24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | مغاربة إسبانيا يتخوفون من تشديد المراقبة على طقوس ذبح الأضحية

مغاربة إسبانيا يتخوفون من تشديد المراقبة على طقوس ذبح الأضحية

مغاربة إسبانيا يتخوفون من تشديد المراقبة على طقوس ذبح الأضحية

يترقب أكثر من مليون مغربي من الجالية المغربية المقيمة بإسبانيا الاحتفال بعيد الأضحى اليوم الثلاثاء في أجواء تختلط فيها فرحة العيد بمخاوف من تشديد السلطات الإسبانية من الإجراءات والعقوبات الزجرية المرتبطة بطقوس ذبح الأضحية.

وتستحضر الجالية المغربية هذه السنة القرارات التعسفية التي اتخذتها السلطات الإسبانية السنة الماضية، خصوصا بالمدينتين المحتلتين سبتة ومليلية، حيث منع على المسلمين إدخال الأضحية.

وتفاديا لتكرار سيناريو احتجاجات السنة الماضية، أجازت السلطات الإسبانية إدخال أضاحي مغربية إلى المدينتين، شريطة التأكد من عدم وجود أي خطر للأكباش المغربية على الصحة العامة وخلوها من الأمراض.

وتختلف طقوس الاحتفال بعيد الأضحى بإسبانيا عن المغرب، إذ يضطر المهاجرون المغاربة إلى ذبح الأضحية داخل المذابح المرخص لها بذلك، في حين يلجأ العديد منهم إلى الغابات والأماكن الخالية، بعيدا عن عيون السلطات الإسبانية، لذبح الأضحية على الطريقة الإسلامية، ما يعرض العديد منهم في حالة ضبطهم من طرف الشرطة ومعهم الذبيحة لغرامات مالية كبيرة.

معاناة المغاربة بإسبانيا لا تنتهي بانتهاء عملية ذبح الأضحية، إذ يتعرضون لمجموعة من المضايقات من طرف الجيران الإسبان، خصوصا في حالة انبعاث دخان جراء شواء اللحوم، إذ يجدون أنفسهم عرضة لمجموعة من المتابعات القضائية.

في هذا الإطار يقول عماد أعراب، مهاجر من مدينة مورسيا: "نتعرض لمجموعة من المضايقات بإسبانيا خلال عيد الأضحى، تبدأ بارتفاع أثمان الأضاحي، إذ يتم احتكار الأكباش لتعرف أثمانها ارتفاعا صاروخيا باقتراب العيد".

ويضيف المتحدث ذاته: "نفتقد تماما أجواء العيد بإسبانيا، حيث يتم حرماننا من طرف السلطات من ممارسة الطقوس التي اعتدنا عليها في المغرب، كما نتعرض لوابل من السب والشتم من بعض الأشخاص، إذ يتم وصفنا بالمجرمين والمتوحشين".

وتنشط خلال عيد الأضحى بإسبانيا مجموعة من جمعيات حماية حقوق الحيوان، التي تجد في هذه المناسبة الدينية فرصة للتضييق على المغاربة، ما يدفع العديد من المهاجرين إلى شد الرحال إلى المغرب لقضاء العيد رفقة الأهل والأحباب.

*صحافي متدرب


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - زكرياء المغربي الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:14
في السنة الماضية السلطات الإسبانية قررت منع دخول أضاحي العيد إلى مدن مليلية و سبتة المحتلة أمام أنظار السلطات المغربية التي لم تحرك ساكنا
2 - سفيان الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:15
احترمو بلدان الناس فهم غير متعودين على الفوضى التي نشهدها كل عيد ! من اراد العيد عليه احترام قانون الدولة التي هو مقيم بها
3 - متساءل الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:24
مشكلة المغاربة واضحة
الفقر وقلة النظام

الى جانب غياب امكانيات فعليه لتنظيم تظاهرات مهمة للتعريف بذلك العيد عن طريق كمتال تنظيم "باربكيو" كبير لاشراك الاجانب ايظا في اجواء العيد والتعرف عليهم ان سمحت بذلك السلطات ... فاخيرا ذلك شيء عادي كما " تانكس كيفن" والتضحية بالديك الحبشي...

ومن ناحية اخرى في ظل تنامي اجواء عدم التقبل لكل ما هو "اسلامي" يجب عدم ترك فرصة لكثرة الكلام فان لم يتاح الذبح القانوني حولوا المبلغ للبلد ويذبح باسمكم و يقسم على الضعفاء... ولكم انشاء الله اجر اكبر.

وعيد مبارك سعيد وكل عام وانتم بالف خير
4 - سناء الادريسي الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:28
احنا كنغوتوا من المغرب لانعدام القانون. لمشى لشي بلاد يمشي على قانونها مغاديين ترجعوا الدول 2000سنة الوراء. المغاربة قاليك يتخوفون من بقايا الاضحية والازبال في الدار البيضاء واش يغيتوا حتى اسباتيا تجمع بقايا الاضحية من الشوارع. تقاوا الله وعيشوا مع الناس على قانونهم وبراكة من التاخر. راه كنعيد في الاماكن المخصصة ومراقبة ومؤمنة ونظيفة وانتم فيما مشيتوا غايين بالتاخر معاكم.
5 - أطلس الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:30
يجب تقبل الأمر بكل صدر رحب فأنتم في بلادهم وتلك قوانينهم ، لماذا لا يسمح للمسيحيين الأجانب و المغاربة و الأقليات الدينية بممارسة طقوسهم هنا في المغرب لأنهم دائما يتعرضون للإنتقاد والسب و الشتم بأنهم كفار و .... . بإختصار عامل الناس كما تريد أن تُعامل .
6 - متابع الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:39
انت تريد ان تفرض عاداتك وتقاليدك على شعب اخر .الصحيح ان يخضع الاجنبي لقوانين البلد المضيف.
7 - amaghrabi الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:40
المسلمون في الدول الغربية يريدون ممارسة السنة باختراق القوانين المعمول بها في دول الغربية بصفة عامة وهذا يعني انهم يقعون في الحرام من اجل شعيرة السنة.وهذا في نظري تناقض يعيشه المسلم بصفة عامة يبين بشكل واضح وصريح عشعشة الامية والجهل والفهم الخاظئ للعقيدة الإسلامية.وكذلك في اعتقادي لماذا نريد الاكباش المغربية ولا نضحي بالاكباش الموجودة في اسبانيا وهي ثروات اسبانية وهي أولى ان تقتنى ويشارك المواطن الاسباني المسلم في الحركة الاقتصادية ودعم الفلاح الاسباني ,وهذا يبين ان المسلم في اسبانيا لا يقدم الاضحية قربانا الى الله وانما يشتري الاضحية من اجل لحومها مما يجعله يختاربين الجيد واللذة.سنة العيد يجب ان تذبح وتوزع على الفقراءولا ينال منها صاحبها الا القليل فمن يفعل غير هذا فلاسنة له ولا اجر وانما عليه اثم لانه يراوغ القوانين الجاري بها العمل في الدول الاروبية.اوقفوا هذه السنة فان اثنها اليوم اكثر من منافعها,وتصدقوا بتلك الأموال الى فقراء المغرب وخاصة في المجال الصحي,فمستشفياتنا محتاجة الى ترميم وإصلاح وادوية للمغاربة الفقراء,وهذه تساوي الاف المرات اجر اضحية العيد,اخرجوا أيها المغاربة من التف
8 - abdou الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:42
Tout à fait juste.Et à ce sujet ,je voudrais bien savoir ce que font les ambassades des pays arabes et à leur tete l'arabie saoudit.Pourquoi ne font-ils rien popur solutionner ce probleme aupres des institutions espagnoles.C est toujours la meme histoire ici à Huelva à Moguer l'année passée un ami à payé 1000 euros pour avoir transporté un mouton dans sa voiture.ET notre minstre de aljalia almghribia.Que fait-il?
9 - tttttt الثلاثاء 21 غشت 2018 - 10:49
الناس في الناس و القرهة في مشيط الراس
10 - Youssef الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:11
للأسف غالبية مغاربة اسبانيا امييين موالفين السيبة ف بلادهم، باغين ايديروها ف بلاد الناس... اسيدي سير لبلادك و جلخ مع راسك و عمر الزناقي بوسخ الحولي مع قرانك و أراك للدخاخن و برد ليا قلبك ف الغنمي... و ما ديرش السنة سد عليك ف السطح 3 ايام ما دوق تا منطيح... ما تهبط تا تقادي داك الحولي تا البطانة دير ليها الكمون و شويها... على ود الفيكورات بحالكم كترات العنصرية في اوربا
11 - Simmo الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:14
ان اعيش في اسبانيا ازيد من 30 سنة ولم اشهد يوما ما يوم العيد لا مضايقات ولا سب ما دمت احترم البيئة خاصة الذبح والسلخ في الاماكن المسموح بها.هنا تجد العديد من المغاربة لا يحترمون معايير السلامة ولا النضافة لذالك قد يتعرظون للمضايقة.واما مراقبة الاضاحي المغربية لدخولها اسبانيا فمن الاحسن مراقبتها من طرف السلطات الاسبانية نضرا لبعض الاضحية المغربية التي تشكل خطورة على صحة المواطنين في اسبانيا .حيث تدجد الاسبانيهتمون بالساكنة.
12 - Amir الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:17
احترام القانون هو من سنن الاسلام أيضا. لا يمكن ان نحيي سنه كسنه عبد الا ضحى وفي نفس الوقت لا نحترم القانون اي نتحايل عليه.
ذبح الاضاحي خفيه من السلطات في المزارع والبوادي النائيه ومختفين وراء الاشجار والجدران والتي هي اماكن لا تتوفر لادنى شروط الصحه وتشكل خطر على المجتمع ككل كما هو السائد في اسبانيا من قبل المسلمين عامه والمغاربه خاصه .
المسلمون عامه لا يعتبرون التحايل على القانون مخل بالدين والعرف ولذا تراهم منبوذون من قبل باقي البشريه.والسلام
13 - الفقيه الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:20
من أراد الفوضى و السيبة فليرحل عن بلاد النظافة و القانون. ادهبوا إلى بلاد السيبة. هناك من كبر في الهمجية ولا يستطيع أن يتحضر.
14 - Zoom الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:31
ان كنت تقيم في بلد غير مسلم فيجب عليك احترام قوانين البلد المضيف.
لمذا من جهة نطلب من الغير المسلمين عدم الاكل و الشرب في الشارع العام في رمضان و من جهة اخرى ننفجر غضبا و نصرخ حينها يطلب منا مثلا تبنيج الأضحية قبل الذبح ؟ اليست هذه قمة السكيزوفرينيا المرضية؟
اما عن ذبح الخروف متخفيا في الغابة أو في الخلاء فهذا امر ليس له علاقة بالعيد تماما.
عيد الأضحى تقليد وثني، استعمله محمد لنشر دعوتك و لم يعد يقنع مجموعة كبيرة من الناس الْيَوْمَ.
و شكرًا
15 - Man of truth الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:34
عن اي تعسفات تتكلمون !! هل تريدون ان تتحول أوروبا الى ما يحصل في الماروك من فوضى ودخان واوساخ !!
ما المشكل في اي يتم دبح الاضحية في مكان مخصص لدلك ثم تتسلم اللحم وتاخدو لدارك؟ اما شواء فيحب ان يتم بطريقة لا تأثر على البيئة.

المفروض دول الاسلامية هي من تحل هده المشكلة في بلدانها وتعلم الناس طريقة ممارسة طقوس العيد في 2018 ,فالحياة تغيرت اليوم.

هل رسول لو كان عايش في هدا العصر كان سوف يرفض دبح الاضاحي في مكان مخصص بدل دبحها امام البيوت, هل كان سوف يرفض الاساليب الحديثة والتحضر !! لمادا الناس من باقي الديانات والثقافات تجعل طقوسها تتماشى مع العصر بينما نحن فقط من يتشبت بان يدبح الكبش بنفسه في البيت و يحيد الهيضورة والكرش والمصارن ويشوي وووو وكأن الجوهر عبارة العيد هي الاشياء !!
16 - اكسل الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:42
يصفونكم بالمجرمين والمتوحشين؟؟؟ وانت بماذا تصف نفسك بهذا التصرف في القرن 21
17 - Kessasi الثلاثاء 21 غشت 2018 - 11:47
Je suis en Europe depuis longtemps avant toute était permis plus au moins mais c’est une partie de notre communauté qui ne respecte pas ni l’hygiène ni les règlements des pays d’’accueil qui ont permit de sortir des lois qui interdisent l’abattage hors les abattoirs
même au Maroc on devrait inciter les citoyens à bien respecté les règles d’hygiène
18 - عبد الحق الثلاثاء 21 غشت 2018 - 12:15
لماذا لم يلتزموا بالموعد الذي حدده المغرب لعيد الاضحى وهو يوم غد ، من المخطيئ في التاريخ المغرب أم كل الدول العربية ؟ ولماذا المغرب دائما يكون هو الشاذ والخارج من المجموعة ؟ اليوم الموالي للوقوف بعرفة يكون تلقائيا هو عيد الاضحى
19 - عبد الله الثلاثاء 21 غشت 2018 - 12:18
بعين الاخر مظاهر لم يعد يستسغها العقل لهذا وجب الاحتفال بالمغزى لعيد الاضحى وتجنب هدر الوقت والمال والبحت على مايفيد لانارة الطريق.
مع تهاني العيد.
20 - MOHAMMAD الثلاثاء 21 غشت 2018 - 12:43
والله غريب أمرنا إذ أصبحنا مشكلة أينما حللنا وارتحلنا ،بمعزل عن كون الأضحية سنة مؤكدة ،.تستوجب فضاء لذبحها تتوفر فيه شروط النظافة باعتبارها من الإيمان ،فلماذا هذا الإلحاح على التمسك بما لم يعد له موجب على الأقل في بلاد الغربة التي تضمن لنا آدميتنا وإنسانيتنا تطبيبا وعناية إجتماعية وأجرا ..إلخ ولماذا لا نكتفي بمبدإ إنابة إمارة المؤمنين عنا في هذه المناسبة ؟لماذا تربينا على عدم إحترام ثقافة ألآخرين المخالفين لنا عقيدة وسلوكا ورؤية للحياة ؟لماذا نجد سلوك عدم الإمتثال للقوانين صفة ملازمة لتمثلاتنا ؟لماذا لا نجد هذا التردي عند طبقة درست في الغرب وتبوأت مناصب عليا بفعل علمها وثقافتها في حين تبقى ملازمة لشريحة أخري ؟لماذا ولماذا ....والله غريب أمر البعض وتزداد درجة غرابته عندما يقرن سلوكه المتهور بما هو مقدس والمقدس برئ منه...عليكم باحترام ثقاة الذين استضافوكم وآووكم من جوع والتقيد بضوابطهم ففي ذلك جلبا للتقدير والإحترام.لماذا اذن يكتفى بالتركيز على جانب الزرود في هذه الشعيرة ويغيب جانبها في الطاعة والامتثال تماما كما فعل سيدنا ابراهيم كنبي مشترك بين الديانات التوحيدية..
21 - Antonio الثلاثاء 21 غشت 2018 - 12:45
Just maintenent je suis entrain de se premener a Fuengirola au sud d’espagne est ce que j’ai remarque’ il ya pleine des voitures matricole’ de Maroc est bcp des marocains qui sont venu ici Pour eviter al Eid biensur ils ont le deroit , mais le plus pire que des marocains qui vivre ici permanent veulent faire l’Eid , Pour Moi la religion chez les 75% des marocains que une tradition .
22 - immigré الثلاثاء 21 غشت 2018 - 12:54
un rappel aux immigrés: avant d'avoir ta carte de séjour en Europe ta signer une charte "droit et devoir" Alors Respecter les lois des pays d'accueil
23 - مقاطعون الثلاثاء 21 غشت 2018 - 13:25
اجي للمغرب و خلينا نمشيو بلاصتك لاسبانيا و نعيدو حنا غير بسندويتس صوصيص ابن عمي ..
24 - fa9ir o 9ssir الثلاثاء 21 غشت 2018 - 14:40
احترمو بلدان الناس فهم غير متعودين على الفوضى التي نشهدها كل عيد ! من اراد العيد عليه احترام قانون الدولة التي هو مقيم بها
25 - Muwatin neutral الثلاثاء 21 غشت 2018 - 15:13
Ce que je me demande ? Pourquoi les juifs ont tous les droits de faire leurs religions est traditions en Europe est person les critiques si non le mot de antisimisk , mais nous tous nos traditions est notre religions est toujours critique’ est presque interdit ? , acause de quoi ? El eid va continuer chaque anee’ nous avons tous les droits de le faire mais d’une maniere civilise’ est respectuese .
26 - ياسين الثلاثاء 21 غشت 2018 - 18:57
اتأسف على حالنا الدي وصلنا اليه .حتى بدأت ارى تعاليق تنحاز الى قوانين الغرب على شرع الله .فانا اعيش في بلجيكا ولقد حرمنا من العيد في هاته السنوات بسبب الجمعية (bikita ) التي تدعي حقوق الحيوان .ونسو ان في اسبانيا يقام على مدار السنة مسابقة قتل التيران وهم احياء .ولا يجرء احد ان يتكلم .الا ترو يا اصحاب التعاليق يمثقفين العصر ان اسبانيا تسمح بقتل الثيران احياء ولا تسمح باضحية لا يتعدب فيها الحيوان ..قمت العار والجهل ...
27 - امزيغ الثلاثاء 21 غشت 2018 - 20:40
الحقيقة اقولها انا اقطن في كطلونيا فالدي قيل عن السب والشتم فهو كادب فهم يحترموننا وسمحو للعمال ان يحتفلو بهدا العيد وتركوا لنا pabion للصلاة لم نرى منهم اي سوء هده شهادة اقولها اليوم وامام الله
28 - جلال الحلبي ايطاليا الثلاثاء 21 غشت 2018 - 23:04
في بعض المدن الإيطالية كانت المراقبة صارمة جدا حيث رفض تسليم دبيحة لأحد المواطنين بسبب تعفن جهة المخ لدى خروف مما أدى إلى رميه في حاوية الذبائح المشكوك في سلامتها اما حالة أخرى فقط سلم النصف الايسر لدبيحة ورمي بالنصف الآخر بينما رميه ايضا في أماكن أخرى برؤوس الأكياس ما فوق ثلاثة سنوات نظر لتعفنات فالرئة المهم تسليم الذباىح.استمرت من منتصف النهار حتى ما بعد.الثامنة مساءا
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.