24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/02/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:3707:0312:4615:5118:2019:35
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تتوقع إكمال حكومة العثماني ولايتها الحالية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | "مجلس الجالية" يوثق تاريخ هجرة واندماج المغاربة وسط الهولنديين

"مجلس الجالية" يوثق تاريخ هجرة واندماج المغاربة وسط الهولنديين

"مجلس الجالية" يوثق تاريخ هجرة واندماج المغاربة وسط الهولنديين

سلط كتاب "تاريخ المغاربة بهولندا" الضوء على أهم المراحل التاريخية لاستقرار المغاربة بالمجتمع الهولندي، بدءا من ستينيات وسبعينيات القرن الماضي.

ويتحدث الكتاب، الذي أشرف عليه مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج، عن المهاجرين المغاربة إلى هولندا، ويوثق بالصور بداية انتقال العمال للاشتغال في المناجم.

واعتبر عبد اللطيف معروفي، الذي أعد هذا الكتاب التوثيقي، أن المغاربة في هولندا لهم تاريخ عريق، وتوثيقه في كتاب هو محاولة لتوثيق ذاكرة الهجرة والتعريف بها.

وعرج معروفي على تاريخ المغاربة في المملكة الهولندية، مشيرا إلى أن الهجرة العمالية صوب هذا البلد دفعت في الستينيات إلى رحيل العديد من المهاجرين من فرنسا وبلجيكا للالتحاق بمناجم الفحم في جنوب ليمبورخ، بحثا عن ظروف عمل أفضل.

وشدد المتحدث نفسه على أن العمال المغاربة الأوائل في هولندا يتحدرون من الريف وسوس، مشيرا إلى أن الهجرة أضحت مع مرور الوقت تتحول من عمالة أجنبية إلى أقلية ثقافية وأصبحت تشكل جزءا من المجتمع الهولندي.

من جهته، قاسم أشهبون، من المغاربة المقيمين في هولندا، وبعد أن عرج على هجرة المغاربة صوب الجزائر قبل أن يتم طردهم منها بعد استقلالها، بدؤوا في الهجرة من فرنسا وبلجيكا صوب هولندا.

ودعا المتحدث نفسه في هذه الندوة إلى السير على هذا النموذج في التوثيق لهجرات المغاربة، والتعجيل بتسجيل ذاكرة المهاجرين في جميع الدول الأوروبية.

روبير هارتوغ، المصور الهولندي الذي وثق لحظات من هجرة المغاربة إلى هولندا، أكد، في هذه الندوة، أن السبب في قدوم المهاجرين إلى هولندا، عبر فرنسا وبلجيكا يرجع إلى كونها "كانت مجتمعا متفتحا"، مضيفا أنه جرى منح المهاجرين الحق في التصويت والترشيح.

المصور هارتوغ أكد أن المغاربة تأقلموا وأضحوا مندمجين مع المجتمع الهولندي، وتطوروا أكثر بالرغم من كونهم تأخروا في الوصول إلى هولندا.

ولفت المتحدث نفسه إلى أن المهاجرين المغاربة إلى هولندا أضحوا يشغلون مناصب مهمة في هذا البلد الأروربي؛ ضمنهم أحمد بوطالب، عمدة مدينة روتردام، وخديجة عريب رئيسة البرلمان الهولندي.

وتابع المصور، وهو يروي شهادته ولحظات توثيقه لما كان يقوم به المهاجرون من مختلف البلدان وضمنهم المغاربة، أن هؤلاء لم يكن لهم أي تحفظ خلال تصويره لهم.

وحسب ما ورد في كتاب "تاريخ المغاربة في هولندا"، فإن الهجرة المغربية عرفت خلال سنوات السبعينيات تأنيثا متصاعدا، حيث أضحت النساء تشكلن حاليا نصف عدد المغاربة المقيمين بهذا البلد الأوروبي.

ويشير المصدر نفسه إلى أن هذه الفترة،برزت فيها الحاجة الملحة لإنشاء الجاليات الاسلامية المغربية والتركية، وتم تمكين المسلمين من مساجد، حيث ظهرت المساجد المغربية الأولى في المدن الكبرى بالبلاد، وعلى رأسها أمستدرام وروتردام ولاهاي وأوتريخت.

واكتسب المغاربة، على غرار باقي الأجانب المقيمين بهولندا، منذ الثمانينيات، الحق في المشاركة في الانتخابات البلدية وأضحت لهم نفس الحقوق السياسية كباقي الهولنديين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - harrokki الأحد 11 فبراير 2018 - 21:19
Est-ce que ces Marocains ont vécus dans leur milieu naturel ? Est-ce que ces Marocains ont fêtaient leurs fêtes religieuses nationales mariages de la même façon que dans leur pays ?et les souffrances du rejet , racisme , islamophobe.....surtout n'oubliez pas d'évoquer les raisons de leur émigration!!!Surtout la première raison c'est l'injustice du partage des richesses du pays ceux qui dépouillent les richesses encouragent et incitent les Marocains à quitter leur pays pour s'accaparer du Maroc,le Maroc appartient à tes les Marocains les MRE doivent revendiquer leur part du Maroc
2 - من هولندا الأحد 11 فبراير 2018 - 21:28
المغاربة هنا والحمد لله معروفون باتقانهم اللغة الهولندية عكس الاتراك مثلا، كما اننا لم نعد عمالا فقط بل دخلنا مجالات عدة وتالقنا فيها ككرة القدم والسياسة والبرلمان والمجالس البلدية والبوليس ولكن في نفس الوقت لا ننسى ان الطريق مازال طويلا، فاعداد مهمة من المغاربة وخصوصا الشباب له ماض اجرامي او يقبع في السجون بسبب السرقة والاتجار في المخدرات، كذلك اعداد مهمة من الآباء لا يحسن تربية ابنائه ويركز كثيرا على جانب العبادة ويهمل جانب المعاملة والاخلاق، لذلك يجب على الاباء تربية ابنائهم على احترام الغير مهما كان دينه او شكله وعلى مساعدة الآخر والمعاملة الطيبة، والنقطة الاخيرة التي نحن المغاربة هنا نفتخر بها هو تفوق التلميذات والنساء المغربيات الكبير في الدراسة وفي ولوج سوق العمل. تحياتي لصحاب هولندا.
3 - ارضي وارض جدادي الأحد 11 فبراير 2018 - 21:28
اما كاين لا هولاندا ولا مولاي بيه، ما كاين غير. ارض بلادك والله ينعل عسل بلاد الناس.
4 - أمازيغ مراكشي الأحد 11 فبراير 2018 - 21:34
نعم المغاربة ندمجوا في المجتمع الهولندي و في كل المجتمعات الأوربية إلا من تبنى من المغاربة الفكر السلفي و الإخواني...هذا الفكر يجعل منك إنسان داعشي حقود تكره بقية البشرية و لا يدعك تندمج في هذه المجتمعات و تتبنى الكراهية و الإجرام المقدس كمنهج
5 - دعاء الأحد 11 فبراير 2018 - 21:44
اللهم إدمجنا مع شعب اروبي وامريكي يارب فالبطالة وقلة الحيلة ارقتنا في بلاد المغرب الكافر
6 - محمد . ح الأحد 11 فبراير 2018 - 21:55
السيد، الوزير. .كل ما تطرق له الكاتب مفهوم واضح. .نحن في حاجة إلى فهم الجالية.. في الوقت الحاضر. . عندما ندخل بلدنا العزيز . .تلزمن أن نخرج سيارة في أقل من 6 أشهر. ..؟! حنا لي فسن التقاعد. .علاش تلزم علينا نخرج في 6 أشهر. .يك حنان مغربة..بحال لبرى ..
7 - Lahbib الأحد 11 فبراير 2018 - 23:05
السلام عليكم
أوروبا تبقى أوروبا دول كافرة
لا تغتروا بالمقالات المنشورة
لا تحاولوا الهجرة الى هذه الدول ولا تفكروا أبدا في هذا
يوجد كثير من المغاربة في أوروبا بدون رخص الإقامة
يعيشون مر الحياة والتعاسة
لا هم مستقرون ولا يحزنون
يريدون الرجوع الى المغرب لكن خجولون مما سيقوله الناس
يالها من معاناة
يا اخواني
لا تهاجموا واصبروا وتوكلوا على الله واسترزقوا وخذوا بالاسباب الشرعية من اجل الرزق
اسأل الله العلي القدير ان يجعل لي مخرجا حتى ارجع الى بلادي سوس
ان أشاء الله
8 - اسامة الأحد 11 فبراير 2018 - 23:23
بحكم اني جديد في المانيا و اسكن فيكن في مدينة قريبة الحدود الهولاندية (Bracht -Viersen kreis )فصورة الهلنديين المغاربة عند الجالية المغربية في المانيا انهم انيقين في لباسهم و تصرفاتهم وخصوصا إتقانهم جميعا للغة الانجليزية جيدا عكس الشعب الالماني (ملاحظة تانية هي شراء و تدخين الحشيش في بعض المقاهي المرخصة لذلك ههه)
9 - ابوهاجوج الجاهلي الاثنين 12 فبراير 2018 - 02:25
بطبيعة الحال نتكلم الان عن الجيل الرابع. باختصار اذكر بعض العراقيل التي ساهمت في تاخير اندماج مغاربة هولندا:
- الوداديات المغربية التي تم تاسيسها في اوائل سبعينيات القرن الماضي من اجل غرض في نفس يعقوب.
- المساجد التي كانت مخترقة ومازات من طرف بعض العناصر والقنصليات.
- اموال بعض دول البيترودولار التي ساهمت في تطرف الكثير من افراد هذه الجالية. رغم الاخذ والرد الذي عرفته القوى اليسارية والوداديات التي كانت تتلقى تمويلا من الحكومة المغربية, ساهمت هذه الجالية بقسط لاباس به في المجتمع الهولندي في شتى الميادين.
10 - watani NL الاثنين 12 فبراير 2018 - 14:34
هذا المجلس لم ننتخبه ولم ُيستشر مع الجالية عند تعيينه ولا نريد أن يتحدث باسمنا ولا أن يمثلنا ولا أن يسترزق بنا...أجرة هذا المجلس ليست في محلها ومن الأفضل حلُه ومنح أجرة المسترزقين لمن يستحقها في فيافي المغرب المنسي...هناك جماجم جالسة على المنصة لا نراها في ساحة هموم الجالية إلا في مناسبات الأكل والشرب وتبادل القبل وبطائق التعارف...وا أسفاه
11 - محمد الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 14:09
بِسْم الله الرحمن الرحيم. قال الله سبحانه وتعالي: كُنتُم خير أمة اخرجت للناس. وقال تعالي:فامشو في مناكبها وكلو من رزقه.ما قال إجلسو في آمكنكم .فهنا متوفر المساجد الحلال الحقوق.بعظ لأ فراد مدّا يقصدون وهم هنا ؟
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.