24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3107:5613:4516:5419:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. رصيف الصحافة: أطباء الجيش يقفون في وجه "كورونا" على الحدود (5.00)

  2. لوبيات تستولي على مخزون "الكمامات" الواقية من "كورونا" بالمغرب (5.00)

  3. بنعبد القادر يحذر من "مصيدة" عبر نقاش مشروع القانون الجنائي (5.00)

  4. الأسرة في خطر.. (5.00)

  5. مواجهة جديدة بين الهندوس والمسلمين في نيودلهي (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | عبد الصمد الإدريسي .. مغربي يتفوّق على "أبطال البيتزا" في إيطاليا

عبد الصمد الإدريسي .. مغربي يتفوّق على "أبطال البيتزا" في إيطاليا

عبد الصمد الإدريسي .. مغربي يتفوّق على "أبطال البيتزا" في إيطاليا

لم يكن عبد الصّمد الإدريسي، المغربي ابن مدينة الناظور البالغ من العمر 39 سنة، يعلم أنّه سيصبح طبّاخا ذات يوم في الدّيار الفرنسية، وهو الذي زاول منذ صغره عددا من المهن البسيطة في مسقط رأسه، وكان أبعدَ ما يكون عن مجال الطّبخ.

قبل 11 سنة، اختار الشاب المغربي الهجرة إلى أوروبا، بعد الاقتران بشريكة حياته المقيمة بفرنسا، وهكذا تغيّرت حياته حسب ظروف العيش الجديدة في المهجر، وبدأت تراوده آمال كثيرة في إثبات الذّات، وأوّل تحدٍّ واجه عبد الصّمد هو البحث عن عملٍ لائق لتوفير لقمة العيش له ولعائلته البسيطة، وهكذا تنقّل بين عدد من المهن قبل أن تستقرّ قناعتهُ على مجال الطّبخ بعد أن حصل على عمل في مطعم أحد الفنادق المصنّفة في مدينة "Saint-Genis-Pouilly" الفرنسية.

اشتغل الإدريسي إلى جانب ثلّة من الطبّاخين الماهرين، واستطاع بفضل تفانيه في العمل ومجهوداته المتواصلة وسرعة اكتسابه لهذا الفنّ، أن يصبح، بعد فترة وجيزة، أحد ركائز هذا المطعم، ولم تكن لديه من قبلُ أيّة فكرة عن فنّ إعداد "البيتزا".

وأضاف الشاب المغربي: "شغفت بطبخ البيتزا، فطلبت من أحد الأخصائيين في المطعم أن يعلّمني كيفية إعدادها، غير أنّه رفض ذلك مخافةَ أن آخذَ مكانه"، ويضيف: "كانتْ هذه الجملة التي تلقّيتها من طبّاخ البيتزا الحافزَ القويّ الذي دفعني إلى تعلّم هذا الفنّ مهما يكن الأمر. وهكذا، بعد مرور الأيّام، تبدّلت موازين حياتي من طباخ في مطعم مصنّف في الدّيار الفرنسية إلى صانع بيتزا بسيط لحسابي بعدما اشتريت مطعما صغيرا متخصصا في هذه الأكلة، وتمكّنت في فترة وجيزة أن أحقّق أحلامي".

شارك الإدريسي أوّل مرة في مسابقة أحس صانع "بيتزا" في فرنسا، ولسوء حظّه حل في الرّتبة الأخيرة، غير أن ذلك لم ينلْ من عزيمته، وكان سعيدًا بالمشاركة في حد ذاتها ولم تكن تهمّه النتيجة وهو في بداية المشوار.

وأردف في هذا الصدد: "كانت هذه المشاركة نقطة تحوّل في حياتي؛ إذ بعدها مباشرة اكتسبت عزيمة قويّة دفعت بي إلى بذل جهد مضاعف لتعلّم هذا الفنّ، وبالتّالي فرض ذاتي في المجال، فشرعتُ أشارك في كلّ مسابقة يتمّ الإعلان عنها دون كلل أو ملل لمدّة حوالي خمس سنوات".

"هذه العزيمة القوية التي تملّكتني، منحتني تجربةً خاصّة اكتسبتها خلال هذه المدّة كانت وراء حصدي للمرتبة الأولى لنسخة البطل العالمي لصناعة البيتزا سنة 2019 المقامة في إيطاليا"، يقول الإدريسي قبل أن يضيف أن "التّنافس في هذه المسابقة كان حادًا وعلى أشدّه بين أزيد من 350 مشاركا من شتى دول العالم، وقد تمكّنت بفضل الله وعونه أن أفوز عليهم جميعًا وأحقق الرّتبة الأولى وأحصل على اللّقب العالمي".

وبخصوص أهدافه المستقبلية وطموحاته، يقول الإدريسي: "من بين ما أخطّط له حاليا في هذا المجال أن أحقّق النجاح في مشروعي الذي أقمته حاليا، وهو عبارة عن مطعم للبيتزا أطلقت عليه اسم Street Pizza، وكذلك أحلم بأن أنشئ مركزا في المغرب لتعلّم طريقة تحضير البيتزا من أجل تشجيع الشباب على المشاركة في مثل هذه المسابقات وإثبات ذواتهم في هذا المجال المتميّز".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - la gloire الجمعة 24 يناير 2020 - 06:47
bravo mr iddrissi il y a rien son rien il faut travailler dur et sérieux et proprement avant de penser de ramasser de l'argent pour arriver a un but positif ----------ce monsieur qui mérite un -----wyssam------ pourquoi pas
2 - عزوز الجمعة 24 يناير 2020 - 06:49
هنيئا لك بهذا اللقب لكن انصحك ان لا تعود للمغرب لأن مشروعك لن ينجح هناك.
وستصبح من محترف في البيتزا إلى عاطل عن العمل.لان ظروف العمل في أوربا ليست كالمغرب.
3 - مغربي الجمعة 24 يناير 2020 - 07:15
يوجد في المدينة التي تقطن بها في فيرارا بإيطاليا مغربي لقب على صفحات الجرائد بلقب ملكة البيتزا.
ويوجد شخص آخر في بولونيا لديه ارخص بيتزا في المدينة ويتعارك الناس وخاصة الطلبة في صفوف طويلة تنتهي بحضور الشرطة لتنظيم الصفوف للحد من الضوضاء التي يحدثونها للظفر بقطعة بيتزا صنعتها انامل مغربية.
4 - noreddine الجمعة 24 يناير 2020 - 08:05
الله يكتر و خيرك و يزيد من امثالك و لك مني كل التقدير. بادر ارجوك و علم ابناء بلدك شيئا ينتفعون به فأغلبهم يعانون الفقر و البطالة و التعليم غير النافع. بادر ارجوك. شكرا جزيلا.
5 - nadine الجمعة 24 يناير 2020 - 09:08
تبارك الله و ما شاء مزيدا من التألق و النجاح، هذا النوع من المغاربة الذي يفرحك و تتمنى متابعة أخباره و ليس تفاهات اليوتوب.
الله يسهل عليك و يبارك لك في رزقك أخي.
6 - omar01 الجمعة 24 يناير 2020 - 10:30
الصرحة بحال هاد الناس لي يفتخر بيهم لواحد تعرف بلي تشارك في مسابقة فبلد لي هو صاحب البتزا أو تفوز بها راه هنا كيبان أن المغربي كيعطي أو كينجح خاص غي توفر ليه الإمكانيات شكرا أخي هزتي لينا الضراپو دالمغربا
7 - طنجة أ . ل الجمعة 24 يناير 2020 - 10:53
مبروك عبد الصمد انت نمودج يقتدى به في العزيمة والطموح....
8 - Adilos Kenitra الجمعة 24 يناير 2020 - 11:01
Mes marocains sont intelligents et travailleurs tout leur est possible mais pas ici au Maroc...
9 - مغربي الجمعة 24 يناير 2020 - 16:18
الله يهدي ما خلق. واباراكا من حلمو ونكدبو على راسنا. عايشين في عالم الوهم والجهل. هادا قالك حصل على المرتبة الأولى لنسخة البطل العالمي لصناعة البيتزا سنة 2019 المقامة في إيطاليا. في كلمة واحدة: مستحيييل! سيرو اسيادنا وقلبو في غوغل على المسابقات العالمية للبيزا في ايطاليا وغادي تأكّدو براسكم. واش الى قلت ليكم المنتخب المغربي لكرة القدم ربح كأس العالم غادي تّيّقووني؟ وراه نفس الشيئ بالنسبة لهاد المقال. إمكن هاد السيّد شارك فشي لعيبة صغيرة وعطاوه وثيققه انّه شارك. وهاد السيد اللي كتب هاد المقال ،عبد الكريم هرواش، هو اللي كيتحمّل المسؤولية. نفس الشيئ يطبق على هاداك السيد في الفيديو اللي كيتريني فداك الحَمري كايضرب فديك الحجرة وقالك بغى يواجه ريكو الهلندي. حالتنا العقلية والنفسية وصلات لواحد الحدّ حزين جدا. بدل ان نضحك على انفسنا يجب ان نبكي عليها وندعو لها طلبا وطمعا ان يشفق علينا مولانا ويصلح امرنا. جمعة مباركة.
10 - la leçon الجمعة 24 يناير 2020 - 18:30
c'est mieux de parler de ce monsieur pizza meme qu'il est un amateur débutant c'est Allah lui a donner cette patte farineuse pour y vivre lui et sa famille c'est le plus important -------------------plutôt de parlez de ----hamzza b-b fattna qui détruit l'image du maroc et des marocains
11 - Hassan الجمعة 24 يناير 2020 - 21:24
pour le monsieur qui met en doute la véracité de l'article je vous réponds que vous avez partiellement raison, moi je vis a Rome et en italie y'a bcp de compétition de Pizza mais je vous confirme que monsieur Idrissi est champion de monde dans la
categorie Pizza innovative dans La Pizza World Cup et son travail a inouïe la jury preside par le meilleur pizzaiolo d' italie
12 - مغربي حقيقي الجمعة 24 يناير 2020 - 21:25
لرقم9 مغربي الغير مغربي

ليكن بعلمك أن المغاربة حققو إنجازات كبيرة بمختلف دول العالم وتفوقو حتى على أصحاب الأرض في أمور كثيرة وصعبة جدااا فكيف لا ينتصرون عليهم في أمور سهلة كالطبخ ؟؟
ما جاء بالمقال كله صحيح لكن الحقيقة المرة أن ما أسقطته على المغاربة بأن حالتهم النفسية والعقلية وصلت لحد حزين هو حالك ووضعك أنت وليس نحن لأن من يستكثر علينا مجرد الفوز بمسابقة بيتزا وليست مسابقة صنع الصواريخ والاسلحة وووو فهو ليس بشخص سويٌ وطبيعي
13 - مغربي ..... والله اعلم السبت 25 يناير 2020 - 04:48
Merci Si Hassan (commentaire 11) pour cet éclaircissement. Je n'ai pas critiqué Mr. Idrissi (Allah Ikemmel 3lih bikhir) mais plutôt l'article qui n'a pas précisé qu'il s'agissait de la catégorie "Innovation" et d'autre part qu'il s'agit d'une compétition qui s'est déroulée à Rome et non pas: The World Pizza Championship de Parme. Wassalam
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.