24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. أحمد الدغرني: الأمازيغية اخترقت القصر .. والزفزافي "مهدي منتظر" (5.00)

  2. خبراء مغاربة يناقشون تطوير الذكاء الاقتصادي‎ (5.00)

  3. فرنسا تُساندُ المغرب في مكافحة التطرف الديني وتدفق المهاجرين (5.00)

  4. أول غينية تُناقش "الدكتوراه الإسلامية" بالمغرب‎ (5.00)

  5. القضاء الأمريكي ينصف "سي إن إن" أمام ترامب (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | هولندا تضغط على المغرب في قضية الأعوان المحليين

هولندا تضغط على المغرب في قضية الأعوان المحليين

هولندا تضغط على المغرب في قضية الأعوان المحليين

تستعد هولندا لممارسة مزيد من الضغط على السفارات الأجنبية التي لا تحترم قوانين العمل المعمول بها. هذا ما وعد به أوري روزنتال وزير الخارجية الهولندي يوم الأربعاء الماضي أثناء نقاش في البرلمان حول وضعية الأعوان (الموظفين) المحليين المغاربة في السفارة والقنصليات المغربية في هولندا.

غير مقبول

عبرت كل الفرق البرلمانية عن امتعاضها من الطريقة التي تتعامل بها السفارة ووزارة الخارجية المغربية مع ملف الأعوان المحليين، واعتبروها "غير مقبولة". بل ذهب برلماني عن الحزب الاشتراكي إلى الطلب من الوزير البحث في إمكانية سحب "اعتماد" السفير، بحسب ما أفادنا أحد الأعوان المحليين الذي تابع النقاش في البرلمان. لكن الوزير روزنتال أوضح أن الإجراءات القضائية ضد السفارة تظل محدودة لما تتمتع به السفارات الأجنبية من حصانة تنص عليها المواثيق الدولية. وقد أبدى الوزير استعداده لإرسال لجنة تفتيشية للسفارة وتكليف مصلحة الضرائب بإجراء فحص للمستندات المغربية ذات الصلة، إلا أن ذلك يحتاج لإذن مسبق من السفير، كما أن الوثائق تشملها الحصانة الدبلوماسية أيضا.

وعبر عون موظف رفض ذكر اسمه، عن تفاؤله من أن يؤدي عرض القضية على البرلمان الهولندي إلى إيجاد حل للمشاكل العالقة، لاسيما أن البرلمانيين وممثلي الوزارات المعنية الحاضرة في النقاش ساندتهم في مطالبهم:

"انصب النقاش مائة في المائة في صالح الأعوان المحليين. فالبرلمانيون والوزير واللجان الوزارية الحاضرة، كلهم اتفقوا على أن هذا الوضع ينبغي أن يتغير، ويوضع له حد بطريقة أو أخرى".

تصعيد

على خلفية هذه القضية التي بدأ الرأي العام الهولندي يهتم بها منذ بداية السنة الجارية، استدعي السفير المغربي مرتين لوزارة الخارجية الهولندية للاستفسار، ولا يستبعد الوزير الهولندي الالتجاء لوسائل ضغط دبلوماسية أخرى، إما عن طريق السفارة الهولندية في الرباط أو عن طريق طرح الموضوع مباشرة أمام نظيره المغربي وقد يصل الأمر إلى قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في أسوأ الحالات، بحسب ما أوردته وكالة الصحافة الهولندية الرسمية. إلا أن روزنتال استدرك أن القضية لم تصل بعد إلى هذا المستوى.

تجلى من أسئلة البرلمانيين الهولنديين أنهم يريدون من وزير الخارجية بحث كل وسائل الضغط الممكنة لحل قضية الأعوان المحليين، ليس فقط داخل البعثات المغربية بل وأيضا في باقي البعثات الأجنبية التي لا تحترم قانون العمل المعمول به في هولندا. يقول العون المحلي المغربي في تصريح لإذاعة هولندا العالمية إن الوزير "نصح" السفير المغربي بالإسراع في إيجاد حل لمستخدميه قبل أن يقوم وزير الخارجية المغربي بزيارة رسمية لهولندا في مقبل الأيام، حتى لا تشغل هذه القضية الحيز الأكبر من المباحثات بين الجانبين.

وعود

أحد أعضاء جمعية ’الضمان‘ للأعوان المحليين في هولندا أكد لإذاعة هولندا العالمية أن سفير المغرب استقبل ممثلين عنهم خلال الأسبوع الماضي ووعدهم بالعمل على إيجاد حل لمشاكلهم. ولكنه اتبع وعوده بـ "تهديد" مبطن.

"كان لدينا لقاء مع السفير خلال الأسبوع الماضي وهناك وعود أعطيت لنا، ولكنها وعود لا تفي بالغرض وليست في مستوى تطلعات هذه الشريحة من الشغيلة. مشكلة الأعوان كبيرة، إلا أن الحلول المقدمة بسيطة. قدمت لنا أيضا أعذار واهية مثل ارتفاع تكلفة العون المحلي إذا تم الالتزام بقانون الشغل الهولندي".

وأضاف العون المحلي في تصريحاته للإذاعة أن السفير "هدد" الأعوان في نهاية لقائه بهم عندما لمح إلى استقدام مستخدمين بديلين من المغرب. "أنا بإمكاني طردكم واستقدام آخرين من المغرب إذا لم توقفوا هذه الإضرابات".

من جهة أخرى طلبت إذاعة هولندا العالمية مرتين من السفارة، دون جدوى، التعليق على تصريحات وزير الخارجية الهولندي أمام البرلمان، ومضمون المباحثات مع ممثلي جمعية الأعوان المحليين. وعند كل محاولة يطلب من الإذاعة معاودة الاتصال مرة أخرى.

لا تراجع

يؤكد الأعوان المحليون أنهم لن يتراجعوا عن حقهم في التظاهر والاحتجاج حتى تتحقق مطالبهم "كاملة".

"كنا عازمين، بعد تهديدنا مباشرة، أن نشرع في إضراب يوم الثلاثاء الماضي. ولكن بعد التفكير ودراسة الأمر بروية ورزانة قررنا منح مهلة مشروطة للسفارة تمتد حتى نهاية شهر مايو. فإذا لم نتوصل بجميع مستحقاتنا ولم تتحقق جميع مطالبنا التي تقدمنا بها منذ أكثر من سنة، فسنصعد الأمر بطريقة لن تكون في صالح السلطات المغربية ولا المواطن المغربي الذي يراجع المصالح القنصلية؛ لأننا سنوقف العمل تماما بدءا من فاتح يونيو المقبل".

*بالاتفاق مع إذاعة هولندا العالمية


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - JAMEL الأحد 01 ماي 2011 - 09:18
Il ne faut pas oublier de parler des agents locaux marocains qui travaillent ans les reste des pays du maghreb par exemple, savez vous que parmi ces agents y en a qui perçoivent ds salaires plus élevés que les autres? Mais ca reste quand même des salaires minables, ces agents qui peuvent créer une crise de travail s'ils décident de faire grève! Et c'est ce qu'il faut faire, il est temps!!!
La situation est alarmante.
Ce qui est pire c'est les autres personnes titulaires ou cadres même, qui ne perlent que des voitures et de l'euro, et qui sont entrain de détruire le pays chere qui est le Maroc, et qui joue un rôle primordial pour donner une très mauvaise image du pays, j'aides témoins parmi nos MRE et d'autres parmi des personnes étrangères qui sont mariés à des marocaines, ou vende urs étrangers ou autres, qui sont prêts à témoigner et à donner la vraie image des ‘ shab ‘l'euro qui sont des beaux zéros.
A suivre...
2 - abdousa الأحد 01 ماي 2011 - 09:20
ما هو المشكل أولا ؟
3 - vennant de loin الأحد 01 ماي 2011 - 09:22
و ما هي المطالب؟ بغينا نفهمو.
4 - عون محلي بإحدى الدول العربية الأحد 01 ماي 2011 - 09:24
تشجيعي القوي لكم على ما تفعلونه، الحمد لله أنكم في بلد مثل هولندا بلد الحق، البلد الذي يساندكم، فما بالكم لو كنتم في إحدى الدول العربية، لا حق ولا قانون، ولكن لا عليكم، أنا مثلي مثلكم سنتحد نحن الاعوان المحليون، من أجل تسوية وضعيتنا، سواء المادية والاجتماعية، لأنه حرام ثم حرام ما يلقاه الاعوان المحليون من سوء المعاملة من طرف رؤساء البعثات الدبلوماسية، وعدم الاحترام، زيادة على عدم الضغط على الوزارة المسؤولة بغرض تسوية وضعية الاعوان المحليين الذين يقومون بدور فعال في القنصليات والسفارة المغربية، موظفون عملوا لاكثر من 15 سنة دون ترسيمهم دون التغطية الصحية دون الضمان الاجتماعي، اين هو وزير التشغيل، الذي يتكلم عن الدمقراطية، وان كل لديه حقه، هل هذا هو الحق هل هذه هي الدمقراطية، اين وزير الخارجية المكلف بحل العديد من المشاكل مع الدول الاجنبية، وهو لم يستطع حل أبسط الاشياء، سيدي الوزير عليك النظر في تسوية وضعية كافة الاعوان المحليين لانه ليس من مصلحة وزارتك الاستغناء عليهم، لانها تعرف الدور الذي يقومون به، لكنها تتناسى، اليوم ليس هو الأمس اليوم لدينا حقوق الانسان لدينا العديد من الجمعيات والمنظمات لتدافع عن حقوقنا المسلوبة من طلف وزارتك، عليك بإيجاد حل لكافة الاعوان المحليين بتسوية وضعيتهم وزيادة رواتبهم فكيف يعقل ان العون المحلي راتبه 500 أو 600 دولار بدولة خليجية بينما اقل دبلوماسي او امي سر راتبه يتعدى 3000 دولار فهل أمين، نحن كلنا سواسية امين السر لديه ايجا والعون أيضا فحرام على ما تفعله وزارة الخارجية كأن الموظفيين الرسميين اناس والاعوان المحليين ليسوا ببشر، سيدي الوزير كرامة الانسان هي الاهم،لان موظفي وزارتك مع كامل الاسف لا يحترمون كرامة الانسان، فعندما أقول موظفي وزارتك أقصد بها السفراء والقناصل وحتى السكرتير الاول والثاني وغيرهم.
5 - katim france الأحد 01 ماي 2011 - 09:26
فئة الأعوان المحلين بفرنسا تعاني نفس الوضعية ، أجر هزيل ومصير مجهول، هده الفئة التي هي أساس السفارات والقنصوليات،
6 - MAROCAIN MAHGUR الأحد 01 ماي 2011 - 09:28
ou va t'en le 30 euros de plus que les marocains refugies politique economiques payent pour le passeport, c'est Ça la justice et lois marocains
7 - le marocain الأحد 01 ماي 2011 - 09:30
Je vois de problème si es gens ne sont satisfaits ,n'ont qu' aller chercher ailleurs puisque ils vivent en hollande et que ce pays est un pays de droit ,je defis n'import qui s'il peut trouver de travail en hollande et sertout avec leurs niveu .
8 - JAMEL الأحد 01 ماي 2011 - 09:32
Je souhaite qu’on lit ce qu’on écrit,
Sinon on ne fait que perdre notre temps ici !!!
Sur des sujets comme celui qu’on aborde, normalement
Il devrait y avoir beaucoup de personnes qui réagissent non ??
9 - JAMEL الأحد 01 ماي 2011 - 09:34
JE VOIS QUE PERSONNE NE DONNE DE L IPORTANCE A CE QUE NOUS DISONS CHERS AMIS C EST DOMAGE ET C EST VRAIMENT DECEVANT POUR LES AGENTS LOCAUX QUI SUR EUX LES CONSULATS SE BASENT VRAIMENT MAIS BON ON VERRA QUAND CES PERSONNENT DECLANCHERONT UNE GREVE ET ON VERRA LES LES FONTIONNAIRES TITULAIRES QUE LE SMINISTERE ENVOIE FERONT QUOI
10 - samy الأحد 01 ماي 2011 - 09:36
le ministère des affaires etrangères est toujours injuste contre ses fonctionnaires, soient titulaires ou agent locaux ,et la dernières c'est la discrimination dans la cerculaire concernant le dédouanement des voitures des fonctionnaires de ce ministère, ils interdisent aux agents de l'echelle 9 et au dessous de ne pas le droit d'acheter une voiture dépassant les 25 millions c'est une discrimination aux droits de l'homme d'acheter ce qu'il veut ,c'est son argent, on parle aujourdhui de la nouvelle costitution mais le contraire qui se passe à ce ministère etrange!chaque citoyen marocain a le droit d'acheter ce qu'il veut et de vivre comme il veut,de toute manière c'est contre les droits de l'homme et c'est une discriminatoire
11 - witness الأحد 01 ماي 2011 - 09:38
التدخل في المشاكل الداخلية للدول المستقلة فهو خرق للاعراف الدولية و وزنه اعظم و أكبر من حقوق الموظفين المحلين. هولندا ملزمة بعدم التدخل في الشأن المحلي لدولة مستقلة و خصوصا هذه الحكومة التي تشتغل مع الحزب الذي يعادي كل ما هو مغربي، عربي واسلام، و اجنبي. اما مشكل الموظفين فهو سهل جدا ارجاعهم الى المغرب. و استعمال نظام حسن التدبير باستعمال التكنولوجية الحديثة وتبسيط المساطر و استعمال عدد قليل من الموظفين. استعمال الخبرة الموجودة في البلديات الهولندية يعني بعدد قليل من الموظفين يمكن ان تقوم بكل تلكالاشغال و بسرعة . محاولة ادماج الاشغال. محاولة التوصل مع اتفقات صارمة و مهنية و عادلة مع الوظفين.
12 - عون محلي الأحد 01 ماي 2011 - 09:40
والله لست أعلم هل هذه وزارة الدبلوماسية أم وزارة العنف، من المفروض بما أن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون لديها دبلوماسسين يمثلون المغرب بالخارج، ان لا تتعنف على الضعفاء أمثال الاعوان المحليين، الذين يعملون بكد وجهد من أجل خدمة المواطن المغربي، هل يعقل ياسعادة الوزير أن يتقاضى عون محلي أجنبي راتبا أكثر من العون المحلي المغربي، مع العلم أن مهمة العون المغربي أكثر من الأجنبي، هل هذه هي بلد الحق والقانون، راوتب الأعوان المحليين جد كزرية خاصة في الدول العربية، لاتنسى يا سعادة الوزير ان المعيشة ببعض الدول العربية أغلى من العديد من الدول الأوربية، لما لا تعطوا للناس حقوقهم، الأعوان المحليين هم ركائز السفارات والقنصليات، ورغم كل هذا لا حق لهم، كأنهم ليسوا ببشر، الاعوان المحليون ممكن أن أقول أنهم حاسوب القنصليات والسفارات، لان ما يعلمونه عن البلد وعن أفراد الجالية لا يمكن لدبلوماسي معرفته، وذلك بحكم تقادمهم في العمل، عليك يا سعادة الوزير الاهتمام بتحسين وضعية كافة الاعوان المحليين، وليس الاهتمام فقط بالدبلوماسي لان أقل حقوق العون المحلي مسلوبة من وزارتك، اين هي التغطية الصحية، وأين هو الضمان الاجتماعي الذي يتكلم عنه وزير التشغيل.
13 - med الأحد 01 ماي 2011 - 09:42
طز على الدبلوماسيون غير جميع أورو ولعصير في بيرو
14 - احمد الأحد 01 ماي 2011 - 09:44
من المؤسف أن نتجرأ في الخوض في هذا الموضوع نظرا لحساسيته ونحن منذ عقدين من الزمن نشتغل بجد وإخلاص و تفان في خدمة و طننا و كم مرة واجهنا بصرامة و بشدة أشخاصا يريدون النيل من وطننا.هدفنا كان دائماهو التربية ثم التعليم فكنا دائما نحبب الوطن للصغار و نطلع الكبار عن الإنجازات الكبرى التي تنجز في المغرب مع اعتبار وطننا من أجمل بلدان العالم بما فيه من حضارة و ثقافة مميزة قل نظيرها.هذا شيئ قليل ما نقوم به و ما زلنا. في المقابل ما نتوصل به شهريا لا يكفي حتى في ثمن الكراء , سيقال و بما تعيشون الجواب ببطاقات الإئتمان- واشنو غادي دير- فالمرجو الإسراع في تسوية وضعيتناو إخضاع عملية تحويل الحالة بالسعر التفضيلي. و بالمناسبةفإننا حصلنا على شواهد عليا من الجامعة هنا في لندن.
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

التعليقات مغلقة على هذا المقال