24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

30/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:2905:1512:3016:1019:3621:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مغاربة العالم | سلوى منكاط .. مغربية تصنع "حلاوة النجاح" بألمانيا

سلوى منكاط .. مغربية تصنع "حلاوة النجاح" بألمانيا

سلوى منكاط .. مغربية تصنع "حلاوة النجاح" بألمانيا

ازدادت سلوى منكاط في مدينة "دوسلدورف" الألمانية سنة 1984، منحدرة من أم متأصلة من طنجة وأب ينتمي إلى مدينة فاس، وبالحاضرة الألمانية نفسها شبت وترعرعت.

تقول سلوى إن الطفولة مرت في أجواء جيدة وسط البيئة الألمانية، لكن مضي السنوات جعلها تتشبع، أيضا، بالثقافة المغربية السائدة وسط مسكن الأسرة.

اختارت منكاط، بعد الحصول على شهادة الباكالوريا، ولوج التعليم العالي من أجل دراسة العلوم القانونية؛ وقد تأتى لها ذلك في جامعة مدينة "بوخوم".

رغم حصولها على شهادة في الحقوق، إلا أن سلوى اختارت توجيه حياتها المهنية في منحى آخر، مرتبطة بمحل تجاري متخصص في صناعة الحلويات المغربية.

"الفكرة مرتبطة بمشروع عائلي أطلقه أبواي منذ المجيء إلى الديار الألمانية، لكنني منحت ذلك نفسا جديدا برؤى تدبيرية وترويجية مغايرة"، تكشف سلوى.

كما تكشف منكاط أن الطبخ المغربي عموما، والحلويات المرتبطة به خصوصا، يلقى إقبالا منقطع النظير في المجتمع الألماني، ويتم النظر إليه بعين الإعجاب.

المشرفة على "مخبزة طنجة" في "دوسلدورف" تقوم بالبيع المباشر للزبائن؛ لكن الحصة الكبرى من الإنتاج يتم توجيهها نحو شركات تعيد بيعها على نطاق أوسع.

وتقول سلوى منكاط إن المشاريع المستقبلية لا تقترن بافتتاح فضاءات إنتاج أخرى، لكن الرهان ينصب على توسيع نطاق العملاء بالتعاقد مع شركاء تسويقيين إضافيين.

وتعتبر المنتمية إلى صف الجالية أن ما تقوم بها مهنيا، بعيدا عن تخصصها الدراسي المتصل بالعلوم القانونية، يجعلها مستمتعة إلى أقصى حد، وتجاهر بكونها حققت نجاحا يفوق تطلعاتها.

"أنصح كل الشباب، في ألمانيا أو المغرب، بالثقة في أنفسهم وتتبع ما يميل إليه وجدانهم؛ مع الإقبال على البذل في العمل دون الإصغاء إلى أصوات المحبطين"، تختم سلوى منكاط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - السلام عليكم السبت 25 يناير 2020 - 14:04
الله يبارك تحية للمراة المغربية اين ماكانت في داخل المملكة وخارج البلاد
2 - جبيلو السبت 25 يناير 2020 - 15:25
رسالة دات دلالات واضحة لكل من ينام على ديبلوم او اجازة و يعتصم في الشوارع. مغربية ازدادت في المانيا درست الحقوق فغيرت مسارها الى مجال اخر وهو مجال الحلويات. هذه العقلية الالمانية. هي من اختارت الحقوق و هي تحملت المسؤولية عدم ايجاد العمل في مجالها.
3 - محمد السبت 25 يناير 2020 - 15:34
كم من مرة عند سؤال زملاء العمل الالمان اين يمكنهم اقتناء الحلويات المغربية ارشدهم ال مخبزة طنجة التي كنت امر امامها فقط لم اقتني منها او دخلتها مرة لكن منظر النظافة والنساء كاغلبية المستختدمين يدفع للتشجيع .....رغم ان دوسلدورف لا زالت تفتقد مطعم مغربي دو جودة رغم كثافة الجالية نتمنى سلوى تسد هدا النقص
4 - بنكبور فتح الله السبت 25 يناير 2020 - 21:00
ماشاء الله عليك.
اللهم ارحم من رباك
5 - Mohammed Assila الاثنين 27 يناير 2020 - 21:46
الأخت سلوى صاحبة هذه المخبزة أعتبرها كسفيرة للحلويات و الخبز المغربي و كذلك للمطبخ المغربي. و لا يفوتني أن أشكرها على المساعدات التي تقدمها للجمعيات و للمساجد حين يتم اقتناء بعض الأغراض من مخبزتها.
أتمنى لها التوفيق و السداد و النجاح في مشروعها.
و لا يفوتني هنا كذلك أن أبين بأن الشارع المسمى Ellerstraße هو مركز لتواجد التجار و المقاولين و المستثمرين و مكاتب السياحة و السفر و المطاعم المغربية - فهذا شارع اعتبره "سفيرا " بامتياز للمغرب و أتمنى أن تكون هناك التفاته من الإدارة المغربية بتشارك مع الإدارة الالمانية لتطوير هذا الشارع و تزيينه مثل ما نجد في عدد من المدن الكبيرة (الحي الصيني، الحي الياباني ..) ليصبح محجًا ثقافيًا مغربيًا يسوق للمنتوج المغربي بشكل رائع تحت اسم "الحي المغربي".
أحيي جميع الاخوة و الأخوات الذين يقدمون الثقافة المغربية أحسن تقديم و اندمجوا في المجتمع مساهمين في إعطاء صورة إيجابية عن بلدنا منذ أزيد من نصف قرن.
و اللهم ارحم المرحومين الذين تركوا إرثًا إيجابيًا كصدقة جارية.
و شكرا لهسبريس و الطاقم الصحفي على كل هذه المجهودات.
محبتي و تقديري
محمد عسيلة
6 - نزهة محب ( منقاد) الجمعة 31 يناير 2020 - 22:49
سلام اختي الصغيرة أتمنى لك التوفيق في حياتك ولاستمرار في الجديد حلويات والطبخ
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.