24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4307:0913:2716:5119:3420:49
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. السيول تجرف جزءا من طريق ضواحي زاكورة (5.00)

  2. الأمن يوقف 12 متورطا في شبكة إرهابية بين طنجة والدار البيضاء (5.00)

  3. محكمة فرنسية تعتقل سعد لمجرد وتودعه السجن بتهمة الاغتصاب (5.00)

  4. "مُقَاطَعَةُ الْبَرِيدِ" فِي التَّصْعِيدِ الْجَدِيدِ لِهَيْئَةِ الْإِدَارَةِ التَّرْبَوِيَّةِ! (5.00)

  5. رابطة تستنكر "همجية" جرائم التعمير في طنجة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | إعلاميون عرب يهاجمون الجزيرة ويتهمونها بالتآمر

إعلاميون عرب يهاجمون الجزيرة ويتهمونها بالتآمر

إعلاميون عرب يهاجمون الجزيرة ويتهمونها بالتآمر

خزام: كل ما يحدث في القناة بإذن من الحكومة القطرية

صحفيون يصفون الجزيرة بالقناة التي تقوم بدور دولة وانها لا تروج الا لمشروع طالبان المتشدد.

منذ أطلت قناة الجزيرة على المشاهد العربي كأول قناة إخبارية متخصصة وتغطياتها وبرامجها مثار جدل كبير، ليس عربيا فقط بل ودوليا. فقد تسببت في أحيان كثيرة في توسيع هوة الشقاق العربي العربي، وأحيان اخرى في قطع علاقات. هاجمها إعلام دول عربية وأجنبية، ودافع عنها أيضا إعلام دول عربية وأجنبية.

لكن الجدل طرح تساؤلات كثيرة حول دورها ومن يقف وراءها. وعلى برنامج "الرابعة" الذي بثته قناة حنابعل التونسية مساء الأربعاء الماضي واستضاف عددا من أبرز الكتاب والمثقفين والإعلاميين العرب من مصر وتونس ولبنان، أكد هؤلاء أن هذه التساؤلات الذي تثيرها الجزيرة تطال الإعلام العربي كله، حيث وجه الجميع انتقادات حادة للقناة ومموليها والدولة التي تنطلق منها،. ولم يتردد رئيس تحرير روز اليوسف القاهرية عبد الله كمال الى أشار لـ"دور تخريبي للقناة" ودعا لمواجهته.

ورأى الكاتب سعيد اللاوندي أنها تتحدث عن كل الموبقات في العالم العربي. وقال أسامة سرايا رئيس تحرير الأهرام أن هناك حقائق على الأرض تقول أن هناك مؤامرة على استقرار البلدان سياسيا واقتصاديا واجتماعيا باستخدام حجة الحرية.

منذ بداية الحلقة شن ضيوفها في الاستديو هجوما حادا على مجمل الفضائيات العربية، اتهمت القنوات فيه بالتزوير السياسي والفني والديني، حيث لفت الكاتب الصحفي المصري مجدي الدقاق النظر الى أن هذه الفضائيات، وفي ظل غياب المصداقية، تدعو للغثيان. ورأى المحلل اللبناني يونس عودة أن أكثرها يدعو للتفرقة وإحداث نوع من البلبلة، مشبها الرقص الفاجر بالتطرف القاتل ومشيرا إلى أنه لا توجد قناة ثقافية عربية متخصصة.

أما الصحفي الصحبي سمارة فقال أن ملمح هذه القنوات يعبر عن فوضى توجيه المضمون، فيما أكد الكاتب عبد الحميد الرياحي أنه من 2006 حتى الآن زادت الفضائيات العربية 200 قناة وأنه ربما يأتي يوم يكون فيه قناة لكل مواطن عربي، وحذر من أن بعض هذه الفضائيات يعمل وفق أجندة مشبوهة لزرع بذور الفتنة عربيا، الأمر الذي دعا مقدم البرنامج إلي وصف الهجوم بأنه نظرة تشاؤمية.

وقد استثمر البرنامج وجود نخبة من المثقفين والكتاب العرب في تونس فاستطلع آرائهم في الفضائيات العربية حيث رأى البعض أن الرؤية الأيديولوجية تحكم هذه الفضائيات وان "كل قناة لها مآربها".

لكن الهجوم الأكبر والذي استحوذ على الحلقة التي استمرت لما يزيد عن ساعتين ونصف الساعة انصب على قناة الجزيرة، حيث طرح مقدم البرنامج العديد من التساؤلات الهامة حول دور الجزيرة وأجندتها وعلاقاتها واستهدافها لاستقرار أكثر من دولة منها مصر وتونس، من خلال تضخيم بعض الأخبار الهامشية غير المصيرية، حتى يبدو الأمر وكأن القيامة ستقوم في هذا البلد أو ذاك، في الوقت الذي تعتم فيه على نجاحات كبرى مثل تلك التي تتحقق في تونس.

وقال عبدالحميد الرياحي أن حالة استهداف الجزيرة لتونس غير مسبوقة، ملفتا إلى أن الإنجازات التي تحققت لتونس حتى تم تصنيفها الأولى عالميا في مجالات مختلفة لا تستلفت نظر الجزيرة.

ويتساءل: لماذا تضخ الدولة التي تبث منها قناة الجزيرة 100 مليون يورو في شركة بورش للسيارات، وتمتنع عن تمويل إنجاز عظيم كإنجاز العالم التونسي ناصر عواد سيستأصل مشكلة عويصة تؤرق العالم الإسلامي ألا وهي توحيد الرؤية ببضع ملايين من الدولارات.

وتساءل مجدي الدقاق لماذا لا تفتح المساحات للصور المضيئة عربيا، لصور التحديث والبناء، وللعلماء الذين أنجزوا سبقا علميا عالميا، في حين تفتح لأيمن الظواهري وعنف البندقية والجهاد المزيف لإعطاء صورة سيئة عن العرب والمسلمين.

وأكد الصحبي سماره أن الجزيرة تسير في ركب أو سياق سياسي يتعلق بالمنطقة العربية ككل، وتساءل: هذا السياق منْ يقف وراءه، وما هي مصلحة الجزيرة للعب دور الواجهة الإعلامية لهذا المشروع؟ ورد: ربما مشروع الشرق الأوسط الكبير. وبعد رحيل إدارة بوش استمر هذا المشروع رهانا عند قناة الجزيرة، أي تفكيك البنية السياسية والاجتماعية عربيا وإثارة النعرات الداخلية والمشاكل داخل المجتمعات، مما يخلق الفوضى ومن ثم فتح الطريق أمام إعادة ترتيب المشهد المجتمعي والسياسي داخل المنطقة على الشاكلة التي أريد لها أن تكون وفقا لمشروع الشرق الأوسط الكبير.

وحول التمويل ودور رأس المال أوضح حاتم علي أن لا توجد قناة فضائية عربية غير مرتهنة بالتمويل ووجهة نظر رأس المال الداعم لها، الأمر الذي أيده د.رياض كمال نجم حين قال "القناة تحمل وجهة نظر مالكها بصرف النظر عمن يملكها". ونفت هناء الركابي وجود قناة عربية مستقلة، وقالت: كل قناة وراءها من يمولونها، إذا بحثت عن صاحب رأس المال تجد أن القناة تصب في مصلحته.

أما أكرم خزام الذي عمل بقناة الجزيرة لسنوات طويلة والذي أجرى معه البرنامج حوارا خاصا بنهايته عن تجربة عمله بالجزيرة فكشف أنه لا يمكن صحفي أو مدير لقناة الجزيرة أو مدير التحرير أن يتحرك خطوة واحدة قبل أن يأخذ الأذن من الحكومة القطرية.

وذكر مجدي الدقاق إلي أنه منذ اللحظة الأولى لمشاهدته تترات قناة الجزيرة شك بأن هذه القناة تحمل أجندة غير عربية، التترات لا يوجد فيها الرئيس مبارك أو أي مشهد من مصر أو تونس، و"ما يعني المشاهد العربية هي المشاهد التي تعطي انطباعا سيئا عن العالم العربي، لقد شككت في الأمر، وعموما فكرة إنشاء القناة كان محاولة للبحث عن دور سياسي من الإعلام واستخدام القناة كعصا لتأديب أو إيذاء من لا يعترف بهذا الدور، هل تتصور أن الدولة القزم حاولت أن تجعل من الإعلام عملاقا لكي يخدمها. القناة التي أنتجت بلدا وليس البلد الذي أنتج قناة، هناك حالة عداء للموقف المصري والدور التحديثي والتنويري التونسي ولكل القوى المستنيرة في العالم العربي، إبراز المساوئ هذه رسالة، إبراز أننا الأضعف هذه رسالة، تضخيم المساوئ والعيوب رسالة."

وتساءل الدقاق "لماذا تذكر التاريخ المصري والتونسي واليمني والسعودي والمغربي ولم تتحدث عن الإنقلاب العائلي القطري الذي حدث، وعن القواعد الأميركية في قطر، وعن المساهمات المالية في الصناعة الإسرائيلية؟ هل القناة ثورية وليبرالية وتملك حرية الإعلام إلا فيما يتحدث عن قطر؟"

وأشار الصبحي سماره أنه "إذا كان الموقف الرسمي القطري قد أكد أن القناة مستقلة فأعتقد أننا إزاء دولة جديدة داخل قطر يقودها الشيخ حمد (رئيس الوزراء ووزير الخارجية) الذي ربما ننتظر منه في يوم من الأيام أن يكون هو الأمير المنتظر ويحرمنا من الأمير تميم الذي هو من المفترض ولي العهد."

واضاف "هذا المجتمع عشائري لا توجد فيه نخبة. استزرع نخبة عن طريق توظيفها بعائدات المال الغازية والنفطية، وهذه النخب وظفت أنفسها حتى للعن بلدانها والاعتداء على توازن مجتمعاتها واستقرارها، هذا هو المؤلم."

وقال الصبحي "نحن إزاء لوبي ومصلحة خاصة من الإعلاميين ولرأس مال نفطي متحالف مع الإخوانيين والتطرف الديني السياسي."

وتساءل عبد الحميد الرياحي "لماذا تستهدف الجزيرة تونس؟ لأنها تريد اطفاء كل نموذج إصلاحي تحديثي تنويري، وتونس تختزل هذه الثلاثية الإصلاح والتحديث والتنوير. إن الجزيرة تريد أن يعم نموذج طالبان حتى يسهل حكمنا جميعا."

ورأى يونس عوده أن قطر لا تقرر دورها، بل هناك من يقرر لها هذا الدور، وان القوى العسكرية الموجودة في قطر هي صاحبة القرار.

وقد اختتمت الحلقة باستطلاع آراء المشاركين في التطور الضخم الذي حققته تونس في كافة مجالات الحياة الاجتماعية والتعليمية والثقافية، والدور السياسي البارز لقيادتها عربيا ودوليا، مؤكدين أن ما تأتي به الجزيرة من محاولات لزعزعة الاستقرار بلا طائل أو جدوى لأن المواطن التونسي يملك وعيا حقيقيا يستطيع به معرفة ما تدسه القناة من خبائث تريد بها النيل من الدور التنويري والتحديثي لتونس.

كما أكد الجميع أهمية مواجهة ذلك الخطر الممثل في الجزيرة من خلال إعلام مفتوح يتابع عن كثب قضايا الوطن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (59)

1 - مدمن الجزيرة السبت 01 غشت 2009 - 02:35
ان اول ملاحظة نسجلها هي مكان عقد هذا الحوار تونس الخضراء ضيعة زين العابدين التي لا يسمح لقناة الجزيرة بالعمل على ترابها بقرار من الجهات العليا.وهذا يبرر حقد القيمين على هذه الندوة على قناة الجزيرة.هذا من حيث المكان اما نظرة خاطفة على ضيوفها سنجد اثنين من اقزام الصحفيين المصريين اسامة سرايا الموظف في جريدة الاهرام ومجدي الدقاق عضو لجنة التثقيف في الحزب الحاكم وهما من اشد المدافعين عن نظام الرئيس حسني مبارك الجاثم على صدور المصريين لعقود من الزمن لدرجة اصبح معها الشعب المصري ينتظر وصول عزرائيل بفارغ الصبر فهو الوحيد القادر على تخليصهم منه.فلا عجب اذن ان يتركز هجوم هذه الشلة من اشباه المثقفين على تلفزيون بنعلي على قناة الجزيرة التي باتت تشكل كابوسا يزعج كل الدكتاتوريات العربية العفنة.ولا عجب اذا سمعنا ان السلطات المصرية اغلقت مكاتبها لتهيئ ظروف تولية الابن بعد وفاة الاب قريبا باذن الله.وهنا سيظهر المعدن الاصيل للشعب المصري ان بقي هناك شعب
2 - SARA السبت 01 غشت 2009 - 02:37
نعم قناة الجزيرة قناة معقدة لقد وصفتها بقناة الهم في تعليقي عن صور" مشاهد من المغرب " لان تلك الصور تشبه الصور التي تقدمها هده القناة عن اغلب البلدان العربيةصور البؤس و الفقر و الفتن تشجع الصراعات بين الدول و تزرع الكره وحقد الشعوب و تدعو الى الانقلابات و المظاهرات و زعزعة الاستقرارقناة مشبوهه لكن ما يدهشني كثيرا ان بعض المغاربة متيمون الى حد الجنون احيانا بهده الفضائيةالهدامةو لا يقبلون من احد ان ينتقدها!!!! ههههه يدكرني برنامج فيصل القاسم لم اعد ادكر اسم برنامجه لاني اهملت القناة مند زمن’ يدكرني برنامجه بصراع الديوك لا تسمع الا صياحاو صياحاو صياحا
3 - semlali السبت 01 غشت 2009 - 02:39
الجزيرة اكبر فيروس متفشي في الجسم العربي المريض اصلا انها طاعون العصر
4 - lhoussaine السبت 01 غشت 2009 - 02:41
انتم ضد حرية التعبير و منزعجون من هامش الحرية الدي تعطيه القانة مشكورة للراى و الراي الا خر تحي الجزيرة القافلة تسير و الكلاب تنبح
5 - المغربي الاطلسي الحر السبت 01 غشت 2009 - 02:43
دولة قطر لا تاريخ لها وليست فيها احزاب سياسية ولا نقابات ولا مجتمع مدني ولا هوية ولا رموز تاريخيةلديها لهدا نجدها تعمل عبر قنتة الجزيرةكل ما في وسعها تشويه دول دات تاريخ ودات رموز في كل الميادين .إنها الغيرة القاتلة
إن هده القناة "الميكروب"لا تكل يوميا عن تشويه دول فيها هامش مهم من الديموقراطية كالمغرب ومصر بينما تعمل يوميا على تجميل وجه الديكتاتور الليبي
وإدا كانت قد نبشت في ماضي المغرب وحاضره وحاولت تصويره كانه عبارة عن مدن قزديرية تحيط به الاوساخ من كل جانب وحاولت أن تضفي حالة المغرب في سنوات الرصاص على مغرب اليوم عبر الصحافي المنافق احمد منصور والدي حاول جاهدا استدرار دموع الناس حول تزممارت بشكل بئيس ومخجل رغم كل هدا ف‘ن هده القناة :الميكروب: لم تقل كلمة عن حبيبها الآخر بشار الاسد ووالده حافظ الاسد والدي قام بمحو مدينة باكملها بالدبابات وسواها بمن فيها بالارض اما مصير المعارضين السياسيين والعسكريين في عهده فحدث ولا حرج
نفس الشيء يمكن ان يقال عن الحبيب الآخر للجزيرة :القدافي والدي قتل ولا زال يقتا الآلاف كما يقتل الدباب
ثم تاتي هده القناة :الميكروب" لتناقش بالتفاصيل احداث تزمامارت والتي همت بضع عشرات من العسكريين في السبعينات بينما الدول الحبيبة للجزيرة لا زال الناس يسحقون فيها كالدباب بدون محاكمات
6 - عالَم أوابد السبت 01 غشت 2009 - 02:45
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قناة الجزيرة احسن قناة اخبارية في العالم العربي اما هذه "الحنابعل" فلاول مرة اسمع عنها هذا من جهة اما من جهة اخرى دولة قطر دولة محترمة زاد احترامي لها بعد احداث غزة 2009
7 - ammar السبت 01 غشت 2009 - 02:47
آتونا بما هو أفضل إذن!!! طبعا يريد المتفرج العربي والاسلامي أن يشاهد ما هو مفيد، حيث أنه ضاق درعابما يجده في قنواتنا، فمثلا لا نرى سوى السهرات والأفلام على أنواعها وانجاز الأكلات السريعة وغيرها, حيث أن المغاربة "للحصر" يوجد فيهم المثقفون والمهندسون والدكاترة ... الذين يريدون أن يعرفوا ما يجري في العالم ويشاهدوا برامج ثقافية وغيرها. أما قنواتنا فلا تريد إلا أن تملأ عقولنا بالأكل والأفلام وووو. إن كنتم ترون أن الجزيرة لها دور سلبي، فانهضوا أنتم وقوموا بدور ايجابي وستجدوننا معكم في مساندتكم، " ما بغيتوا تخدمو أو ماتخليو لي يخدم"
8 - أبو أيوب الباعمراني السبت 01 غشت 2009 - 02:49
ثلة من الأقلام المستأجرة و أبواق السلطتين التونسية و المصرية تجد فرصة أخرى في صب سموم الحقد على قناة ما زالت مدرسة في الإعلام المسؤول. من تكون قناة حنبعل و جريدتي الأهرام و روز اليوسف حتى يتحدث صحافيوها عن الجزيرة بكل هدا الحقد . وسيرو فين تسترزقو يا الرباعة ديال الشلاهبية
9 - الأسير الأبيض السبت 01 غشت 2009 - 02:51
عجيب والله عجيب . الجزيرة نعارضها بشكل أو باخر لكنها في قلوبنا وهي أفضل قناة عربية على الاطلاق ولست مدافعا بل احكموا على نسبة المشاهدة فأكتر من 45 مليون مشاهد يتابعون الجزيرة في حصة الاتجاه المعاكس الدي يقدمه الاعلامي المتميز فيصل قاسم فهل كل هاؤلاء 45 مليون فاشلون ولا يدرون شيئا ليتحدت بعض الاعلامين الدين لا يعرفهم أحد ولم يسمع بهم أحد ليضهروا لنا أرائهم المشوهة متل وجوههم
10 - اسامة القاسمي السبت 01 غشت 2009 - 02:53
الجزيرة رمز الاعلام العربي والحرية الاعلامية فهي كتيرا ما تتكلم عن الواقع المعاش . هل تريدون قنوات متل القنوات الحكومية متلا القنوات المغربية تصف الملك بامير المؤمنين وتطبل وتزمر له دهب الملك خرج الملك استضاف الملك فعل الملك .... الملك .... الملك .نحن نريد من يلتفت لنا نحن الشباب خاصة المقهورون لا عمل لنا ولا اي شيئ . والفقر والامية يضربون نسبة 70 في المئة من شعبنا المغربي.الى متى سنبقى هكدا 10 ايام من حكم جلالتهم على حد قولهم لم نرى سوى القمع على اولهم تغريم عدة صحف وهدا نوع من التكتيم الاعلامي الممنهج من طرف امييرهم واعوانه.
11 - طنجاوي السبت 01 غشت 2009 - 02:55
بسم الله الرحمن الرحيم ...
بغض النظر عن يشرف على الجزيرة أو يمولها، أو هل هي ذات مشروع إقليمي فلسطيني أو قطري أو طالباني إلخ ...
فإن هذه القناة أحدثت رجة إن لم يكن زلزالا في المشهد الإعلامي العربي الخامل الرتيب ... و فتحت أعين الناس بأسلوب شائق على ما يجري في العالم من أحداث ونزاعات لم يكن المشاهد العربي ليراها أبدا، حتى إن أغلب المغاربة -وأستسمح- لم يكونوا يعرفون أين تقع فلسطين على الخارطة إلا بعد ظهور الجزيرة ...
مهما يكن فإن الجزيرة تعد نارة إخبارية و سابقة إعلاية مهمة في حقل الإعلام العربي، وعوض أن تقلد محطاتنا الإعلامية قنوات فرنسية و تعرض علينا مضامينها باللغة الفرنسية كأنهم (يستعرون) من لغتهم الأم، فليتخذوا قناة الجزيرة مثالا، حتى إن الفرنسيين الذين يقلدونهم كالقردة يعترفون بعدم استطاعتهم مجاراة إيقاع الجزيرة في تطوير أسلوب تقديمها و شبكتها العالمية التي تغطي جميع بقاع الأرض أو أغلبها ...
ولكن هذا طبعا -وللأسف- مستحيل ...
12 - ولد البلاد السبت 01 غشت 2009 - 02:57
مجدي الدقاق وعبد الله كمال وأسامة سرايا هم مجرد أبواق لحسني مبارك وقناة حنبعل هي مملوكة لاقارب الجنرال بنعلي. هؤلاء أشباه الصحفيين هاجموا الجزيرة لانها لاتطبل للانظمة السلطوية مثل نظام بنعلي وحسني مبارك عيب الجزيرة هو أنها لاتبث الاخبار الجيدة عن المغرب الدي يتمتع بهامش حرية أكبر بكثير من ضيعة بنعلى وجمهورية مبارك السلطوية.هؤلاء المأجورين يهاجمون الجزيرة لكنهم لايتوانون في الظهور على شاشتها ادا ما طلب منهم دلك. هؤلاء صحفيون بوقف التنفيد.
13 - مصطفى السبت 01 غشت 2009 - 02:59
الجزيرة هي الاصل والباقي تقليد
لا مجال للمقرنة
14 - مصلح السبت 01 غشت 2009 - 03:01
مجموعة من الذين انتحلوا دين اللاييكية الذي يسخر من شريعة الإسلام، اجتمعوا بأمر ودعم مادي من أذل دكتاتوري بعض البلدان المتحالفة مع الشيطان، يتوثب التاريخ إلى نبذهم في مزبلته قريبا قريبا قريبا. فأرادوا جر الأضواء إليهم حسدا من شموخ رجال ونساء الجزيرة الموهوبين الأبطال.خلطوا كالكهان 99في المائة من الكذب بواحد في المائة من الصدق أملا في حجب الشمس بالغربال! أعظم ما صدر من بعضهم من بهتان، محاولة تسمية ديننا الحنيف بتسميات أعداء الأمة بما تختزله تسمية طالبان، وما يختصره مفهوم الإرهاب،لتنفبر الناس من شريعة الإسلام ودعوتهم لتثليث الرهبان المختصر تحت "ثلاثية الإصلاح والتحديث والتنوير." عن أي إصلاح وأي تحديث وأي تنوير تتحدثون؟ وهل الجزيرة منعتكم من ثلاثيتكم الكاذبة؟
فهنيئا لكم بتبوئ مراتب الذل والهوان، إن لم تكفوا عن نصرة الزور والبهتان.
لو تعرضتم في نقدكم للجزيرة لموقفها الأخير في معالجة مسألة الانتخابات الإيرانية لالتمسنا لكم بعض العذر، لكنكم على العكس من ذلك كأنكم تطالبونها بالمزيد من ضرب طبول الحرب بين طوائف المسلمين سنة وشيعة... نعم لقد شممنا رائحة الكيد لإيران في قناة الجزيرة بعد أحداث الشغب الأخيرة التي أثارها التيار الخاسر في الانتخابات الرئاسية... فلتحذر قناتنا الجزيرة أن يسلط الله عليها من يمرغها في التراب أكثر من هذه الشرذمةإن لم تتراجع عن خططها وتوجهاتها المعادية لإيران... وبه وجب التنبيه والإعلان... للحذر من نصرة حزب الشيطان... والسلام على كل داع للسلم بين الإخوان... وعلى كل من يساهم في إخماد النيران التي يتفنن في إشعالها بكل إتقان أعداء البشرية في كل زمان. قال عنهم الخبير بما في نفوسهم من مكر وزيغان: قال الله عز وجل:
(وَقَالَتِ الْيَهُودُ يَدُ اللهِ مَغْلُولَةٌ غُلَّتْ أَيْدِيهِمْ وَلُعِنُوا بِمَا قَالُوا بَلْ يَدَاهُ مَبْسُوطَتَانِ يُنْفِقُ كَيْفَ يَشَاءُ وَلَيَزِيدَنَّ كَثِيراً مِنْهُمْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ طُغْيَاناً وَكُفْراً وَأَلْقَيْنَا بَيْنَهُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ كُلَّمَا أَوْقَدُوا نَاراً لِلْحَرْبِ أَطْفَأَهَا اللهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً وَاللهُ لا يُحِبُّ الْمُفْسِدِينَ) . (سورة المائدة:64)
وهو وعد إلهي بإطفاء نار الحروب التي يوقدونها ، سواء كانوا طرفاً مباشراً فيها أو حركوا لها الآخرين. وهو وعد لااستثناء فيه لأنه بلفظ: (كُلَّمَا أَوْقَدُوا) .
15 - بهجاوية السبت 01 غشت 2009 - 03:03
الى من يدافعون عن قناة الجزيرة هل تعرفون اصلها كل ما كتب وقيل عنها صحيح فهي قناة صهيونية همها الوحيد هو الايقاع بين العرب وتفرقتهم والنبش عن مواضيع تافهة قصد تسويد صور الشعوبواكبر دليل هو عرقتها بالمغرب كلما ارادوا الكلام عن الدعرة او اطفال الشوارع او الامهات العازبات او عن المزابل اتجهوا الى المغرب وكان المغرب هو الدولة الوحيدة العربية التي تجمع كل هذه النقط السوداء والهدف طبعا هو تشويه صورةالمغرب وما قراته اخيرا هو انه في علاقة بينها وبين الجيران الاعداء الجزائر
16 - محمد الهادي السبت 01 غشت 2009 - 03:05
مرتزقة بلا ضمير لا خير فيهم أبدا
أما الجزيرة فشر ما فيها أنه لا بدا منها
المعاصرة و التحديث و التنوير كلمات حق أراد بها الدنيويون الدعارة و الإستهتار و الإباحية و وأد القيم
لعن الله المنافقين و المنافقات و الإنتفاعيين و الإنتفاعيات و أشباه الرجال الضالين المضللين
17 - ولد لبلاد السبت 01 غشت 2009 - 03:07
هههههههه قالليك الجزيرة صهيونية هدفها بت الفرقة و الشقاق يا ديماغوجيي الانضمة المتسلطة و القمعية بالله عليكم قبل ضهور الجزيرة هل كانت هناك وحدة عربية? لا هل كانت هناك انضمة ديموقراطية? لا هل كان للمواطن العربي الحق في العيش الكريم في وطنه? لا هل كانت لنا تعددية سياسية حقيقية? لا هل كان لنا دساتير تضمن حقوق المواطنة و تضمن انتخابات حرة وتناوب علئ
ى السلطة? لا هل كان للمضلومين حق و حرية التعبير في اعلامهم الرسمي? لا الجزيرة على الاقل اضهرت نسبة ضعيفة من استبداد الحكام العرب و لازلنا نطلب منها المزيد حتى تكون في مستوى تطلعاتنا لكني انصح الجزيرة ان تغلق مكاتبها في ليبيا و السودان وسوريا و مكتب سراييفو و مكتب بيجين و تركيا لان التقارير تفوح منها رائحة الاضرفة المالية و الفاهم يفهم
18 - nouhaila السبت 01 غشت 2009 - 03:09
لم استغرب تماما لكلام خزام فهو يليق له ان يتحدث من خلال القناة التونسية العلمانية فهو يتحدث عن قناة الجزيرة بهدا الاسلوب لانه طرد منها بسبب تطاوله على الكتاب الكريم القرءان و ايضا بسبب افكاره الداعمة للالحاد و العلمانية .
اما السيد مجدي الدقاق فلقد وجد اخيرا اين سيصب بالحقد الدي يكنة للقناة لانها كانت تحرجه دائما بالاسئلة عن فتح معبر رفح و اسعاف الجرحى ...الخ
وكان دائما يرتبك في الكلام و يهرب من الاسئلة ....الخ لاادري هل هدا اسلوبه في معنى الديموقراطية و حرية التعبير ام انه خائف من من منصبه يروح عليه ويتعرض للمداعبة من طرف الامن المصري الديموفراطي الشريف
في الختام هنيئا لتونس بالازدهار و التقدم في الدعارة و التبرج الجاهلي و العري...الخ عفوا اقصد السياحة.
اما لقناة الجزيرة فاقول ادا جائتك طعنات من الخلف فاعلم انك في المقدمة دائما
19 - رشيد البيضاوي السبت 01 غشت 2009 - 03:11
اتمنى من المسؤلين عن الاعلام في بلدي ان يغلقوا مكتب هده القناة الحقيرة في المغرب كمافعلت تونس والجزائر. لانها قناة مسمومة لاتنشر الا الاشباء السلبية في الوطن وتحاول دائما ان تشوه صورة المغرب والمغاربة في الخارج.
والشيء الدي زاد الطين بلة هي انها في الشهور الاخيرة قد بثرت في خريطتها كامل التراب الجنوبي للوطن المتعلق بالصحراء المغربية التي تعتبر القضية الاولى للمغاربة.
ومند دلك اليوم اضربت عن مشاهدة هده القناة الحقيرة. واستغرب لبعض الاغبياء اللدين لازالت هده القناة الحقيرة تدغدغ مشاعرهم واستطاعت ان تقتل فيهم كرامتهم وحسهم الوطني.
20 - منير السبت 01 غشت 2009 - 03:13
الجزيرة لا تنقل سوى الحقيقة
ربما الحقيقة تزعزع بعض الانضمة المغشوشة الديكتاتورية
واي انجازات يتحدوتون عنها ربما القمع بكل اشكاله
هناك عشرات المحطات الي تنقل و تبت يوميا ما يسمى بالانجازات العربية ومنا محطات تونس لماذا الجزيرة تحديدا ولماذا الهجوم على قطر الشقيقة الم تحقق العجب رغم صغرها .
حكومة تونس نفسها تصرف المليارات في السياحة و معضم شعبها تحت خط الفقر ويتسابقون للهجرة .
عفوا يا جزيرة فهده الكلمات صغيرة في حقك
استمري في فضح الطغاة .
21 - mahmoud السبت 01 غشت 2009 - 03:15
أنتجوا لنا إذن برامج مثل الشريعة والحياة ؛نقطة ساخنة،عن كثب،شاهد على العصر،لقاء خاص(مع كبار ساسة العالم)و.و.و؛أم تريدون منا مشاهدة :صباح الخير يامصر،وياتونس ويا....نحن نعرف أن الجزيرة غير مستقلة وان وراء كل قناة في العالم العربي يوجد ديكتاتور،لكنها تبقى الأفضل مهنيا على الأقل،وإلىإشعار آخر لن أشاهد الا الجزيرة
22 - مدمن المساء رجاوي السبت 01 غشت 2009 - 03:17
غريب ان تنتقد قناة لعرب الاولى الجزيرة من طرف قناة لايشاهدها احد تبث من دولة الحزب الوحيد قامعة الحريات الا و هي تونس الت تحتضن سجونها نخبة من المفكرين و الاسلاميين و حتى المواطنين العاديين لمجردانتقادهم للوضاع حقوق الانسان في هذا البلد.
اتحدى هذه القناة المعوة حن بع عفوا حنبعل و تمعنوا هذه التسمية ان تنتقد حتى مسؤول صغير في الحزب الحاكم، اما كلمتي للمدعو اكرم خزام المشهور ب ممممممووووووووووسكووووووو، فأود ان اسأله لمادا لم يقدم استقالته من القناة اداكان يعرف انها لاتتحرك الا من طرف دولة قطر و هو الذي قضى سنوات طوال بها، فقد طردته القناة بعدمعرفته بالعمل مع المخابرات السورية.
كفاكم من الضحك على الدقون.
23 - جمال السبت 01 غشت 2009 - 03:19
كم أخدتم من سيدكم الديكتاتور بن علي؟ لماذا ترفظون رؤية حقيقتكم؟ كلما لاحت قناة تعري وضعنا المتعفن والا اكتريت ابواق مثلكم للتشويش عليها. صحيح ان تونس الشقيقة قطعت اشواطا اقتصادياولكن بن علي ديكتاتور. وما دور مصر؟ انها دركي اسرائيل لخنق قطاع غزة.
24 - رشيد السبت 01 غشت 2009 - 03:21
قناة حنابل التونسية المدافع الرئيسي على نظام بن على البوليسي
25 - جليبيب المغربي السبت 01 غشت 2009 - 03:23
استوقفني التعامل الاحترافي للدولة الشقيقة تونس في حربها ضد قناة الجزيرة, فهي لم ترفع دعوى قضائية فقط او تغلق مكتب القناة فقط كما فعلت الحكومة المغربية, بل جندت اهلاميين محترفين للرد على الجزيرة و بمثل اسلختها
26 - مواطن مسلم السبت 01 غشت 2009 - 03:25
للمخزنيين الذين ينتقدون الجزيرة إعلموا أن الجزيرة هي من نقلت مجازر الصهاينة في لبنان و غزة. إلا حد أن اللوبي الصهيوني في فرنسا يتمنى أن تمنع الأطباق الهوائية في الأحياء العربية بضواحي فرنسا لأنها عرت الحقيقة و أظهرت ما لا تظهره حتى القنوات الفرنسية.
المهم الجزيرة إذا كانت لا تتحدث عن قطر. فنتمنى ان تقوم أي دولة عربية بفعل نفس الشيء و تعري عيوب الدول الأخرى دون التحدث عن نفسها.
27 - APRESTOUTQUOI السبت 01 غشت 2009 - 03:27
لولا قناة الجزيرة لما تعرف جل المشاهدين العرب على أقزام الإعلام الذين جاءت أسماء بعضهم في هذا التقرير.
لولا قناة الجزيرة لما علمنا الكثير مما يجري في عالمنا العربي من انتهاكات لحقوق الأمة على يد طغاة جبابرة.
ولولا أن الجزيرة اكتسحت قلوب الشعوب بمصداقيتها لما خصصت لمهاجمتها أبواق رخيصة هنا وهناك لمحاولة النيل من نجاحها. ولكن هيهات أن يطفؤوا نور الشمس بأيديهم.
28 - أبو مريم السبت 01 غشت 2009 - 03:29
الرجاء اصلاح الخطإ بنص الموضوع فالعالم التونسي محمد الاوسط العياري هو الذي اخترع الشاهد وهو المرصد الذي يحدد وقت ولادة الهلال.
والاسم المذكور لا علاقة له بتونس
29 - الحسيمى السبت 01 غشت 2009 - 03:31
هؤلاء المثقفون العضويون سخرتهم انظمتهم للدفاع عنها
ان انظمتكم يااشباه المثقفين تعفنت فماذا يرجى من حاكم قضى اربعون سنة فوق كرسى الحكم ولم يتخشب
نعم تقدمت انظمتكم فى الرفع من درجة الفقر والتمايز الطبقى الفاحش فى مقابل الرفع فى ارصدتكم البنكية,فحتى برنامج الرابعة اغدق عليكم يا اشباه المثقفين بعض الدينارات من زين العابدين قاهر الحريات والرجل الوحيد فى البلد الحاكم المطلق الدى يحيى ويميت ويعطى ويسلب
الجزيرة عروبية وانا امازيغى لكن للامانة اقول هل تريدون ان تسبدلوا الجزيرة بوزارة الداخلية والاعلام؟
اما الطالبان فاعتقد ان الجزيرة اول من انتقدهم قبل الغزو الامريكى و اتذكر يوم قامت ببرنامج فى افغانستان انتقدت فية الطالبان لما منعوا وزارة الاعلام وحرموا التليفزيون وحرموا المدرسة ليركزوا على التعليم الشرعى وحفظ القران
قبل ان تنتقدوا الجزيرة كان هناالامريكيون واسرائيل الدين انتقدوها قبلكم (الجزيرة )وبذلك فانكم تلتقون فى نفس الموقف من الموقف معهم, وحتى تتاكدوا كم قدمت الجزيرة من الشهداء على يد الامريكان وكم مرة اعتقل مراسليها فى اسرائيل ولدى الانظمة العربية
30 - طارق ابن زياد/ايت غيغوش السبت 01 غشت 2009 - 03:33
انا لا اشاهد الا الجزيرة .. و الى الجحيم الابواق ايتها الابواق المأجورة...شكرا لقطر و للجزيرة و لوضاح خنفر و الى الامام.. و نحن معكم.. وبءس الاعلام المتخلف العربي.. وبئس الجنرال بن علي و هنعبله
31 - hamada2109 السبت 01 غشت 2009 - 03:35
بسم الله الرحمن الرحيم
المثل يقول إذا أشار إليك الناس فاعلم أنك في المقدمة، أين يعقد اللقاء؟.. بتونس ... الله على الحرية الموؤودة ومن غالبية الحضور ؟ التونسيون والمصريون، من يشهد للعروس..أترك لكم الجواب... شئتم ام أبيتم ايها المجتمعون، الجزيرة في المقدمة وقبلها كنا في العالم العربي في دار غفلون..... القافلة تسير والكلا.....
32 - الجزيري السبت 01 غشت 2009 - 03:37
هههههههههههههههههههههههه
مجدي الدقاق يستنكر غياب صورة مبارك ومشاريع مصر النهضوية
والتونسيون يريدون ان تظهر مشاريع نظام بنعلي التنموية ....مع انه طرد مراسلي القناة....
محاولة اخرى فاشلة
33 - شهاب السبت 01 غشت 2009 - 03:39
هههههههه نعرف أن تونس بلد ديكتاتوري . ورئيسها بن علي عدو للديمقراطية . وأنه لاتوجد حرية إعلام في تونس والصحفيون يجز بهم في السجون ويعذبون أشر تعذيب . والجزيرة تنقل ما يجري في تونس وكل الجمعيات الدولية التي تعنى بحقوق الانسان تصرح بأن تونس يقع في مقدمة الدول المنتهكة لحقوق الانسان.
الجزيرة أصبحت البعبع للدول الشمولية والدكتاتورية .فقد فضحت الطواغيت والحكومات الفاسدة
34 - مغربي حر مسلم السبت 01 غشت 2009 - 03:41
العزة للجزيرة و لقطر ولحماس و ل بشا ر الأسد و لإيران .والذل لباقي الأنضمة الخنوعة وخصوصا مصر الأكثر ذلا في التاريخ العربي و الإسلامي على الإطلاق ،وتليها السعودية والأردن ........................الجزيرة أشرف منكم جميع صحافة الأنضمة المذلولة المعفونة.لم يخترها أحد بل متسلطة على شعوبها من أسيادهم الغرب.إبحثوا عن نسبة مشاهدة الجزيرة يا أيها الصحافة الخونة.تحيا الجزيرة و يحيا أحمد نجاد ويحيا حسن نصر الله .و أنا سني حتى النخاع بالمناسبة حتى لا يقال كذا أو كذا من الخونة .
35 - أفلاطون السبت 01 غشت 2009 - 03:43
هؤلاء يقودون حملة ضد الجزيرة لأنها تفضح مساوئهم و تعري عوراتهم،الديكتاتور التونسي و البقرة الضاحكة و غيرهم كانوا يعيثون في الأرض فسادا دون أن نسمع لذلك خبرا،أما الآن وبفضل الجزيرة أصبح العالم يرى الحقائق بأم عينه،أما انتقال هؤلاء الذين يسمون أنفسهم مفكرين من التعليق على قناة الجزيرة إلى سب و قذف دولة قطر فهذا يدل على العقلية المتخلفة للمفكر العربي الذي يدور في فلك البلاط
36 - عربي السبت 01 غشت 2009 - 03:45
و من يتحدث؟ الاعلاو التونسي؟ إن كانت الجزيرة بكل هذا السوء فماذا عن الاعلاو الرسمي العربي و في مقدمته الاعلام العابديني عفوا التونسي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
37 - ابو شامة؟؟؟؟؟؟؟؟ السبت 01 غشت 2009 - 03:47
منذ ان ظهرت الجزيرة وجمعت الصحافيين الذين كانوا قد طردتهم السعودية من لدن والعالم العربي يتحرك علي ما يشاهده ويراه من انقلاب مفاجئ في المفاهيم الاعلامية والسياسية وهذا هو الحال كل شئ غي حركته دائب فهي مادية تعتبر ان المادة هي الموضوع الرئيسي ومن اجل ذلك لاتحاور الا كبار العالم ومهما توغلنا في الكلام عن الجزيرة فان من صنعوها هم الموساد يستعملونها في مجالات تشتت الامة العربية وانقسامها وتدق علي الانظمة وتعطي عنهمنظرة كان حكام قطر هم الاكثر ديمقراطية وعدالة في العالم العربي اضف الي تكييف السياسة بصبغة الزمن فسبحان من كان نائما واستيقظوسكتت شهر زاد
38 - مراسل السبت 01 غشت 2009 - 03:49
الجيزرة قناة مشبوهة وتحركها ايديولوجية اسلاموية .أمر لا نقاش فيه
لكنها قناة محترفة وهذا لا نقاش فيه
لو اعتنت كل الحكومات باعلامها وقدمت لنا قنوات في حجم الجزيرة سنكون امام اختلاف وتنافس وفي الاختلاف رحمة
الجزيرة يحكمها 60 بالمائة اخوان و40 بالمائة متونورين وحداثيين وهذا الكلام اقوله انا وانا واحد من طاقمها
لكن 40 بالمائة لا حول له ولا قوة مجرد واجهة تنويرية
يكفي ان تنظر الى قائمة المراسلين ستجد بعضهم يساري وبعضهم شخصيات ثقافية كبيرة
كل هذا لتغطي الجزيرة على توجهها الرئيس
ولكن ماذا يفعل هؤلاء الذين تركتهم حكوماتهم دون عمل؟
فكروا جيدا ان التحالف مع الشيطان احيانا اهون من التجويع في الوطن القاسي
39 - amin السبت 01 غشت 2009 - 03:51
"تونس تختزل هذه الثلاثية الإصلاح والتحديث والتنوير" هادي كذبة باااينة
40 - عبد الحكيم الرويضي السبت 01 غشت 2009 - 03:53
((وتساءل مجدي الدقاق لماذا لا تفتح المساحات للصور المضيئة عربيا، لصور التحديث والبناء، وللعلماء الذين أنجزوا سبقا علميا عالميا، في حين تفتح لأيمن الظواهري وعنف البندقية والجهاد المزيف لإعطاء صورة سيئة عن العرب والمسلمين)) هذا رأي متحيز ومشحون بمجموعة من الاحكام الجاهزة النابعة من أعداء الجزيرة والذين يودون تحطيمها .. فعلا فقناة الجزيرة تفوقت وأتبتت ذاتها واستطاعت منافسة القنوات العالمية بفظل برامجها المتنوعة وتغطيتها المتميزة للاحداث .. وأعطت صورة جميلة عن المسلمين سواء داخل الوطن العربي أو بالمهجر
41 - الجزيرة رغم انف الحاقدين السبت 01 غشت 2009 - 03:55
رغم كل دلك تبقى الجزيرة رقم 1 في العالم نظرا لنزاهتها و المواضيع التي تتناولها تحيا الجزيرة
42 - مناضل تجديد السبت 01 غشت 2009 - 03:57
على من تحاولون الكذب أيها التونسيون
فضحتكم قناة الجزيرة وجئتم للانتقام
يوم أثارت قضية الحجاب في تونس قطعتكم علاقتكم بقطر لأنكم وكما تعيشون في تونس لا تؤمتون بوجود إعلام حر - لم تستطيع استيعاب وجود قتاة حرة لأنكم منعتم كل شئ في تونس حتى الهواء عن الناس فما بالكم بالقنوات
تتحدثون عن الرفاه في تونس وكأننا نعيش في المريخ
أدام الله قناة الجزيرة وكثر من أمثالها حتى تقف مع الشعوب في حلقكم
وأباد الله قناة العبرية (العربية) وأمثالها من القنوات الصهيوعربية
43 - حمزة -تطوان السبت 01 غشت 2009 - 03:59
ان قناة الجزيرة القطرية و من خلال برامجها المتعلقة بوطننا المغرب فانها تبث كل ما هو سلبي و سيئ و تبتعد عن ذكر كل ما هوايجابي من تقدم و نهضة اقتصادية و ثقافية و اجتماعية و سياسية...وذلك بالنسبة للمملكة المغربية من طنجة في الشمال الى الكويرة في الصحراء المغربية كما هو الشان بالنسبة لتونس الشقيقة و موريطانيا....مما يجعلنا نتسائل عن اهداف هذه القناة المشتبه فيها.فكيف اذن يمكننا نحن المغاربة و التونسيون و الموريطانيون...ان نثق و نصدق الاخبار التي تبثها علينا هذه القناة اللقيطة.وشكرا لكل المغاربة الاحرار الذين يحبون ملكهم ووطنهم وهم دائما وفيين لشعارهم الخالد 'الله الوطن الملك'
44 - hicham السبت 01 غشت 2009 - 04:01
AlJazeera est une des meilleures chaines d'infos dans le monde .
ces miserables ont tout simplement des verités qu'AlJazeera publie chaque jour .
45 - estelle السبت 01 غشت 2009 - 04:03
سيرو باغيالكم الرضا . والله مابغاو يحشمو وعيينا نصبرو واه حشومة . المغرب والمغاربة مساكن مكرفصين عليهم. حاطينا جفاف تحت صباطهم يستاهلو انا باغيالهم تشويهة يانا كيف ماكايشوها هاد البلاد .ياربي امين . اولا مايبقاوش يدسرو نشرة ديال المغرب يخليوها عندهم ماناقصياناش حمد الله عندنا قنواتنا. السلامه ياربي
46 - مـــــــــــريم السبت 01 غشت 2009 - 04:05
الحقيقة تقال و صلت قناة الجزيرة إلى قمة العلو الإعلامي و الشهرة على الصعيد العالمي و تعدت موطنها الصغير قطر.فهي قناة المستضعفين من الشعوب العربية و اللإسلامية و تزعج البطون الممتلئة من حكام مصر الذين مازالوا يحاصرون غزة, و شرذمة من مسيطري على حركة فتج الذين باعوا فلسطين للصهاينة, و تزعج أيضا الرئيس زين العابدين الذي بدأ حكم تـونس الخضراء بحيوية وصدق و حكمة, لاكن سرعان ماغير المسار و أصبح خنق الحريات هو سيد الموقف....و الجزيرة لا تهاجم هذه العينة بل توضح لهم عيوبهم لعلهم يرجعون للصواب.
47 - مغربي السبت 01 غشت 2009 - 04:07
يتآمرالحاقدون على الجزيره لأنها تساند حماس الفلسطينية وحزب الله اللبناني ولأنها تنتقد خدام أمريكا و ملتها٠هذا هو السبب
48 - جمال السبت 01 غشت 2009 - 04:09
باسم الله الرحمان الرحيم.
لقد سقطتم في تقييمكم لقناة الجزيرة.ترى مادا سيكون موقف الدقاق ولو كانت الجزيرة تمتدح مصر لقد عرتك الجزيرة من خلال مواقفك خلال العدوان الاخير على غزة.و لا يفيدك انتقادها بشيئ انما يزيد في شعبيتها
49 - قناة الجزيرة السبت 01 غشت 2009 - 04:11
الهجوم على قناة الجزيرة يحسب لها وليس عليها. يشتغل بها النخبة من الصحفيين العرب وأنا على يقين بأن هؤلاء الذين تم ذكرهم في المقال لو سنحت لهم الفرصة للعمل بالقناة لهرولوا إليها. حلم أي صحفي العمل بهذه القناة الرائدة.
50 - عبد الحميد السبت 01 غشت 2009 - 04:13
إن الدور المطلوب ممن يهاجم قناة الجزيرة هو التوجه نحو حكامهم ومسئولي الإعلام ببلدانهم حول سبب تدهور إعلامنا العمومي من المحيط إلى الخليج، فقنواتنا لا تتحدث سوى عن أنشطة الملوك والأشباه الوعماء، ولا تقوم بدورها الطبيعي في الإخبار الموضوعي ونقل الصور الحقيقية للمجتمع وانشغالات المواطنين، تحمي فقط الحكومات والقادة،نحن في المغرب لا نتمتع بنشرة إخبارية حقيقية، تصوروا بان القناتين الرسميتين لا تقدمان أول نشرة إخبارية إلا عند الواحدة بعد الزوال؟ أمر عجيب، أما عن المضمون فصفر على عشرون.هنا نظطر إلى الحريك نحو فضاءات إعلامية أخرى، منه قناة الجزيرة التي تخبرنا بأحوال بلادنا أكثر مما تخبرنا به قنواتنا،نشرة المغرب العربي ننتظرها كل ليلة.
أصلحوا إعلامكم وامنحونا حقنا الدستوري والحقيقي في الإخبار والتثقيف الحقيقي عن طريق الإعلام، آنذاك سوف ندخل بيوتنا ونستغني عن الصحون البارابولية، ليس فقط عن قناة عمامات النفط القطرية.
51 - عبدالله السبت 01 غشت 2009 - 04:15
أنا أيضا أحب قناة الجزيرة فلها مصداقيتها
اللهم الجزيرة ولا العبرية
والإذاعتان أحسن من جميع الإذاعات التلفزيونية العربية
52 - مواطن السبت 01 غشت 2009 - 04:17
أسد على الجزيرة وعلى بن علي نعامة
53 - يونس السبت 01 غشت 2009 - 04:19
السلام عليكم
أنا شاهدت البرنامج و كان عبارة عن تجميل لمنجزات تونس لاغير.
الحلقة كانت مجرد محاولة من تونس لتشويه سمعة الفضائيات الجادة و خصوصا الجزيرة التي تفضح انتهاكات حقوق الإنسان بتونس.
المهم أن الجزيرة تبقى هي الجزير الشامخة. و لا ننسى أنه لولا الجزيرة لما عرفنا الكثير مما يجري خصوصا خصوصا في فلسطين المحتلة.
54 - مجدي السبت 01 غشت 2009 - 04:21
مجدي الدقاق الذي قدمه البرنامج بصفته الصحفية، هو مجدي الدقاق القيادي في الحزب الوطني الديمفراطي حزب الرئيس مبارك. نقطة إلى السطر.
55 - ملك امين السبت 01 غشت 2009 - 04:23
نا لا اشاهد الا الجزيرة .. و الى الجحيم الابواق ايتها الابواق المأجورة...شكرا لقطر و للجزيرة و لوضاح خنفر و الى الامام.. و نحن معكم.. وبءس الاعلام المتخلف العربي.. وبئس الجنرال بن علي و هنعبله
56 - أحمد علي السبت 01 غشت 2009 - 04:25
بمجرد ذكر بلدنا الحبيب تونس تصبح الموضوعية كذبا
و الكذب حيادية
و الحيادية زندقة
و الزندقة شرفا
و المكارم رذيلة
و الرذيلة فضيلة
و الحرية فوضى
و الوعي جريمة لا تغتفر
و الاستبداد قدرا محتوما
وهكذا تصبح قناة الجزيرة قناة الكذب و الزندقة ....
حسبنا الله ونعم الوكيل
57 - سلاوي السبت 01 غشت 2009 - 04:27
لا تكاد تطل على من سمت نفسها قناة الجزيرة ، إلا وتجد نفسك امام سيل جارف من الكوارث ورائحة الدم تنبعث بين فقرات أخبارها الكارثية ، كل نقط العالم التي تتناولهابالتغطية ،لا ترى منها إلا ما هو كارثي ودموي ، عناوينها:قتل وجثث و انفجارات وإرهاب و . . . قلما تجد أخبارا مضيئة.كل البلدان العربية، بؤر توتر بالنسبة لها، لا يوجد بلد عربي واحد - حسب تحليلها العقيم - ينجو من هجوم صحافييها .باستثناء قطر المحروسة ! ! ! ! صراع الديكة في اتجاهها المعاكس ، يخلق التوترات العربية والأزمات الدبلوماسية العربية - العربية ، ولا من ناهي ،تحشر أنفها في الشؤون الداخلية لجل البلدان ، وكانها مصلح الكون الذي جادت به قطر في آخر الزمن.
والسؤال : من وراءها ؟ ما هدفها؟ أي قيمة مضافة ، أضفتها للإعلام العربي ؟
- غير التبركيك - و صافي
لعن الله من يوقظ الفتنة.
58 - ayous السبت 01 غشت 2009 - 04:29
الغريب في التقرير ان كل الدين تدخلوا هم ازلام انظمة شمولية ابعد ما تكون عن حرية التعبير و على راسهم المدعو مجدي الدقاق الدي يريد ان تطلع الشمس و تشرق على انجازات مبارك ولي نعمته ما عن النظام التونسي فحدث و لا حرج و عن الرتهان للراسمال فتاكدوا ان جل قنوات الخلاعة هي براسمال خليجي و قنات الموسيقى من ابتكارهم و هم الان سيدخلون في شراكة مع روبرت مردوخ فكيف لا يتحدت هولاء الكتاب التحدلقون المتزلفون عنها الجزيرة قناة ريادية لها الفضل و الكمال لله ويكفيها فخرا ما حققته اليست الجزيرة للاطفال و الثائقية افضل من مجموعة روتانا و قنوات نايل الحكومية المصرية و قنوات متف لمادا لايطلق هؤلاء قناة ثقافية الاعلام الرسمي و خدمه الى لمزبلة و متمنياتي للجزيرة بالتوفيق
59 - علي محمد السبت 01 غشت 2009 - 04:31
قبحهم الله،كأن قنوات تونس7 وتونس21 ونسمة وحنبغل رموز للإعلام الهادف الحر النزيه.. وكأن تونس واحة للديموقراطية برئيسها المترهل وحزبها الوحيد..
إن هذه الحملة المغرضة ضد قناة الجزيرة تأتي في سياق القلق الذي تعاني منه ديكتاتورية تونس السوداء المظلمة،وهي عملية هروب إلى الأمام للتشويش على التغطية الإعلامية لهذه القناة للانتخابات الصورية المزمع إجراؤها بعد أشهر والتي لن تكون بالتأكيد لصالح الرئيس العجوز الذي ستتم بيعته ليموت على الكرسي أو يسقط عنه بانقلاب طبي كما فعل هو مع بورقيبة،وهو كذلك يترجم مدى القلق الذي يعاني منه النظام البوليسي في تونس ، الذي نجح في قمع المعارضة بمختلف أطيافها ،كما نجح في تدجين المؤسسات وإفراغها من أدوارها..ففي الأشهر الماضية أدخل أحدهم لمستشفى الأمراض العقلية في تونس لمجرد أنه عبر عن نيته في الترشح للإنتخابات الرئاسية..
وهل إعلام تونس الذي ساهم إلى حد بعيد في تضبيع الشعب وجعله تافها يهتم فقط بالمباريات ومهرجانات السخافة والغناء التي تمتد في طول البلاد وعرضها، وعلمه أن يهتز بالرقص عند كل نقرة طبل ،هل يحق لإعلام الحزب الوحيد أن يتحدث عن الجزيرة؟
إن هذا الإعلام زيف الوعي وجعل اهتمام الشباب سطحيا وفارغا، ولكم في الشابة التونسية التي انتحرت بعد وفاة مايكل جاكسون خير مثال للإستيلاب والإغتراب الذي يعاني منه المواطن المقهور في تونس أو بالأحرى في السجن الذي أقامه بنعلي وليلى لتكديس قطعان البشر ..
المجموع: 59 | عرض: 1 - 59

التعليقات مغلقة على هذا المقال