24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. تنظيم نقابي يؤازر طبيبا موقوفا‬ عن العمل بتنزيت (5.00)

  2. "اليأس" يرمي بـ 65 شابا من الريف في مغامرة "الحريك" إلى إسبانيا (5.00)

  3. عرض مسروقات في سوق يورّط شابًّا في سطات (5.00)

  4. مسرحية "لمعروض" تجمع أبا تراب بمحترف الفدان (5.00)

  5. مركز الاستثمار يوافق على 63 مشروعا ببني ملال (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | "الحاجة زهراء" تغادر ليبيا وتعانق عائلتها بالمغرب بعد فراق سنوات

"الحاجة زهراء" تغادر ليبيا وتعانق عائلتها بالمغرب بعد فراق سنوات

"الحاجة زهراء" تغادر ليبيا وتعانق عائلتها بالمغرب بعد فراق سنوات

أخيرا، ستتمكن الحاجة زهراء طاهر الدين، المغربية التي كانت تعيش بأحد مستشفيات ليبيا، من معانقة عائلتها بعد سنوات من العيش وحيدة بمدينة غريان، وفق ما أورده مصدر الجريدة الإلكترونية هسبريس.

وأورد المتحدث، الذي رفض الكشف عن هويته للعموم، أن الحاجة زهراء ستصل مساء اليوم إلى مطار محمد الخامس بالدار البيضاء عبر رحلة جوية قادمة من تونس التي وصلتها بعد مغادرة ليبيا عبر مطار مصراتة، حيث ستستقبلها عائلتها رفقة مسؤولين من الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة.

وكثفت وزارة الجالية من مجهوداتها، بتنسيق مع مديرية الشؤون القنصلية والاجتماعية بوزارة الخارجية والقنصل العام بتونس، لإيجاد أهل المعنية بالأمر وإرجاعها لتعانقهم من جديد بعد سنوات طويلة.

وكانت هسبريس قد نشرت مقالا تحت عنوان "مواطنة مغربية بليبيا تبحث عن عائلتها بمراكش"، تفاعلت معه الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، التي عملت على البحث عن عائلتها قبل أن تجدها مستقرة بمراكش.

وأكد المصدر أن الوزارة تكفلت بتذكرة سفر الحاجة زهراء طاهر الدين للعودة إلى بلدها، منوها بالمجهودات المبذولة من طرف السلطات المغربية والهلال الأحمر الليبي الذي قدم الرعاية اللازمة للمواطنة المغربية.

الحاجة زهراء، المنحدرة من مدينة مراكش، المزدادة سنة 1945، كانت تعمل خياطة بليبيا، عاشت سنوات بمدينة غريان، وبعد مرضها تم نقلها إلى مصحة الهلال الأحمر الليبي، حيث أقامت هناك لمدة قبل أن تتحرك السلطات المغربية لنقلها إلى بلدها.

وحسب شهادة جيرانها، فقد كانت الحاجة زهراء تعرف بتجولها بأزقة وشوارع المدينة وهي تحمل على كتفها كيسا، مشيرين إلى أنها "تعطي درسا في الاعتماد على النفس".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - مغربي في ليبيا الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 16:18
نريد ممثل للدولة في ليبيا لا نريد العودة للمغرب
2 - سناء الإدريسي الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 16:29
لاحول ولاقوة الا بالله.مشردين وبلادنا امنة. يعلم الله ماذا سيقع اذا قامت حربا فيها. اتقوا الله ياهاذ المسؤولين. راكم طيشتم الشعب كله وبقيتوا غير انتم.
3 - Said russie الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 16:56
لا حول ولا قوة الا بالله الصغير و الكبير و العجوز الكل يريد المغادرة احيانا يستحييى المرء لكونه ولد مغربيا
4 - مفروح الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 17:15
كان الاجدر بهذه الحاجة ان تبقى بليبيا حتى تاتيها المنية فهناك على الاقل الليبيين فيهم الانسانية وسيتكفلون بها وماتمها اما هنا بالمغرب ستلاقي الويل والعذاب ........
5 - سعدية الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 17:22
كما يقول المثل الشعبي المغربي و ما معناه باللغة العربية لا بد للغريب ان يعود لبلده، فليست الهجرة وخاصة إذا كانت صوب الدول العربية بالناجحة.واتمنى ان تجد الحاجة دفء الأسرة ورعاية المسؤولين في انتظارها وانلا تكون عودتها غربة أخرى..
6 - على الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 18:20
يجب على الانسان عدم قطع علاقاته بالعائلة والاصدقاء الحقيقيين والناس,وان يظل على تواصل رغم البعد
7 - مغربي غيور الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 18:51
اثقووا الله في بلدكم واحمدوه على نعمة الامن والامان التي ينعم بها المغرب لان شاهدتم الاوضاع الحرب في ليبيا ومعاناة المهاجرين حتى لو المهاجرين الغير شرعيين لقلتم كلام اخر .
8 - diaz med الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 19:04
لبعض المعلقين:
في المغرب تعيش اخر ايامها الاف العجزة من الدول الاجنبية.وهل كل من اغترب سببه الحكومة؟ اتقوا الله في وطنكم.والله العظيم ان دول عظمى كامريكا وكفرنسا مثلا لديها ملايين الفقراء.لااقول الاف ،بل اكررها ملايين من الفقراء وهذا عاينته بنفسي.والطامة الكبرى ان الكثير من هؤلاء الفقراء لديهم عمل.انا لا ادافع على المفسدين في المملكة،ولكنني اقول اذا اردتم فعلا ان.يتقدم هذا البلد فلنبدا بانفسنا.الحاجة الوحيدة اللتي الوم عليها الحزب الحاكم هي سوء التدبير.انشري ياهسبريي لقد لاحظت ان مقالاتي في كثير من الاحيان رغم اني لم اشتم ولم اسب احد .ولعلمكم لست مخزني بل ولد الشعب.كل ما هنالك انني احب بلدي اكثر من هؤلاء اللذين يشهرون بكل ماهو سلبي ويتناسون ما هو اجابي.
9 - skimo الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 19:16
شكرا للهلال الأحمر الليبي و للأخوة الليبين على حُسن استضافة هذه السيدة المكلومة الله يفرجها عليكم
10 - Sim الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 19:25
اتمنى من كل بعيد عن عاىلته ان يعود وان يلتم الشمل لان هده الدنيا ماضية ولا تستحق اي قيمة
11 - محمدعمر الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 21:28
ارحم جحيم ليبياوحربها من المغرب وجحيم الفقروالظلم
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.