24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4008:0613:4616:4919:1820:33
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. النموذج التنموي الجديد والمسؤولية الاجتماعية للمقاولة (5.00)

  2. القارئة المغربية حسناء خولالي تحظى بالتكريم من سلطان بروناي (5.00)

  3. الطاقة الريحية تُبوئ المغرب المرتبة الثانية إفريقيا (5.00)

  4. فتوى الريسوني حول "قروض المقاولات" تقسم صفّ الدعاة المغاربة (5.00)

  5. المركز الوطني لتحاقن الدم يدعو إلى التبرع بانتظام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | مغاربة العالم | بلجيكا تلقي القبض على مغربية بتهمة الإرهاب

بلجيكا تلقي القبض على مغربية بتهمة الإرهاب

بلجيكا تلقي القبض على مغربية بتهمة الإرهاب

ألقت الشرطة البلجيكية أمس الخميس القبض على المغربية مليكة العرود، أرملة عنصر من القاعدة كان قد ساعد على اغتيال القيادي في "تحالف الشمال" المعارض لطالبان، أحمد شاه مسعود، قبل هجمات 11 شتنبر بيومين.

ووصفت مصادر أمنية مليكة العرود ابنة مدينة طنجة بأنها "أسطورة حية" بالنسبة للقاعدة، كاشفة أن العملية هدفت لضرب تهديدات محتملة تتزامن مع انعقاد قمة للاتحاد الأوروبي في بروكسيل، مع الإشارة إلى أن أجهزة الأمن كان لديها 24 ساعة فقط للتحرك.

وعلاوة على العرود قبضت الشرطة البلجيكية على 13 شخصاً قالت إنهم على صلة بتنظيم القاعدة، وكانوا يحضرون لتنفيذ "هجمات إرهابية" في وقت قريب، وقالت الشرطة إن ثلاثة من المشتبه بهم سبق أن سافروا إلى منطقة الحدود بين باكستان وأفغانستان، حيث تلقوا تدريبات في مخيمات بالمنطقة، واتصلوا بأشخاص على صلة بقياديين كبار في تنظيم القاعدة، دون تحديد هوياتهم.

وكانت مليكة العرود قد ظهرت في لقاء مع شبكة CNN قبل عامين، وصفت خلاله "الحب" الذي كانت تشعر به هي وزوجها الراحل تجاه زعيم تنظيم القاعدة، أسامة بن لادن."

وقال العرود آنذاك: "يشعر معظم المسلمين بحب لبن لادن.. لقد كان هو الرجل الذي وقف في وجه العدو الأكبر، الولايات المتحدة الأمريكية، ونحن نحبه لأجل ذلك."

ووصفت العرود ما تشعر به بعد موت زوجها بالقول: "أن تكون المرأة زوجة شهيد، فهذا بالفعل ذروة الإسلام."

وقالت الشرطة إنها كانت تحول دون سفر العرود إلى أفغانستان للقيام بأنشطة ضد قوات التحالف الدولي، علماً أن البعض كان ينظر إليها على أنها ناشطة في مجال التجنيد، وخاصة على شبكة الانترنت، وليس القتال المباشر.

ووفقاً للشرطة البلجيكية، فإن اثنين من المشتبه بهم عادا قبل أشهر إلى بلجيكا، حيث باشرا القيام بعمليات مراقبة لمواقع معينة، في حين عاد المشتبه الثالث قبل أسبوع، وهو يعتزم تنفيذ هجوم انتحاري، دون أن تحدد دور العرود في العملية.

وقد باتت الشرطة متأكدة من اقتراب موعد تنفيذ الهجوم بعدما تلقت معلومات تفيد أن المشتبه الذي كان سينفّذ العملية الانتحارية "اتصل بعائلته ليودعها لأنه ذاهب إلى الجنة، ويرغب في أن يرحل بضمير مرتاح،" وفق البيانات الأمنية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (43)

1 - البقال الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:42
سير تنعس راه السخانة طلعت لك بزاف اوليدي انت و الحماق اللي مجدو هد الارهابية.
2 - moslim+ الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:44
هل من يجسد الصورة الحقيقية للإسلام هن الفتيات الملتزمات أم الماجنات المتفتحات من صنف بوسي الواوا ؟؟
3 - حمو الطالب الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:46
المخابرات البلجيكية غبية
4 - muslim الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:48
السلام عليكم , عظم الله أجركم يامسلمون , إن لله وإن إليه لراجعو ن , بالله عليكم أهو حق ؟ ألم يحارب ديننا من قبل المنافقون من بنوا جلدتنا ومن الكافرين ,من حين ظهوره حتى هذه الساعة وإلى يوم تقوم الساعة ؟؟ أهو حق ؟ ألم يقدفوا في عرض خير البرية خير الخلق وسيدهم ,من بعث رحمة للعباد,من جاء لنا بالحق من فوق سبع سماوات,من جائته شهادت من ربنا عزوجل ,وهذه هي قمة التزكية (وإنك لعلى خلق عظيم) ,صلوات الله عليه وعلى آهله وصحبه ومن تبعه بإحسان إلى يوم الدين , ياالله يارحمان لاتحاسبنا بما يفعل المنافقون و العلمانيون من بنوا جلدتنا , الذين يحرسون على رضى الصهاينة ,حرس المجاهد على سيفه , كلنا نعلم علم اليقين أن حكومتنا وراء كل هذه الفتن التي تغوص بمصدقها في أعماق الجهل, أهو حق أن هذه السيدة الوقورة المطهرة , التي تحرص على رضى الله بكل مالديها من حياء وخوف من الله عزوجل , لنا يقين تام أن هذه خدعة مدبرة لإخراج هذه المحصنة من تلك البلد او بمعنى أصح لطردها طردا متعسفا ,بدليل حماية بلدهم من الإرهاب,الذي أصبح لعبة مكشوفة للكل , من أراد ان يجب بشخص ما إلى ظلمة الزلازل وركن الإستدلال ماعليه إلا إتهامه بالإرهاب , فتلك تهمة تسقط المدافعة عن المتهم... , أهو حق ؟ حكومة الموقرة في أعين الصهاينة , أصبحت تلقب الصالح بالطالح,والطالح بالصالح , أليس ذالك حقا ؟ أغلقوا دور القرآن بالتداع حماية الأطفال من الأفكار الإرهابية ,التي تأتي من كتاب الله عزوجل , نزعوا الحجاب من عدة مؤسسات وذالك بدريعة تسريب ملابس الإرهابيين بين نسائنا وبناتنا و أزواجنا , أهو حق ؟ أليس ملك بلادنا الذي يلقب بأمير المؤمنين من يشجعنا على التشبث بتقاليد الكفار , والإبتعاد عن سنة خير البشر,سيدنا وحبيبنا محمد صلوات الله عليه وسلم , ألم يتعض من نهاية أبيه ؟ ألم تفتح المزيد من حانات الخمر و الميسر,بدريعة العصرنة ؟ ألم تقفز أحد أضحوكة العصر علينا بفكرة علمانية محضة ألا وهي ,منع أدان الفجر في المدن السياحية وذالك قصد راحة السياح وحترام تقاليدهم, ألم يحصل ذالك من حكومتنا ؟ ألم تهن حكومتنا المرأة وذالك بتوضيفها كشرطية في بعض ممرات الطرقات,حتى أصبحت أضحوكة نجدها صباحا ومساء ا , آش خسك العريان خصي خاتم أمولاي ,نعم هذا مثل ملموس , ألم يريدون منا معانقة حضارت الصراب والوهم ,ألم يشكوا نساء الغرب من سوء تربية أولادهم رغم توفير كل شيء لهم , الأب في العمل والأم كذالك,والإبن في أحضان المدرسات التي تجهل تربيتهم وأخلاقهم ,ماذا إذا ينتضر من الطفل أن يصبح ,وهو الذي يعاني من فقدان التلذذ بكلمة أمي أحبك, مامعنى أن تأخد إبنك إلى حانة للشرب الكحول وإستماع الموسيقى العالية الصوت و الغوص في سحابات غمامئم السجائر ؟ أو ترك زوجتك لتحدث إلى رجل غريب جاعلا له فرصة التلذذ والغزل أمام أعينك ,هناك الكثير مايقال في هذا الباب ماعليك إلا أن تعيش أشهر معدودة في أحد بلدان العصرنة والديمقراطية المزيفة,ديمقراطية الملعون بإذن الله عزوجل , بوش و شارون و أحديتهم من حكوماتنا . يامسلمون إتقوا الله في أعراض المحصنات المومنات الطاهرات العفيفات, من رأى شيء بعينه ,فليحدث به نفسه,ومن لم يرى فل يصمت هو خير له , وليشد يده عنده ,والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
5 - عمــــر إبن الإســـــــلام الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:50
هذه السيدة زوجة أحد الرجال الذين قاتلوا في أفغانستان وساعدوا في مقتل شاه مسعود .....فهل تؤخذ بتهمة زوجها ؟أنا ضد الإرهاب لأنه ضد الإنسانية لأنه ضد حق العيش...لكن أن ترمي بريئا بتهمة فهذا لا يجوز حتى تتبت إدانته/تحياتي
6 - ملالي الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:52
هادي من المغاربة اللي هبلوا في الخارج، لأن ما عندهم حتى شي مستوى.
عوض أن يسفيد المهاجرون من التقدم والعلم والتصنيع والديموقراطية وحقوق الإنسان
يرتمون في أحضان الفقهاء الرجعيين والمتخلفين والظلاميين الذين يسعون إلى تحقيق
الظلام الأكثر ظلامية من الظلام الذي نعيشه الآن.
الحل هو أن نتعلم النضال من أجل حقوقنا في الحرية والكرامة وسلبها من أيدي الدولة.
أ ما التطرف في الدين، فهذا أكبر خلط يخلطه بعض المغاربة.
7 - hassan الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:54
لحسن حظها أنها صرحت ببحبهما لبن لادن لشبكة CNN. لو كان دلك في في قناة مغربية لحكم عليها بالمِؤبد
8 - الجلالي محمد الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:56
انا لا صدق هذا الكلام الذي موجهن لهذه المراة..لان المراةالمغربية عن وجه العموم لا تصل الي هذه الاعمال .ونحن كمغاربة ماعرفنا ايضاهذا منذ خلقنا.....ولكن الغرب واعوانه مع اعلامه يفعل مايرد.....
واخيرا نحن نريد من اصحاب هذا المقال بيانا قاطعا ينص عن ذلك.......الخ
9 - عزيز الجمعة 12 دجنبر 2008 - 05:58
أشعر بفخر كبير عندما أسمع أخبار المجاهدات المغربيات, إنه لشرف كبير لنا رغم كل المحاولات الفاشلة لمنعدمي الضمائر من أجل إلصاق بهن تهمة الارهاب , انهن أخواتون اللواتي لم تلدهن أمهاتنا غسلوا ماء وجهن , و ما علينا سوى ان نقف إجلالا و إكبارا و إجلالا لكل المجاهدين الذين أرادوا أن تكون كلمة الله هي العليا.
10 - مغربي سابقا الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:00
مليكة العواد بلجيكية ولا يجمعها بالمغرب غير كونها بلد الاباء. المواطنة خيار وارادة اختيار وليست بالتوارث.
11 - صحفية مراكشية الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:02
مند دخولي الى عالم هسبرس مند شهور اكتشفت ان المراة المغربية مشتهرة عالميا بلقبين عاهرة ومشعودة ولم اتوقع انها سينضاف اليها لقب اخر *ارهابية*.
12 - الكادح الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:04
ما يقع الان ضد المسلمين مثل ما وقع لتلك المرأة في بلجيكا دليل على أن الهجمات الشرسة ضد المسلمين ما زالت مستمرة حيث هذه المرأة
أعتقلت فقط لكونها لبست لباسها الاسلامي ،أما التهمة الموجهة لها بكونها إرهابية فهي بريئة منها ،الغرب يسعى بكل وسائله الإديلوجية ان يقضي على
كل آثار الإسلام باطنيا وشكليا تنفيذا لأوامر بوش نعله الله في الدنيا والآخرة
13 - مشفق على المخنثين الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:06
لعنك الله يا اخوكم الذي كتب التعليق ويفرح باعتقال مجاهدة فضلها الله عليك يا مخنث الذي يركع للغرب ويحب حياتهم بل انت لست اخانا انت اخ بوش وساركوزي حشرك الله معهم في السعير ان شاء الله
اما هذه البطلة فهي شرف المغاربة تجاهد بعذ ان اصبح الرجال شبه مخنثين ورضوا بأفخاد النساء وهي الحمد لله تساوي مليون رجل من نوع هذا اخوكم الذي كتب التعليق السhبق ويفرح لاعتقالها
الحمد لله القافلة تسير والكلاب دائما تنبح
14 - S.A.D الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:08
نهاية هذه السنة الميلادية جاهد في تشويه المرأة المسلمة والمغربية. فإذا تبرجت وصفت بالعاهرة، وإذا تحجبت وصفت بالإرهابية.
لماذا كل هذا التضييق على المرأة المغربية وقدفها بأبشع الصور؟ هل حرمت الحياة على المغربيات؟ هل كل مشاكل العالم أصلها المرأة المغربية؟ ماذا تريد الصحافة من نسا ٍ المغرب؟ هل كل نسا ٍ المغرب طالحات؟ لكم لله يا نسا ٍ المغرب.
15 - mohamed الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:10
السلام عليكم لا حول ولا قوة الا بالله هؤلاء القوم يعتقدون نثق في روايتهم والله انهم اكثر من اغبياء كيف ستفعل امر ومنزلها مراقب 24 ساعة ارادوا اعتقالها فقط لانها مسلمة وزوجها استشهد في عملية قتل
العميل احمد شاه مسعود
16 - مواطنة من الشعب الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:12
قرأت حوارا مطولا أجرته صحيفة لوجورنال دوديمانش الفرنسية مع مليكة لعرود، و قالت فيه أن بلجيكا تمنحها راتبا شهريا كأم غير عاملة و تضمن لأطفالها العلاج المجاني لها و لكل البلجيكيين عموما، و تساءلت/ لو كانت لعرود في المغرب هل كانت ستحظى بهذا؟ راتب شهري و علاج مجاني و أشياء كثيرة تحظى بها في بلجيكا ناهيك على أن بلجيكا لا تمنعها من ارتداء النقاب كما تمنع تونس مسلميها من مجرد وضع وشاح على الرأس.. متى نتحرر من كل هذا؟ متى نتعلم أن الدين قوة و ليس ارهابا؟ القتل العمدي و التهديد ضد دول لن يرفع من شأن الإسلام بل سوف يحطه بدليل أن الإعلام يصطاد في المياه العكرة. الإسلام أن تصنعي و تدافعي عن قيمك و تفرضي نفسك أولا بالعلم و العمل. كل الدول العربية و الإسلامية مجرد مستهلكة، لا تنتج سوى الذباب و الناموس! و تلك التي أنتجت النووي فعلت ذلك لتهديد جيرانها ( باكستان و و إيران) أن تدمر لعرود بلجيكا كلها لن يعيد القدس إلينا، و عليها أن تستوعب هي و أمثالها أن الرصاصة التي لا تصيب تصدع الرأس، و أن الرصاص الذي يجب أن تطلقه هناك، في فلسطين. ماذا فعلت هي و أمثالها لغزة و للقدس التي يعيش مسلموها أبشع أيامهم؟ متأكدة أنها سوف تقول " غزة ايه و قرف إيه" كما قالها الإمام الأعظم الطنطاوي الذي لن تكون لعرود أفقه منه في الدين مهما صالت و جالت.. عيب ما يجري للدين باسم الدين. الغرب يدمرنا لأننا ندمر أنفسنا، نستسهل الموت كما لو أن الحياة ليست أمانة أودعها الله بين أيدينا إلى أن يأخذ الله أمانته.
لكن ماذا نقول.. كل من هب و دب يريد أن يكون أمير الجماعة لأجل السلطة التنفيذية التي تعني سلطة المكان! كل واحد يريد السلطة بشكل أو بآخر و لو كان ذلك بسلطة الضوء..
17 - اصيل نجد الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:14
برافو عليك وكثر الله من امثالك ويكفينى انك لابسه الحجاب وفى اعتقادى الشخص انك بريئة من التهمه لاكن لانك لابسه الحجاب اتهموك الله يفك اسرك يا بنت المغرب
18 - زانداي الزردلاقي الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:16
اتمنى ان يلقى بها في غياهيب السجون لعقود حتى تتأنسن و تكتسب عاطفة و ادبا بدل ثقافة الحقد و الارهاب التي تنفثها ، عالم تاكل الغلة وتسب الملة .
بلجيكا حلال اموال مساعدتها الاجتماعية و كافرون اهلها و ناسها .
19 - moslim+ الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:18

إنها المرأة المغربية الحرة التي نكن لها الإحترام و التقدير رفعت رأسها عاليا ولم ترفع رجليها كما تفعل بعض المغربيات والله هده المرأة أحسن من بعض أشباه الرجال رغم إختلافي مع بن لدن أحييها مرة أخرى والموت للصهاينة وأزلا مهم من المغاربة و الغربيين
20 - parodia الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:20
الشك الذي شعرت به اتجاه تعاليق هداك الحاقد نفس الاحساس عندي لان تعاليقه مختلفة عن كل المغاربة فتعاليق المغربي او المغربية رغم الشتائم والقسوة في الاحكام لكنها خالية من الحقد المرعب الموجود في اسلوبه ومعك الحق انه يوجد اخرين يشبهونه في النفسية متمنياتي لك بالتوفيق وشكرا
21 - حائرة الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:22
أنالا أفهم كيف يفكر هؤلاء الناس للإقدام على قتل أناس ابرياء قد يكون من بينهم أطفال لا حول و لا قوة لهم، قد يكون من بينهم أناس مساكين لا يريدون سوى توفير لقمة عيش لأطفالهم، ألا يعرفون بأنهم يزيدون من عدد الأيتام و الأرامل ثم من المآسي الاجتماعية! هل يعتقدون أنفسهم أكثر إسلاما و إيمانا من باقي الناس ؟ الم يسألوا أنفسهم عن مآلهم يوم القيامة بسبب قتلهم الأنفس بغير الحق؟ إن كانوا لا يكثرتون لهذه الأشياء، فهم بحق مجرمون يعيتون في الأرض فساد و من ثم يجب محاربتهم بدون هوادة. و من دافع عنهم فهو مثلهم. الجهاد في الكافر و ليس في المسلم لمجرد عصيانه. أليس كذلك أيها... ؟
22 - tanja الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:24
اريد التصحيح انها بلجيكية من اصل مغربي ريفي
23 - omha الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:26
cette racaille est la honte du monde.
24 - halima الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:28
pour Monsieur S.A.D, ta bien dis mon frère et j'ai rien a dire aprés ce que ta écris c'est tout a fait raison .. c'est ce que j'ai remarqué
surtout de la part de
أشقائنا العرب
je suis marocaine est fière de l'être , et un grand BRAVO a la femme marocaine ..
25 - .... الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:30
هدا راه راجل ما شي امراة شوفو غير من هادوك العينين المترتقين
26 - parodia الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:32
هذه السيدةسقطت تحت براثن المتطرفين لاتفيد الاسلام والمسلمين بتصريحاتها وافكارها علي الانترنيت هي مجرد سيدة ضحية ملئوها حقدا علي الغرب وتفرغ هذا الحقد بهذه الطريقة الذي يستفيد منها الغرب وحكوماته بالدرجة الاولي تصريحاتها تضر بالمسلمين وتشوه صورتهم وتصعب من حياة المهاجرين كذالك لفت انتباهي تعليق لمن يسمي نفسه بمسلم زايد ناقص وله اقول اشفق عليك لانك مريض بالحقد والحسد علي المغرب والمغاربة وتعاني ايها المسكين من عقدة صعبة للغاية مثل بعض المرضي الذين يأخذون الانتقام طريقة للتنفيس عن معاناتهم بتحقير المرأة واغتصابها وقتلها وعند القاء القبض علي احدهم ويسءل لماذا فعلت هذا يجيب انه ينتقم من والدته التي كانت تماررس الدعارة في بيتهم واري ان حالتك تشبه تماما هؤلاء المرضي المهوسين وانك عشت وكبرت في بيتكم مع ام عاهرة مع جنود وجزائريين فرنسا عند تواجدهم بالجزائر المسكينة اطعمتك واخوانك من مدخول الدعارة فحاول اخي ان تسامحها لان المسامح كريم اعود لطريقة تعليقك علي موضوع مليكة العرود التي تعمدت فيه الاهانة للمرأة المغربية وبما انك مريض النفس والفكر وحاسد وحاقد لان المرأة المغربية متفوقة علي كل بنات بلدك اخاف عليك ان تموت في غيضك وستبقي المرأة المغربية اشرف من سلالتك الحقيرة يا ابن الزانية اللقيط
27 - nadaالعروبية الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:34
وهو نوع آخر من التضييق على المسلمين ،لتهجيرهم أو سجنهم ونشر الرعب بينهم لأن الإسلام ينتشر باستمرار في صفوف أبنائهم (الأوروبيين) لهذا غالبا مانسمع عن إحباط محاولة إعتداء إرهابي أو تجمع لمتطرفين وهكذا
لكن الغريب هو بما أنهم يقظون بهذا المستوى كيف لايستطيعون ظبط حدودهم من كثرة مجرمي الشرق الأوروبي أو القبض على المجرمين واللصوص إلى درجة القتل ،والله يوميا تسجل جرائم مختلفة ضد مجهول فأين اليقظة والتبجح بمحاربة الإرهاب إذن ؟!!!!
الحقيقة لاأنفي التطرف وأفكار الإرهاب لذى مجموعة صغيرة لكن لم نرى أي شئ حتى الآن فقط تضخيم وتهويل لنشر الحقد ضد المسلمين خاصة من اليمين العنصري
هل هذه المرأة المغربية التي تنعم بحياة مستقرة ستفكر بالجريمة أم أنه حقد عليها لأنها منقبة ؟[رغم أني ضد النقاب]
كل شئ أصبح واضح
28 - تطوانية الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:36
دوز على الواد الهرهوري و مادوزش على الواد السكوتي.
29 - mariambatul الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:38
يا الله ما هذا التضييق على المغربيات وصفنا بجميع الألقاب حسبنا الله ونعم الوكيل. من يريد القتال والجهاد فليجاهد في ارض فلسطين التي تستحق الجهادومواجهة العدو بصدر رحب وفي العراق وافغانستان ضد العدو الشرس وفي ساحة العراك لكن في مجتمع به ابرياء لا اعتقد .
30 - sabar الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:40
هده السيدة ليست مغربية لئنها لا تطبق الإ سلام على الطريقة المغربية . عندها الجنسية البلجيكية وتفكر بقيام بعملية اشتشهادية , كم من مغربية تجوجت بعجوز اروبي للحصول على اقامة هؤلاء هن المغربياة حقيقياة
31 - أحمد الصافي الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:42
لقد حرم الله القتل فبأي حق يقتلون ???? فعوض ذلك وجب العمل ثم العمل والإخلاص والعدل وخوف الله وخشيته في عباده .فوالله لوكنا مسلمين حقا لما كان هذا حالنا.فالغش, الظلم ,التكبر,الرياء, الميوعة ,الجشع,الخبث, المكر,الشعودة وغيرها من الأمراض المتفشية بحدة في مجتمعاتنا .اذن فعلينا بالجهاد الأكبر كما قال خير البشرية محمد صلى الله عليه و سلم.اعداؤنا واضحون اعدؤنا هم هذه الأمراض المتفشية في عقولنا .فأمريكا لم يسطع نجمها إلا بعد قرينات أما عمر المغرب مثلا الاف القرون وما أعرفه أن المغاربة لم يكونوا يسكنوا القصور والفيلات و يأكلون الشواء ومتعلمون مخترعون وأطباء و مهندسون كانت اوروبا تنتظر اختراعاتهم(مواصلات,ادوية,لباس,الات مدنية و عسكرية ,تكنولوجيا,اعلاميات ,فضاء,بحر,بيولوجيا,نووي,ووو....) الحقيقة هي أننا لم نكن ابدا أبدا أبدا وراء هذه الإنجازات .نعم كانوا مثلنا بل أسوء ظلم جبروث جهال قتلة (حروب اهلية و عرقية )يتحصرون ويحسون بالخجل عند ذكرها بل ويصرون على ذكرها وتدوينها حتى لا يعيدوها.إدن فوصولهم للقمة جاء متسلسلا الإعتراف بالخطأ ثم إيقافه ثم عدم الوقوع فيه مرة أخرى اليس هذا ما يسمى بالتوبة النصوح.إذن فالحرب علينا واجبة وليست عليهم ولا أعني هنا القتل والدبح وازهاق الأرواح بل قتل الأمراض التي تحدثت عنها آنفا.ثم العمل لا معاكسة البناة في الشوارع بل والتحرش الواضح وبدون حياء وإغلاق المقاهي او على الأقل تجريدها من الكراسي لأن شرب كأس من القهوى لا يتطلب خمس ساعات وإلا كم سيلزمنا لإختراع سيارة آسف كانت ستنطلي علي كذبة العمر التي عششت في عقولنا وهي أننا كنا في القمة فمحطة النازا كانت بالجديدة فورد, كريزلر وحتى مرسيدس, كاديلاك وغيرها من شركات صناعة السيارات العملاقة كانت متواجدة بواحي الدارالبيضاء,بوينغ وايرباص كانتا بضواحي مكناس بورصة وول سريت وبرجي التجارة العالمية كانا بأكادير,جامعات هارفارد,اوكسفورد,وكامبريدج بفاس محطات الطاقة النووية لتحلية المياه و إنتاج الكهرباء تحيط بربوع مملكتنا السعيدة فواحدة بتطوان وأخرى بوجدة والتالتة بسطات والرابعة بمراكش والخامسة بكلميم و السادسة ببوجدور هذا ما خول للمغرب آنذاك تربع الزعامة على عرش الفلاحة و التصدير,محطة ضخمة لإنتاج السفن المدنية الشئ الذي خول للمملكة السعيدة (آنداك)السيطرة على الملاحة البحرية كذلك بعد البرية والجوية صناعة الحواسيب الانترنيت وكل ما يتعلق باالمعلوميات كانت بالرباط الطائرات الحربية بسلا و صفرو وسيدي إفني صناعة القطارات بآسفي ا لبوارج الحربية بطنجة ومليلية هوليود مركز السينما العالمية بوارزازات مختبرات عملاقة للأدوية والبحث العلمي بالعيون طرفاية و المحمدية.مطارات هيثرو و فرانكفورت وشارلدوكول شيكاغو نيويورك مدريد كان المغرب يتوفر على مثلها بل وأحسن منها بكثير نوكيا تلك القرية الصغيرة بفنلندا لم تكن سوى مدينة الحاجب طبعا صناعة الهواتف .ولكن ماذا حدث يا ترى فنحن العباقرة الأذكياء المبشرون بالجنة وهم أغبى خلق الله أهل النار واخد بالك إنت من كلمة نحن فهي تكبر وتجبر وإستخفاف بل عدم الإعتراف بالآخر وكلمة( أنااا).قالت لي جدتي (لأنه لا نملك صورا و كتبا لهذه الحظارة التي كانت قائمة بمملكتنا فلدلك أظطر لأسأل من هم أكبر سنا) فبالرغم من أنني متأكد أن جدتي نسيت أن تذكر الكثير من ثلك الحظارة التي كنا فيها إلا أنها تبقى مصدر معلومات مملكتنا الشريفة هي والجدات الأخريات دون إغفال أجدادنا الذكور من مأرخي عصر انوارنا.فآخر شئ قالته لي جدتي قبل العيد كان عن طريقة الإنتخابات الأكيد أن أحدا حدتها عن الديموقراطية في بلاد الغرب عفوا الكفار والأغبياء خصوصا الإنتخابات الأخيرة التي عرفتها أمريكا لتحدثني عن شئ كانت قد نسيته لهذا فأنا اؤمن ان حظارتنا كانت اقوى بكثير مما نعرفه الآن فلنعدرهم فقد فعل السن فعلته على كل ما قالته جعلتني أحس بفخر فالإنتخابات كانت نزيهة وكنا نستعمل الحواسيب للتصويت وكانت المشاركة مكتفة فنسبة التمدرس والتعلم كانت عالية جدا %95 من ا لمغاربة ذوووووو تكوين اكادمي و جامعي و حتى تلك %5 التي إعتقدت للوهلة الأولى أنها أمية للإشارة فقد رفظت جدتي إكمال الحوار معها بعد ان وصفت تلك النسبة البسيطة %5 بالجهل فقدإحتاج الأمر شواء بعض القطبان وبراد ديال أتاي على حقو مشحر بالشيبة وخبز ساخن من مخبزة حينا السعيد فنحن في عيد واللحم موجود المهم أن تلك النسبة كانت سببا في أخد فترة راحة إستمتعت فيها وجدتي بأكل القطبان وشرب الشاي قالت ان النظام الإنتخابي و السياسي من ملكية دستورية وبرلمانات ديموقراطية تشبه الى حد كبير ما يجري ببريطانيا المانيا وامريكا بل قالت إن السياسيين والشرطة والدرك و رؤساء المؤسسات ومدرائها كانت عليهم رقابة كبيرة من صحفنا الواسعة و من قنواتنا التلفزية التي كانت هدهد سليمان في زمان جدثي فقد كانت كامراتهم وأقلام صحفييهم ثبحث في الصغيرة قبل الكبيرة فقد يكفي 500 إمضاء لإزاحة برلماني من منصبه كان المسؤولون في خدمة الشعب وأي تلاعب من مسؤول أو مواطن فان القضاء بالمرصاد اقل ماقالت عن قضاء زمانهم انه كان عادلا والكل متساوي لا فرق بين الناس الكل متساوي بمعنى مواطنون احرار لذلك كان الصغير قبل الكبير مستعدين و مجندين لحماية مملكتهم السعيدة.غير أن ما يحدث الآن بهذه المملكة كان بسبب و كما قالت جدتي راجع الى ذلك اليوم المشؤوم في تاريخهم عندما استيقظوا ذات صباح ليجدوا حظارتهم قذ سرقت ولم يعد لها أثر قفد شنث قوات خفية هجوما على مملكتنا اتناء صلاة التراويح وسرقت كل تلك المؤسسات والشركات ولم يتركوا لنا شيئا واخذوا يتعلمون من ماسرقوه منا فاصبحوا هم من يقود العالم بعد أن كنا نحن.غير أنني طرحت عليها سؤال وهو كالتالي ألم يكن من السهل عليم صناعة تلك المسوقات من جديد .فكيف تريدينني ياجدتي ان أقبل أن من سرقوا تعلموا وأن من كانوا يصنعون عجزوا عن صناعة وإنتاج مااشتهروا بصناعته لقرون ألسنا السباقون?أرجوك يا جدثي ان تقول الحقيقة ودعوا جيلنا في سلام كي يبدأ من الصفر ومن الجهل الى العلم ومن الإستهلاك الى الإنتاج بذل الجلوس في المقاهي .هذا ما جعلها تغضب مني مرة أخرى فهي لا تحب من ينتقد جيلها ايام المملكة السعيدة.ولأنه لم تبقى سوى 5ساعات على بداية الكلاسيكو ببلاد الأندلس تركتها لعلي أجد كرسيا شاغرا مع نسبة حظ لا تتجاوز % 1 من ان يكون من يجلس بجانبي ممن لا يدخنون سيجارة كل دقيقتين.إنتهى الكلاسيكو بفوز البارصا وإن كان لا يهم فأنا استمتع بمشاهدة اللعب قصد الترفيه فقط .فانا لا املك هناك شيئا والله أعلم فقد تقول جدتي يوما ما أن كزافيي او كاسياس من عائلتي .على كل عدت الى البيت ووجدت جدتي تصلي قبل ان تنام ولأنكم تعرفون أنها إنزعجت من تطاولي على حظارتها المزعومة فقد انتظرتها حتى فرغت من صلاتها كي أستسمحها فقبلت رأسها وسألتني أين كنت فأخبرتها بالكلاسيكو وجودة العشب الذي لم يتاثر بالمطر الذي كان يهطل طيلة المقابلة .فقالت إنها الأندلس يأحمد ونحن من تركنا لهم ذلك.غير أنني نسيت مرة أخرى وشككت فيما تقول بهذا السؤال إن كانوا هم حقا وراء بناء تلك الملاعب الأسطورية هناك فلماذا إذن لم توافق الفيفا على ملاعبنا هنا ,اليسوا نفس الصناع?حصلتها ياك.والسلام عليكم.
32 - hulia الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:44
ياأخي بتشرف بوحدة قذرة مثل هذه السيدة لا تمت بإسلام بشئ شوها صورة الإسلام في العالم الله إذا كانو يحب إحاربو الغرب لماذا كستعمل اسلام في إرهابهم إسلام بريئ منهم ومن أشكالهم وأش كدير في بلجيكا لمعيشها هي ولدها إلى معجبهاش ترجع لبلدها هذي راها غاذة الجهنم إنشاء الله
33 - inconnu الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:46
je ne sais pas pourquoi a chaque fois quand vous parler de irhabe "terroristes " on voi des phrases sur le nom de prophète et une image qui donner une signification sur isselame?????????harame walah de mélanger les choses a ssi directeur de hesspress
34 - *صحفية مراكشية* الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:48
رغم ان المراة المغربية متهمة عالميا بانها عاهرة اومشعودة او مؤخرا ارهابية كما يتحدت المقال لدي نمودج اخر للمراة المتفقة الدكتورة مريم .. ادخل على المحرك غووغل واكتب مغربية عالمة فلكية *مغربية تضع اول علم عربي في قطب الجنوب*تحياتي لك اختي المحترمة اتمنى من ادارة هسبرس ادراج الفيديو في الجريدة بدل ادراج فقط الاخبار السيءة عن المراة المغربية
35 - mimi الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:50
مجرمين وقتلة هؤلاء اللدين يقتلون بلا رافة.
36 - سنبلةة الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:52
السلام عليكم
صدقتي في كلامك فحتى انا منذ دخولي لجريدة هسبريس كمتصفحة كل الردود التي توجد بالجريدة بخصوص المراة المغربية تتميز بالسب والشتم والتبرئ دون ان انسى الالقاب التي حازتها المرأة المغربية عبر جريدة هسبريس ك (عاهرة - مشعوذة - سارقة رجال - ارهااااااااااابية ) لكن لم ارى اي رد يذكر اصحاب تلك الردود القاسية في حق المرأة المغربية ان هناك فئة كبيرة من نساء المغرب ليست كما ينعتوها والدليل نجاحاتهم المتميزة بالمغرب وخارجه وكما ذكرتي السيدة مريم شديد الباحثة والفلكية في مرصد "كوت دازير" القومي الفرنسي وايضا استاذة بجامعة نيس الفرنسية وهي اول امرأة وعالمة فلكية عربية في العالم تزور القطب الجنوبي وتغرس فيه العلم المغربي الشيء الذي لم يقم به رجلا مغربيا وهناك غيرها من النساء الناجحات في ميادين متعددة ك رشيدة احفوض في مجال القضاء نوال متوكل في رياضة وهي حاليا وزيرة وايضا رشيدة الداتي وهي وزيرة العدل في فرنسا والكثير من النساء المتألقات في مجالات عديدة في الرياضة القانون الفلك الطب التمثيل الخ....... فما استغرب له لما ينسون انجازات المرأة المغربية الناجحة وينظرون لفئة معينة وصغيرة قدرهن جعلهن يسلكن طريق ليس صحيح ونطلب لهم الهداية .
واستغرب ايضا لحقدهم على المغربيات مع انهم بنات بلدهم وامهاتهم واخواتهم من ضمن هؤلاء المغربيات .وما اود قوله لكي اختي كما قال الشيخ عائض القرني كن ناجحاً ثم لا تبالي بمن نقد أو جرّح أو تهكم، إذا رأيت الناس يرمونك بأقواس النقد فاعلم أنك وصلت إلى بلاط المجد، وأن مدفعية الشرف تطلق لك واحدا وعشرين طلقة احتفاء بقدومك.
اما عن النساء المغربيات فأقول لهم كونوا كالشجرة يرميها الناس بالحجارة وترميهم بأطيب الثمار. وكونوا كالماء واسع الصدر والافق. يا ايها النساء المغربيات المنتقاة من الورود ومن زحمة البرد ومن هدهدات الهواء ومن رعشة الكلمات .
:Dفطووووووووووبى لكي يا مغربية :D
37 - nadaالعروبية الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:54
إلى parodia
والله ياأختي إلى عندك الحق منذ مدة وأنا أشك بعليقات moslim+
على أنه جزائري أو مرتزق حاقد ومعه مجموعة أخرى لاتعلق إلا في مواضيع ضد المغرب بأي طريقة لإحباط المعنويات ونشر اليأس وهو لايعرف بأن المغاربة صبورين مهما وقع لن ينال منهم أحد واقفين بجهد الله
38 - من وراء البحار المالحة الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:56
والله ان الضحك على الدقون , كيف يا عالم وكيف يا من في اذانيهم وقرا , اليست مليكة هي زوجة الذي قتل زعيم افغانستان السابق ؟؟ كيف تنام المخابرات البلجيكياعلى السيدة مليكة وهي تمارس نشاطها الجهادي عبر الانترنيت يا اغبياء العالم , انا اعلم سوف يكون الرد من بعض الحشرات التي لا تعرف الا القذف والسب على اهل الاسلام , السيدة مليكة العرود مراقبة في كل حركاتها وفي كل ذهابها ومجيئها من كل مكان من كل كلمة تتكلم بيها عبر الموبايل او تكتب اي حرف فهو يطلع الى المخابرات البلجيكيا , واذا كانت السيدة مليكة تمارس نشاطها وتحرض المسلمين على الجهاد فهل هي غبية الى هذا الحد ان تكتب وتتكلم وتنتقل من هنا وهناك , الله يرحم المثل المغربي قلات الشغل مصيبة , وهذا يرجع على ان بلجيكا بغات تبين حنات يدها وتقول شوفتوا يا الاوربين راه احنا عايقين وفايقين .والله من يسمع الى هذه الاخبار ويصدقها فانه جاهل ومقلوبة عليه البردعة , الله يرحمنا يارب ,,
39 - akhoukom الجمعة 12 دجنبر 2008 - 06:58
c bien,mais il faut lareter pour quelle etre un e image pour tous les toristes
40 - مغربية وكلي فخر الجمعة 12 دجنبر 2008 - 07:00
المغربية اذا عرت على شعرها اتهموها بالفسااد.واذاتحجبت اتهموهااا بالارهااب.هذاحقد اعمى على المغربيات.نحن تاااااااج على رؤس الجميع.شاء من شاء وكره من كره.
41 - مغربية الجمعة 12 دجنبر 2008 - 07:02
هادْ المِكروباتْ هادشي لِي يصلاحْلْهُمْ،رْباعْتْ لمكْلخينْ أُلمكْلخاتْ،إِلى بغِتي تجاهدي،قْراي الطِّبْ أَوشي عِلْمْ مُفيدْ،واجي تجاهدي فينا،رَحنَا محتاجينْ لي يديرْ فينا الخيرْ.
42 - cheaibe الجمعة 12 دجنبر 2008 - 07:04
اختي ملكة هنيئا لك لان الله احبك ومن احبه الله ابتلاه فانت ابتلاك الله بهدا الطغاة فصبري على دينك وعلى حجابك الشرعي و موعدك الجنة انشاء الله
43 - نــعــيم الجمعة 12 دجنبر 2008 - 07:06
لم تكن هناك أية ديانة سماوية توصي بالعنف. فمن اتبع سبيل العنف فقد انحرف عن دينه و اتبع غير الله. فلنكرم بخلق الله و لا يؤد بعضنا البعض. فمن أساء إلينا فلنحسن إليه و إذا أعاد فنعيد الإحسان و هذا هو الجهاد إلى أن يهديه الله. و في اعتقادي سيكون هذا خير درس. فالعنف أيا كان مصدره نمودج من الاإنسانية وجهل بما أمر به الله عز وجل.
اللهم اهد بني البشر و ابليهم بمحبتك و تقواك فيما خلقت. و السلام عليكم.
المجموع: 43 | عرض: 1 - 43

التعليقات مغلقة على هذا المقال