24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. حركة أميناتو حيدر .. "السياسي يبني القناطر حيث لا توجد أنهار" (5.00)

  2. "غوغل" يرصد تطورا إيجابيا في تنقل المغاربة إلى الأماكن العامة (5.00)

  3. التنافس يحتدم بين بكين وواشنطن بأمريكا اللاتينية‬ (5.00)

  4. الليبيون يعودون إلى المغرب للاتفاق حول "المناصب السيادية" (5.00)

  5. الورّاق يحل بالجدار الأمني في المنطقة الجنوبية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | السلطة الرابعة | واقع " دوزيم " المرير مع مطبات التشهير

واقع " دوزيم " المرير مع مطبات التشهير

واقع

مرة أخرى وكعادتها، أبت القناة الثانية إلا أن تتحف الجمهور المغربي" بما لذ وطاب" من الفكاهة في برنامجها:" آش خسرتي يلاضحكتي" الذي تنشطه حنان الفاضلي، وكان أن أدرجت ضمن فقرات برنامجها المتنوع فقرة سفاج ومهيول وهما يؤديان دور الإسكافي والمعلم ،حيث تعمد الإسكافي إبقاء هذا الأخير واقفا في وضعية غير مريحة،فيما كان هو منشغلا بإصلاح السباط . دار الحديث الفكاهي بين الممثلين فيما مجمل مضمونه أن المعلم يتصف بالتقتير والاقتصاد في المؤونة والتحايل على شروط العيش.

إن هذا السيناريو" الحامض" القديم شكلا ومضمونا فيه مغالطة كبيرة،ولا يمكن لكل ذي عقل نير وبريء أن تحرك فيه دواعي الفرجة ، لأنه ببساطة لا يمكنه أن يصمد أمام حقيقة أن رجال التعليم هم الأكثر إنفاقا من بين جميع موظفي الدولة ، أولا بدليل الحيز الزمني المتاح لهم من أجل هذا الإنفاق، وأيضا بسبب حرصهم على الكرامة،وتمسكهم المعهود بمستوى عيش محترم . اسألوا من أجل هذا مدراء الأبناك ليأكدوا لكم نضوب الحسابات الجارية لأغلب رجال التعليم مهما علت رواتبهم،وذلك مع متم كل شهر.

نحن لم نتفاجأ، من جهتنا، بهذا الموقف من دوزيم التي دأبت،في السنين الأخيرة،على تكريس الرداءة مضمونا والتشهير أسلوبا في معظم برامجها. فقبل بضعة أيام أنتهت فصول تكرار برنامج" خيط أبيض" الذي تنشطه نسيمة الحر،وموضوعه إصلاح ذات البين بين ذلك المعلم الذي هو بالمناسبة عون إداري ولاينتمي لهيأة التدريس،كما صرح بذلك أحد المسؤولين كان حاضرا في البث المباشر، وبين زوجته التي رفضت استقباله في بيتها بعد إحالته على التقاعد . فكانت الإساءة إلى رجال التعليم ونسائه واضحة في ثنايا البرنامج ، ذلك أن الترويج لهذا النموذج المفلس من رجال التعليم في أول ظهور له،هو خطة غير محسوبة من شأنها أن تأخذ العامة بجريرة ما يقترفه الفرد وهو،بشيء من التماثل مع المجال الحقوقي،عقاب جماعي عن فعل إجرامي معزول.

إن القناة الثانية تتعمد الإثارة عبر حالات شاذة، وتحاول ترويج هذه الحالات كصورة نمطية لا تستقيم إلا في مخيلتها، التي أقول بصراحة أنها قد تجاوزها الزمن.وهذه خطة مغرضة تعتقد فيها الإستزادة في نسبة المشاهدة، وهي إنما في الحقيقة تضحي بمصداقيتها التي اهتزت في مناسبات سابقة بفعل مجانبتها لمقتضيات الواقع والنبض الحقيقي للمجتمع ،وقد تمت مساءلتها في إبانها.

ومعلوم أن ل" دوزيم" كما لسائر المنابر الإعلامية ميثاق شرف وأخلاقيات مهنة، فكما أنها ملزمة بعدم بث الأشرطة التي تتناول السخرية بين المواطن القروي ونظيره المدني وتتحاشى في الموضوع ذاته إثارة النزعات بين مكونات الطيف المجتمعي،أمازيغي في مقابل عربي مثلا،فلماذا لاتلتزم بالأمر ذاته حينما يتعلق الأمر بمنتسبي وظيفة يسعى المغرب جاهدا إلى تبويئها مكانة متقدمة في سلم اهتماماته أوهكذا يبدو؟ ولماذا بالمثل تختص" دوزيم" بنشر غسيل هذا القطاع دون غيره من القطاعات،وخاصة السيادية منها، والتي تزخر بوقائع ومفارقات تشيب لها الولدان في مجال التجاوزات وغرائب السيناريوهات؟ لماذا غاب مبدأ المحاسبة والتمحيص لدى القائمين على شأن برامج القناة الثانية وحضرت لديهم للأسف، روح البديهية في شكلها التشهيري الماكر؟ هل يهمها تسلية المواطن مهما كلف الثمن..؟ هل هدفها الإصلاح وترميم الوعي ، أم تمرير السخافات وترديد الخرافات .؟..أسئلة كثيرة تطفو وتتداعى كلما ساقنا حظنا العاثر إلى متابعة واحد من تلك البرامج الحديثة والحداثية فيما بعض فقراتها يعود إلى عقود مضت، وقد سقنا آنفا نموذجا منها.

بناء على ما سبق،نحن مجموعة من أساتذة مدرسة حي السلام2 بسوق الأربعاء أصالة عن نفسنا ونيابة عن باقي رجال التعليم بكافة أرجاء الوطن،إذ ننبه لخطورة هذا المسلك في تكرار المزاح الثقيل،وعرض ما لم يتم التحقق من ملائمته لمقتضى الحال واللياقة الفكرية والأخلاقية، فإننا نهيب بأصحاب القرار في القناة الثانية أن يمنحوا مزيدا من الوقت لدراسة أشكال ومضامين البرامج التي تقترحها على جمهور متعطش للإنجاز المحلي، وأن تعمل على كسب ثقة الفئات الحية من المجتمع، وتفند بالتالي الرأي الذي يقول: "لقد زاغت دوزيم عن خطها التحريري المنفتح،الذي بشرت به في مطلع الثمانينيات، وانزلقت إلى خط تشهيري لن يسلم منه لا الغث ولا السمين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - خالد الجمعة 01 ماي 2009 - 21:55
أتفق تماما مع صاحب المقال ،لا مجال للمقارنة بين دوزيم اليوم ودوزيم بداية التسعينات عندما كانت قناة خاصة .فرغم نخبويتها كانت منفتحة في خطها التحريري ومتحررة من افكار عفى عنها الزمن اعلاميا.ثم هذا التحامل على المعلم والاستاذ ليس جديدا على دوزيم ولا الجهاز الرسمي ففي الوقت الذي تكرم الشعوب المتحضرة معلميها واساتذها بان تبوءوهم الصدارة في تصنيف المهن كانجلترا لما للتعليم من دور طلائعي في حياة المجتمعات على جميع الأصعدة نجدها في المغرب يتحامل عليها وتزدرى بدون مبرر. لا ادري لماذا ؟فقط اذا بررناها بسطوة الجهل والجهالة في صفوف المغاربة.غير قولولي شكون اللي قرا هاذ الوزراء وهاد "العلماء" وهاد ال"فلاسفة"وهاد الاقتصاديين ماش هاد المعلم .وزايدون غير قولولي شكون غادي يقري ولاد الشعب اذا ماكانشي المعلم والاستاذ. هذه معضلة حضارية اوقل عقدة عند المغاربة الذين يضطهدون منوريهم ومعلميهم الذين يعملون أحيانا في ظروف مزرية ومع ذلك يصبرون حتى يبلغوا رسالتهم .وقيلا عليها احنا متخلفين حيت ما كانقدروشي المعلم ولان المجتمع أصبح مادي يقيس النجاح الاجتماعي بالمادة. وأخيرا "لما عرفك خسرك" تصور بلادنا بلا معلم ولا أستاذ ماذا سيحل بهاد البلادآنذاك.
2 - ahmed bouknadal الجمعة 01 ماي 2009 - 21:57
ما ياسفني هو ان المغاربة كلهم يساهمون في تمويل هاته القناة (عفوا) القطب المتجمد .لو كنا في بلد ديمقراطى لقاضيت ها ته الشركة لاستغلاله اموال الناس في ها ته التفاهات
3 - ابو الهام الجمعة 01 ماي 2009 - 21:59
لا دوزيم لا تعليم الاثنين في الحضيض فلا داعي عن قطاعين يستنزفا الاموال بدون مردودية
اما رجال التعليم في بلدنا المسكين فقد اصبحوا مضاربين عقاريين و تركوا اولاد الشعب للضياع والدليل هو المستوى الضيف لتلامدتهم وان عكس فهو يعكس المسوى المتدني لرجل التعليم
اجلس قرب مجمع للعلمين في المقهى او حتى داخل المدرسة فلن تسمع الا اخبار عن اثمان القطع الرضية والدورالسكنية التي هي للبيع
4 - منعيم الجمعة 01 ماي 2009 - 22:01
اقسم بالله ماسحهم بزوج الاولى و الدوزام ماسحهم حتى من نيميريك قنوات فاشلة و بيريمي
5 - عالَم أوابد الجمعة 01 ماي 2009 - 22:03
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بالنسبة لي انا لا اشاهد هذه القناة منذ مدة السبب هو تفاهة البرامج التي تقدمها . لا اشاهد الا قناتي : الجزيرة والناس
6 - فاتح الجمعة 01 ماي 2009 - 22:05
نعرف جيدا أن دوزيم لو لم تسع إلى الطلبةللاستمرار لما كان لها وجود إلى الآن فهي قناة فاشلة بمذيعين وممثلين فاشلين وأطر لاهم اعتمدوا ثقافتنتا ولاهم تخلوا عن ثقافة الغير المهم أن كل من يسعى إلى الاستهزاء بالمعلم إما أنه كان تلميذا فاشلا أو أنه يعيش عقدة المعلم مازالت معششة في زكه وإما أنه يسعى إلى تكريس صورة غير صورة رسالة المعلم الذي يعاني في الفيافي وهو صابر من أجل مسح داء الأمية في أبناء هذا الشعب المغلوب عل أمره أقول لدوزيم فأن تكونوا كأداة لتنوير هذا المجتمع وإما تقلبوها قناة للبورنو حيث إنكم في بعض الأحيان تنزلق ليكم أفلام من هذا النوع وهذالا دليل على نوعية العقلية التي تسير هذه القناة التي أتمنى أن يقاطعها رجال التعليم برمتهم لأنها لاتشرفهم.
7 - موسى الجمعة 01 ماي 2009 - 22:07
إلى الذي رمزلإسمه ب(أمازيغي) . قليلا من الموضوعية يرحمك الله فكيف لك أن تتتبع برامج ليست بلغتك ثم أن المغاربة لا يروقهم الإنفصال عن هموم بلدهم ."بلادي وإن قست...... " أعتقد أن انتقاد الكاتب من هذه الوجهة هو غير ذي موضوع. قد يكون إدمانه على متابعة برامجها من باب الإهتمام بالشأن العام
8 - القيسي الجمعة 01 ماي 2009 - 22:09
كلمة فحق القناة البنانية ليس المغربية رجاء ؟ هل في دول العالم انواع شعبية وتراتية وفلكلورية متل المغرب حتا ناتي بي من يحكي شو بدك وشو عم تؤول كلامكم موش مفهوم حماقة ونضحك عليها ما يقال مضحك فق بلدنا ونمجد فبلاد العالم من خلال هاته القناة شميشة وسهراة تعيد افل مرة واخبار تاريخها ؟ وعماد النتيفي بدا يسنمن تبارك الله والقائمة طويلة اي قناة قناة تجمع الزناديق والصبياة ؟ الي بالي بالك ربي يصلح بلدنا وكفا اما الاعلام فبلاد الناس يشرف بلدها الو ليس لبنان ومصر اي اعلامينا واين غيوري بلدنا ؟ اقلك فين فلانتخابات ؟؟؟
9 - حليمة الجمعة 01 ماي 2009 - 22:11
أنا أردت أن أتكلم عالأخبار فعندما يقع شيء حادث مثل أو الفيضانات التي وقعت في طنجة لا يقولون الحقيقة فهم دائم يزينونا الكلام ويخبرونا بما يعجبهم ولا يوصلونا الكلام كما وقع في الحادث
10 - سقراط الجمعة 01 ماي 2009 - 22:13
بين المغاربة والأنوار سنوات ضوئية لهذا لا تتعجبوا إذا وجدتم الشعب والساسة والإعلام يتنكرون لمن يعلمونهم ويحاربون لهم الأمية.البعض يقول المعلم اصبح سمسارا، وهل تركتموه يؤدي مهمته كما ينبغي. بالله عليكم كيف تتصورون تلميذا في سن المراهقة لم تنضج بعد شخصيته ولم يحقق بعد شخصيته وجعلتموه معلما، فحتى ان كان عبقريا فالعلم فإن شخصيته لم تنضج بعد. أغلب هؤلاء حصلوا على معدلات جيدة في البكالوريا وفضلوا التعليم لأنه فتح لهم المجال ورجحوه وفضلوه على المغامرة في الدراسات العليا التي قد لا تنجح. إذن هذا المسكين يجد نفسه مورطا منذ البداية بين تحقيق ذاته وإكراهات الواقع، لكن الأن الكل ينصب له المحاكم وكأنه السبب الحقيقي في فشل التعليم. هيهات ثم هيهات، الفشل في هذا القطاع الحيوي يتحمل فيه المرحوم الحسن الثاني المسؤولية التاريخية عندما أراد بسياسته البوليسية أن يكسر شوكت رجال التعليم خصوصا أنهم كانوا الشوكة التي لم يستطع تكسيرها بعدما نجح في تكسير شوكة العسكر. افيقوووووا المغاربة راكم باقي ناعسين..هذا النظام المخزني هو السبب ليس فقط في المأسي التي يعيشها المغرب بل في تدمير وعي المغاربة وطمس ذكائهم. راجعوااا كلام الحسن الثاني عن التعليم ثم ردوا عليا الأخبار..
11 - جامع كو الجمعة 01 ماي 2009 - 22:15
الاسم : جامع
النسب : كولعامزين
الشهادات : شواهد الزور بجميع اشكالها و بميزة متملق جدا
التخصص : بوعررررووف
مكان الاقامة : بقرب حذاء المدير
ههههههه
12 - زهير فائز الجمعة 01 ماي 2009 - 22:17
لقد أصبت في ملاحظتك و تعبيرك (السيناريو" الحامض")لأن الدوزيم تخدم مصالح الأقلية وتتخبط ضمن روتين ممل تافه المضمون و تحجب الستار على الواقع الدفين المعاش فبكل صراحة أقول أن الدوزيم باغية ترد الشعب اللور و تخلليه تحت اليدين
13 - mouhemed الجمعة 01 ماي 2009 - 22:19
ça fait que je ne regarde plus les chaînes marocaines,heureusement qu'il y a les chaines françaises au moins eux ils ont de la télé,chez nous on a rien
14 - حسين الجمعة 01 ماي 2009 - 22:21
اشكرك استاذ على طرح موضوع قل نظيره في الصحافة المكتوبة.
ويرجع احجام بعض الصحف على الضرب في الاعلام المرئي المسموع لخطورة الرد الممنوحة لهدا الاخير وفعلا يكتسب القطب الوطني المرئي المسموع قوة قلا نظيرها في الدول المتقدمة فهو الة لغسل الادمغة وطمس التاريخ وتدكر اولاياء النعمة.
انا كمعلق على المقال يمكن ان اصفه بالجيد والعلمي الى ان دلك لا يمنع من اضافات اتمنى ان يقرأها اكبر عدد من الزوار.
- ماهي الواجبات الملقات على عاتق كل مواطن من اجل النهوض بالقطب الاعلامي الوطني المرئي المسموع؟
ماهي مسؤوليات وسائل الاعلام الوطنية كمقابل اتجاه المواطنين؟
ماهو واقع اعلامنا والى اي حد يساهم في تدمير العقل والهوية المغربية؟
مجموع من اسئلة ساجيب علها في جمل بسيطة من اجل عدم اطناب.
السؤال1: - دفع ضريبة شهرية مديلة في فاتورة الماء والكهرباء
- شراء اجهزة البث المحتكرة من قبل شركة معينة اين هو ادا قانون المنافسة.
- استغلال الوسائل العمومية والامكانيات العمومية
السؤال 2 : مسؤولية الاعلام الوطني نشر الاخبار وعدم بناء وتهييج الراي العام في اتجاه مصالح داتية عدم خرق اعراف الصحافة بالتشهير وعدم حجب صور الاشخاص المتضررين اثناء نشر الاخبار عدم بث اشهارات مخالفة للقانون عدم احتكار ميادين الاخبار.
كل ما سبق وقع فيه اخلال ففي لاحظات عدة تم التشهير باشخاص مثلا ازيلال في برنامج مس بحرمة نساء اثناء الولادة
- صحفيين هاجمو المدرب الزاكي وزاحو عن قاعد عدم تكوين وتهييج الراي العام.
- الافتراء على قطاعات مثلا عند التحدث عن التعليم الضرب في المعلمين عند التحدث عن اضراب النقل الترويج للحكومة والضرب في اطراف الاضراب عبر شن حملة تهدف الى الوقوف على جميع الحوادث واسعمال مصطلاحات تهول الاحداث..............وووواشهارات مخالفة للقانون السمعي البصري وصدر ضدها قرارات كطكير.
من خلال ما سبق وبناءا على واقع سوسيولوجي مغربي الفقر والامية والجهل فان الاعلام العمومي هو الية لتدمير العقول وطمس الهوية المغربية وبناء المغرب الفارغ وهنا اتوجه مباشرتا لاعلام البصري لان المسموع لازال فيه هامش من المعقول
15 - سقراط الجمعة 01 ماي 2009 - 22:23
بين المغاربة والأنوار سنوات ضوئية لهذا لا تتعجبوا إذا وجدتم الشعب والساسة والإعلام يتنكرون لمن يعلمونهم ويحاربون لهم الأمية.البعض يقول المعلم اصبح سمسارا، وهل تركتموه يؤدي مهمته كما ينبغي. بالله عليكم كيف تتصورون تلميذا في سن المراهقة لم تنضج بعد شخصيته ولم يحقق بعد شخصيته وجعلتموه معلما، فحتى ان كان عبقريا فالعلم فإن شخصيته لم تنضج بعد. أغلب هؤلاء حصلوا على معدلات جيدة في البكالوريا وفضلوا التعليم لأنه فتح لهم المجال ورجحوه وفضلوه على المغامرة في الدراسات العليا التي قد لا تنجح. إذن هذا المسكين يجد نفسه مورطا منذ البداية بين تحقيق ذاته وإكراهات الواقع، لكن الأن الكل ينصب له المحاكم وكأنه السبب الحقيقي في فشل التعليم. هيهات ثم هيهات، الفشل في هذا القطاع الحيوي يتحمل فيه المرحوم الحسن الثاني المسؤولية التاريخية عندما أراد بسياسته البوليسية أن يكسر شوكت رجال التعليم خصوصا أنهم كانوا الشوكة التي لم يستطع تكسيرها بعدما نجح في تكسير شوكة العسكر. افيقوووووا المغاربة راكم باقي ناعسين..هذا النظام المخزني هو السبب ليس فقط في المأسي التي يعيشها المغرب بل في تدمير وعي المغاربة وطمس ذكائهم. راجعوااا كلام الحسن الثاني عن التعليم ثم ردوا عليا الأخبار..
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

التعليقات مغلقة على هذا المقال