24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  2. مسيرة حاشدة تنتفض ضد الإجرام بسلا .. والساكنة تنشد تدخل الملك (5.00)

  3. مسيرة ضد الإجرام بسلا (5.00)

  4. موسم الخطوبة في إميلشيل (5.00)

  5. حالات تبييض الأموال في مصارف أوروبية تكشف اختلالات الرقابة (5.00)

قيم هذا المقال

3.27

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: قاموس "الغضب" عند الحسن الثاني

رصيف الصحافة: قاموس "الغضب" عند الحسن الثاني

رصيف الصحافة: قاموس "الغضب" عند الحسن الثاني

نستهل جولتنا عبر أهم ما جاء في بعض الصُّحف الأسبوعية، من "المشعل" التي تطرقت عبر ملفها الأسبوعي لما سمّته قاموس "الهضرة القاصحة" عند الملك الراحل الحسن الثاني، من قبيل " نطلي بابكم بلي ما كَيتسمّاش" و"نْخْلي دار بابكم" و"أشباه المثقفين والجهلة" مُستعرضة سياقاها ودلالاتها عند الحسن الثاني والتي لَطالما جاءت بعد انتِفاضات أو لحظة اشتداد الصّراع حول السلطة بين الأحزاب السياسية المعارة وشكل نظام السلطة الذي ارتضاه الحسن الثاني للمغرب.

وأفادت الجريدة أن الحسن الثاني خرج عن المألوف في حديثه في أكثر من مناسبة غاضبا مرغيا ومُزبِدا اتِّجاه جزء من النُّخبة السياسية أو جزء من الشعب، بعد انفعالات حادَّة كانت تضغط بقوة على الملك الذي كان يعتبر كل شيء موجها له شخصيا..

وفي خبر آخر نقلت "المشعل" عن موقع "أميزين مابس" المتخصص في الخرائط الإحصائية، أن أكثر من ثلاثة ملايين مغربي يعانون من سوء التغذية ونقص في توفرها في الوقت الذي يعيش فيه أكثر من سبعة ملايين مغربي بأقل من عشرين درهما في اليوم.

وزادت الخريطة الإحصائية أن حالة نقص التغذية لم تصل إلى حدِّ المجاعة بالمغرب لكنها تظل أقل من المعدل المطلوب والمعتمد دوليا من السعرات الحرارية اللازمة لجسم الإنسان حتى يؤدي وظائفه بأكثر من 200سعرة حرارية.

وفي خبر آخر، من المنتظر الإعلان عن زيارة رسمية للملك محمد السادس إلى دولة غينيا الاستوائية لأول مرة منذ جلوسه على العرش، الشهر المقبل، في ذات السياق قال محمد دياني وزير الدولة ورئيس ديوان الرئيس الغيني إنهم يتطلعون لهذه الزيارة منذ مدة، "وأنها ستكون مناسبة لمراجعة العديد من محاور التعاون بين المغرب وغينيا".

من جهة أخرى، فَتَحت الاعتِداءات الأخيرة التي تعرَّض لها بنعبد الله والوردي، شهية "الأيام" لتُناقش المعنيين بحماية حياة الملك محمد السادس. متطرقة لتهديدات وفلتات أمنية كادت تهدد سلامة الملك عبر تسلل بعض المواطنين إلى داخل الإقامات الملكية من أجل وضع طلبات معينة، إضافة إلى ردِّ فعل محمد السادس حين إحساسِه بتقصير في التَّرتيبات الأمنية والتي كانت غالبا ما تطيح برؤوس ولاة أمن بسبب غضبات ملكية.

الجريدة تطرقت إلى "جيش" يسهر على الأمن المباشر للملك في تنقلاته الرسمية وغير الرسمية، وما يسبقها من عمليات تمشيط مع ما تقتضيه من خطوات وشروط تجمع الجانبين البروتوكولي والأمني، فالأمن القريب يحرص عليه الحراس الشَّخصيون الذين يحمون جسد الملك من كل الزوايا، وسيارات من الحجم الكبير للتمشيط عن المتفجرات وأخرى تحمل أسلحة ثقيلة بما فيها أسلحة مضادة للصواريخ، أما الأمن البعيد فتُباشرُه الأجهزة الاستخباراتية ومديرية مراقبة التراب الوطني والاستعلامات العامة ووزارة الداخلية وغيرها..

من جهة أخرى، يعكف المجلس الاقتصادي والإجتماعي والبيئي الذي يترأسه الوزير السابق نزار بركة على إعداد دراسة حول المساواة بالمغرب،وتأتي الدراسة لتُسلِّط الضوء على جوانب المُساواة أو عدمها في المجالات الثقافية والاجتماعية والسياسية في المغرب، "في وقت تتعالى فيه أصوات بضرورة المساواة بين الجنسين داخل المجتمع المغربي" تقول "الأيام".

وإلى "الأسبوع الصحفي" التي لفتت إلى كون حوالي 220 ألف مواطن من الأثرياء المغاربة استفادوا من نظام "الراميد" وحصلوا على بطائق مخصَّصة للمُعوزين للاستفادة من الخدمات الطبية، حيث شكل الحسين الوردي خلية لتتبع الموضوع بعد أن قامت الوزارة بمراسلة هؤلاء المستفيدين لإرجاع المصاريف أو متابعتهم قضائيا.

وفي خبر آخر تقول الأسبوعية ذاتها، إنه في إطار الاحتفال باليوم الوطني للبيض، تعتزم الجمعية الوطنية لمنتجي بيض الاستهلاك بمدينة وجدة، تنظيم قافلة "البيضة المغربية" بداية فبراير لتوزيع 500 ألف بيضة لفائدة دور الطالب والمدارس الابتدائية والجمعيات ذات الطابع الاجتماعي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (44)

1 - Kooks السبت 01 فبراير 2014 - 21:27
Omar Ben Alkhattab was without any grade he was many time sleeping under the oasis
2 - إسأل التاريخ السبت 01 فبراير 2014 - 21:40
كان فوهة فرن أو أشبه ببركان يقذف الححم تتطاير شظاياها لتصيب من غامر في تحد سافر وتجاهل الحسن الثاني , .. من له الجرأة أن يقترب بالعرين ؟
الحسن الثاني، من قبيل " نطلي بابكم بلي ما كَيتسمّاش" و"نْخْلي دار بابكم" و"أشباه المثقفين والجهلة" مُستعرضة سياقاها ودلالاتها عند الحسن الثاني والتي لَطالما جاءت بعد انتِفاضات أو لحظة اشتداد الصّراع حول السلطة
بين الاحزاب اشبه بحوانات سرك عمار
قالها في حالة غضب شديد فاق الذروة ، عن الفصائل الفسطينية التي زاغت وأعيتها الحروب المضنية الاستنزافية مع اسرائيل وانقلبت مناضلة من تحرير الشعوب وتعني الخارجون عن القانون المرتزقة
3 - amazigh - zayan السبت 01 فبراير 2014 - 21:43
في حياة الحسن الثاني رحمه الله ما كان ليتجرأ دعاة الفتنة والعنصرية أشباه المثقفين من العلمانيين على إهانة دين المغاربة وتهديد استقرار بلدنا.
كان رحمه الله ،رغم قسوته،لا يركع لضغوطات المنظمات الحقوقية الأجنبية المنافقة التي تدفع بعملائها لتنفيذ مخططاتها الجهنمية الهدامة.
4 - hicham amsterdam السبت 01 فبراير 2014 - 22:05
Hallo de king c est un grand vraiment c est grace a lui le maroc a su maintenant vivre en democratie ... L algerie est bouteflika il reste bouche be quand ce roi parle et discute un vrai kaizer ...
5 - أحمد السبت 01 فبراير 2014 - 22:18
من أحد الجمل القاسية التي وجهها الحسن الثاني لسكان الريف وهو حين نعتهم بالأوباش والمقتاتين على السرقة والتهريب، والأنكى من ذلك حين ذكرهم بعمليات الإبادة والإغتصاب التي قام بها في حقهم أثناء سنوات الإستقلال يوم كان الحسن الثاني ما زال أميرا ووليا للعهد أنذاك وأنه من الأفضل لهم أن لا يجبروه على ذلك وهو اليوم ملك
6 - amazigh n mrirt السبت 01 فبراير 2014 - 22:21
il a raison,car les marocains sont des brebis et pas un peuple.TANMIRT.
7 - تصحيح لخطأ السبت 01 فبراير 2014 - 22:35
ليس اول مرة يزور فيها الملك عينيا ألاستوائية بل سبق أن زارها واعطى الانطلاقة لمشاريع مشتركة ورئيس غينيا ألاستوائية أوبيانك ديانك نكيما باسنجو معروف بزياراته المتكررة للمغرب .
8 - الاسكافي السبت 01 فبراير 2014 - 22:36
المغفور له، الحسن الثاني رحمه الله، كان يسمي الأشياء، بمسمايتها، كان رحمه الله، لا يغلف تعبيره، بالرموز. فالاوباش بالنسبة له، اوباش. و وجوه النحس، هم وجوه النحس . و إذا تركنا " الهضرة القاسحة " جانبا، فإن المرحوم الحسن الثاني كان قمة في اللباقة، و حسن التعبير. فعندما كان يرتجل خطاباته أثناء مؤتمرات القمم العربية، كان عرب الشرق الأوسط، و الخليج، يفتحون افوههم منبهرين، لما يسمعون. كان الحسن الثاني رحمة الله عليه، نابغة، و كان حكيما، نعم حكيما خاصة في تعامله، و ردة فعله، مع الاستفزازات المتكررة، للجارة الشرقية.
9 - Alila السبت 01 فبراير 2014 - 22:40
C'est maintenant qu'ils osent parler d'Hassan 2, 15 ans après sa mort. Pourquoi ne pas le lui dire
? pendant son règne
10 - سمير ‏casa السبت 01 فبراير 2014 - 22:40
الحسن التاني كان ملكا فصيحا،غضبه لم يكن فيما تفضلت جريدة المشعل في فلتات لسانه،غضبه نراه الآن واضحا على مستوى عيشنا و رفاهيتنا و بطالتنا وألمنا، غضبه أصابنا(أنا شخصيا) في مستقبلنا وما نعيشه من خيبات متتالية،حيت العائلات التي استفادت من نفاقها في عصره،الآن نحن نستعطفها من أجل العمل .الشهادة التاريخية للحسن التاني تكمن في حنكته و قوته،الشخصية في فرض احترامه ،و ديبلوماسيته الناعمة. لذا فالعهد على الخلف الصالح ترميم الفروقات المتصدعة لعوامل السياسة الفائتة و لاشك ان هذا الأمر في طريقه و عليه ننتظر حكمته. ‏‎ ‎
11 - احمد السبت 01 فبراير 2014 - 22:54
رحمه الله
عبارة نطلي قالها عندما اهينت كرامة شهداء مغاربة عندما استضافت جارة السوء مؤتمرا ودعت اليه العاق لوطنه وابيه وبدا يشبه للرئيس الفلسطيني الجيش المغربي الاصيل باسرائيل هو ما جعله يخرج عن لباقته رحمه الله
لا افهم الجريدة كيف تتناسى الامر وتتحدث عن حراس عاهل البلاد الله يحفظه هذا العمل معمول به في كل بلدان العالم فاي جديبد قدمته غريب صحافتنا من اجل جذب القارئ تكتب اي شيئ وفي اي وقت
12 - بن موليد السبت 01 فبراير 2014 - 22:55
الخوض في نقاش هدا الامر ليس من اختصاص رصيف الصحافة ولا قارعتها لان الشخصيات التي اثرت على مجرى الاحداث التاريخية لن تستطيع الصحافة دراستها بشكل موضوعي لان هدا من اختصاص المؤرخين من خلال ما يسمى في التاريخ البيوغرافية التارخية اللتي تدرس الافراد اللذين لهم اثر كبير على مجرى الاحداث التاريخ من ملوك ورؤساء وزعماء... بسياساتهم وافكارهم وبالتالي افعالهم وسلوكاتهم, وبالتالي لا اعتقد ان الصحافة ستستطيع ان تعطينا حكما حقيقيا وموضوعيا ادا كتبت عن زعيم اورئيس ام ملك لان علم التاريخ هو محكمة الشعوب وليس الصحافة المنحازة.
13 - hssan السبت 01 فبراير 2014 - 23:36
تللهم قاسح و لا كداب فينك ا ايام الحسن الثاني
14 - سعيد ش الأحد 02 فبراير 2014 - 00:44
رحمك الله رحمة واسعة وادخلك جنته الفسيحة وحشرك في زمرة الشهداء والانبياء
والرسل ايها الرجل العظيم ; يا من كان يسد افواه الطاغين ويا من كان لديه مقاليد تقويمهم ; كنت الشجاع الذي يفهم لغة المثشددين و كانث عباراتك في خطاباتك ثزعزع قلوب الخائنين وكنت السند والحامي لمواطنك الضعيف فاللهم اوصلنا اليه مؤمنين ومسلمين واجعل ابنه ملكنا الهمام دخرا لشعبه الوفي واحفظه اللهم في ولي عهده واقر عينه بصنوه الحبيب مولاي رشيد وسائر العائلة الملكية الشريفة.....امين يا رب لعالمين.
15 - مغربية حتى النخاع الأحد 02 فبراير 2014 - 00:44
الملك الحسن التاني رحمه الله كان محنك سياسيا ومثقفا وحكيما ومشهود له بالإجماع من رؤوساء وملوك العالم . لن أنسى يوم وفاته عندما رجعت للبيت وجدت أمي وأبي يذرفون الدموع بحرقة على وفاته ويدعون له بالرحمه ... الملك الحسن التاني هيبته حاضره حتى بعد وفاته .... الله يرحمه ويسكن روحه الجنة والله يحفظ لنا الحبيب الغالي محمد السادس. ...
16 - مغربية الأحد 02 فبراير 2014 - 00:45
الملك الراحل كان يتمتع بشخصية قوية وثقافة واسعة وذكاء خارق وكان دائماً الرجل المناسب في المكان المناسب وفي جميع المواقف يتصرف بحنكة وعبقرية.
17 - صحراوي الأحد 02 فبراير 2014 - 01:42
نعم الرجل الشجاع الليث الهمام اللهم ارحمه واغفر له والله لن انسى كلمته للفلسطينيين بعدما استدرج عرفات لحضور اعلان جمهورية المريخ العنصرية القبلية وايضا للمغاربة لمن يجلس مع الفلسطيني اذن رحم الله الحسن وحفظ ابنه التواضع الحنون
18 - jawad الأحد 02 فبراير 2014 - 02:02
220 ألف مواطن من الأثرياء المغاربة استفادوا من نظام "الراميد" . يجب إنزال أشد عقــاب بمــن سلمهم بطــائق الراميد
19 - MAYSTRO الأحد 02 فبراير 2014 - 02:51
وفي خبر آخر، من المنتظر الإعلان عن زيارة رسمية للملك محمد السادس إلى دولة غينيا الاستوائية لأول مرة منذ جلوسه على العرش، الشهر المقبل، في ذات السياق قال محمد دياني وزير الدولة ورئيس ديوان الرئيس الغيني إنهم يتطلعون لهذه الزيارة منذ مدة، "وأنها ستكون مناسبة لمراجعة العديد من محاور التعاون بين المغرب وغينيا".
تأكد من معلوماتك كانت هناك زيارة رسمية لهاته الدولة سنة 2009
20 - خ /*محمد الأحد 02 فبراير 2014 - 04:00
منذ الخمسينيات اختار الملك الراحل (ولي العهد آنذاك) تشتيت القوى السياسية بخلق أحزاب جديدة تحت غطاء التعددية. آنذاك، عرف حزب الحركة الشعبية النور تحت إمرة رجلين قريبين من الجيش: المحجوبي أحرضان وعبد الكريم الخطيب آنذاك كان الكاتب العام لهذا الحزب (أحرضان) مضطلع بمهمة وزير الدفاع.

وفي نفس الوقت، شجع الملك (ولي العهد آنذاك) كل من عبد الرحيم بوعبيد وعبد الله إبراهيم على الانفصال عن حزب الاستقلال وبذلك حدث الانشقاق وتم الإعلان عن ميلاد حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية سنة 1959.

وبعد ذلك، أسس الملك ورضا جديرة حزب جبهة الدفاع عن المؤسسات الدستورية (فديك) وبعد إعلان حالة الاستثناء في منتصف الستينيات، انفرد الملك بكل الاختصاصات.

تشتيت الركح السياسي وتدجين النخب على أساليب وآليات بعث الشك والحيطة بين قادة أحزاب المعارضة والقوى المنادية بالتغيير لنخرها من الداخل ، لم يعد في مقدورها المشاركة في تدبير الأمور .

وكان لهذا التشتت تأثير سلبي كبير اتضح مداه وتمظهر في عدم قدرة الأحزاب المغربية على القيام بدورها
21 - Imane الأحد 02 فبراير 2014 - 04:10
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: اذكروا موتاكم بخير
22 - احمذ ازرو المغرب الحبيب الأحد 02 فبراير 2014 - 05:56
السلام عليكم
لم أندم أبدا عندما بكيت أشد ما بكيت عند وفاة الراحل الحسن الثاني ، كان رحمه الله واحدا من افرااد كل أسرة مغربية .
رحمك الله
23 - Pilot الأحد 02 فبراير 2014 - 06:06
Un Grand Roi, Un homme tres decisive pour le bien du Maroc, hassan II est le fondateur du Maroc Modern, Un grand chef d etat que tous le monde connait sa valeur, tu es grave dans notre memoire,hassan II allah yarmak, tu es vraiment tres cher a nos coeurs, il faut se demande aupres des algeriens qui connaissent bien que hassan II ne joue pas lorsqu s agit de defendre notre pays
24 - jalal الأحد 02 فبراير 2014 - 06:38
من الأجدر تذكر الكلام الحلو لا الكلام المر خاصة من الأموات...الحسن الثاني يشهد له التاريخ لا أنت ولا أنا ولولاه لكان بعضنا ينهش ويعض في البعض.اللي مات الله يرحمو واللي على قيد الحياة الله يصلحو ويصلح به البلاد...راهوم والدينا معانا ومنين يزعفوا يطلقوها كبيرا ...راحنا بشر نصيب ونخطئ...والكلمة الطيبة صدقة
25 - الوطن والسياسة الأحد 02 فبراير 2014 - 06:52
نعم الحسن الثانى كان دكى ونابغة بيمنا شعب مكلخ لذلك تحس بالفرق الشاسع والدليل الامية والتخلف الذى يسطر على غالبية المجتمع المدنى ومؤخرا كنت اتابع برنامج [ قضايا واراء ] حول صندوق المقاصة وكان تدخل الوزير بان شريحة من المجتمع مكلخة صراحة هو صادق في كلامه وكيف لنا ان نحاسب حكومة لانعلم عنها اي شيئ .
26 - Malabo الأحد 02 فبراير 2014 - 08:07
pour information, M6 a deja visité la Guinée Equaturial en 2008, et ce n'est pa la premiere fois comme vous dites
27 - laag الأحد 02 فبراير 2014 - 09:12
le feu hassan 2 et le roi mohamed 6 que dieu le glorifié chacun d'eux à sa façon de gérer son peuple.je souhaite q' un jour mohamed 6 adopta la façon de son père pour faire boucler les bouches de quelques un notamant chabat.lachgar.ben chammas et compagnés
28 - أبو أمين الأحد 02 فبراير 2014 - 10:44
المعني بالزيارة ليست جمهورية غينيا الاستوائية التي سبق لجلالة الملك أن زارها...بل جمهورية غينيا القريبة إلينا وعاصمتها كوناكري التي كان رئيسا لها ذات زمان "أحمد سيكو توري" واليوم أظن أن رئيسها "ألفا كوندي".....
29 - Momo الأحد 02 فبراير 2014 - 11:24
لو كان الحسن التاني لرايتهم كا الفءيران رحم الله الحسن التاني وادام لنا محمد السادس انه مليك راع في العصر الحالي لولاه لاءكلون المنافقون ولكن الحمد لله ان تجرأ حد على مسينا كشعب قطعه
30 - شندكورة الأحد 02 فبراير 2014 - 11:50
الله يرحم الحسن الثاني وادريس البصري ايامهم ايام العز انتهت بنا الايام مع السيد ابن فيران واش متافقين معايا ولالا مادا قلتم لم اسمعكم تكلموا بالله عليكم هياهيا نجري جريا لماذا انتم صامتون الله يعاونكم سمحو ليا
31 - السباعي الأحد 02 فبراير 2014 - 12:41
حرام على كل يتكلم على الحسن الثاني بأي أسلوب وضيع لما قال من قال ان الصحراء ليست مغربية ملطخ منزله بالماء اليس كذالك ولما قال الأوباش كادوا يشعلون الفتنة اليس كذالك والكل يعرف والكل يعلم علم اليقين أننا نحن المغاربة لا تليق بنا الحرية الطلقة بالله عليكم فينا من يقول الحق على نفسه والله والله لولا قساوت الحكومة لأجلنا بعضنا واستسمحكم هذا هو الواقع المر استفتوا أنفسكم انت وحدك والله وقل الحقيقة
32 - المسكيوي ياس.friends yes. الأحد 02 فبراير 2014 - 13:27
رحم الله كل من تاب على اخر كلمة الاسلام :

ورغم قاموس الغضب'الملك الراحل' الا ان الخير كان يعم البلاد، عكس تماما اليوم، والتي اضحت فيه الطلبات تصل حتى'داخل القصر'!?، وليتحول الامر كذلك من مراقبة الملك الى استنفار ضد اجهزة الامن "من مراقبة الحاكم الى مراقبة العباد".

ان الله في عون العبد مادام العبد في عون.....
33 - amateur الأحد 02 فبراير 2014 - 16:02
اما بخصوص "نظام الراميد" التي تطرقت له "المشعل" والبطائق المخصصة للمعوزين للتداوي بالمجان في مستتشفيات المملكة فهذا صحيح .لاني شخصيا اعرف شخصا موسرا يتباهى بحصوله على هذه البطاقة بمساعدة احد المقدمين.فكما قال احد المعلقين يجب محاسبة من تورط في تقديم هذه التسهيلات لهؤلاء الاستغلاليين.
34 - خليل الأحد 02 فبراير 2014 - 16:08
الحسن الثاني الرجل العبقري، الحكيم، العظيم، المحنك......
كيف لجريدة دون المستوي لا يقرأها احد ان تتكلم عن رجل صنع التاريخ وصنع الأجيال. انه العبث.
35 - good الأحد 02 فبراير 2014 - 17:41
العبيد هم الذين يهربون من الحرية فإذا طردهم سيد بحثوا عن سيد اَخر, لأن في نفوسهم حاجة ملحة إلى العبودية لأن لهم حاسة سادسة أو سابعة.. حاسة الذل.. لابد لهم من إروائها, فإذا لم يستعبدهم أحد أحست نفوسهم بالظمأ إلى الاستعباد وتراموا على الأعتاب يتمسحون بها ولاينتظرون حتى الإشارة من إصبع السيد ليخروا له ساجدين .
36 - Bent Lamdina الأحد 02 فبراير 2014 - 17:44
من مغربية حرة الرأي.


في الحقيقة هاذ 220 ألف مواطن من الأثرياء المغاربة هما لنشروا الفساد وأكبرالنصابين في المغرب.

نطلب منك ياسيدي الوزير المحترم أن تنشر أسماء هؤلاء المستفدين النصابين على إخوانهم المغاربة, ولا تستر عليهم.

كذلك أن تحاسب الموظفون لأنهم ساعد وا هاذوا الأغنياء للحصول على بطاقة الرميد بدل مساندة إخوانهم المغاربة المعوزين المحتاجين.
37 - مواطن2 الأحد 02 فبراير 2014 - 19:31
فيما يتعلق بالملك الراحل الحسن الثاني رحمه الله لما قرر بناء 100 سد وكانت السنين ممطرة ولم يكن اثر للجفاف آنداك انتقد المنافقون قراره وقالوا ما قالوا انداك. ومع مرور السنين تبين لهم انه كان حكيما في قراره. والان لولا تلك السدود ما دا سيكون مصير هدا البلد ؟ غير بعيد نشرت هسبريس فيديو للحسن الثاني في البرلمان الفرنسي وكان على القراء لهسبريس ان يشاهدوا التصفيقات الحارة للبرلمانيين والمسؤولين الفرنسيين الدين لا يصفقون الا لمن يستحق دلك. كان الحسن الثاني يعرف الكثير من امور المسؤولين التي كانت تحبك في الظلام وكان يسمي الاشياء بمسمياتها. والحمد لله الدي ترك لنا ملكا يحبه الجميع ولا يالو جهدا في اسعاد شعبه. وبخصوص الفقرة الاخيرة من المقال والتي جاء فيها بان جمعية منتجي البيض بوجد ة نظمت قافلة لتوزيع كمية كبيرة من البيض على مرافق اجتماعية احييها كمواطن بسيط وارجو ان تنهج جمعيات اخرى نهجها لتخفيف العبء على المحتاجين. وربما ستكون بداية قد تعمم استقبالا. فهنيئا لها وهنيئا لكل فاعل خير.
38 - Atlassi الأحد 02 فبراير 2014 - 19:33
غريب والله امر صحافتنا،
والله كان الاجدر والافضل ان توزع بيضاء وسيكون الامر اقرب الى الحقيقة .
لقد مللنا التراشق بالكلام والسب بين بن كيران وشباط والتصريحات الهوجاء للشكر والاخبار التي لا معنى لها.
فبالله عليكم هل هذه صحافة
39 - جهان الأحد 02 فبراير 2014 - 20:56
من منا لايتدكر المرحوم الحسن التاني صورته القوية مازالت خالدة في كل عقول المغاربة الله يرحمو ويوسع عليه وينصر سيدنا محمد السادس
40 - ماریة الأحد 02 فبراير 2014 - 23:56
الله ارحمو ووسع علیه گانت عندو الهیبه سبحان الله انا لی کایعچبنی فیه الفصاحه الثقافه احتا واحد مکایتململ حداه ادابا هالحریه اکلشی تالف الله انصر محمد السادس
41 - moh الاثنين 03 فبراير 2014 - 00:37
كان يستحي نسائكم انتم تشهدون على كان يسبكم كما يتساب الصعاليك وانتم راضون على ذالك نحن في الجزائر اي مسؤول وان تجرء نجلسوه على زجاجة من بنبلة الى بوتفلقة يعرفون الشعب الجزائري لايركعالا للله ولا يسلم على القذرة نحن اسياد انفسنا ولايلكنا احد اما انتم قالها لكم قبوركم انتم اشباه الرجال ونسائكم افضل منكم
42 - جواد الاثنين 03 فبراير 2014 - 11:45
الحسن الثاني رحمه الله كان حاكما بمعنى الكلمة. وارد على الذين قالوا ان الحسن الثاني دكتاتور. في رايكم كيف يمكن التعامل مع الوصولين والانتهازيين والمجرمين والاوباش.الحسن الثاني( دار لكان خصو يدار) مع هؤلاء المجرمين اذكروا الحسن الثاني بالخير والرحمة فالله هو وحده الذي سيجازيه على افعاله
43 - كاتي الاثنين 03 فبراير 2014 - 12:28
كان الملك الحسن الثاني ملكا ذكيا ومثقفا وذا حنكة عالية بحيث أنه حين يصول ويجول في ندواته الصحافية يترك الكل فاغرا فاه وحيث يرغي ويزبد لايترك مجالا لأي منافق أن يتحرك وكان يقمع المرتشين والظالمين فأين أيامك ياملكنا رحمك الله وأتمنى لملكنا الحالي إعانته في سير هذا الركب وأن ينصره على هؤلاء الذين يحيطون به ويتربعون على كراسي الدولة لكي يلجمهم ويحاسبهم على ظلمهم لهذا الشعب .
44 - ف.ح الاثنين 03 فبراير 2014 - 21:08
انا من ساكنة الصحراء اتذكر جيدا خطب الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه حيث لم يكن اي انقصالي من الانفصاليي الداخل في عهده كان محببا كثيرا من لدن فئات عريضة من شرائح المجتمع الصحراوي شيبا وشبابا وكان يعرف ما يطمح له الشباب المنطقة وسكانها وحتى اولئك الذين يوجدون في الجهة الاخرى ويشكلون خصومه الحفيفين كانوا يقرون له بالجرأة السياسية ةالحنكة والشهامة ةيتذكر الشعب المغربي والعم باكمله معجزته الخالدة المسيرة الخضراء المظفرة التي لا نبثق الأ عن فكر عبقري شجاع ورزين.
المجموع: 44 | عرض: 1 - 44

التعليقات مغلقة على هذا المقال