24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4206:2613:3917:1920:4222:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | مصرع مهاجرة مغربية دهسا في احتفالات الجزائريين بجنوب فرنسا

مصرع مهاجرة مغربية دهسا في احتفالات الجزائريين بجنوب فرنسا

مصرع مهاجرة مغربية دهسا في احتفالات الجزائريين بجنوب فرنسا

تسببت احتفالات الجزائريين بتأهل منتخب بلادهم إلى نصف نهاية كأس الأمم الإفريقية، الليلة الماضية، بجنوب فرنسا، في مصرع امرأة مغربية تنحدر من جماعة تودغى السفلى بإقليم تنغير، إثر دهسها بواسطة سيارة من لدن مهاجر جزائري يبلغ من العمر 21 سنة.

ووفق المعطيات التي وفّرتها مصادر مطلعة لجريدة هسبريس الإلكترونية، فإن الهالكة، التي تبلغ من العمر 43 سنة والتي تنحدر من "الحارة" بجماعة تودغى السفلى، كانت على وشك عبور أحد الشوارع بمدينة "مونبولييه" رفقة ابنيْها قبل أن يدهسهم بواسطة سيارته شاب جزائري شارك في الاحتفالات بتأهل منتخب بلاده إلى نصف النهائي لكأس إفريقيا.

وأضافت المصادر أن المرأة توفيت في الحين، فيما أصيبت كل من ابنتها البالغة من العمر 17 سنة وابنها الرضيع بجروح طفيفة، نقلا على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، كما تم وضعهما تحت المراقبة الطبية.

وبدأت عائلة الضحية، التي توفيت بسبب "تهور سائق سيارة"، تستقبل بمسقط رأسها بـ"الحارة" بجماعة تودغى السفلى التابعة لإقليم تنغير عددا من المواطنين الوافدين على منزل الأسرة لتقديم واجب العزاء؛ فيما تنتظر عائلتها نقل جثمانها لدفنها وإلقاء النظرة الأخيرة على نعشها.

وسبق لوزارة الداخلية الفرنسية أن أعلنت أن امرأة لقيت مصرعها أثناء الاحتفالات بتأهل منتخب الجزائر لكرة القدم إلى نصف النهائي كأس الأمم الإفريقية بمصر، وجرى إيقاف على إثرها 74 شخصا، كما شهدت نهب محلات تجارية.

وذكرت وزارة الداخلية الفرنسية أن الشرطة أوقفت الشاب الذي تسبب في وفاة المرأة المغربية وإصابة ابنيها، وأجريت له خبرة عن الكحول وكانت جاءت نتيجتها سلبية، مشيرة إلى أنه جرى بالعاصمة الفرنسية أيضا إيقاف 40 شخصا، بينهم 10 أطفال، خلال اشتباكات مع قوات الأمن التي استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (64)

1 - ولد الشعب الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:24
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، إنا اله وإنا إليه راجعون.تجد المتهورين اينما حللت وارتحلت...إنه التخدير الغير المباشر...عزاؤنا الحار لعائلة الفقيدة ونسأل الله ان يلهمهم الصبر والسلوان.
2 - أبو إسحاق الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:25
التهور والاندفاع و غرور القوة لدى الشباب تسبب ومازال في مآسي و أحزان يصعب إصلاحها
3 - Hamou الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:26
آللهم ارحمها واسكنها فسيح جناتك
4 - ملاحظ الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:27
شعوب متخلفة ...لا تعرف حتى كيف تفرح . الفرح عندهم خراب . اناس يستغلون كرة القدم في بسط سيطرتهم الاقتصادية وتحقيق رقي اقتصادي لهم من خلال السباحة وأنشطة أخرى ونحن نستغلها لتغييب العقول .ونشر الجهل...اذا كانت كرة القدم تقاس هكذا فلا اهلا ولا سهلا بها و لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم .
5 - فرنسا راحت الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:28
فرنسا تقترب شيءا فشيءا من عقلية و تخلف دول العالم الثالث
6 - Gala الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:29
انا لله وانا اليه راجعون اللهم ارحمها. بسبب هذا التهور والفوضى سيفسد مثل هؤلاء المجرمين فرحة الجزائريين و المغاربيين الفوز بكأس الأمم الإفريقية. لا حول ولا قوة إلا بالله
7 - مهاجر مغربي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:30
رحمها الله ولا حول ولا قوة إلا بالله
والشخص الذي دهسها كذالك مغربي
8 - خوخو الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:33
الاحتفال لا يعني السيبة والتسيب. الاحتفال لايعني الجنوح والتبجح. ونتهاك الحرمات ."" واحد مثلا داير عرس وساد طريق على العباد ولا داير البوق حدا ودنك وزايديهة فالفهامة."" البدونة غزت وصار الكل مباحا باسم الشعبوية الاعرابية التي لا تراعي العباد والبلاد. دوز راك غي العالم التالث.
9 - Adil الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:33
من حق الشعب الجزائر ي الاحتفال بتأهل منتخبهم ولكن ليس بهاذه الطريقة الهمجية والله كائنين بعض النماذج في فرنسا يجعلونك تستحيي ان تتكلم مع الناس، لا قرابة لا حرفة غير التسكع المخدرات السرقة و النصب ،
10 - مهاجرة الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:33
ربنا يغمرها برحماته و يدخلها الجنه،او يصبر اهلها،اما السائق فهو متهور و سيتابع بعقوبة القتل الغير العمد و عقوبات أخرى،وهو لن يمثل إلا نفسه وليس كل الجزائريين،فرجاء لا للتعميم،واحنا خاوا و ديما مغرب وديما جزائر.
11 - خاوة خاوة هاي هاي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:41
شائت أن تكون مغربية والمسؤول جزائري
لن تجمعكنا كرة القدم لنصبح إخوة بل الدين سبق للكرة مادمتنا تركنا ديننا لن نصبح إخوة .

وبلا زواق الخاوة خاوة كتجينا غير منين كتكون الكان ولا كأس العالم تسالى الكورة تعود حليمة وحلومة الى عادتيهما الحرب الالكترونية السب والقذف منا ومنهم والعكس كذلك .

وهكذا المهم خلاصة القول الجزائر معروفة بشغبها في فرنسا كاملة عندما يلعب المنتخب الجزائري أما المغرب فلا أستثنيه فمعروف بشغبه في بعض مدن اوروبا كبروكسيل وامستردام لكثرة المغاربة لكن مقارنة مع الجزائر شغبها أكثر من المغاربة تدمير وشغب وكسر وسرق ضعف المغاربة أو ربما العكس لكن من حيث ما أرى وأقرأ وأسمع الجزائر في الصدارة للأسف في الأخير المرجو أن تدعو مع المرحومة رحمها الله .

كل ما زرع من خاوة خاوة قام بهدمه مراهق بسيارة الصدف
12 - حسني الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:42
هنا كايبان الفرق بين المجتمعات المتقدمة و دول العالم العاشر.
13 - nawras الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:43
لاحول ولاقوة الا بالله موة وحدة واسباب مختلفة رحم الله الفقيدة
14 - ماما فرنسا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:45
سبعة مدربين فرنسين في كان 2019 لترويض الأسود والنسور والسناحب والتماسيح إفريقيا غابة الحيونات وكنز فرنسا.وبعض المعلقون يحنون لعهد الاستعمار والعبودية.
15 - جزائري 16 الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:46
انا لله وانا اليه راجعون كل نفس ذائقة الموت،والله إنه خبر مفزع ان تحدث أشياء مثل هذه في وقت يغيب العقل ويحضر التهور وتحدث حوادث غير منتضرة، عظم الله أجرنا في فقدانها هاته الاخت ويلهم دويها الصبر و السلوان،اللهم اجعلنا من أهل الجنة.
16 - . مهاجر في فرنسا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:48
لا حول ولا قوه الا بالله
رحمها الله
مع الاسف اغلب ابناء المهاجرين هنا في فرنسا يعيشون كالوحوش الضارية. لا عمل لا دراسه لا شيء عدا السرقات والمتاجره في المخدرات والاعتداءات وازعاج الاخرين .لا حول ولا قوه الا بالله . وعندما يعودون الى البلاد يتمخترون كالطاووس ويقولون بان شباب الوطن وهم الشباب الضائع ولكن مع الاسف العكس صحيح.
17 - toto الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:49
la France est les pures francais s,en foutent si les algeriens ou les marocains gagnent ou perdent il faut respecter le pays d acceuiel.
18 - nadine الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:51
العرب فين ما مشاو يديرو الكوارث.الله يرحمها تقدى العمر .الله يصبر و ليداتها
19 - Aymane الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:52
رحم الله الفقيدة و رزقها الجنة و الصبر لذويها...قوم حتى في أوقات فرحهم يسببون المشاكل و المصائب ثم يتظلمون من عنصرية فرنسا التي هي(العنصرية) بالأحرى نتاج لهمجيتهم و سوء إندماج و تعايش في مجتمع متحضر...رحم الفقيدة و جميع موتى المسلمين.
20 - فرحة عربي بالكرة الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:55
حينما يفرح مسلم أوعربي بانتصار كروي يكسر الأبواب ويرجم الناس بالحجر ويسرق الحوانيت ويدوس على الناس بسيارته وتلك هي فرحة عريبان
21 - Momo الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:55
عقلية العربي بصفة عامة عقلية جاهلية و متخلفة،و هذا كله بسبب الانظمة العربية المتحجرة التي عملت على مر السنين على تكليخ الشعوب و تخديرهم.يعني مجرد فوز في مباراة لكرة القدم كانكم حققتم التقدم في كل المجالات من صحة و تعليم و صناعة ووو
22 - حجوبي بدر الجمعة 12 يوليوز 2019 - 19:57
الصبر لذوي الهالك و الله الوكيل في من تسبب في وفاة هذه السيدة
23 - adnane الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:00
لو كانت فرنسية الأصل لكثر الكلام. ما دام جزائري قتل مغربية فمارين لوبين وأتباعها سيكون فرحين
24 - مار من هنا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:00
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.
الفرح لذا الشعوب المتخلفة هو النهب والسلب والدهس والعراك والشجار والسباب والقذف راه ولينا غريملينس وقردة بهذا الكون بل حتى القردة احسن منا على الاقل لاتضر بمحيطها. يالاه دابا سير يا المتهور عند المنتخب يفكوك من هاذ الوحلة والمصيبة الكحلة. وضميرك لن يرتاح بعد اليوم. الناس يحق لها الفرح لكن اولا على اشياء تستحق ( حقق بلدك جوائز علمية حقق سبق اقتصادي حقق السلم والامان حقق الديمقراطية) ثانيا الفرح يكون بشروط دون ايذاء الاخرين وان تعرض حياتهم للموت. صدق من قال يا امة ضحكت من جهلها الامم. اضحينا بقدرة قادر همج يتمشى بقدمين حتى الحيوان ارقى منا بمثل هكذا تصرفات !
25 - الواقعي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:00
رابحين كيخربو خاسرين كيخربو بنادم ما تصلاحش ليه الكورة اطلاقا
26 - نورا الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:02
الله يرحم الشهيده أو يصبر ذويها،وإن لله وإنا إليه راجعون.على ذلك الشخص السائق المتهور أن يتابع بتهمة القتل الغير العمد و بعقوبات أخرى،أما عن الأمور الأخرى فلا داعي للتعميم،فهذا الشخص لا يمثل إلا نفسه وليس كل الجزائريين،خاوة خاوة
27 - med الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:03
هادي سميتها الجهالا واش لي يبغا يحتفل يدهس الناس يسرق المحلات العرب مليحلهم يخرجوا من الدور الاول
28 - ahmed الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:05
Qu'Allah le tout puissant l'accueil dans son vaste paradis inchallah. Mais juste une précision le chauffard n'est pas Algérien, mais citoyen de nationalité marocaine selon la presse française
29 - كمال الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:07
ماذا يمكن ان ننتظر من الشعوب المتخلفه من غير العنف والعربده وعدم التحظر.
30 - Ahmed الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:08
الهمجية والتخلف العقلي بجميع المقاييس لدى الشعوب المتخلفة .
31 - Temara الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:09
لا حولة ولا قوة إلا بالله.
ليس احتفال ولكنه الجهل ،وستبقى جهلاء ابا عن جد.
32 - Aziz new York الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:09
البقاء لله، و انا لله وانا اليه راجعون هذه مجرد حادثة سير قد تحدث في اي زمان و مكان، اللهم اجعل مثواها الجنة و الهم اهلها الصبر و السلوان
33 - امين الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:11
والله شيئ محزن ونطلب من الله ان يرحمها ويصبر اهلها،
ولكن الشيئ الغريب في المقال يقول ان الشخص جزائري،
رغم انه فرنسي ومن اصول جزائرية ولكن مع زيدان وبنزيما
نفس الجريدة تقول انهم فرنسيين ،والله اصبحتم تصيدون
في الماء العكر لالهاء الشعب المغربي المقهور النكسة و
بعد الخروج المبكر من الكان ......
34 - sidi ghribe الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:16
يجب أن تُستثنى المجتمعات الهمجية المتخلفة كالجزائر من المشاركات الرياضية ، فالرياضة بالنسبة لهم حرب وليست متعة ، ماذا تنتظر من مجتمع لا ينتج إلا المجرمين .
35 - هروكي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:17
غريب أمر كثير من المهاجرين !!! نراهم بالعم الوطني وووو المثل المغربي يقول " واحد أكل الفول أواحد إنتفخت كرشه !!!" الناس عايش في الفيلات والسيارات الفخمة والعطلة في ميامي وأنا المgرد نهز العلم الوطني في بلد غير بلدي !!!! الوطنية الخاوية !!! من يستفيد من هذا البلد واجب عليه أن يكون أكثر وطنية أما أنا أتعب عند الغرب وطني أكلوه كروش الحرام لا علم لا سنة حمس!!! من يحب وطنه بهذه الدرجة يرجع يعيش فيه أُيهنينا وأُيهني الأوروبيين من وطنيته
36 - الفقصة الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:22
الحمد لله على إقصاء المنتخب مبكرا وإلا رأينا سلوكات همجية بداعي الاحتفال.الربح الحقيقي هو مجتمع واع وحضاري
37 - مواطن مغربي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:25
بهذه التصرفات الهوجاء يزداد حقد اليمين المتطرف على كل ماهو اجنبي عن فرنسا وهذا من حقهم لكي يحفظوا بلادهم من أن تتلوت بامثال هؤلاء
38 - Asmae الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:25
حادت عرضي لا يفرق بين الشعوب الاخوه .سيعاقب الجاني ورحمه الله على المتوفيه .دائما خاوا خاوا مغرب جزائر
39 - مهاجر لوحده الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:28
ما كملاتش الفرحة. الاحتفالات الهوجاء من طرف بعض المتهورين الذين يظنون ان الطريق لهم وحدهم.
اقصى العقوبة للمتهورين في الطريق.
40 - قاسم الصغير الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:30
رحم الله الفقيدة وانا لله وانا اليه راجعون .العشق المجنون للكرة ينسي الشباب المتهور في كثير من الاحيان التزاماته وواجباته تجاه الآخرين.مزيدا من اليقظة المتهورون ينغصون حياتنا.....
41 - محمد امين الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:44
انا اعرف الجزائريين في الخارج، بكل صراحة من شر ما خلق،رغم أنني مغربي من عرق معين هههه المغاربة احسن شعب في شمال افريقيا
42 - م المصطفى الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:44
من حق الشباب الحزائري أن يفرحوا ويعتزوا بانتصار فريقهم وتأهله لنصف النهاية لكأس إفريقيا.
فالفرحة لها حدودها وضوابطها، لكن أن تتجاوز ضفة الفوضى والتهور على شاكلة ما تعرضت لها هذه المرحومة البريئة فهذا إجرام لا يغتفر.
فبعض الشباب المغاربي - وللأسف الشديد - يقومون بسلوكات فوضوية في بعض الحالات كالأعراس وانتصار في كرة القدم وتصرفات أخرى يندى لها الجبين، ولا تشرف وجه المسلمين لا من قريب ولا من بعيد، بل تزيد بعض العنصريين عنصرية أكثر وأشد في حق المغاربيين خاصة والمسلمين عامة.
فدعاؤنا لهذه السيدة البريئة بالرحمة والمغفرة، ولابنتها بالشفاء العاجل بإذنه وعزاؤنا لعائلة الفقيدة بالصبر والسلوان .وإنا لله وإنا إليه راجعون.
43 - Samir r الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:56
36 امين
لا تستغرب سيدي . فان هناك العديد يتنكر لهويته الاصليه ما ان تعطى له الجنسيه او يزداد صدفه في في بلد من البلدان الغربيه.
بنزيما وزيدان هم.جزائريين. وفي أعين الفرنسيبن كذالك .
اكتساب الجنسيه بالاقامه والازدياد ليست كافيه لتعطي لاحد.صبغه فرنسي.
لكن هذا يحدث فقط بالنسبه للدول الغربيه.
فعلى سبيل المثال هناك مغاربه مقيمون في السنغال لقرون لكن لا احد يغير جنسيته او يقول لك انه سينيغالي لماذا؟ لانه ببساطه السينغال دوله فقيره . نفس الشخص تراه في المانيا وفي نفس الحاله يقول لك انه الماني لماذا ؟ لان المانيا دوله متقدمه.
خلاصه القول اننا امام اكبر قوم منافق على وحه الارض.
44 - محمد الزموري الجمعة 12 يوليوز 2019 - 20:58
إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم ارحمها واغفر لنا و لها هكذا نحن العرب أفراحنا كحربنا الإفراط في كل شيء بدون وضع العواقب في الحسبان.
45 - خضير الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:02
أن تسكن في أوروبا أن تستوطن في مانهاتن...يبقى التخلف و الهمجية معك..رحم الله السيدة
46 - ali الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:15
Et dire que les français sont racistes. !!!.
47 - مروان الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:16
العرب يوجدون في كل العالم
تختلف فقط طريقة تعامل السلطات ارى ان السلطات الفرنسية تتساهل نوعا ما مع هؤلاء الهمج
48 - تعزية الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:23
تعزية
* رحم الله تلك السيدة، و أسكنها فسيح جنانه ،
و الشفاء العاجل لأببنائها والصبر و السلوان
لعائلتها .
* علينا ، راجلون أو سائقون ، إتخاذ الحيطة و الحذر .
* تعددت الأسباب و الموت واحد ـ ما يضر خواطر الناس ،
هو القتل العمد .
* كما علينا ألا نلوم ذلك الصحفي التونسي ، لأنه من شدة
الفرح ، لم يدري أو يشعر بما يقول ـ إن الكرة من المنشطات
أو المخدرات ـ عندما يصحو سيسخر من نفسه .
49 - [email protected] الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:27
لطفك اللهم بعبادك, اقول ان الجزائريين فقط و ليس التونسيين او الاتراك او المغاربة هم من يعثوا فسادا بعد كل مباراة ي في بلادهم فرنسا (لانهم ولدوا و تعلمو و لم يريدو حتى خدمة بلدهم او التجنيد فيه بل تبع اغلبهم العربدة و السرقة..) , ان كنتم فعلا عناترة , فاذهبو للجزائر و حاولو ان تعربدوا امام السلطات الجزائرية , لكانت ابادتكم جماعية على يد العسكر.
50 - Piere الجمعة 12 يوليوز 2019 - 21:55
La Tunisie est qualifiée aussi hier mais on n'a pas vu les tunisiens casser et détruire et saccager les magasins kiosques et banques en france parcequils sont bien éduqués et civilisés pas comme les algériens très agressifs
51 - مواطن مغربي الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:02
للأسف العرب لا يستحقون الفوز لأنهم عند الفوز يحتفلون بطريقة همجية و تكون هناك ضحايا مادية أو في الأرواح.
52 - ميلود لوكوراجو الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:05
هنا عند بين لجراف بالجانب المغربي بالسعيديه يحتفلون المغاربه بفوز الجزاءر واغلقت الطرقات على الدرك ان يضبط الامور والا وقع ما لايحمد شعبان مهوسون بشكوه معمره بالهواء يفرحون ويخربون يا للعجب العجاب
53 - الله يكون في عون المصريين الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:08
وما ذنب هذه المغربية المسكينة رحمها الله التي ماتت وكسرت قلوب عائلتها بسبب تهور هؤلاء المتهورين؟
بصراحة الجزائريين شعب غير طبيعي ولا يشبه باقي الشعوب بالعالم!؟
شعب حتى وهو فرحان بتأهل منتخب بلاده يتصرف بعدوانية وهذا لاحظه جميع العرب والافارقة والهستيريا التي تعم شوارع مصر بعد كل فوز لمنتخبهم لدرجة أن أحد مشجعيهم كاد أن يسقط كاميرا لإحدى القنوات العربية وهي تصور ارتسامات أحد الصحفيين المصريين الذي كان يتكلم عن المباريات!
وشفنا كذلك كيف الشرطة المصرية وجدت صعوبة في تفريقهم والتعامل معهم بعد كل مباراة عكس كل مشجعي الفرق الثانية!
كما سمعنا عن سقوط قتلى بالجزائر وبفرنسا كذلك قرأت ان جزائرية قتلت في المسيرات التي خرجوها هناك في حين نجد فرنسا فازت بكأس العالم ولم يسقط قتيل واحد!
ونفس الشئ حصل بعد تأهلهم لكأس العالم سقط لهم قتلى وجرحى فأي شعب هذا الذي يقلب فرحته إلى عزاء؟ فهذا لم يحدث ولن يحدث بالعالم وحتى منتخب مدغشقر الذي تأهل لأول مرة لكأس افريقيا وحقق نتائج مبهرة حين انتصر على منتخب نيجريا القوي وتأهل لأدوار متقدمة لم نرى مثل هذه الهستيريا بشوارعهم لكنهم غير كل البشر والغريب يفتخرون بذلك
54 - MAO 1951 الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:14
La dame sue dieu ait son âme à été tuee par un marocain et non par un algérien. donc de grâce arrêtez vos insultes et pour Hespress rectifiez svp l'information .MERCI
55 - مول الفول الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:35
الصحافة الفرنسية تحدثت عن ان السائق الذي تسبب في من جنسية مغربية وليس جزائرية وكان عائدا من عمله ولم يشارك في الاحتفالات هذا كلام الصحافة الفرنسية اما من وجد الفرصة ليفرغ مكبوتاته ضد الجزائريين فاقول له طيلة عشرين اسبوعا راينا مظاهرات جزائرية مليونية في الجزائر وفي باريس ولم يحدث شيئ عكس مايقع في مظاهرات السترات الصفراء ومع هذا كل الجاليات فيها نماذج سيئة وامستردام وروتردام وايطاليا وبروكسل وميلانو بامكانها ان تخبركم الشيئ الكثير رحم الله الفقيدة واسكنها فسيح جناته
56 - zaki l.algerien الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:46
رحمة الله عليها ويلهم دويها الصبر و السلوان....لتصحيح المعلومة,الدي تسبب في الوفاة هو مهاجر من جنسية مغربية كان عائد من العمل وأراد تجنب الاحتفال ودلك بمناورة خطيرة أدت لمقتل السيدة والتي كانت حامل, اللهم أرحمها وأجعلها من أهل الجنة ياأرحم الراحمين
57 - مواطن متواضع الجمعة 12 يوليوز 2019 - 22:47
البقاء لله، انا لله وانا اليه راجعون هذه الحادثة يمكن ان تقع في اي زمان و مكان انه القدر، اللهم اجعل مثواها الجنه و الهم اهلها الصبر و الله
58 - Ziryab السبت 13 يوليوز 2019 - 01:52
الشخص الذي تسبب في الحادثة لا علاقة له بالإحتفال. هو شاب مغربي عمره 21 سنة كان عائدا من العمل و يسير بسرغة مفرطة فقد على إثرها التحكم في مسار السيارة. وفقا لما أكده النائب العام لقناة سي نيوز.
59 - Amir السبت 13 يوليوز 2019 - 07:27
مراسل صحيفه سبور الاسبانيه الواسعه الانتشار تتحدث عن شاب جزائري هو من قام بعمليه الدهس هذه. وتحدثت أيضا عن أعمال شغب قام به انصار المنتخب الجزائري اثر فوز فريقهم في مدن فرنسيه اخرى وخاصه في باريس حيت تم تحطيم واجهات بعض المحلات التجاريه وتكسير زجاج لمحلات أخريات. مما استدعى تدخل الشرطه لجعل حد لهذه العربده.
شخصيا لا افهم ماذا تنتظرالسلطات الفرنسية بالقيام بعمليات تنظيف واسعه النطاق لهؤلاء من اراضيها بشكل نهائي غبر شحنهم في بواخر عملاقه لبلدهم.
60 - عادل مراد السبت 13 يوليوز 2019 - 12:01
انا لله و انا اليه راجعون. نسال الله تبارك و تعالى ان يرحم الفقيده و يغفر لها و يسكنها فسيح جنانه و ان يلهم اهلها الصبر و السلوان.
الان و قد تبين ان القاتل (غير عمدي طبعا) مغربي وليس جزائري. هل تنطبق عليه و على الشعب المغربي كل الشتائم و السب الذي علقتم بها في هذا المقال؟؟؟ ام لكونه.مغربي سيختلف التعليق؟
واحد دهس امرأة شتمتم شعبا بأكمله و هذا ندرسه في الجزاىر و نضيفه الى اسباب عدم التحاور معكم و إبقاء الحدود مغلوقه.
اخرجتم ما في جعبتكم من حقد و كراهيه و بغض ضد الشعب الجزائري و نحن نفرح عند رؤية تعاليق مثل هذه لاننا نقول في قرارة انفسنا و الله النظام الجزاىري مش غالط في غلق الحدود مع شعب كهذا.
تالم في بغضك و لا تفرح لافراحنا. النجمه الثانيه سنعلقها فقق القميص الجزاىري و ليس المغربي
61 - Amir السبت 13 يوليوز 2019 - 12:47
لماذا الكذب ؟ الصحافه العالميه كلها تتحدث عن الشغب الذي أحدثه مشجعي المنتخب الجزائري في فرنسا عقب نهايه المقابله .وذالك بالصوت والصوره . الاشرطه موجوده على اليوتيوب.فما عليكم الا مشاهدتها . وان من دهس الماره هو شاب جزائري. طبعا كما يبدو الدهس لم يكون عمدا.
نحن لا تهمنا جنسيه المتهور هذا لكن يجب قول الحقيقه.
اضافه الى كل هذا اين الشتائم ضد الشعب الجزائري. القصد هو الشخص الذي قام بالجريمة. وليس الشعب الجزائري برمته.
لو كان مغربيا لقلنا نفس الشيئ اي مجرم.
والسلام.
62 - عن قرب السبت 13 يوليوز 2019 - 12:57
صفتي مغربي مقيم في مدينة مونبيلي الفرنسية اصحح الخبر واقول بصراحة ان الشاب الذي تسبب في حادثةالوفاة مغربي وليس جزاءري كما قيل.والسبب السرعة المفرطة التي اسفر عنها فجأة عدم التحكم في المقود مما اسفر عن الفاجعة.رحم الله الفقيدة ورزق اهلها الصبر
63 - المرواني الأحد 14 يوليوز 2019 - 09:33
لن نتقدم أبدا، حتى في احتفالاتنا متخلفون، والأسوأ من ذلك أنه ولو عشنا داخل مجتمع غربي متقدم، لن ينال ذلك منا شيئا، نبقى متشبتون بتخلفنا وجهلنا، والطامة الكبرى آعتقادنا الراسخ أننا دائما على صواب وفي الطريق الصحيح والجنة من نصيبنا، على الأقل الغرب ينال ويحظى بسعادة الدنيا، أما نحن فلا دنيا لنا ولا آخرة، ياحسرتاه.....
64 - انتصار الجزائر الأحد 14 يوليوز 2019 - 15:36
هل تعلم اخي/اختي ان اول طبيب الذي قام بنقل الدم هو طبيب مصري في الأربعينيات من القرن الماضي، قام بنقل لتر ونصف من دماء الحمار الى جسم طفل، وشفي ذالك الطفل من المرض كليا
ولكن للاسف انتقل احفاده الى كل بلدان العالم العربي
المجموع: 64 | عرض: 1 - 64

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.