24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/03/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5107:1813:3817:0419:4921:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. المغرب يسجل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" .. الحصيلة: 345 (5.00)

  2. والدة أصغر ضحية لفيروس "كورونا" في فرنسا: "الموت لا يستأذن" (5.00)

  3. عندما أعدم مولاي إسماعيل خبازين وتجارا بسبب الاحتكار والغش (5.00)

  4. الحكومة تُفرج عن دعم الأسر المتضررة من "كورونا" .. التفاصيل (4.50)

  5. المغرب يقطع الشك باليقين في مسألة "الكلوروكين" (3.67)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | مغاربة سويسرا .. مشاعر حب الوطن تسبق مخاوف انتشار "كورونا"

مغاربة سويسرا .. مشاعر حب الوطن تسبق مخاوف انتشار "كورونا"

مغاربة سويسرا .. مشاعر حب الوطن تسبق مخاوف انتشار "كورونا"

تعد سويسرا واحدة من البلدان الأكثر تضرراً في العالم من وباء كورونا المستجد، إذ بلغ عدد الحالات المؤكدة 7014 إصابة، وارتفع عدد الوفيات إلى 85 شخصا، إذ سجلت أكثر من 900 حالة إصابة جديدة من يوم السبت إلى الأحد، حسب ما أعلنه المكتب الفيدرالي للصحة العامة.

ويعيش قرابة 22500 مغربي بسويسرا حسب المصالح القنصلية، التي أكدت عدم إصابة أي فرد من أفراد الجالية المغربية، موردة أنهم يتمتعون بصحة جيدة إلى حدود الساعة.

فكيف هي أوضاع الجالية المغربية المقيمة بسويسرا على خلفية انتشار فيروس كورونا بهذا البلد؟ وكيف يمارسون وظائفهم اليومية؟ وما هي الإجراءات والتدابير التي اتخذتها سفارة المملكة في إطار تواصلها معهم؟ وما هي الرسائل التي توجهها للشعب المغربي قاطبة بالمغرب؟.

كانت سفارة المغرب ببرن أعلنت بعيد انتشار فيروس كورونا بسويسرا إحداث خلية تتبع لفائدة أفراد الجالية المغربية المقيمين في الكنفدرالية السويسرية وليشتنشتاين، بهدف التواصل والتجاوب مع انشغالاتهم ورصد وضعهم الصحي، وذلك بتنسيق مع السلطات السويسرية ومع الجمعيات المغربية المهتمة.

التزام بالقيود والإجراءات

يلتزم أفراد الجالية المغربية المقيمة بسويسرا بكل التدابير والإجراءات الاحترازية التي أعلنتها الحكومة الفيدرالية منذ بداية انتشار الفيروس بالبلد، شأنهم في ذلك شأن باقي الجاليات المقيمة بسويسرا، امتثالا لأوامر السلطات السويسرية.

حميد عزوزي، مهندس مغربي مقيم بمدينة زوريخ، قال في تصريح لهسبريس إن التعليمات التي تنص عليها الحكومة السويسرية هي التعليمات نفسها التي ينص عليها العالم أجمع، وزاد: "بدوري كفرد أعيش بهذا البلد ألتزم بهذه التدابير، فالشركة التي أعمل بها أعطتنا الحرية للاشتغال من البيت، وهذا يساعدنا على عدم الاختلاط مع الناس خارج منازلنا، فلا نخرج إلا لضرورة القصوى".

بدورها أكدت مليكة اليزيدي، مترجمة ووسيطة بين الإدارات والجالية العربية بمدينة نيوشاتيل، أنها تمارس عملها من بيتها عبر الهاتف مع استعمال الاتصال بالكاميرا عند الضرورة مع المدارس والمستشفيات والأطباء ومراكز اللاجئين وغيرها من المصالح، مشددة على أنها تحاول البقاء في المنزل ولا تخرج إلا للضرورة القصوى.

وفي تصريح آخر، قال هشام مكرم، موظف بشركة للمواد الغذائية ومقيم بزوريخ: "إن وضع الجالية المغربية لا يختلف كثيرا عن باقي الجاليات بهذا البلد، فالترقب والتوجس عنوانان بارزان لهذه المرحلة الحاسمة التي تمر منها البشرية".

وأكد مكرم أنه مازال يمارس عمله كالمعتاد بالشركة، غير أنه "في إطار سياسة دعم الاقتصاد التي تنتهجها الدولة السويسرية، والتي تجسدت في ضخ 10 مليارات فرنك كدفعة وأولى ثم 32 مليار فرنك كدفعة ثانية، كما أعلن، سيتم تخفيض ساعات العمل لدى العاملين في بعض الشركات المتخصصة في إنتاج المواد الغذائية للحيوانات بنسبة 50٪، على أن تتحمل الدولة تكاليف أجور العمال بنسبة 80٪ من النصف الآخر المتبقي من الأجور، والمتمثل في 40٪، ليصل المعدل في نهاية المطاف إلى 90٪ من معدل الدخل الإجمالي للعامل أو الموظف".

وأوضح عبدالعالي تعبيشت، موظف بلدي ورئيس الاتحاد العالمي لمغاربة المهجر، والمقيم بمدينة لوگانو جنوب سويسرا، أن الجالية تعيش تحت هلع وهاجس جائحة فيروس كورونا، لكون هذه المنطقة الأكثر تضررا بسويسرا، نظرا لقربها من إيطاليا من جهة، ولوفود عدد كبير من العمال المياومين من جنسية إيطالية وعدم إغلاق الحدود الإيطالية السويسرية.

واندهش المتحدث لحجم التجاوب الذي شاهده من أطياف المجتمع السويسري، وزاد: "عدد المصابين يرتفع يوما بعد يوم نظرًا لفتح الحدود الإيطالية السويسرية من جهة، وعودة عدد مهم من السويسريين من الخارج، إذ ظل عدد قليل منهم عالقين بالخارج، فالكانتون الذي أقطن به جنوب سويسرا بلغ عدد المصابين فيه 918".

وبخصوص وجود مصابين من أفراد الجالية، أكد عبد القادر إگنو، صاحب مقاولة للنقل الخاص ورئيس جمعية الصحراء المغربية بسويسرا، أن الجالية المغربية في سويسرا بخير ولا يوجد بينها أي مصاب بفيروس كورونا، دون أن يخفي تخوفه قائلا: "مغاربة سويسرا، ككل الناس في العالم، متخوفون جدا من هذا الوباء. والسلطات السويسرية اتخذت تدابير وقائية في وقت متأخر.. إلى حد الآن هناك قطارات بين إيطاليا وسويسرا، حتى الخط الجوي من وإلى إيطاليا مازال مفتوحا".

محمد غربي، الناطق الرسمي باسم شركة الوكلاء المستقلين لـ"الطاكسيات" بمدينة بجنيف، أكد أن سائقي "الطاكسيات" توقفوا عن العمل ولا يوجد سوى 5% من الذين استمروا في عملهم، واسترسل: "أنا شخصيا توقفت منذ يوم السبت الماضي وأحترم التعليمات بالحجر الصحي. والدولة السويسرية إلى الآن لم تمنع منعا كليا سائقي سيارات الأجرة من العمل، بيد أن قرارا صدر ‏بإعانة الشركات الصغرى وكل المهنيين المستقلين، الذين يعملون لحسابهم الخاص بمبلغ مالي لسد حاجياتهم الأساسية، وهذا ما شجعنا على التوقف".

قلوب مع الوطن

لا يختلف أحد عن حب أفراد الجالية المغربية في أصقاع المعمور لبلدهم الأصلي وارتباطهم به، إذ طالبوا المواطنين بالمغرب بضرورة الالتزام والتقيد بالإجراءات والتدابير التي اتخذتها المملكة للحد من انتشار هذا الوباء الخطير، مثنين على رد الفعل السريع والقرارات المتعلقة بإغلاق الحدود وفرض حظر التجول من قبل السلطات المغربية.

ودعا حميد عزوزي الشعب المغربي قاطبة من طنجة إلى لگويرة، إلى ضرورة اتخاذ التدابير الوقائية قائلا: "نطلب من أهلنا وإخواننا في المغرب أن يمتثلوا للقوانين الظرفية الصادرة عن الدولة المغربية".

ووجهت مليكة اليزيدي نداء إلى كل المغاربة مخاطبة إياهم بالقول: "نقول لأهلنا، لأحبتنا، لجيراننا، لكل المغاربة، ابقوا في بيوتكم، التزموا بالتعليمات، التزموا بالحجر الصحي فهو الحل الوحيد للحد من انتشار هذا الفيروس اللعين.. إنه ينتشر بسرعة كبيرة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - حسن المانيا الاثنين 23 مارس 2020 - 09:10
عليكم بالصبر والبقاء في المنازل، ولا يصيبنا الا ما كتب الله لنا واطلب الشفاء لي البشرية جمعاء
2 - رشيد الاثنين 23 مارس 2020 - 09:25
. والدولة السويسرية إلى الآن لم تمنع منعا كليا سائقي سيارات الأجرة من العمل، بيد أن قرارا صدر ‏بإعانة الشركات الصغرى وكل المهنيين المستقلين، الذين يعملون لحسابهم الخاص بمبلغ مالي لسد حاجياتهم الأساسية، وهذا ما شجعنا على التوقف".

الفرق بين الإجراءات التي اتخدتها السلطات السويسرية والحكومة المغربية
3 - مهاجر الاثنين 23 مارس 2020 - 09:28
لا وجود لخلية تتبع و لا هم يحزنون، السفارة لا تجيب على الهاتف و هذا ليس بجديد. الحافظ الله و الحمد لله على كل حال، سويسرا قادرة على مواجهة تأثيرات الوباء على الإقتصاد أما الوقاية و الشفاء فمن عند الله و باحترام التعليمات.
4 - بيضاوية الاثنين 23 مارس 2020 - 09:30
اللهم احفظ عبادك في مشارق الأرض و مغاربها.
5 - hamid الاثنين 23 مارس 2020 - 09:36
المغربة في سويسرا أكثر عرضة والفاهم يفهم
6 - مغتربة الاثنين 23 مارس 2020 - 09:37
وانا بدوري اقول للمغاربة اتقوا الله فى انفسكم ولا ترموا بانفسكم الى التهلكة ابقوا في منازلكم وادعوا الله ان يرفع هذا البلاء على العالم اجمعين .والتزموا باوامر الوزارة بالحرف الواحد من اجل المصلحة العامة للمواطنين...
7 - وفاء الاثنين 23 مارس 2020 - 09:40
المرجو تطبييق التدابير الاحترازية بجدية ومسؤولية ونتمنى من الله العلي العظيم أن يحفظ بلدنا وإخواننا واقاربنا وجاليتنا في بلاد المهجر آمين يارب
8 - mmm1962 الاثنين 23 مارس 2020 - 09:46
l amour du pays c est restez chez soi cette année il faut mettre une croix sur le maroc pour ne pas faire circuler ce maudit virus. notre pays n a pas les moyens pour lutter contre ce virus mortel .si ce virus se présente comme l Italie et avec mes moyens médiocres des hôpitaux ça va être l hécatombe que Allah protège notre pays de ce virus
9 - Moulin Chicago الاثنين 23 مارس 2020 - 09:46
المغرب بنى اكبر مسرح و اكبر مسجد و المساجد في معظم الاوقات فارغة و يريد بناء ناطحة السحاب . !!!
اين هي المستشفيات و المختبرات الطبية و الكليات الصحية. لم نعطيها أيت أهمية نحن الأن في الحاجة إليها. زمن أعطيت فيه القيمة لسماسرة و مستتمري العقارات و المقاهي التي شغلت الشعب و مروجي الحشيش و الكوكايين . يجب اعادت النظر في كل شيء
10 - swissmor الاثنين 23 مارس 2020 - 09:47
هنا سويسرا

لم تتصل بنا قنصلية بيرن ولم تسأل عن أحوالنا رغم أن ليدهم كل المعلومات من رقم هاتف وعنوان برييدي وعنوان الكتروني.
لم نتلقى ولا رسالة بريدية ولا رسالة إلكترونية ولا مكالمة هاتفية ولا رسالة SMS
نحن باختصار لا وجود لنا في اسبقياتهم التي تتساءل ماهي في خضم هذه الأزمة

لا نعول على الدولة المغربية ولا على قنصلياتها
نعول على الدولة السويسرية التي توفر لنا الأمن والصحة والضروريات

المغاربة هنا أغلبهم شباب إذن أقل عرضة الفيروس

الخوف كل الخوف على المغاربة المقيمين بطريقة غير شرعية. فليس لهم تغطية صحية واجتماعية وربما من فقد عمله يصبح في وضعية حرجة.
ومع ذلك الدولة تضمن لهم العناية الصحية الإستعجالية والجمعيات الإنسانية يمكن أن تساعدهم بالمواد الغدائية أو الملابس...

لا تعولوا على القنصليات حتى في الحالات العادية فالخدمات في القنصلية في بيرن سيئة جدا كأنك في مقاطعة محلية في المغرب. استقبال سيء وصفر ابتسامة كالعادة ولا يجيبون لا على الهاتف ولا على البريد الالكتروني.
11 - واحد من لمداويخ الاثنين 23 مارس 2020 - 09:50
أنا أكيد أن المغاربة لو وجدوا من يدفع مصاريفهم

سيمكثون في بيوتهم حتى سنة وليس فقط أسبوعين

أما هكذا سيفظلون الموت بكورونا ولا يموت جوعا

اتقوا الله في أولائك الذين يشتغلون الجُورْنِي إنهم يعيشون بعملهم اليومي

أين أنتم يا أصحاب الزكاة وأين الملايير التي خصصت لأزمة كورونا
12 - halim Dortmund الاثنين 23 مارس 2020 - 10:02
هذا راه وباء عالمي يهم البشر ككل والحدر و الوقاية كتهم الجميع بغض النضر على الفيء اللون والجنس بغيتةغير نفهم شنهو الجدوة منهاد الموضوع فضل الأزمة صحية أقتصادية كارثي لكيعشه العالم مع الجالية في سويسرا وخصكم أعرفو هدا أصحاب التصنيف أنهم هم لكينفرد على مجتمع لكيعش فيه وغدا يتشكو من العنصرية وأنا أعي جيدا ما أقوله
13 - Max الاثنين 23 مارس 2020 - 10:03
الله يشفي كل مريض سواء كان مسلم ام مسيحي أو يهودي أو بودي .
بعض المسلمين يدعون سوى لإخوانهم المسلمين و يشترون الدواء عند الكفار و ينتظرون لقاحاتهم الجديدة في الأسواق.

أرجو الدعاء و الشفاء لكافة البشرية جمعاء.
14 - مغربية من زيوريخ الاثنين 23 مارس 2020 - 10:07
بحكم اشتغالي بمطار زيوريخ ، ما تنقدروش نخدمو من الدار بحال الأغلبية ، مطار زيوريخ وفر لنا الكمامات و المعقمات و الشركة الي حنا فيها خفظات ساعات العمل لان المطار مازال فيه طائرات الي تجيبو الناس لسويسرا و فيه دول أخرى الي كترجع مواطنيها لبلدانهم بحال الإمارات، قطر و الخطوط الفرنسية و ابيريا... المهم شوية الخوف كاين كنتمنى لكل المغاربة فينما كانو و الي خاصهم يخرجو يخدمو الصحة و حافظو على مسافة الأمان ما بين الأشخاص
15 - عبد الحق الشافني الاثنين 23 مارس 2020 - 10:09
ومن قال لك أنه فيروس للعين. سبحان الله العظيم..إنه جند من جنود آلله ولاحولا ولا قوة الا بالله العلي العظيم
16 - كنيزة الاثنين 23 مارس 2020 - 10:19
قلوبنا مع المغرب ، هازين همو اكثر من سويسرا،وفرحانين بالاجراءات السريعة اللي مادرتهاش اروبا في الوقت المناسب،الله يحفظكم واحنا معاكم
17 - amir الاثنين 23 مارس 2020 - 10:31
والله نتألم من جهتين هنا في المانيا و قلوبنا مع الوطن الحبيب والوطن التاني .خواتي الحجر ثم الحجر و التضامن .و كثرة الصلات و ادعو للموتا و البشرية .
18 - امينة الاثنين 23 مارس 2020 - 10:39
نحن بدورنا نشكر أسرتنا الصغيرة والكبيرة ببلدنا الحبيبي لانهم في كل سجدة يدعون الله لنا كذلك بذهاب الوباء عنا .فقلوبهم كذلك منقسمة إلى جزئين.ابعد الله عنكم وعنا وعن الجميع هذا الوباء ،وجزاكم الله عنا كل الخير لدعائهم لنا في ظهر الغيب. فقط ملاحظة لأخ من لوكانو بسويسرا فالخطوط الجوية مغلقة تماما .
19 - الى الاخت مغربية من زوريخ الاثنين 23 مارس 2020 - 11:25
انا كذلك اشتغل بالمطار، ببرشلونة الاسبانية، نحن كذلك لدينا تخوف كبير من انتشار الوباء بمقر العمل، ساعاته تقلصت كثيرا. في بحر هذا الاسبوع سيتم منحنا اجازة مؤداة عنها للمكوث في المنزل لان الامور تسير للاسوء، عافانا واياكم الله وحفظ البشرية جمعاء من هذا الوباء ونرجو لطف وعطف رب العباد، فنحن ضعفاء امام جبروته وعظمته، لك الحمد الهي على حلمك بعد علمك وعلى رافتك بنا.
20 - الى المعلق 3 الاثنين 23 مارس 2020 - 11:25
...رشيد.
الم تسمع بان حكومة المغرب فتحت حسابا خاصا لمواجهة خسائر كورونا ومساعدة المتضررين ؟
ولكن الفرق بين الشعبين وليس بين الحكومتين.
عدد الفقراء المحتاجين العاملين في المجال العشوائي غير الخاضع للقوانين كبير في المغرب وقد يكون منعدما او محدودا في سويسرا.
من الصعب تلبية حاجيات العاطلين المتوقفين عن العمل في المغرب بسبب الحجر الصحي لكثرة عددهم ولن ينفع معهم الا التضامن العائلي و المجتمعي.
21 - kari الاثنين 23 مارس 2020 - 11:42
شدو منازل ديالكم متخرجوش إلى الشارع يخرج شخص واحد لشراء الحاجات الضرورية الله معاكم. متخافوش كنوصي على الوضوء خمسة مرات في اليوم او صلي لن يصيبك شيء انشاء الله.
22 - amy الاثنين 23 مارس 2020 - 12:05
L'ambassade ne nous a pas contacté. La Suisse est prete, le problème c'est le Maroc là ou il y a nos familles.
23 - سمير الاثنين 23 مارس 2020 - 12:58
كما قال الاخ رقم 12 . اين ملايير صندوق كورونا؟ وفي كل حال اين ملايير الدوله المغربيه ؟
الشعب سيلتزم دياره الوقت المطلوب بشرط ان تلتزم الدوله بإيصال لهم المواد الاساسيه عبر الجيش مثلا لكي يستمر في الحياه وفي هدوء .
فالمغاربه اغلبهم فقراء منهم من لديه امكانيه العيش بامكانياته الذاتيه اسبوع فقط .
واش بغيتو تخيروه بين الموت بالجوع وعلى رحمه التوتر العصبي او بالكورونا ؟
طلقو فلوس ديال الشعب اوخليونا من التخربيق . رجائا والا انتظرو فوضى عارمه في البلاد
24 - Oussy bern الاثنين 23 مارس 2020 - 16:39
انا مغربي اقطن بالعاصمة السوسرية برن راه مكيين لا سفارة ولا هم يحزنون را هاد ليكتسموها سفارة ممسوقة والو للمغاربة ولا احد اتصل بالمغاربة لا مباشرة ولا بالتلفون ومكين لا خلية خاصة ولا والو غي كلان خاوي....املنا في الله ملكنا الله حفضو والدولة السوسرية...تحياتي للجميع
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.