24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. مسيرة حاشدة تنتفض ضد الإجرام بسلا .. والساكنة تنشد تدخل الملك (5.00)

  2. حالات تبييض الأموال في مصارف أوروبية تكشف اختلالات الرقابة (5.00)

  3. عشرات المتطرفين يقتحمون باحات المسجد الأقصى (5.00)

  4. صعوبات التعلم لدى تلاميذ تثقل كاهل أسرهم بأعباء نفسية ومادية (5.00)

  5. درك السوالم يفكّ لغز مقتل "كسّال" نواحي برشيد (4.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | فيلالي بابا .. سفير مغربي متجول للخط العربي ينطلق من دبي

فيلالي بابا .. سفير مغربي متجول للخط العربي ينطلق من دبي

فيلالي بابا .. سفير مغربي متجول للخط العربي ينطلق من دبي

بحسٍّ عالٍ من الفكاهة، يخوض عبد الغني فيلالي بابا، المستقر في الإمارات العربية المتحدة، مسارا كاليغرافيا عبر عدد من بلدان العالم، دائبا على الترحال من أجل التعريف بفن الخط العربي ورسم البسمة على الشفاه.

يحرص المغربي المولع بالكتابة الفنية على تقديم خدماته مجانا للمقبلين على الفضاءات التي يوجد بها، معتبرا أن هذا الخيار يجمع بين تحقق متعته الشخصية من جهة وبين التعريف الجميل بوطنه الأم من جهة ثانية.

تقديم

يقول عبد الغني فيلالي بابا: "أنا من مدينة فاس، لا أعتبر نفسي خطاطا بقدر ما أراني من عشاق الفن العربي منذ وصولي السنة السابعة من عمري، وصاحبني حتى تفرغت له منذ ثلاثين عاما".

ويستمر بابا في تقديم نفسه موردا: "أجريت عملية جراحية على القلب جعلتني أغيّر مسار حياتي صوب الكاليغرافيا، حريصا على المساهمة في نشر فن الخط العربي بعدد كبير من الفضاءات العامة عبر العالم".

يردّ عبد الغني هذا الخيار إلى رغبته في التعبير عن ذاته ومخالطة الناس من كل الجنسيات والثقافات، وحرصه على تقديم شكر لله على نجاح الجراحة التي خضع لها، ثم التعريف بانتمائه إلى المغرب في حلة بهية.

نوستالجيا

يقر ابن فاس بأن ظروف نشأته ودراسته، خلال أواسط القرن الماضي، كانت مساعدة لتمسكه الوجداني بفن الخط العربي، خاصة أنه تدرج بين فصول يؤطرها أساتذة مشرقيون؛ من فلسطين ومصر والعراق وسوريا والأردن واليمن ولبنان، على الخصوص.

"هؤلاء الاساتذة اعتادوا على فن الخط العربي كمادة تدرّس في بلدانهم، حتى أن كتاباتهم كانت جميلة على السبورات، وكل تلميذ حضر إلى أقسامهم في فاس ابتلي بعشق الكاليغرافيا، وأنا من بين هؤلاء"، يضيف فيلالي.

درس فيلالي بابا إلى غاية العشرين من عمره دون الفلاح في نيل شهادة الباكالوريا، ليقصد مجال التجارة بنية شق مساره العملي فيه. مع مرور سنوات، اكتشف عبد الغني معاناته صحيا على مستوى القلب، ثم امتثل لنصح الأطباء بعدم مزاولة أعمال مرهقة، ويختار مشوار الفن بعيدا عن ضغوط التجارة.

المحبرة

وضع عبد الغني فيلالي بابا محبرة أمامه وهو يطلق مشروع "اكتب اسمك بالخط العربي مجانا"، ثم أخذ يقدم نفسه إلى معارض فنية ومؤسسات سياحية في المغرب، مراكما استحسانا لهذه الفكرة التي نالت إقبالا جماهيريا واسعا.

اختار الخطاط المغربي تلقي المقابل المالي لما يقوم به من الشخصيات المعنوية التي تحتضنه، بينما يطالب المقبلين على ورشاته بـ"ابتسامة فقط" كسعر لنيل أسمائهم مكتوبة بالخط العربي على يافطات أنيقة.

حمل فيلالي عتاده وقرر الاستقرار في دولة الإمارات العربية المتحدة، لما وجد فيها من ترحاب بجهوده، كي يعتمدها قاعدة لانطلاقاته صوب مواعيد كاليغرافية في كل بلدان المعمور، خاصة الدول ذات الغالبية المسلمة التي لا تتعامل باللغة العربية.

الإمارات

"الشعب الإماراتي محب للمغاربة، وقد نلت قدرا وافرا من هذه المحبة بتهافت المواطنين الإماراتيين على ما أخطه كي ينالوا نصيبا منه، وفي مناسبات عديدة دام انتظارهم ثلاث ساعات للحصول على مخطوطات"، يكشف عبد الغني فيلالي.

ويردف المغربي ذاته أن انفتاح الإمارات العربية المتحدة على العالم، ومدينة دبي على وجه التحديد، يجعل الناس مقبلين دوما على اكتشاف التعابير الفنية ذات الصلة بحضارات أخرى، خاصة ما يرتبط بشعب المملكة المغربية.

"الاستقرار في هذا البلد الخليجي المضياف، المشجع للفنون والفنانين والمانح فرصا عديدة لنجاح الوافدين في كل المجالات، رفع مستوى سعادتي في التعامل مع الخط العربي وإهدائه للناس"، يعلق المنتمي إلى شريحة "مغاربة العالم".

الأرباح

يرى الفنان الكاليغرافي نفسه أن نشاطه يدر عليه أرباحا كبيرة، هي عبارة عن سعادة تدخل البيوت من بوابة الخط العربي، وهو ما لا يمكن تقديره باعتماد أي وحدة نقدية كيفما كان نوعها.

كما يربط عبد الغني أرباحه من ممارسة نشاطه الفني باكتسابه القدرة على تحقيق الاندماج في أي بيئة مجتمعية يحط الرحال فيها، وذلك منذ لجوئه إلى الترحال بين الدول منذ عقود عديدة مرت.

"لا أبتغي تحقيق أرباح لنفسي فقط، بل أنشد الاستفادة الجمة لوطني الأم حين أشارك في مناسبات ثقافية مغربية ببصمة دولية خارج المملكة، وبهذا أعترف دوما بالفضل الذي أدين به للمغرب والمغاربة منذ معانقتي الحياة"، يقول فيلالي بابا.

أولوية

ينصح عبد الغني، بصفته جامع سنوات طويلة من الوجود خارج الوطن، كل المهاجرين المغاربة بعدم اللجوء إلى قطع الوصل مع المملكة، والتفكير في خلق استثمارات تنقل التجارب المكتسبة إلى بلدهم.

كما يعتبر المغربي المستقر في الإمارات العربية المتحدة أنه من غير المفيد ربط عطاءات "مغاربة العالم" بدول الاستقبال فقط، خاصة أولئك الذين يعمدون إلى تشكيل أسر لا صلة لها بالمغرب.

"مستواي التعليم ضعيف وفق تقديري الصريح، لأني لا أتوفر حتى على شهادة الباكالوريا؛ لكني تلقيت عرضا من بريطانيا لتدريس الزخرفة الإسلامية انطلاقا من تجربتي، وهذا دليل على أن المهاجرين المغاربة يمكنهم المراهنة على ما يتقنونه لنيل النجاحات المأمولة"، يختم عبد الغني فيلالي بابا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - حسن الجمعة 20 أبريل 2018 - 10:37
التقيت هذا الرجل الطيب في معرض ثقافي مغربي في عاصمة موريتانيا نواكشوط منذ عدة سنين ضمن مشروعه ابتسامة لكتابة اسمك بالخط العربي في يافطة جميلة
ويربط الاسم بكلمة امير أو أميرة والمقال صراحة يصفه بكل أمانة فهو انسان مهذب وبشوش وطيب لأقصى الحدود ومحب للناس الله يطول في عمره ويكثر من امثاله الذين يحبون ثقافتهم ويفخرون بها
2 - mohamed الجمعة 20 أبريل 2018 - 11:28
فعلا فنان محبوب
محب للخير
المزيد من العطء
فرصة لمن يريد التعلم
3 - يمني محب للمغرب الجمعة 20 أبريل 2018 - 17:41
السلام عليكم فعلا أستاذ يستحق الاهتمام من وزارة الثقافة المغربيه
انا التقيت فيه شخصيا وأعجبت بما يقدمه من الثقافة ألعربيه
كفاية انه يرفع الرايه المغربيه
ارجوا الاهتمام فيه
وشكرا
4 - اسماعيل الجمعة 20 أبريل 2018 - 21:15
تحيه من سلطنه عمان الى الفيلالي بابا المحبوب اليك كل التقدير....التقينا في العديد من المناسبات في مسقط ويتميز بطابعه المرح كما انه يخلق نوعا من الدعابه والنشاط اينما حل... دون ان ننسى ان خطه العربي حاضر في جميع المكاتب والبيوت. تبارك الله عليه حفظك الله ورزقك الصحه.
5 - okocha السبت 21 أبريل 2018 - 12:55
التقيته اول مرة في سوق ابن بطوطة ابهرني بابتسامته و خطه العربي الاصيل شكرا له فمثل هده الشخصية المشرفة نادرة خاصة في دول الخليج
6 - yassin السبت 21 أبريل 2018 - 22:30
السلام عليكم
اشكر مجلة هسبريس على استضافة الاستاذ والفنان الكبير الذي رفع العلم المغربي في شتى بقاع العالم
بصراحة انا سعيد جدا بؤية الفنان القدير في هذا اللقاء الصحفي لاني التقيته بدبي و بمقر عملي ( سكي دبي )
ادخل الفرحة و البهجة في قلبي بخطه في ورقتين واحدة باسمي و التانية باسم زوجتي
و ادخل الامل و السرور لحياتي بكلمات و نصائح بصيطة جدا
لن انسى هذا الرجل الفنان الاب الاخ ...
الى يومنا هذا احتفض بمخطوطاته و صورتي معه التدكارية ب( سكي دبي مول الامارات )
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.