24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. هكذا يتطلب الأمن القومي للمغرب إعداد "اقتصاد ومجتمع الحرب" (5.00)

  2. المغرب يسجل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. الحصيلة: 345 (5.00)

  3. عائلات مغربية تنتظر حلّا بعد رفض إدخال جثث متوفين في الخارج (5.00)

  4. الحكومة تُفرج عن دعم الأسر المتضررة من "كورونا" .. التفاصيل (4.50)

  5. مجلة أمريكية: "كورونا" يهدّد المغرب بصدمة اقتصادية (4.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | أنس بوسلامتي .. صحافي مغربي مخضرم في فضاء الإعلام الإماراتي

أنس بوسلامتي .. صحافي مغربي مخضرم في فضاء الإعلام الإماراتي

أنس بوسلامتي .. صحافي مغربي مخضرم في فضاء الإعلام الإماراتي

بقبس من الألم المرتبط بالماضي وكثير من الأمل المتصل بالحاضر والمستقبل يعيش أنس بوسلامتي، الإعلامي والصحافي المغربي المستقر بالإمارات العربية المتحدة، هواجسه المهنية ذات الصلة بالمملكة.

شارف بوسلامتي على استيفاء ثلاثين سنة من الحلم بـ"المغرب المشع إعلاميا"، وكلما تموقع في تجربة مهنية صحافية، خلال العقود الثلاثة الماضية، صدح بأن الوطن الأمّ لا يحتاج إلا إلى إرادة حقيقية كي يغدو منصة متميزة في هذا الإطار.

البداية الصحافية

أول دفعة من الهواء نفذت إلى رئتي أنس بوسلامتي بمسقط رأسه بمدينة صفرو، أواسط عقد الستينيات من القرن الماضي، وطفولته يعتبرها عادية مثل السواد الأعظم من أبناء وطنه.

استهل بوسلامتي مساره التعليمي بـ"عاصمة حب الملوك" قبل أن يمضي تكوينه العالي في دراسة الصحافة والإعلام، في مدينة العرفان بالعاصمة الرباط، متخصصا في الصحافة المكتوبة.

"حين تخرج الفوج الذي أنتمي إليه كانت القناة التلفزية الثانية قد حان وقت انطلاقها في المملكة، لذلك استدعينا لاجتياز مباراة الالتحاق بهذا المنبر السمعي البصري"، يقول أنس بشأن هذه الفترة من مساره المهني.

انتمى الإطار الإعلامي نفسه إلى الفريق الصحافي، الذي أسس تجربة "دوزيم"، بعد خضوعه لفترة تدريب بفرنسا طيلة سنة كاملة، متوسطا هذا المنحى الإعلامي الذي كان جديدا ببصمة مميزة حينها.

رياح الهجرة

يؤكد أنس بوسلامتي أن رياح الهجرة هبت على أشرعة مركبه اضطراريا، نافيا أن يكون قد فكر في مغادرة المغرب، في أي وقت من الأوقات، بنية الاستقرار في أي فضاء خارج وطنه الأم.

ويزيد أنس: "حاولنا، كجيل إعلامي بالكامل، توسيع هامش الحرية خلال الاشتغال في القناة الثانية وسط بيئة ممارسة موسومة بالتشدد والانغلاق، وقد دفعت ثمن جرأة صحافية كانت غير مرغوب فيها".

غادر بوسلامتي "دوزيم" سنة 1993 بعد المرور من حزمة صعوبات يقول إنها "كانت كفيلة بجعله يفقد موقعه السابق كرئيس تحرير ومقدّم"، ويسترسل قائلا: "جاءت استضافة سفير العراق في الرباط خلال حرب الخليج، وبعد اشتكاء دول كانت المصلحة تقتضي رحيلي".

توجه أنس بوسلامتي إلى ألمانيا باحثا عن فرص بديلة، مراسلا مجموعة من الصحف والإذاعات والتلفزيونات من "بلاد الجرمان"، ثم عاد سنة 1996 إلى المغرب، عند بروز "التناوب الحكومي التوافقي"، والتحق بجريدة "الاتحاد الاشتراكي".

ومع بروز الفضائيات العربية سنة 1999 ظفر بعرض إماراتي، من قناة "أبوظبي"، التي كانت تنافس "الجزيرة" القطرية، حيث التحق بها في تجربة استمرت إلى حدود سنة 2004، ومنها انتقل إلى تلفزيون "دبي"، وصولا إلى "سكاي نيوز عربية".

الألفة في الإمارات

يقر أنس بوسلامتي بكون العيش في الإمارات العربية المتحدة يجعل الوافد معتادا على إيقاع الحياة بألفة كبيرة، خاصة أن البلاد يسمها استقرار مواز لفرص كبيرة متاحة لتحقيق التطور.

ويضيف بوسلامتي، الذي استوفى 16 سنة من التموقع في هذه البيئة الخليجية، أنه تعلم في الإمارات عموما، وأبوظبي بشكل خاص، كيفية التعايش مع عدد كبير من الجنسيات، بكل ما يحمله هذا التكتل البشري من تنوعات ثقافية.

"المستوى الإعلامي في الإمارات العربية المتحدة يعادل نظيره في كبريات الشبكات العالمية، بفعل تطبيق جميع المقتضيات المهنية، مع توفر جميع التجهيزات والتقنيات، وأيضا أرقى أساليب الاشتغال"، يفيد بوسلامتي.

كما يعتبر الخبير الصحافي ذاته أن الساحة الإعلامية المغربية ضيعت فرصة أتيحت لها لبلوغ مكانة مماثلة أتاحتها انطلاقة "دوزيم" في آخر سنة من ثمانينيات القرن المنصرم، فيما الواقع الحالي يستلزم إعادة ضبط الإيقاع لإعادة المغاربة إلى إعلامهم العمومي.

سكاي نيوز

يرتبط أداء أنس بوسلامتي في "News Sky عربية" بإعداد النشرات، بصفته رئيسا للتحرير، إضافة إلى القيام بتوزيع المهام على طاقم الاشتغال المشكّل من مراسلين ومحررين، مع مراقبة النصوص والتقارير الواردة.

كما يقوم بإعطاء النشرات الإخبارية حلة تلائم توجه "سكاي نيوز" إلى تزويد مشاهديها بالأنباء على مدار الـ24 ساعة، دون إغفال العمل بسرعة واستحضار الدقة.

ويرى أنس بوسلامتي الحضور المغربي في المشهد الإعلامي الإماراتي مميزا، ومشرفا للمغرب والمغاربة. وبخصوص مساره الخاص، يقول إنه "يلوح متعددا بفعل مروره بمراحل مختلفة الحمولات، استند على توقفات، مرات، ومعانقة تجارب جديدة، مرات أخرى".

ويعتبر "ابن صفرو" أن عمل الصحافي يبقى متصلا، باستمرار، بضرورة ضبط الإيقاع في الأماكن التي يشغلها، حتى يلقى نفسه في المستوى الذي يرضيه شخصيا ومهنيا.

مسعى الرقي

طموحات أنس بوسلامتي تستحضر المملكة بشكل كبير، إذ يقول: "أرغب في رؤية الإعلام المغربي راقيا، حتى يفلح في البصم على مصالحة مع المغاربة، مراهنا على المصداقية ومؤهلا نفسه للعب الأدوار الطلائعية المنوطة به".

ويثمن الخبير الإعلامي والصحافي الطفرة التي يعرفها الوطن الأم على مستوى الإعلامين السمعي والإلكتروني، قبل أن ينبه إلى تخوفات وترددات تواكب عمل القنوات التلفزية في البيئة ذاتها، مطالبا بـ"نهج إصلاح واضح مستشرف للمستقبل".

"حان وقت الحسم لإصلاح القطاع الإعلامي السمعي البصري، بصفة خاصة، وبدء مرحلة جديدة تستفيد من العثرات وترفع سقف الرهانات، مع الاستثمار في الكفاءات الإعلامية والصحافية المغربية المتوفرة بزخم أكبر مما يتوفر في باقي البلدان المجاورة للمملكة"، يردف بوسلامتي.

كفاءات الغد

الشباب المغربي الإعلامي الطامح لإبراز كفاءته في هذا المجال منصوح بالتركيز على التكوين، وفق أنس بوسلامتي، وأن يثق بشدة في إمكانياته لانتزاع أماكن خاصة به في كم التجارب الموجودة فعلا في هذا المجال.

"المغاربة يمتازون بالقدرة على التأقلم مع المتغيرات، وأن يضعوا بصماتهم الخاصة فيما يسند إليهم، بينما الأولوية ينبغي أن تعطى لإغناء التجربة الوطنية من طرف هؤلاء"، يعبّر أنس وفق نظرته لما يجري في الساحة الإعلامية.

ويختم بوسلامتي قائلا: "إن أتيحت لكفاءات الغد الإعلامية فرص تغني تجاربها خارج المملكة فلا بأس من استثمارها بغرض تحويل المغرب، كرهان مبدئي، إلى بلد متصالح مع صحافته وإعلامه، ويلوح قائما بتجربة رائدة تؤهل لنيل إشعاع إفريقي واسع".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - Abdelghani الاثنين 02 أبريل 2018 - 06:28
اه يا زمان علئ ايام الطفولة والشباب.انس درس معي قي الخامسة ثانوي علوم تجريبية هو تخرج اعلامي صحفي وانا تخرجت عالما في التصنيع الثقيل باستراليا.اللهم وفق الجميع
2 - PureMinded الاثنين 02 أبريل 2018 - 06:32
عندما بدأت دوزيم مع بوسلامتي و غيره من الشباب كنا نظن اننا في طريق الانفتاح لكن سرعان ما تمخزنت القناة و سيطرت عليها الدولة لتصبح ما هي عليه الآن قناة التطبيل و التزمير و الرداءة بامتياز.

السي بوسلامتي اشتغل حيث انت اما المغرب فلا يعود اليه الا احمق و "لاعق الكابة".
3 - أبو هيام الاثنين 02 أبريل 2018 - 07:06
الصحافة هي السلطة الرابعة كما يطلق عليها،فتحية شكر وإخلاص لجميع الصحافيات والصحافيين النزيهين.
4 - كاتب صحفي الاثنين 02 أبريل 2018 - 07:54
UN GRAND MONSIEUR DU JOURNALISME MALHEREUSEMENT 2M A RECOMPENSE QUI ONT BAISE LA TETE
5 - السفياني الاثنين 02 أبريل 2018 - 09:22
سبحان الله تبدلت ملامحه كثيرا على ما كان عليه أيام التسعينيات في 2m لما كان مقدما للأخبار باللغة العربية
6 - FOUAD الاثنين 02 أبريل 2018 - 09:46
اعلام الامارات ينفق كثيرا و ينتج قليلا و لذلك تجد كل امارة تنتج تلفزة للاخبار لمنافسة تلفزة "شقيقتهم" التي ازعجتهم بهامش حريتها التي لا وجود له عند عرب الامارات و غيرهم من عرب العام "زين"
عندما ترى باقة التلفزات العربية المتخصصة في الاخبار يمكنك ان تصنفها بعد سماعها دونما حاجة لفتح عينيك لرؤيتها!
حتى رفعة الاسد اخ حافظ الاسد كانت له قناة ANN ! ! !
Mon salam
7 - المعلق الرياضي الاثنين 02 أبريل 2018 - 10:06
لم آسف على إعلامي غادر المغرب كما أسفت على أنس بوسلامتي
لا زالت صورته و هو يقدم الأخبار بشاربين خفيفين في ذهني منذ الصغر إلى الأن.
بوركت استاذ أنس.
8 - RALEUR الاثنين 02 أبريل 2018 - 10:38
أنس بوسلامتي الصحفي المتميز كان معي على متن طائرة متجهة الى ألمانيا ، وعرفت من حذيثه معى أن 2M قد فصلته٠وكانت أخته تشتغل معي فسألتها مرة عن السبب فردت، برنامج مع شخصية عراقية لم يعجب السعودية فاتصلت بالسلطات المغربية حينها وكان أنس هو كبش الفداء٠
9 - رشيدة الاثنين 02 أبريل 2018 - 10:47
نعم التربية والأخلاق منذ الصغر
الله يعمرها جورة
10 - أبو أديب الاثنين 02 أبريل 2018 - 12:21
انس وجه اعلامي كبير كانت البدايات بحجم الاحلام الكبيرة في المغرب وكان انس البوسلامتي كفاءة و جرأة وأدى ثمن جرأته للاسف ورغم انه نجه في مساره الاعلامي الا ان النجاح كان سيكون اكبر لو ظل في بلاده ويستحق ان يترأس اكبر القنوات ويكون مديرا لانه مهني وكفاءة عالية
11 - عزيز الاثنين 02 أبريل 2018 - 12:46
لطالما تساءلت عن مصيره لأنني كنت معجبا بأسلوبه و فصاحته في ظل الانطلاقة الجديدة للقناة الثانية أنذاك.
التعليقات أعلاه تغنيني عن الإستمرار في الكتابة. مطرب الحي لا يطرب ...
شكرا هسبريس لهاته الإلتفاتة الجميلة.
12 - محمد الاثنين 02 أبريل 2018 - 13:01
الأخ أنس بوسلامتي، نعم الرجل، كفاءة متميزة، قلب كبير، وطني غيور، أخ خدوم ومتواضع، كانت لي معه معاملة أكثر من مرة.
مثل الكثير من أبناء المغرب المهاجرين، يعتبر أنس بوسلامتي خبرة كبيرة لتطوير الإعلام المغربي.
13 - ابن البشير الاثنين 02 أبريل 2018 - 14:04
السلام عليكم،

أتذكر جيدا من لقطات الأخبار ولا زلت أحتفظ بها التي كان يقدمها الأخ الفاضل السيد أنس ، بحيث نسيت كل الآخرين أما هو فلا ولا زالت ملامحه بذاكرتي ...كانت آن ذاك حرب الخليج...

السلام عليكم
14 - محمد عالي الاثنين 02 أبريل 2018 - 19:46
أنس بوسلامتي، سمية المغراوي، حميد ساعدني، مليكة ملاك، بوطبسيل، رشيد فكاك، ..... ايييه يازمن. كانت اول قناة غير حكومية في العالم العربي. لكن سرعان ما تأممت وتمخزنت ....
15 - من ايطاليا الاثنين 02 أبريل 2018 - 21:06
بكترة اعجاب ابي بالاستاد انس وبتضامن فصله من القناة وجهل مصيره بازدياد اخي الاصغر انذاك فقد اطلق ابي اسم انس على اخي وكان الكل يناديه انس بوسلامتي ويترجون ان يكون بليغا وفصيحا متله اه يزمن ارجعتنا الى زمن كانت الصخافة بمتل الضيف الخفيف على قلوبنا
16 - جميلة الثلاثاء 03 أبريل 2018 - 15:43
انس بوسلامتي ومن لا يعرفه واخيرا عرفت مكانك كنت ادرس في مرحلة التانوية و كنت الصحافي الاجرء والاقدر والمعبر والمعلق علئ الخبر على القناة الثانية الشاب النحيف والوسيم و فجاة لم نعد نراك عرفنا اذداك انك قلت او فعلت شيئا اغضب المسؤولين كنت انا وافراد من عائلتي نتذكرك خسرنا صحافيا من العيار الثقيل واسفاه.
تغير شكلك ولكن نضاراتك وابتسامتك لم تتغيارا توحشناك
17 - مهاجر مغربي الثلاثاء 03 أبريل 2018 - 18:06
انس بوسلامتي من الأوائل الذين تجرؤا على نقل الخبر بكل احترافية وضمير مهني.كان دائما يتحفنا باسلوب صحفي سلس وخالي من الاخطاء النحوية.اشتقنا لرؤيتك انت و معك من الصحفيين الذين مروا بالقناة الثانية ايام العز.اما اليوم فحال القناة يرثى له الجبين من مقدمين ونصف صحفيين ليس لهم لا مستوى مهني ولا اخلاقي.
18 - Gabriel from Belguim الأربعاء 04 أبريل 2018 - 10:06
أنس بوسلامتي ونعم الرجل والأخلاق. افتقدناه سنين أنس وسمية المغراوي كنت صغيرا واسمع نشرة الأخبار القناة الثانية ويقول انس العاهل المغربي وكان فصيح اللسان اتنمني له التوفيق .
19 - سناء الاثنين 16 أبريل 2018 - 12:20
هناك وجه اخر جميل ايضا للاعلامي الكبير وقيدوم اعلاميينا بالخارج انس بوسلامتي وهو انه خدوم جدا للجالية المغربية بالامارات ومحب ومتعاون مع زوملايءه الصحافيين بالامارات... كما انه اب رايع واكثر من رايع علم الاخرين معنى الابوة الحقيقية وتحمل المسوولية... ادعو معه ربي يسترها معه ويحفظ له اسرته الصغيرة.
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.