24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3308:0313:1816:0118:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | قضية التجسس تخيم على مباحثات مغربية هولندية

قضية التجسس تخيم على مباحثات مغربية هولندية

قضية التجسس تخيم على مباحثات مغربية هولندية

من المنتظر أن يزور وزير الخارجية الهولندي ماكسيم فرهاخن المغرب، في نهاية الشهر المقبل، بعد بروز ملامح أزمة دبلوماسية على سطح العلاقات الثنائية بين البلدين، عقب سحب الرباط اثنين من دبلوماسييها العاملين في السفارة في الأراضي المنخفضة بطلب من الحكومة الهولندية، بعد الكشف عن تورط ضابط هولندي مغربي الأصل، في عملية تجسس لصالح الاستخبارات المغربية، وقيامه بنقل معلومات تمس الأمن الوطني الهولندي.

 ويتوقع أن تخيم قضية التجسس على المباحثات التي سيجريها ماكسيم مع المسؤولين الحكوميين في المغرب، حيث ترجح مصادر أن تفتح ملفات تتعلق بالمجال الأمني، إلى جانب التعاون في المجالات الاقتصادية والاجتماعية، وملفات الجالية المغربية في الأراضي المنخفضة.

وكان ماكسيم أعرب، عقب تفجر الفضيحة، عن إستيائه من محاولة السلطات المغربية التجسس على أنشطة الشرطة الهولندية. وقال الوزير في تصريحات صحافية إن السلطات في الرباط إستدعت دبلوماسيين إثنين من سفارتها في لاهاي، بعد إبلاغها بالإستياء والإستفسارات الهولندية.

وأضاف "من المقلق أن تحاول السلطات المغربية الحصول على معلومات سرية عن أنشطة الشرطة الهولندية. وبالطبع إستفسرنا لديها عن مثل هذه الأنشطة، ما نجم عن هذه الإستفسارات قرار الحكومة في الرباط استدعاء اثنين من الدبلوماسيين العاملين في سفارتها في لاهاي".

وأمام الجلبة التي أحدثتها القضية وانشغال الرأي العام ووسائل الإعلام والأحزاب السياسة بها، تراجعت النيابة العامة عن قرارها السابق بعدم متابعة المتهم جنائيا، وقررت الشروع في إجراء بحث قضائي حول القضية، دون أن يعني ذلك بالضرورة أن القضاء سيتابع المتهم.

وكان الشرطي المقال من عمله قبل أن تكشف وسائل الإعلام عن ملابسات ارتباطه بالاستخبارات المغربية، قد حصل، خلال صيف هذا العام، على وظيفة أخرى في مطار روتردام، كمنسق لمشروع "ماكسيما"، على اسم الأميرة زوجة ولي العهد الهولندي، الذي يهدف إلى إعادة تأهيل الشباب العاطل عن العمل من أصل أجنبي، وتعليمهم ليندمجوا كمستخدَمين في المطار، وهو المشروع الذي لقي قبولا واسعا على الصعيد الوطني.

وكانت تعليقات في الصحافة الوطنية استهجنت إقدام إدارة المطار على توظيف شخص طرد من وظيفته بسبب التقصير الفادح في أداء الواجب.

إلا أن مدير المطار يطمئن الرأي العام إلى أن وظيفة (ر.ل) لم تكن حساسة، ولم يكن مسموحا له ولوج أرضية المطار، بل كان فقط ينسق عملية التواصل بين الشباب والمؤسسة التي تشرف على تأهيلهم.  وبمجرد أن علمت إدارة المطار بنبأ بدء البحث القضائي منحت المتهم عطلة مفتوحة.

يشار إلى أن عددا من المغاربة، رغم قلتهم، تمكن مع مرور الزمن من بلوغ وظائف حساسة في دواليب الدولة الهولندية، بل مناصب سياسية كبيرة، آخرهم أحمد أبو طالب، الذي اختير عمدة لبلدية روتردام، التي تعد ثاني كبرى المدن في الأراضي المنخفضة والتي تضم أكبر ميناء في العالم. ويشغل أبو طالب حاليا منصب سكرتير الدولة للشؤون الاجتماعية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - Mohajira الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:26
الله إعطك الصحة, مقلت غير الحق. وعباد الله مال هادو تابعنا فين مامشينا. الله إعطيهم شي مصيبة إنشاء الله وقولو معاي آمين.
2 - parodia الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:28
الكاتب اكثر من التوابل في الطجين ديالوا باش يجي لذيذ بزاف بحال ملامح الازمة بين البلدين والاجزاء الاخري من مسرحية التجسس وسحب المغرب 2 دبلوماسيين الخ اسئلك اخي الكاتب واش خديتي شي تصريح من عند مسؤولين في الحكومات الهولندية والمغربية يقولون فيها ان هناك ازمة بينهم صحيح ان بعض المسؤولين الهولنديين صرحوا ان تجسس المغرب علي المغاربة المهاجرين في هولندا غير مقبول وتحدثت الصحافة الهولندية عن الحادث واحتج عدد قليل جدا من المغاربة بمقال اواثنين وتم طي الصفحة بسرعة غير اعتيادية ومن الجميع ولحد الساعة لم نسمع من المسؤولين في الحكومة المغربية اي تعليق ورغم مشاركة الحكومتين في صناعة هذه المسرحية فالحكومة الهولندية علي الاقل برأت نفسها امام المغاربة وقامت بواجبها ببعض التصريحات يبقي دور المغرب ليقوم بواجبه بشرح ماحدث الاسبوع الماضي يوم الجمعة 24 اكتوبر حيث قام المغرب بترحيل اربعين اماما من هولندا الي المغرب علي نفقته بدعوتهم بالرحيل والعودة الي المغرب البرلمان الهولندي سيناقش غدا الخميس30 اكتوبر تصرفات الحكومة المغربية فماذا يحدث
3 - الجلالي محمد الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:30
والله العظيم كمثل هذه المشاكل تزيد الا التعقد والخسران للجالية عامة وخصوصا في هلندا.
ان عامل في هذه الدولة مايزيد 30 سنة وعندي اطفال منهم متزوجون مع حفائد ايضا.الشيئ المطلوب من دولتنا ان تتعامل مع هذه الدولة كمثل تعاملها مع جارتها بلجيكا.
لان هلندا الان عنها الجالية المغربية في الترتيب الاول وسخا ولا داعي لشرح هذا الوسخ.....الخ
سؤالي هو: من يكون دفاعا عن هذه الجالية ؟جواب واضح :دولته من اين اتي .باعمالها وصدقاتها وتجارتهاووووووووووووو.....الخ مع الدولة التي تعيشفيها الجالية ومن هذا النطلق نصبح محرسون من طرف الدولة ولنا فيها الامتياز....الخ اما اذا كان العكس عن ذلك سنبقى دائما مهددون من جميع الابواب كما نحن الان عليه مثلا:اولادنا ذو كفاء عالية بدون توظيف .يقتلون بدون اسباب من طرف شعبهم تحطيمهم في الدراسة الابتدائية حتي يلتحقوا بالثانؤي بدون مستوى .اسلوب التعامل ليس في المستوى.....والكثير......الخ اذا هذا كله راجع الى دولتنا.واخيرا اتمنى ان تكون رسالتي مفهومة للجميع ويد في يد حتي نرجع الي المستوي المطلوب ...واشكر الجميع
4 - مراقب عام الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:32
نتمنا ان ينفضحو جواسيس اسبانيا المدسوسين في الجمعيات في شفشاون وسائر المدن المغربية وخاستا الشمال حيث يدعو انهم تابعين لمنضمات غير حكومية لكن عندما نراقبهم نجد انهم اصبحو يغرفون المغرب اكثر من مسؤولي الداخلية والغريب في المر فان في شفشاون يشتغلون بدون اي سند قانوني الا اذا كانت الحكومة او وزارة الداخلية تسمح بذالك فانني اتهم هاذه المنضمات هي وراء انتشار المخدرات القوية في المناطق الذي ينشطون فيها والملاحض ان المناطق الذي ينشطون فيها هاذه الجمعية اكثر تضررا من الهروين والكوكايين مابالك من العمل المخبراتي الذييقومون لصالح بلدانهم
5 - Nour الأربعاء 29 أكتوبر 2008 - 14:34
I feel happy when I hear that Morocco is also spying on the west and the USA...well done Morocco
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

التعليقات مغلقة على هذا المقال