24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | "لوموند" تعتذر بسبب اسم السفير الفرنسي

"لوموند" تعتذر بسبب اسم السفير الفرنسي

"لوموند" تعتذر بسبب اسم السفير الفرنسي

اعتذرت جريدة "لوموند" الفرنسية، في عددها أول أمس الإثنين، عن الخطأ الذي وقعت فيه عند نشر النسخة الأصلية من المقال يوم الخميس الماضي، والذي تضمن تصريحات للممثل الاسباني خافيير بارديم، بخصوص تشبيه المغرب بـ"العشيقة"، حيث نسبت الوصف إلى سفير فرنسا في واشنطن، فرانسوا دولاتر، بينما كان المقصود هو السفير الفرنسي في الأمم المتحدة، جيرارد أرو.

وكان السينمائي الاسباني المعروف بعدائه للوحدة الترابية للمملكة قد نسب تصريحات إلى السفير الفرنسي، وصف فيها المغرب بـ"العشيقة التي نجامعها كل ليلة، رغم أننا لسنا بالضرورة مغرمين بها، لكننا ملزمون بالدفاع عنها"، وهو ما أثار حفيظة المغرب الذي استنكر ما سماها "العبارات المشينة" في حقه.

وأفضت تلك العبارات "الجارحة" إلى غضب رسمي وشعبي، تجسد في بيان الحكومة الاستنكاري على ما ورد في التصريحات المنسوبة إلى السفير الفرنسي في أمريكا، كما ظهر في الوقفة الاحتجاجية التي نظمها يوم الثلاثاء مغاربة أمام سفارة باريس في الرباط.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (9)

1 - مغربي الأربعاء 26 فبراير 2014 - 00:54
المغرب اسم مذكر والمغرب ذو سيادة ان نهان بهذه الطريقة وفي هاته الظرفية بالذات شيئ غير مقبول لانها مؤامرة لتشويه صورة المغرب ولهاذا وجب اعتذار رسمي او رفع دعوى للمحكمة المختصة،حتى تكون عبرة لمن تسول لهم أنفسهم بمساس المغرب، تيقنوا لو قع نفس الشيئ لفرنسا لاقامة الارض واقعدتها ونحن نعرف كم هم قادرون على التنفيخ والتهويل ....
2 - salim الأربعاء 26 فبراير 2014 - 09:28
il faut faire qlq choses contre la france ou sont les minèstres qui parlent sans faire quelques choses pour la patrie
3 - ABIDI الأربعاء 26 فبراير 2014 - 09:40
Je crois que le maroc doit éduquer la france pour ce colmportement. Est-ce qu'il n'ya que la france pour coopérer? est-ce qu'on doit rester tout le temps avec le français? est-ce que tous les contrats structurants doivent être remis à la france sans AO, est-ce qu'on a oublié que la france a dénaturé le maroc en lui volant son territoire pour l'annexer à l'algérie et en créant un état mauritanien?......
4 - salhi الأربعاء 26 فبراير 2014 - 10:20
من لم يرضى بما قالته فرنسا و بالاحرى تناسينا استغلالهم لنا و لارضنا واستعمارهم وقتلهم النساء و الاطفال والشيوخ وقنبلتهم القرى والمدن واستنزاف ثرواتنا وسرقة اهالينا وزرع عيونها فيما بيننا وتفكيك المغرب الكبير
ان لم ترضى فأضعف الايمان لا تكتب بلغتها ولاتتكلم
صدقني انها ضربة موجعه اكثر من النووي والحرب.
5 - fdouli الأربعاء 26 فبراير 2014 - 10:56
اعتذرت جريدة "لوموند" الفرنسية، حيث نسبت الوصف إلى سفير فرنسا في واشنطن، فرانسوا دولاتر، بينما كان المقصود هو السفير الفرنسي في الأمم المتحدة، جيرارد أرو.
لم تعتدر للمغاربة بل للسفير
6 - Abdek الأربعاء 26 فبراير 2014 - 15:14
nous les marocains et les marocaines nous avons plusieurs intèrêts sur la france nous avons combatre avec les soldats français,nous avons batir la nouvelle france surtout la première gènèration,nous avons maintenant plusieurs sociètè au MAROC,nous les marocains nous sommes des gens libre et fière de notre terre le MAROC et notre roi........donc arrêtez votre parasite.......laissez nous battir notre terre le maroc sous le patronage de notre cher roi MoHAMED 6........VIVE LE MAROC .et n'oubliez pas que le nom MAROC est masculin........
7 - عمر الهاشمي الأربعاء 26 فبراير 2014 - 20:41
فرنسا بلد يدافع عن المثليين السذوميين لا نستغرب أن يفكر الديبلوماسيون الفرنسيون بهذه الطريقة ، و الديبلوماسيون المغاربة يحترمون الفرنسيين لدرجة الميوعة في التعامل بدل التعامل تعامل الأنداد ، كما أن المغرب لا يكلف نفسه عناء التحقق من السجلات العدلية للسياح الفرنسيين الذين يقدمون على المغرب فالأكثرية منهم يأتون من أجل الفساد و افساد المغاربة ، المغرب كان بحاجة لمثل هذه الضربات النفسية ليستفيق من غفلته و لا تكون علاقتنا بدار الكفر علاقة موالاة لأن الله نهانا أصلا عن ذلك ، و بسبب مخالفتنا لأمر الله نشهد العواقب ، فأصبح المغرب جنة للفرنسيين و غيرهم يعربذون فيه كما يشاؤون و توفر لهم كل المحرمات التي حرمها الله ، و الدور سيأتي على الأفارقة السود لتصبح الأولوية للرجل الأبيض و الأسود على حساب الرجل المغربي العربي الأمازيغي حكام المغرب يحتقرون المغاربة البسطاء و يستعبدونهم لخدمة الرجل الأبيض ، نحن نريد أن تكون فرنسا حذاء للمغرب و ليس العكس تسير حيث سارت أقدام المغرب ، أعز الله المغرب و أهله و ضرب الله الذلة على أعدائنا آمين.
8 - citoyen الخميس 27 فبراير 2014 - 23:10
Je dis à Mme ou pardon à Mr Girard arou ambassadeur de la france aux nations unies la France est un nom féminin le maroc est un nom masculin soit en Français ou en arabe stop et fin
9 - العربي السوسي الاثنين 03 مارس 2014 - 17:41
السلام عليكم
تعلمنا من فرنسا أن نفرق بين المدكر و المؤنث ،ولهذا يجب ظبط النفس،المغرب مذكر وفرنسا مؤنث . هل اتضح لكم الأن من هو عشيقة من ?
المجموع: 9 | عرض: 1 - 9

التعليقات مغلقة على هذا المقال