24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

05/12/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4308:1513:2315:5918:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تتويج "أوزون" أفضل شركة عربية سنة 2020‎ (5.00)

  2. وزارة الصحة تنفي انطلاق عملية التلقيح ضد فيروس "كورونا" المستجد (5.00)

  3. شبح بنايات آيلة للسقوط يحوم فوق رؤوس ساكنين بالدار البيضاء (5.00)

  4. احتجاجات الطلبة تعرّي ضعف التكوين في معاهد الهندسة بالمغرب (5.00)

  5. غياب التدابير الاحترازية يزيد مخاطر نقل اللحوم داخل الدار البيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | مغاربة العالم | "الجالية" تتكفّل بنفقات دفن جثامين مغاربة الخارج

"الجالية" تتكفّل بنفقات دفن جثامين مغاربة الخارج

"الجالية" تتكفّل بنفقات دفن جثامين مغاربة الخارج

قالت الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج إنه نظرا للتداعيات التي أفرزتها التدابير والإجراءات المتخذة من طرف مجموعة من الدول لمواجهة تفشي جائحة فيروس كورونا"covid 19" على مستوى ترابها الوطني وكذا الدولي، وأمام تعذر ترحيل جثامين المغاربة المتوفين بالخارج لتوارى الثرى بأرض الوطن، فإنها قررت "التكفل بنفقات دفن جثامين المغاربة المتوفين المعوزين، الذين لا يتوفرون على تأمين بمقابر أو مربعات إسلامية بدول الاستقبال".

وأوضحت الوزارة، في بلاغ لها، أنه "ستسهر على تنفيذ هذا القرار التمثيليات الدبلوماسية والمراكز القنصلية للمملكة المغربية بالخارج، عبر التنسيق مع أسر المتوفين وفق معايير وإجراءات محددة"، مشيرة إلى أن "هذا الإجراء الجديد يأتي من أجل تكييف آلية ترحيل الجثامين الذي تشرف عليه الوزارة المنتدبة مع الأوضاع الحالية، بهدف تقديم كل الدعم للمغاربة المقيمين بالخارج وأسرهم في هذه الظرفية الخاصة التي تتطلب من الجميع التحلي بروح المواطنة والمسؤولية والتضامن، وتفهم الأوضاع التي يمر منها العالم بسبب هذه الجائحة".

وأضاف البلاغ ذاته أن الوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج كانت تعمل على التكفل بترحيل الجثامين إلى أرض الوطن، في تنسيق تام مع التمثيليات الدبلوماسية والمراكز القنصلية للمملكة المغربية بالخارج، وفق برنامج يستهدف المغاربة المقيمين بالخارج الذين يوجدون في وضعية هشة وفي حالة عوز، والذين لا يتوفرون على تأمين خاص بترحيل الجثامين، والبالغة أعمارهم سنة فما فوق.

وفي هذا الإطار، يضيف البلاغ، فإن الوزارة المنتدبة، "إذ تؤكد على التعبئة القوية لكل التمثيليات الديبلوماسية والمراكز القنصلية ببلدان الاستقبال لمواكبة أوضاع المغاربة المقيمين بالخارج والجهود الجبارة والمتواصلة التي تقوم بها في هذه الظرفية الخاصة، فإنها تحيي كافة مكونات المجتمع المدني لمغاربة العالم بدول الاستقبال، ومن خلالها كافة المغاربة المقيمين بالخارج، عما أبانوا عنه من تمثل القيم المغربية الأصيلة المتعلقة بالالتزام والتضامن من خلال العديد من المبادرات المهمة والمشرفة ببلدان الاستقبال، بلدانهم الثانية؛ سائلين الله العلي القدير أن تنجلي هذه الوضعية الصعبة وأن تعود الأمور إلى وضعها الطبيعي في أقرب وقت".

وجاء في ختام البلاغ: "لا يسعنا بهذه المناسبة إلا أن نترحم على أرواح جميع الموتى ومواطنينا ضحايا هذا الوباء، ومن ضمنهم المغاربة المقيمين بالخارج، ونسأل المولى عز وجل أن يتغمدهم برحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (25)

1 - مواطن غيور1/ الجالية الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:03
السلام عليكم
ربما وزارة الجالية ما فراسهاش آلاف المغاربة العالقين و المشردين في العالم، دهبوا إما للسياحة أو طلبة علم أو لغرض طارء أو ندوات... فتعدر رجوعهم.
أقول مشردين و بدون مبالغة لأنهم ينامون في العراء و بدون مورد بعد انقضاء أموالهم، بينهم أطفال فتيان و فتيات نساء شيوخ، من يرحمهم إن لم مرحمهم؟!
2 - البيضاوي الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:08
كراء القبر في فرنسا 4000€ لمدة 30 عام وبشروط مثلا واجب الإهتمام بالقبر " نظافة وووو "بدون إحترام هذا النبذ القانوني يطرد الميت كيف يخرج من قبره لكي يحرق ، كذالك من بعد 30 عام إن لم تجدد الأسرة عقد الكراء يطرد الميت يعني يحرق .....عندما يدفن المهاجر من سيهتم بقبره نبذ قانوني ؟؟؟ لا أحد يعني المحرقة ومن بعد 30 عام من سيجدد العقد لا أحد يعني المحرقة في كل الحالات تدفعون المهاجر الى المحرقة . من يتمنى هذه النهاية للمهاجرين يارب تحرق والديه .
3 - عبد الله الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:11
انا اشتغل في شركة لتأمين نقل اموات المسلمين من اوربا اتجاه المغرب..وأكد أن شركتنا تكفلت بمصاريف الدفن في بلدان الإقامة مع التزام بإ عادة نقل والدفن بالمغرب حال انتهاء جائحة كورونا وإعادة الربط الجوي مع المغرب
4 - خالد F الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:13
جيد ولكن منذ متى كانت الوزارة تتكفل بنقل جثامين مغاربة العالم لدفنهم في المغرب، فالأغلبية لديها تأمين لهذا الغرض مع الأبناك المغربية، ومن لا يتوفر على تأمين يتكفل المحسنون بجمع التبرعات، هذه هي الحقيقة التي أعرفها لسنوات، حتى أن الجالية المغربية هي الوحيدة التي تجمع المال لدفن الموتى،
صلى عليك الله يا كن بعث رحمة للعالمين.
5 - daka الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:16
نشكر وزارة الخارجية على اهتمامها بالجالية المغربية لكنها يجب ان تدمج حتى شركات التامين البنكية في دفن المتوفين من الجالية بالخارج. لانهم منذ اكثر من أربعين سنة وهم يستفيدون من تامين الجالية. رحم الله الأموات من الجالية وان شاء يبعثون مع الشهداء وان ارض الله واحدة وهناك صحابة وتابعين من مكة ودفنوا في اسيا وأفريقيا
المهم يجب ادماج التأمينات البنكية في هذه الحالة الصعبة.
6 - مهاجر الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:17
الحقيقة ان كل من يقطن هنا في اوربا يتوفرعلى تامين ولا يحتاج مساعدة واذا توفي تتكفل به شركة التامين, نحن هنا عندنا الاف الامثلة فلا داعي للبلاغات الكاذبة وتغليط الناس.
_طريقة التعامل مع جتث الأشخاص المتوفين بسبب فيروس كورونا في المهجر : يجب ارتداء الملابس الوقائية الكاملة, ويجب عدم تغسيل الميت ويتم إغلاق الفتحات الطبيعية للجسم (الأنف والفم والدبر) ثم توضع الجثة في اكياس محكمة الغلق، ويمسح السطح الخارجي للاكياس بمطهر مناسب, ويمنع على أفراد العائلة تقبيل أولمس الجثة , ثم توضع الجثة في تابوت مغلق. بعدها تنقل مباشرة إلي المقبرة المخصصة للدفن بحسب مكان الوفاة .كما يجب تطهيرالمكان الذي شهد عملية التهيئ وتطهيرعربة النقل وجميع الادوات في نهاية عملية نقل الجثة.ويجب حرق جميع الأشياء التي يمتلكها المتوفى.
اللهم ارحم جميع الموتى وارزق ذويهم الصبر والسلوان
7 - OMR الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:27
ماذا عن المغاربه العالقين بالخارج لا هم باموات لكي يدفنوا ولاء يوجد اي اتصال بهم لتتم اعادتهم الى بلدهم الام.
8 - خالد الجمعة 03 أبريل 2020 - 18:31
كان على هذ الوزارة التكفل بالعالقين من المغاربة في دول عدة!! اما الاموات فنحن انفسنا نتكفل بدفنهم!!
كما يقول المثل: الحي ابقى من الميت...
ولا فالحين غي في التكفل بالاموات... (والفاهم يفهم)
9 - daka الجمعة 03 أبريل 2020 - 19:30
أقول للأخ الذي تكلم عن حرق هياكل الأموات بعد مرور ٣٠ سنةً فانه لو تم اتفاق بين شركات التامين ووزارة الخارجية يمكن دفن العظام المتبقية بعد سنين طويلة في قبر جماعي كما يقع في الدول الإسلامية في المقابر القديمة التي وصلها العمران لان بتدخل السلطات يمكن حل كل المشاكل
10 - ملاحظ الجمعة 03 أبريل 2020 - 19:31
اظن ان الموضوع يتعلق بالمغاربةالمقيمين بالخارج المتوفين وليس بالمغاربة الذين ذهبوا للسياحة او اي اغراض اخرى مع العلم ان اي مغربي يجب الاهتمام به اينما كان عالقا بسبب هذا الوباء وان تتكلف القنصليات والسفارات بايواءهم ومتابعتة أوضاعهم إلى حين مرور هذه الأزمة ولاشك أن هذا ما يقع والمغاربة اينما وجدوا هم عزاز على قلوب المغاربة خاصة القاطنين في مختلف دول العالم يحفظهم الله والكل معكم ولا للأخبار المغلوطة
11 - من تخوم الريف الهولندي الجمعة 03 أبريل 2020 - 19:47
خبر غريب للغاية. هذه الوزارة لا تتكفل بأي نقل لموتانا. لدينا تأمينات و ندفع ثمنها دائما. الوالدان يدفعان كذلك عن أبنائهم إلى غاية سن ال 18 و بعدها كل ابن أو ابنة يدفع أو تدفع عن نفسها. في حالة ظهور حالة وفاة دون تأمين نتكفل بجمع مصاريف النقل و الدفن بالمغرب. هي حالات ناذرة جدا أن نصادف ميتا يجمع له المسلمون بمسجد ما لكونه غير مؤمن. أستغرب لهذا الخبر الزائف و أتمنى أن تشرح لنا سيدتنا الوزارة بالتفصيل عما تتحدث بالضبط.
12 - mimoun الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:07
Bonne nouvelle.Il y a qqs jours c'était impossible,mais Dieu est grand et juste.Merci Hespress
13 - Maxime الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:13
Pourquoi L'Algerie procède au rapatriement de ses ressortissants vers le pays d'origine ?
je trouve que cette information est juste irresponsable et non respectueuse de ses Marocains du Monde pour qui nous mettons un tapis rouge pour venir dépenser leur devise en tant serein. Le Maroc devrait et doit ouvrir ses frontières pour ce cas de détresse !
Je suis au regret de dire que les MDM, sont citoyens marocains quand il s'agit de venir dépenser leurs sous a la terre natale, mais quand il s'agit de voter pour choisir leurs dirigeants ou encore pire ici, pour être enterrés dans leur villes et villages d'origine : allez voir ailleurs.
14 - M. Essette الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:13
الى التعليق رقم 4.
اود ان بادئ ذي بدء الترحم على ارواح ضحايا هذه الجائخة وان يلهم ذويهم الصبر و السلوان.
بحكم تجربتي ببلاد المهجر اود ان ابين للسيد خالد ان ان ترحيل جثامين المغاربة المتوفين بالخارج من طرف الدولة تم تفعيله منذ 2009 و هو يخص المتوفين الذين لا يتوفرون على تامين و يوجدون في حالة الايعاز و الهشاشة الاجتماعية و المادية.
كما اوضح للاخ ان العدد في تصاعد كل سنة حيث بمجرد معرفة هذا الامر قانوا بالغاء التامينات علما ان هناك مسطرة ادارية جد دقيقة لتحديد درحة العوز و عدم القدرة على تحمل نفقات ترحيل الجثة.
اما الذين يدعون انهم يقومون بجمع التبرعات في هذا الصدد فهم غافلون و يركبون على ظهر هذه المآسي من اجل الاغتناء و المنفغة الشخصية.
15 - bourbiza الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:21
المواطن يجب أن يدفن في ووطنه ممادام يحمل جنسيته. لن نقول إعملوا مثل أوروبا أو أمريكا، بل كونوا مثل السودن و مصر و تركيا خصصوا ططائرات لنقل جثامين موطينهم و العالقين في الخارج ، السودان أجرت طائرات من الإمارات لأنن ليس طائرات لمساففات طويلة مثلنا.
أما خرافة تتكفل ، فهذه لا صحة لها.لا يوجد مغربي دون تأمين في أوروبا ، إما تأمين بلد الإقامة أو بلد الإقامة + المغرب عبر البنوك.
كل هذا لتصريح المراد منه طلب مساعدة الجالية في أوروبا بعد حوالي شهر لكي تنقد إقتصاد الوطن بعد الإنهيار الذي سوف يشهده.
بالمناسبة ،هل جثمان الفنان بطبول سوف يدفن في فرنسا أم في المغرب و سوف يجلب بطائرة خاصة؟
16 - Marocain du Monde الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:25
Pourquoi donc L'Algerie procède-t-elle au rapatriement de ses ressortissants ?
Élu de ma ville, je suis confronté régulièrement à des cas de détresses extrêmes et des familles qui veulent exaucer la dernière volonté de leur défunt !
Je trouve que les Marocains Du Monde sont marocains quand il s'agit de rentrer dépenser leurs économies en terre natale, mais quand il s'agit de vouloir choisir leurs dirigeants par la voie du Vote ou encore pire dans ce cas précis avoir comme sa dernière demeure ici-bas sa ville ou village, là on se fait entendre : circulez et allez voir ailleurs. Cela grandirait ma chère patrie de recevoir les corps de ses défunts dans la dignité et le respect de leur dernière volonté, d'autant plus que cela se fera conformément à toutes les règles d'usages pour éviter toute contamination.
Je suis conscient que nous vivons des moments difficiles Qu'Allah vous préserve et nous préserve et avec nous notre chère patrie mais là, la coupe est pleine.
17 - إلى M. Essete الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:33
عن أي منفعة شخصية تتحدث يا هذا؟ الله يهديك، ما هي المنفعة الشخصية إن قال قائل أن الوزارة لا تتكفل بنقل الأموات المغاربة بل نحن هنا في أوروبا من يفعل ذلك. و ب 'نحن' أقصد المغاربة على وجه الخصوص بدون جمعيات و لا هم يحزنون. إذا دخلت المسجد كي تصلي و قال الإمام أو أحد من لجنة المسجد أن هناك ميت بدون تأمين فالعادة أن يعطي المصلون كل حسب طاقته قصد جمع تكاليف نقله إلى المغرب. لا أعرف فيما تفكر و عن أي مصلحة شخصية تتحدث. المهم أننا هنا كجالية من يتكفل بذلك و ليست سيدتنا الوزارة كما تدعي هي. و .. الله يهديك. تحياتي من هولندا
18 - معلق الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:36
غريب عن اي مجهود جبار تتكلمون اعدتم المغاربة من سبة والخزيرات إلى ايطاليا وغيرها و تتكلمون عن مجهودات ،وإن تعجب فعب قولهم. نعم صدقتم المغاربة ابانو عن قيمهم لكن أنتم هل ابنتم عن قيمكم
19 - خالد F الجمعة 03 أبريل 2020 - 20:56
إلى السيد M. Essette؛
الهدف من أي قانون أو إتفاقية هو أن الوصل إلى الجهة المعنية به بكل الوسائل حتى تتحقق الغاية منه، وأنا كمهاجر لا أعلم شيئا مما جاء في تعليقك، وأرفض منطق الإحسان الذي تتعامل به الإدارة المغربية، بل أفضل منطق الحق والواجب، ولا أظن أنك مهاجر وتجربتك لا تنفي تجربتي التي عشتها صوتا وصورة أكثر من مرة، فدع الأَيّامَ تَفعَلُ ما تَشاءُ
وَطِب نَفساً إِذا حَكَمَ القَضاءُ
وَلا تَجزَع لِحادِثَةِ اللَيالي
فَما لِحَوادِثِ الدُنيا بَقاءُ.
20 - مهاجر الجمعة 03 أبريل 2020 - 21:56
شكرا للوازرۀ علی هذا القرار الصایب كیف یعقل لرجل افنا حیاته فی خدمۀ وطنه ان یذفن فی المهجر بصراح قرار لیس فی محله لا احیا ولا اموات غیر راضین عن هذه التصرفات سوال طرحه جار لی فی المهجر ..لماذا حكومتكم ترفضكم...
21 - القنيطري الجمعة 03 أبريل 2020 - 22:10
من يشكك في حرق الجثث من بعد مهلة كراء القبر ليتفضل قانون فرنسي

En application de l’article L.2223-4 du Code général des collectivités territoriales, lorsqu’une commune procède à la relève d’une sépulture en terrain commun, à la reprise d’une concession funéraire parvenue à échéance et non renouvelée dans le délai de deux ans ou au terme d’une procédure de constatation d’état d’abandon, les restes exhumés sont regroupés dans une boîte font l’objet d’une crémation
22 - M. Essette الجمعة 03 أبريل 2020 - 23:20
اشكر السيد خالد على مداهلته و اهتمامه بالموضوع و اتمنى ان يكون الحوار مجديا من اجل تنوير اخواننا المهاجرين في حقوقهم.
اخي الكريم ما عليك الا ان تسال شركات نقل الاموات المحلية كم من جثمان تم ترحيله الى ارض الوطن على نفقة الدولة المغربية و من جهة اخرى اود ان تطلب من الناس الكين يجمعون التبرعات بالمساجد و الاسواق ان يدلوا بفاتورة الترحيل علما ان مسطرة ترحيل جثامين المغاربة المعوزين من طرف الدولة جاءت لتقطع الطريق على هذه الطاهرة و تعري على حقيقة من يتسولون بجثامين المرحومين و ذىك لامر في نفس يعقوب.
23 - mistral السبت 04 أبريل 2020 - 01:40
عندما توفيت خالتي في فرنسا،ذهبت للقنصلية ظنا أنهم يتكفلون بترحيلها؛ولكن تمت عدة شروط تعجيزية، فالأمر ليس على ظاهره.فلو فرضنا أن لها شخص من العائلة فهو الذي يفرضون أن يؤدي الواجبات؛كما أن هناك شرط استغربت إليه ،أنهم قالوا لي:إن وجد مربع في المقبرة خاص للمسلمين فلاترحل.لهذا لاأتق في هذه الأقاويل ،فالخبر ليس كالمعاينة.
24 - ابن آوى السبت 04 أبريل 2020 - 02:22
Article L2223-4
Modifié par LOI n°2011-525 du 17 mai 2011 - art. 26
Un arrêté du maire affecte à perpétuité, dans le cimetière, un ossuaire aménagé où les restes exhumés sont aussitôt réinhumés.
Le maire peut également faire procéder à la crémation des restes exhumés en l'absence d'opposition connue ou attestée du défunt.
Les restes des personnes qui avaient manifesté leur opposition à la crémation sont distingués au sein de l'ossuaire.
25 - lolo السبت 04 أبريل 2020 - 03:58
أنا اسكن في المهجر مند سنة ١٩٨٥ والمغاربة هم من يتكفل بإرسال الأموات المغاربة الذين ليس لهم تامين اما القنصلية فأرسلت دائما الأموات الذين لهم معارف في الوزارات بالمغرب أو معارف في القنصليات أو ناس تدخلت الصحافة وأصبحوا رأيًا عامًا
اما مقاربة المساجد في المهجر فيجمعون كل على حسب استطاعته بدون اي جمعية ويرسل الميت وما تبقى من النقود تدفع كعزاء لعائلته . وكفاكم من الكلام عن اكل لحم حتى الأموات. ادعوا الله لهم بالمغفرة والله لا يضيع اجر المحسنين
المجموع: 25 | عرض: 1 - 25

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.