24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4808:2013:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. البرلمان المصري يوصي بتعزيز التعاون مع المغرب (5.00)

  2. جمعية تشيد سدا فلاحيا لإنعاش فرشة الماء بزاكورة (5.00)

  3. حناجر حقوقيين وإسلاميين تصدح بمطلب العدالة وحرية المعتقلين (5.00)

  4. مسافرة أمريكيّة تفضح عجز شركة "لارام" عن حماية معطيات الزبناء (5.00)

  5. هذه تفاصيل مسطرة الانتقاء الأولي في الترشيح لمباريات الشرطة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | المسيرة والمولد النبويّ يجمعان مغاربة ودنماركيين

المسيرة والمولد النبويّ يجمعان مغاربة ودنماركيين

المسيرة والمولد النبويّ يجمعان مغاربة ودنماركيين

التأم عدد من أبناء الجالية المغربية في الدنمارك، وسط العاصمة كوبنهاغن، ضمن موعد خصص لتخليد ذكرى المسيرة الخضراء والاحتفاء بالمولد النبوي الشريف.

المبادرة وقفت وراءها 3 تنظيمات ناشطة في هذه المملكة الإسكندينافية؛ ويتعلق الأمر بالمنتدى المغربي الدنماركي، وجمعية المستثمرين المغاربة في الدنمارك، وجمعية الثقافة المغربية الدنماركية في إسهويْن.

مصطفى الطيبي، رئيس المنتدى المغربي الدنماركي، قال لهسبريس إن الاحتفالية احتضنت ممثلين عن بلدية كوبنهاغن لمشاركة الجالية المغربية فرحتها بالمناسبتين الوطنية والدينية.

وأضاف المتحدث نفسه: "اللقاء شكل مناسبة لتكريم العوفي توفيق والحاجة هنية، وحسن كرزازي مع أبنائه، لأدوار كل منهم في إبراز مظاهر الثقافة المغربية بالعاصمة الدنماركية ضمن أزيد من مناسبة".

أما محمد الطنجي، رئيس جمعية المستثمرين المغاربة، فشدد على أن مثل هذه المبادرات، التي تتم بتنسيق بين أكثر من تنظيم جمعوي في كوبنهاغن، تبقى فرصة لتقريب الدنماركيين من الخصوصيات المغربية والكوكتيل الثقافي للوطن الأم.

وزاد المستثمر عينه: "نبقى منفتحين على مثل هذه الخطوات التي تعزز لحمة الجالية، إلى جانب ما تلعبه من أدوار في تعريف الدنماركيين بهوية المغاربة وقضاياهم التي لا تنازل عنها، وفي صدارتها الوحدة الترابية".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (2)

1 - العهد الجديد الأحد 10 نونبر 2019 - 19:41
الدبلوماسية الموازية في العالم محرك اساسي وصادق في الدفاع عن مصالح المغرب لكن السؤال الدي يطرح نفسه اين السفراء في مثل هده الاحداث خاصة في بلد مثل الدنمارك حيث ينشط اعداء الوحدة الترابية للمملكة .
2 - إدريس اقشار الأحد 10 نونبر 2019 - 22:42
الحفل كان ممتازا بحضور مجموعة من الفعاليات الجمعوية،، أن شاء الله ستستمر مثل هذه الأنشطة..
إدريس أقشار من كوبنهاكن
شكرا لهييبريس
المجموع: 2 | عرض: 1 - 2

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.