ اشهر حبلها السري مربوط به يوفر له الطعام كل شيء كي يبقى حي اكي يخرج الىً الدنيا فيتكفل له والديه الى انً يبلغ اشده الى ان يكبر فيقتلهما واو ثم واو its really i cant understnad that ite just crazy its signs of the end of the world
46 - abdallah الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 01:07
انها المخدرات هي التي تلعب في عقول الشباب والشرطة والحرية للاطفال وعندما تاخذ طفلك لكي تربيه تعطي له طرشة لكي تربيه فيدخلونك السجن بدعوى اننا نعيش بلاد حقوق الانسان ويقولون لك هازا ابننا لس لديك الحق في ضربه
47 - الحاج عبد الله الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 01:15
أينكم يا من كان يتهم الفرق والحرمان بالتسبب في الجرائم البشعة التي تقع في المغرب ؟؟
الجريمة سلوك متاصل في الإنسان وفي ثقافته وسلوكه، ولو كان الفقر هو سبب الجريمة لما بقي انسان واحد على وجه البسيطة لكثترة الفقراء

وطالما قلت من على هذا المنبر بان الإجرام والقتل والهمجية هو من ثقافة وسلوك الأعراب اينما حلوا وارتحلوا وليس بسبب الفقر كما يدعي البعض.
48 - Amine الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 01:28
لمن لم يفهم سبب قتل الخضر للغلام، العقوق والعياد بالله .
بسم الله الرحمن الرحيم :
( فأردنا أن يبدلهما ربهما خيرا منه زكاة وأقرب رحما)
صدق الله العظيم
سورة الكهف
49 - wald lhaj الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 01:42
to no 17 what you said you know nothing about london specially london Eastbourne grove and north Kensington and Golborne road the parent are on full benefit everything is by the gov and children because they have left school at early age they go to drugs and shoplifting and and they end up in prison and their sisters is a different story either black or Algerian guy and she end up a single mum with a kid or 2 with the blessing of her mum that is the truth Mr no 17.I have been in this city for a long enough if you say other country I would say i am with you but moroccan I am not.
50 - nassim الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 02:35
Salam O alikoum
The goal being abroad became a subject of darkness. More we stay, more we facing difficult life that need more challenge. Now we found ourselves in conflicts that end up with parent's life by their son. Who we blame in this crime? After 30 years look how this family went trough. Parents from third world as the west label us their goal is money without building their kids future. Work , work, work more than one job when others spend time with their kids to behave, stick with their faith, and never forget where they came from. Those parents waiting for their kids to take their responsibility and give them chance to return to their home land for their retirement. But nowadays parents leave the house early morning to work when kids still sleeping return late night from work when kids sleeping so where is the time share between them? nada. So parents and kids home became as strangers and matter of time thing can happened. And this crime is a the top of crimes. PS
51 - Driss canada الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 02:47
صراحة هدا شيء يحزن ويدمي القلب. كيف يعقل ويمكن للانسان مهما بلغت قسوته وجبروته في الانحراف والاجرام ان يطاوعه قلبه ويسمح له ضميره بان يتعدى على حرمة من اوصانا الله عز وجل عليهما بالطاعة والمعاملة الحسنة ان يأتي دلك اللعين ويفعل العكس ويرتكب هده الجريمة النكراء بهده الطريقة العدوانية الرهيبة ويزهق ارواح والديه بكل برودة وكأنهما لا يمثلان اي شيء بالنسبة له. فأتمنا من الله ان يضمن له العداب في الآخرة ويغضب عليه ويحشره مع الظالمين.
52 - radouanekamal1 الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 04:21
فالتفرغ لجمع المال ونسيان الاولاد هدا هو حال معضم المغاربة في الخارج يريدون ان يتبتو نجاحهم المادي على ضهور اولادهم الدين معضمهم لا يصلون الى التعليم العالي و هده حقيقة لن ىيستطيع انكارها احد لان لو قاموا بتعليم اولادهم لا وجدتهم اليوم يتفاخرون باولادهم الدين وصلو الى مراتب عليا بدل التفاخر بشرائه لخربة ادى تمنها بتظحية باولاده وهو يعلم ان اولادو سوف يبيعون ما ضل يجمع طيلة حياته ومن هدا المنبر ادعو المغاربة في الخارج ان يحددو ما يريدون ان يفعلو ما هو معقول و يتجردو من العاطفة و ان يتعلمو من اخطاء السابقين وأن يكونو واقعين و حازمين في امورهم و ينسو كلام ضعاف العقول كمن يسال مادا احضرت ومادا فعلت فتربية الاولاد و تعليمهم والمحافضة على الدين هي الامتحان فادا نجحت في هدا فقد تركت من يدعو لك و من يبقا في جنبك و يعولك عند اردل .
الجيل الاول من المهاجرين لم يندمجوا في المجتمعات التي هاجروا اليها مما ادى الى تيههم وكثرة المشاكل مع ابنائهم نلهيك على المجتمع الذي يقسبهم لانتمائهم فالمراهق يرى نفسه مهمش ولا احد يفهمه ابوه مشغول ببناء "لحيوط"وفقدان ابنائه ونفسه فهو مواطن من الدرجة رقم اربعة وطني !
53 - [email protected] الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 05:50
لا أدري لماذا نحن المسلمون لا نعرف كيف نربي أبناءنا، الطفل الغربي إذا نهاه أبوه بكلمة واحدة يستجيب له ، بينما أبناء المسلمين لا يسمعون لوالديهم، لذلك نجد أبناء المغاربة في هولندا شمكارة في الشوارع يعترضون المارة ويعيثون فيها فوضى ، لقد خجلت وآنا أشاهدهم على اليوتيوب، في فرنسا نفس الشيء، نزلاء السجون أغلبهم جزائريون ومغاربة ، جرائمهم السرقة والاغتصاب والمخدرات، يجب على المسلمين آن يتعلموا من الأجانب كيفية تربية الأولاد ، ليس عيبا أن تستدعي وزارة الشؤون الاجتماعية أخصائيين أجانب في التربية ليعطوا دروسا للآباء العرب عن كيفية تربية أولادهم، لم أر قط طفلا آجنبيا يرمي القمامة إلا في برميل القمامة. لو كان الخضر عليه السلام حيا لقتل هذا المجرم وهو غلام لكي لا يبقى حيا فيكبر ويرهق والديه طغيانا وكفرا ويقتلهما.
54 - SEF ALAH الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 06:58
Salam alakom, there`s a fake story about father kill his son and kill him self after that, you know what happened? the truth is government kill them and tell us father kill his son, ask them why? money?crazy?poor? ignorance?what? Alah is the real witness and alah protect all muslim nations,salam.
55 - Youssef الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 07:56
Blame the Jews and the US. When are we going to start bling ourselves ?
56 - Cenima de merde الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 08:54
Voila les résultats des films d'action qui ont envahis no TV et y ajouter les jeux vidéo agressifs aussi
57 - hmo الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 08:58
دائما تدخلاتنا تكون متاخرة . في لحظة الغليان و الاعتداءات المتكررة لا احد يتدخل و ينقد الموقف خاصة من طرف جمعيات تهتم بشؤون الهجرة الكل يتفرج وينتظر الموقف الحرج .المشكل عندنا هو ليست عندنا ثقافة المعالجة الاشياء قبل وقوعها.
58 - jama79 fès الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 09:42
لاحول ولا قوة إلا بالله ،أضن أن هذا _نتاج تربية اﻵباء ، لربما أهملوا تربية الأبناء مقابل السعي وراء المال او ما شابه.
اللهم وفقنا لما تحب و ترضاه .آمين
59 - hamoo الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 09:44
ا لاباء يحاولو توفيره كل شيء لابنائهم الى التربيه الحسنه لان فاقد الشيء لا يعطيه فتكون النتيجه هم اول من يحصدونها
الانسان المعصر همه فقط البحت عن المال ضنن منه ان سعاده وراء جمعه وهذا مثل يضهر لنا ان السعاده في الرضى والاخلاق الحسنه نتربى ونربي ابناءنا عليها
نسال الله حسن الخاتمه
60 - abdel hafid الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 11:02
بسم الله الرحمان الرحيم سبب اجرام هو مخضرات وانحراف وتربية اما اسلام هو دين تسامح وتعامل وتداين وهو بريئ منهم لا حول ولا قوة الا بالله
61 - عمر الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 11:11
هذا الفاشل عاش في أرض المهجر، ولا علاقة له بالتربية في بلادنا.
فكيف عندما يكون العمل شرا قالوا مغربيا، أو عربيا،أو مسلما ...
وإن كان في خيرا لتلك البلاد لاتذكر أصوله ويمجدونه.
فأرجو أن ينسب ماحدث إلى البلاد التي حضنته، وليس بلد أصوله.
62 - سيدي سليمان الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 11:32
الله يرحمهم ويغفر ليهم كاملين ..



حقا خاتمة جد مؤلمة
63 - khasa morroco الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 12:16
المخدرات هي الدافع الاساسي لارتكاب مثل هده الجراءم.
اما الولدين فمكانتهم تاج فوق رؤوسنا.وصانا الله والنبي صلى الله عليه وسلم عليهم لا نقول لهم حتى اف ولا نرهاهما.
64 - abdul الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 12:35
I agree with you totally number 33
65 - majda الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 14:46
علموا أبنائكم فهم القرآن، وبعدها القرآن سيعلمهم كل شيء.(وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكاً وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى (124) قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي أَعْمَى وَقَدْ كُنتُ بَصِيراً (125) قَالَ كَذَلِكَ أَتَتْكَ آيَاتُنَا فَنَسِيتَهَا وَكَذَلِكَ الْيَوْمَ تُنسَى)سورة طه٠
66 - كلاخ نيكوف الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 17:12
This is the result of the first generation failings in the bringing up of their children. What would you expect from illiterate, ignorant parents in a country such as Britain, where parents are supposed to look after their children's well-being ( play with them, helpping them with their homework, take them to museums, theatres, playgrounds, etc.)? 95% of the first generation parents were busy building big houses in Morocco. In the meantime, their children were growing up in ghettoes in London and failing in their education. By law, schools keep children up to the age of 16 and the failures ( most are failures) are released out into the streets of London to face the police. Most of the second generation are drug users and dealers and prison dwellers. Females are more likely to reach higher education but a big number of them fall victims to wrong partners or hide their failing behind large black robes from heads to toes. A bitter truth but must be told.
67 - hasnaa الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 18:18
حسبي الله ونعم الوكيل وﻻ حول وﻻ قوة
68 - أبو يا سر الثلاثاء 17 فبراير 2015 - 22:48
السلام علئ من اتبع الهدئ ,هذه المصيبة ومثيلاتها تحدث لاننا نقصر في تربية أبناءنا ,لكن هذه التربية يجب أن تبدأ مبكرا وعلئ تعاليم ديننا الحنيف,..
حفظ الله المسلمين في بلدانهم وخارجها وهدئ أبناءهم الئ التي هي أقوم...آمين
69 - محمد الخميس 19 فبراير 2015 - 22:27
الله استر من هاد الجيل الناقص حسبي الله ونعم الوكيل
المجموع: 69 | عرض: 1 - 69

التعليقات مغلقة على هذا المقال