24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5708:2613:4416:3018:5420:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | مغربي يتسلّم جائزة أفضل باحث في الطاقة الحرارية بإقليم الباسك

مغربي يتسلّم جائزة أفضل باحث في الطاقة الحرارية بإقليم الباسك

مغربي يتسلّم جائزة أفضل باحث في الطاقة الحرارية بإقليم الباسك

من مدينة بلباو الإسبانية، بدأت علاقة عبد الصمد فايق (41 سنة) بعالم الطاقة الحرارية خطوة خطوة، إذ حصل على الدكتوراه في الفيزياء بجامعة إقليم الباسك سنة 2009، ليَشُقّ طريقه بثبات نحو الابتكار والبحث في هذا المجال العلمي.

ونجح فايق في تأسيس مركز بحثي يدعى "CIC Energigune"، تُسند إليه مهمة تطوير المواد التي تستعمل في نظام تخزين الطاقة الحرارية لمحطات الطاقة الشمسية، ونالت الأعمال العلمية والتقنية التي سهر على إنجازها جائزة الاعتراف والجدارة من قبل حكومة الباسك؛ وهي الجائزة التي مُنحت لأفضل الباحثين في مجالات العلوم والتكنولوجيا والابتكار.

وتسلّم 21 خبيرا يمتلكون مراكز أبحاث مؤسساتية هذه الجائزة التقديرية، التي أُحدثت للمرة الأولى من لدن حكومة إقليم الباسك بهدف الاعتراف بالأعمال العلمية المُنجزة هذه السنة، وذلك بالاعتماد على معايير عدة؛ في مقدمتها التميز والتخصص والقرب من السوق. ويشكل هذا التكريم جزءا من إعادة ترتيب شبكة الباسك للابتكار في العلوم والتكنولوجيا، التي ستُتوج قريبا بإنشاء اتحاد الباسك للعلوم والتكنولوجيا.

حفل التكريم عرف حضور إينيغو أركولو، رئيس إقليم الباسك الإسباني، الذي تحدث عن أهمية مراكز البحث العلمي والتكنولوجي في تشجيع الإبداع والابتكار الوطني، مشددا على أن "الباحثين هم أساس تقدم إقليم الباسك، وبالتالي يجب التركيز أكثر على البحوث العلمية في مختلف عمليات الإنتاج، الأمر الذي يتطلب التزاما جماعيا من قبل المؤسسات والشركات".

جائزة التقدير الموجهة إلى الباحثين سنة 2018 سُلمت من قبل كل من وزيرة التنمية الصناعية والبنيات التحتية، ثم نائبة وزير التكنولوجيا والإبداع والابتكار. كما حضرت الحفل مجموعة من الشخصيات السياسية والدبلوماسية رفيعة المستوى.

حصل عبد الصمد فايق على شهادة الإجازة الأساسية، تخصص علوم فيزيائية، في جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، وحاز دبلوم الدراسات العليا التطبيقية في الجامعة ذاتها سنة 2004، لينتقل صوب مدينة بلباو الإسبانية، حيث نال دبلوم الدراسات المعمقة سنة 2007، ليُتوّج المسار الأكاديمي الحافل بدكتوراه في الفيزياء بجامعة إقليم الباسك سنة 2009.

وأدرك فايق، منذ البداية، أن رحلة الألف ميل تبدأ بخطوة، لذلك اقتحم مجموعة من المؤسسات البحثية في بلدان عدة، بغية سبر أغوار المجال الأكاديمي الذي خصص له سنوات طوال خلال مساره الجامعي الذي ابتدأ في مدينة الدار البيضاء بالمغرب وانتهى بمدينة بلباو في دولة إسبانيا.

واشتغل فايق في المركز المعهد الوطني للبحث العلمي بفرنسا، طيلة سنتين، لينتقل بعدها إلى العمل في المركز الفضائي الألماني بمدينة شتوتغارت سنة 2011. التجربة الكبيرة التي راكمها الباحث المغربي خوّلت له ترؤس مركز "CIC Energigune"، الذي يُعنى بدراسة كيفية تخزين الطاقة الحرارية لمحطات الطاقة الشمسية.

وعبّر الباحث المغربي، الذي نال هذه الجائزة التقديرية، عن ارتياحه اليوم لما حققه من طفرة نوعية في مساره المهني ببلاد المهجر، قائلا في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية: "أشرف على مشاريع أوربية عديدة، تدخل ضمنها بعض المؤسسات المغربية، مثل شركة مازن للطاقة الشمسية".

وأضاف فايق، الذي شقّ لنفسه طريق النجاح والتميزّ بفضل مثابرته، أن "إقليم الباسك لوحده يتشكل من 120 معهدا للبحث العلمي، تقدم منها نحو مائة شخص لهذه الجائزة، إذ قاموا بتقديم عروضهم البحثية من أجل الفوز بجائزة أفضل باحث بالباسك".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - ADAM السبت 08 دجنبر 2018 - 18:09
هنيئا له بهدا التتويج شرف العلم الوطني و المغاربة و جواز السفر الدي يحمله هدا من يستحق وسام ملكي ليس كالدي شوه بصمعة العلم الوطني
2 - دادسي السبت 08 دجنبر 2018 - 18:15
هنيئا له، بدوري كنت سأشرف إفريقيا بأيسلندا في اللغة الإنجليزية لولا سفالة المسؤولين الذين أبوا أن يساعدوني ماديا رغم تفوقي في علم الإنجليزية
3 - سعيد السبت 08 دجنبر 2018 - 18:22
كون بقا هنا، كون حمقوه،التسجيل في الماستر يباع ل أربعة ملايين،و الغريب أن البائع مسؤول كبير في منظمة ترانسبارنسي لمحاربة الرشوة، (أتساءل أين وصل ملفه؟؟؟ ) و حتى أن حاز على الدكتوراه فأين هي مراكز البحث و التمويل و التشجيع و و و ،
4 - cognito السبت 08 دجنبر 2018 - 18:29
كل من فر من مغرب الاستثناءات و المشاريع العملاقة له حظوظ النجاح في حياته إن هو أراد
5 - سفيان السبت 08 دجنبر 2018 - 18:32
شرفتموننا
مزيدا من التألق
فوزكم و تتويجكم هو فوز و تتويج لكل المغاربة.
6 - محمد السبت 08 دجنبر 2018 - 18:43
مبروك... دكتور فايق، إنسان مجتهد وعملي ومتفوف في ميدانه،...أتمنى أن أراك تشتغل مرة أخرى فىIRESEN فأنت أفضل من الموجودين حاليا..
7 - Abdelghani السبت 08 دجنبر 2018 - 18:59
سبحان الله العظيم المغربي غير تيخرج من هاد المستنقع المسمى المغرب تينجح و تيعطي و يسطع نجمه
8 - الوطنية السبت 08 دجنبر 2018 - 19:00
سمعني الدول التي تشجع ابناءها على البحث العلمي .أما في المغرب عندنا وزارة بالتسمية نفسها ولكن لا تهتم بالباحثين بمجرد نيل الدكتوراه يخرجون للبطالة وينتظرون متى تفتح لهم فرصة للتشغيل كيفما كان نوعها
9 - Temara السبت 08 دجنبر 2018 - 19:16
ما استغرب منه هي التقارير الدولية الذي تعطي للمغرب الصفوف الاخيرة في جودة التعليم لكن في الواقع ارى انه كلما شارك طالب او باحث مغربي في ملتقى دولي يحصدون الجوائز الاولى في جميع المجالات.
10 - موحند السبت 08 دجنبر 2018 - 19:19
هنيءا لك ايها الفايق اما النوام والكسالى والمقهورين مازالو يتظاهرون امام البرلمان المغربي. الادمغة من اصول مغربية في بلدان المهجر وخاصة في اوروبا وامريكا كثيرة جدا. المغرب والمغاربة لا يستفيدون من كفاءاتهم وانتاجهم الشيء الذي يترك المغرب يعيش في التخلف والانحطاط في كل شيء. الفرق كبير جدا بين بلاد الباسك التي تحتضن العلماء والباحثين وبلاد المخزن التي تزرع فيهم الرعب وتفقرهم وتجوعهم وتدخلهم السجون.
11 - Adam السبت 08 دجنبر 2018 - 19:28
هو اسباني و ليس مغربي .اسبانيا التي ربت و كونت
12 - Mohamed السبت 08 دجنبر 2018 - 19:41
Big Congrats to Dr Faik for this prize. As a Moroccan living abroad, I’m very proud to see our compatriots starring in other countries and especially those working at the cutting edge of areas of science and technology. Yesterday Dr. Ouadghiri from NASA (USA) and today Dr. Faik in Spain and there are many others coming. We are tired of hearing about Moroccan offenders and delinquents every day especially in Spain and Europe. Keep the Moroccan flag very high and Moroccans proud of their origins. I hope that our cherry country could attract such potentials and make them serve their homeland! Again Congrats
13 - جمال/ الناظور السبت 08 دجنبر 2018 - 19:47
ما شاء الله، يتوفر اقليم الباسك على ١٢٠ معهدا للبحث العلمي . ونحن نتوفر على ماذا ؟ على المئات من المقاهي في شارع واحد ..على المئات من المشردين ، من المتسولين ، من المعتوهين ، من المحششين ، من النشالين ، من الجوالين التائهين الهائمين ، ...والله على ما اقول شهيد .
14 - فقط تعقيب السبت 08 دجنبر 2018 - 20:31
لرقم11 Adam
نعرف ان مثل هذه الأخبار تُؤلمكم لكن من تكون أنت لتجرده من أصله المغربي؟؟
المغربي يبقى مغربي ولو يعيش في كوكب المريخ أما ما كتبته فطبقه عندكم

ولرقم7 Abdelghani
تاج راسك المغرب فيه ما لا يُعد ولا يُحصى من المتفوقين والناجحين الذين برعو في مختلف المجالات ووصلت شهرتهم للعالم
بل حتى تلاميذ وطلبة المغرب دائما يتفوقون على تلاميذ وطلبة من اكثر الدول تقدما والكثير منهم فازو بميداليات ذهبية وبالمراتب الأولى لكن من يعيش في المستنقع يرى غيره مستنقع وبزااااف عليك المغرب والمغاربة
15 - simov السبت 08 دجنبر 2018 - 20:33
ماذا يستفيد المغرب من المغاربه المهندسين أو الحاصلين على كفاءات ومؤهلات علميه ذات مستوى عال حتى لو كان مقيما في بلده ويحضى بالرعايه ؟هل من جائزه لأحسن باحث إقتصادي وإجتماعي يخرج المغرب من حالة الشرود التي تغلغلت في جسده وهو في وضع لا يحسد عليه نحن في بلد يعول على سياسة الريع ولا نكسب أموالنا إلا من جيوبنا أي منا وإلينا أما الطاقه فلا تسمن ولا تغني من جوع حتى لو أتينا بالشمس إلى أقرب منطقة بالمغرب فلن تغير من الواقع شيئ...
16 - soufiane السبت 08 دجنبر 2018 - 21:10
في بيلباو ديرو تصويرتو باش نعارفو أنا قديم فبيلباو وهاد لخبار فرحني
17 - المعانات السبت 08 دجنبر 2018 - 22:04
هنيئا له بهذا التتويج. المشكل ليس في حماد ولن في البلاد التي عم فيها الفساد وبعبارة اخرى تقهقر المغاربة سببه ليس العباد بل الذين يشرفون على العباد في هذه البلاد.
هنيئا له مرة اخرى و لجميع المغاربة المتفوقين وتعسا لكل الفاسدين.
المرجو النشر و شكرا
18 - دكتور بالتعليم الثانوي السبت 08 دجنبر 2018 - 22:43
في بلدنا الدكاترة، بعد كل الجهد و العناء في تحصيل اعلى شهادة علمية، بدل الاعتناء بهم و فتح آفاق البحث العلمي امامهم للابداع فإنه يتم رميهم بين احضان البطالة او تشغيلهم في مجيل غير مجال تكوينهم او في اي مستوى من مستويات التعليم، اعدادي او ابتدائي بنفس الامتيازات التي تعطى لحاملي الماستر.... ثم ينتظرون منهم الابداع و الاختراع و المستحيل و إذا لم يفعلوا، و لن بفعلوا طبعا، فان الجميع يسبهم و يشتمهم و يشكك شهادة الدكتوراه نفسها.....في المغرب الدكتوراه نقمة و ليست نعمة
19 - مدوخ السبت 08 دجنبر 2018 - 22:57
بعد نيله الاجازة في المغرب، اهمل و لم يلاحظ احد قدراته و لم يعترف به احد. و حتى لو حصل على الدكتوراه في المغرب، اكيد كان سيكون مصيره الشارع و الكل سيحتقره و يحتقر شهادته و يطعن فيها و فيه كما يحصل دائما مع هذه الفئة من الخريجين، لكن الآن و بعد ان تبنته اسبانيا و فتحت الآفاق أمامه و نجح الكل سيشيد به و بكونه دكتور مغربي.
20 - Hicham الأحد 09 دجنبر 2018 - 08:48
مزيدا من التألق للكفاأت المغربية المقيمة بالخارج. واجب الدولة الإستفادة منهم من اجل رفع مستوى البحث العلمي بالمغرب
21 - دكتور الأحد 09 دجنبر 2018 - 08:59
انا اتعجب دوما لمن يقلل من شأن الدكاترة المغاربة و ينعتهم بأسوء الاوصاف من فاشلين وكسالى و غير اكفاء و يلوم عليهم الاحتجاج للمطالبة بالشغل و و و، و قد قرأنا مرارا و تكرارا مقالات و تعاليق في هذا الشأن. واطرح السؤال: هل يمكن لكسول ان يصل بل و ينال اعلى شهادة؟؟؟!!! البعض سيجيب بالغش و كوبيي كولي ينالونها و كل من في نفسه حقد و حسد يتبنى هذا الجواب و ينشره و العامة يصدقون. بالله عليكم اذا كان الكسول في المغرب يحصل على الدكتوراه فما الشهادة المفروض ان ينالها المجتهد؟!!! و أليس من المفروض في هذه الحالة ان يكون تصنيف المغرب هو الاول عالميا في التعليم و بالتلي في كل شيء؟!!! و لمن يشوه صورة الدكاترة بأنهم يغشون و ينالوها بكوبيي كولي اقول: انك جاهل و حقود تحاول تشويه صورة الدكاترة لغاية في نفسك لأن من شروط الدكتوراه العلمية نشر مناشير علمية في جرائد علمية اوربية و امريكية متخصصة، و لا يتم نشرها ألا بعد تقديمها للفحص و التأكد من نتائجها في مختبرات عالمية لا يعرفها صاحب المنشور ولا مجال لنشر نتائج سبق التوصل اليها في هذه الحال بأي وجه من الاوجه. الله يكفينا شر الحساد و الحاقدين
22 - bachar الأحد 09 دجنبر 2018 - 14:01
Bravo Ssi Abdesamad et félicitations. C'est une fierté pour nous de lire des articles de ce type.
Je te souhaite plein de succès dans ta future carrière et bonne continuation
Ahmed Bachar
23 - Adnane الاثنين 10 دجنبر 2018 - 09:22
المغرب الجديد في حاجة ماسة إلى تظافر كل المجهوذات خصوصا الإستفاذة من مجهوذات أبناءه في ديار المهجر لبناء المغرب الذي نرمو إليه، فمزيدا من التألق لمغاربة العالم و مزيدا من التقدم لمغربنا الحبيب.
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.