24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

03/04/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4207:1013:3617:0519:5321:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | الجامعي يعتزل الكتابة ويختار المنفى الطوعي احتجاجا على إغلاق لوجورنال

الجامعي يعتزل الكتابة ويختار المنفى الطوعي احتجاجا على إغلاق لوجورنال

الجامعي يعتزل الكتابة ويختار المنفى الطوعي احتجاجا على إغلاق لوجورنال

أعلن رئيس تحرير مجلة "لوجورنال ايبدومادير" أبو بكر الجامعي مساء الأربعاء انه اختار المنفى الطوعي احتجاجا على إغلاق السلطات مجلته بدعوى عدم تسديد "ديون كبيرة".

وصرح الجامعي في مؤتمر صحافي في الدار البيضاء عُقد مساء أمس "لن أمارس الصحافة في المغرب وقررت اختيار المنفى الطوعي".

لكن الجامعي أوضح أنه لن يستسلم، ولن يقف مكتوف الأيدي، وسيذهب إلى الحد، الذي يريدون له ، مشيرا إلى أنه سيغادر المغرب، متوجها إلى أميركا وإسبانيا، وأنه مستعد للعودة إلى المغرب، في حالة صدور حكم بسجنه، لقضاء العقوبة.

واعتبر أن المصير الذي تعرضت له المجلة يعدو إلى انتقادها الجهات النافذة في البلاد، وعدم ترددها في قول الحقيقة.

وتحدث الجامعي عن تجربة لوجورنال منذ نشأتها سنة 1998، كما تطرق إلى الصعوبات المالية التي اعترضتها، مشيرا إلى أنه جلس مع مسؤولي الضرائب، والضمان الاجتماعي من أجل جدولة الديون، وجرى التوصل إلى اتفاق مبدئي، وأنهم كانوا مستعدين إلى أداء ما بذمتهم.

وذكر أن الصعوبات المالية التي تعرضت لها الشركة التي تصدر المجلة، جاءت نتيجة الضغوطات التي مورست على المستشهرين، إذ أن الإشهار تراجع بـ 80 في المائة، مضيفا أن مستشهرين أكدوا له أنهم تعرضوا لضغوطات دفعتهم للتراجع عن العقود المبرمة.

وأبرز الجامعي أنه، عندما كانوا يفكرون في التوقف عن الصدور ما بين 2003 و2004، اتصل بهم الأمير مولاي هشام، عارضا عليهم مساعدتهم، فقلنا له أن الطريقة الوحيدة هي شراء الجريدة والشركة، ويجري الإعلان عن ذلك في ندوة صحافية، ومضى قائلا "أنه أثناء مناقشة العرض، اتصل به شخص، وأبلغه بأنه كلف بإبلاغه بأنهم مستعدون لشراء الجريدة. وبعد أن سألته عن هؤلاء، في إشارة إلى حميدو لعينيكري (مدير الاستخبارات المدنية آنذاك)، قلت له بأننا مستعدون للبيع في حالة ما إذا قبل بشروط الإعلان عن اسم المشتري الجديد في ندوة صحافية".

وأشار إلى أن "عملية البيع لم تنجح. وبعد عدم استكمال عملية البيع للأمير مولاي هشام، صرف الآخرون النظر عن شراء المجلة".

وأقر بأنه توجد هناك ديون، مبرزا أن كانت هناك استعدادات لتأديتها، وأنه لو لم يكن ينوي ذلك، لما كان يصرح بالعاملين للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

وأكد أبو بكر الجامعي أن الدولة لم تستفد من أخطائها، وأن الغرض "امن هو المس بكرامتنا، لكننا لن ننحني".

وكشف أنه سيتوقف عن الكتابة الصحافية نهائيا، متمنيا أن يجري التفكير في حل للعاملين في هذه المؤسسة الإعلامية.

وقد أغلقت السلطات القضائية مقر "لو جورنال ايبدومادير" في 28 يناير الماضي بعد أن أمرت محكمة الدار البيضاء "بتصفية قضائية" لشركة "ميديا تراست"، دار نشر المجلة التي كانت تطبع 18 ألف نسخة في الأسبوع حتى 2003.

وأعلن احد محامي أصحاب ديون المجلة، ان ميديا تراست أدينت بعدم تسديد "ديون كبيرة" إلى الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي وبعض الأبناك وإدارات الضرائب. وقد تجاوزت الديون خمسة ملايين درهم.

وقال المحامي ان التصفية القضائية تخص مسؤولي ميديا تراست لكنها لا تنطبق على شركة "تريميديا" التي حلت محلها وتنشر "جورنال إيبدومادير" منذ سبع سنوات.

من جانبه أعلن الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في بيان أمس الأربعاء ان قضية ميديا تراست تتعلق بشكوى "لتسديد ديون متراكمة منذ عدة سنوات في نطاق تطبيق القانون. انها قضية محض تجارية".

لكن مسؤولي المجلة يتساءلون لماذا نفذ القضاء أمرا لاستعادة ديون شركة "تريميديا" التي ليست معنية بتلك الديون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - الصافي الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:01
من أين لك المال الذي ستعيش به في الخارج؟أقول لك أسي الجامعي أنه مال الصحافين والمتعاونين والمراسلين،كم من حقوق هضمت للعاملين معك والذين بهم نميت ثروتك واشتريت العقارات وأصبحت تهدد بالمنفى الطوعي .إذا كنت دمقراطيا كما كنت تدعي عليك أداء ما بدمتك من حقوق الوطن عليك .والتزم بوطنيتك إذا كانت لك وطنية.أما إذا كنت تريد العيش في الغربة فإنك تفر بمال المغاربة.وتلعن فيهم .
2 - Aïsha q. الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:03
C'est facile de venir pleurnicher devant les médias et de nous faire du chantage sentimental. Les patrons-voyous n'ont qu'àà dégager. Ce monsieur a ramassé des sous en tant que moul-chekkara sans payer la cotisation CNSS de ses employés. Et après, il vient donner des leçons au pays dans sa totalité!!
3 - ABDOU الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:05
Response to posting 26 “Freedom House”
With due respect we should compare apple with apple.
Le Journal did not pay its obligations while Boubaker organised a strike those are different issues.
Freedom House should focus on the freedom of speech in USA instead. You know that all academics in USA are banned from talking about the Palestine struggle. Some have been boycotted for addressing the issue of the Palestinians.
We have been deprived of freedom of speech for so long and we don’t need any outsider to remind us. I am wondering what motivate Freedom House to focus on freedom of speech in Morocco.
Intentionally or unintentionally Le Journal made a huge mistake and it has to pay for it as we all do in life, with a few exceptions.
For those who support le Journal, probably they can revive it. If they are about 40,000 supporters $20 each will do it. Not to forget that the guys that run the Magazine had the intention to sell it and that is in itself a strong prove that their commercial interest is above all, above public interest, above freedom of speech, democracy, human right.
Those who are calling for change in Morocco has to put Moroccan interest above all because, we don’t want Morocco to end up like Lebanon with many factions that serve the interest of different foreign governments (French, US, Spain…).
Yes to the change as long as it comes from within.
4 - الشريف الادريسي الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:07
من حيث المبدا كل مغربي حر مع حرية التعبير .ثم لا يجب ان نلغي نضالات الشعب المغربي الدي اعطى من دمه وماله وعرقه حتى نال هدا الجزء اليسير من الديموقراطية ولا يملك اي احد الحق في التحدث باسم الشعب ,او ان يمن على هدا الشعب بشيء ...جاحد من ينكر ان المجلة حطمت طابوهات تجاوزت خطوط الى جانب جرائد واقلام اخرى بل وجب التدكير بنضالات جهات حقوقية كالجمعية المغربية والمنظمة المغربية لحقوق الانسان الىجانب تيارات معارضة كالنهج الديموقراطي وجماعة العدل والاحسان ...من جهة اخرى جزءمن النخبة المغربية المتعلمة التي من المفروض ان تقود مشعل التغيير تتراجع في اول اختبار (وحالة سي بوبكر خير مثال).لنعود الى الدولة ,الدولة من جانبها تتحمل جزء كبير في التضييق على حرية التعبير من خلال غرامات خيالية و احكام غير مسبوقة حالات لوجرنال ,نيشان ,المساء ,المشعل .هدا من جانب اما من جهة اخرى فالدولة لها ملفات وتعرف الشخصيات والمقاولات التي تتهرب من اداء الضرائب والدليل ان مدير الضرائب السيد بن سودة كان قد صرح بان هناك مقاولات تتهرب من اداء الضرائب مما يفقد الدولة مئات الملايين من الدراهم.خلاصة القول ان حرية التعبيير والحقوق الاخرى لاتتاتي بالتمني والابتزاز ولكن بالاصرار والعزيمة والارادة الصادقة من جانب الدولة والشعب.
5 - said الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:09
décidément ce maroc me fait de la peine.nous sommes loin trop loin de ces notions de débat public, de démocratie,de la liberté d'expression.ce qui se passe chez est déplorable.il y a certains commentaires dans ce site qui énervent vraiment.celui qui parle de nini et qui critique boubkar est un tari et un malade.nous avons besoin de beaucoup de choses pour comprendre monsieur jamai. au maroc tu n'as pas le droit de penser hout et fort librement. c'est la leçon à tirer de ce long feuilleton malheureusesment nous vivons avec des troupeux. je te souhaite un exil paisible et enrichissant khali lahwala y ba3b3ou
6 - حاتم نوري الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:11
من قال ان الحرية موجود في المغرب فقد أخطأ الضن ,المغرب لازال في خانة الممنوعات لا زال الابداع محصورا من طرف الموالي وهذا ما جعل صاحب هذه الجريدة يغادر أرضه الى أرض الأقلام الحرة لعله يجد مكا نا لعه يعبر من خلاله عن ما يجول في خاطره
7 - محمد الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:13
السلطات المغربية تجد داءما مبررات لقمع الحريات ، الهدف من دلك إسكات كل الأصوات التي تعارض سياسة المسىؤولين الدين خربوا البلاد .ونهبوا خيراته دون أن يحاسبهم أحد.
8 - الزاهي الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:15
هدا الجامعي الدي جمع الفلوس ويريد أن يهرب بها للخارج يجب منعه وتجريده من أموال الضرائب المغربية وأموال العاملين معه والدين استغلهم شر استغلال ولم يؤد واجباته اتجاه صندوق الضمان الإجتماعي.
المنفى لا يدهب إليه إلا المضطر والرجل الوطني والمناضل الحقيقي وليس بعض البراهش الدين يضحكون على المغاربة
9 - freedomhouse الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:17
WashingtonFebruary 4, 2010
Morocco’s closure of leading independent news magazine Le Journal Hebdomodaire and the prison sentence handed down to blogger Boubaker al-Yadib reflect an ongoing and disturbing pattern of restriction on free speech.

Moroccan authorities shut down the French-language weekly and declared it bankrupt, the latest twist in a defamation case against its editor and co-founder, Abou Bakr Jamai, that crippled the magazine with over $360,000 in fines.

“The use of exorbitant fines and libel cases to silence Morocco’s critics sends a clear signal that independent and free media in the country will not be tolerated,” said Paula Schriefer, advocacy director at Freedom House. “The increased rate of attacks on traditional and new media is a disturbing pattern in the government’s continuing repression of free expression.”

Jamai went into exile after Le Journal lost its 2006 appeal of the defamation case. He returned to Morocco last year and has faced ongoing government harassment amid advertising boycotts and fines.

In another example of government crackdown on the media, blogger Boubaker Al-Yadib was sentenced to six months in prison after he helped organize a week-long blogging strike to protest restrictions on free expression. Bloggers posted a picture of a coffin marked “Freedom of Expression” and stopped writing online during a “week of mourning.”

“Morocco retaliates against journalists for publishing, but then attacks bloggers for refusing to publish,” said Courtney C. Radsch, Senior Program Officer for the Global Freedom of Expression campaign. “The government’s hostility toward free expression contradicts its desire to be seen as a progressive country.”

Morocco is ranked Party Free in Freedom in the World 2010, Freedom House's survey of political rights and civil liberties, and Not Free in Freedom of the Press 2009.
For more information on Morocco, visit:
Freedom in the World 2009: Morocco
Freedom of the Press 2009: Morocco
Freedom House is an independent watchdog organization that supports democratic change, monitors the status of freedom around the world, and advocates for democracy and human rights.


Freedom matters.
Freedom House makes a difference.
www.freedomhouse.org
10 - ABDOU الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:19
You had difficulties paying your debts and continuing trading whilst insolvent is a criminal offence despite the reasons that caused you financial hardship.
You choose to be in the journalism game and you should have the knowledge to handle it and have back plans in place.
Good luck in the future.
11 - maghribi الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:21
إلى الدين يلومون الجامعي عن عدم تأدية مستحقات الضمان اللإجتماعي,إدا كانت الدولة صادقة في ما تدعيه من غيرة على مصالح الشعب فلمادا أقبرت ملفات ساخنة للفساد كملفCIH والضمان اللإجتماعي كدالك ,لهدا فالغرض هوإسكات صوت كان يؤرق بال بعض المسؤولين,أم أن داكرة المغاربة ضعيفة.
حداري من بعض التعليقات فإن ''صحاب الحال'' يروجون أفكارهم لمغالطة الرأي العام
12 - aziz الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:23
Je me demande comment ces gens ont eu ces visas ou privileges de vivre en espagne ( ennemi de notre pays) et aux usa, ou il lui faut une Green Card pour y vivvre.
il est ou votre courage pour nous expliquer ces choses, desole je suis pas si intelligent.
Si vraiment vous defendez les droits des pauvres et bien sur contre les vrais voleurs de ce pays, alors qui vous a aidez a avoir ces papiers.
Ce mec, l'un des personnes qui ont supporte "wakala ramadan" et qui supporte les droits des homosexuels au maroc.
Si vraiment t es un vrai journaliste va au pays de l'oncle Sam ( mais ssans amener ta fortune aumaroc) et prouve ce que tu peux faire la bas
bon débaras et amene tte ta famille
13 - أبو مهدي الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:25
لا يسعني إلا أن أتأسف على واقع "صناعة" الثقافة والمعرفة في هذه البلاد التي ابتلاها الله بأمثال هؤلاء "الشلاهبية" و"الشّْفّارة" الذين يكدسون ثروات بالملايين، ما لم نقلْ بالملايير، على حساب المستخدَمين الذين تقوم على أكتافهم "مقاولاتهم" التي تنتهي دوما إلى نهاية واحدة هي الإفلاس، لأن هذا هو المصير المحتوم لكل "خواض" يشرب دون أن "يصفّي" وإذا كان هادْ "السّي الجامعي" يعلن أنه سيغادر المغرب، فإنه يجب أولا أن "يقدم الحساب"، حتى يكون عبرةً لمن "يأكلون عرقَ المغاربة" ويجمعون حقائبهم ويغادرون البلاد، بأرصدة "منتفِخة" تنتظرهم في الضفة الأخرى.. وهم الذين أمضوا أوقاتا محترَمة يتشدّقون بكلمات ويدبّجون "مقالات" عن "حقوق الإنسان"، عن "كرامة المواطن"، عن "الضمير المهني" وعن "أخلاقيات المهنة".. مهنة (الصحافة) التي تكالب عليها -لشديد الأسف- أشخاص كثيرون تفضحهم الأيام مهما طال بهم حبلُ التشدّق والتملّق و"التمثيل" لتظهرهم على حقيقتهم: مجرَّد مرتزقة دخلوا الميدان، جوراً، ليعتدوا على حقوق "زملاء" المهنة و"يأكلوا عرَقَهم"، وفوق كل ذلك يتطاولون على "زملاء" آخرين يحترمون أنفسَهم ويحترمون قراءهم، ويكتبون في انسجام مع "ضمير مهني" غيّبه الكثيرون ممن يُحسبون على هذه "الحرفة" فيتساقطون في النهاية واحدا تلو الآخر، لتنكشف كل تلك الهالة من حولهم وتظهر للجميع "حقيقتهم" التي ظلوا يخفونها وراء مقالاتهم "النارية" التي ترتدّ إليهم نيرانُها في الأخير وتصيبَهم في مقتل..
كلّ ما قاله هذا الشخص وما كتبه، إذن لا قيمة له على جميع المستويات، إذن، ما دام أنه كان "يكتب" بيد ويُجهز على حقوق الصحافيين والمستخدَمين باليد الأخرى!؟..
ولي أن أتساءل في نهاية هذا التعقيب: هل بأمثال هذا الشخص المخادع سنسائل مسؤولي القطاعات الحكومية المختلفة ونخضِعهم للمحاسبة؟ هل بمثل هذا الشخص "الغشاش" نريد أن نضرب على أيدي ناهبي المال العام ومبذريه؟..
"صافي؟ تقاداوْ ليك؟ باغي "تسلتْ للمريكانْ هكاك بلا ما تتحاسبْ معانا على مصير هادوك "لفليساتْ" اللي سرطيهومْ نتا وشي جوجْ ولا ثلاثة معاكْ؟".. حتى تتحاسبْ معانا عادْ خْوي لبلادْ.. ياك هاد الشي اللي خصو يْكونْ «Normalement» أ "مْسيو"؟ ولا راني غالطْ؟...
14 - مغربية حتى الموت الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:29
انت كنت غائب vثم عدت..لماذا عدت ونحن نعلم جيدا أنك تزوجت من هناك واستقريت هناك وكنت تعمل هناك ...
عدت كي تصفي التركة التي تركتها من وراءك...
لعل اصعب قرار في حياة الانسان هو حين يقرر ان يهجر وطنه..انت وجدت سهولة كي تقرر لكنك يا اخي كنت مهاجرا اصلا من يتعود على الحياة في الغرب يصعب عليه الرجوع ليندس وسط بوزبال ويكتب عن معاناته ويحس بما يحس..ان كنت اقتنعت في المرة الاولى فكيف تتباكى الان... ليس صعب عليك الان...
اذهب...انت غير ماسوف عليك...
هذه الارض الطيبة حبلى بابنائها البررة الذين لن يفارقونها الا فوق النعوش...
للي درقك بحيط درقو بخيط..
انتا سوف تدرق نفسك عنا وقد اخترت ونحن نحترم اختيارك ..
فل تذهب الى الجحيم الوطنية والحنين وقضايا الشعب..
ارحل بسرعة
15 - Tawfik الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:31
Sorry to say that you are not at the level of engaging in a real debate.
You have to know, the secret is that propaganda in the so called liberal democracies, like the morocco and other countries, is much more thorough than in dictatorships. No imprisonment is required. No loss of fingernails is called for. There is another, far more effective way. Hit hard the bank account and you will shut them up.
16 - الزنبور الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:33
ادهب فأنت غير مأسوف عليك,
لكن قبل دلك ادفع أموال الضمان الاجتماعي التي اقتطعت من أموال العمال المساكين, راه كيخرجوا فلوليدات.
ادهب فلن ينتبه لغيابك أحد
17 - MIGRANT الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:35
qu'est ce que vous attendez d'un etat dectature qui viole la liberté d'expréssion...
18 - mansouri الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:37
حتى انا قد ضاق بي هذا الوطكن واحببت ان اغادره الى الابد,,,
فخذني في طرقك,, ودعني على مشارف غزة... احببت ان اموت هناك مرة واحدة,, شهيدا,,, على ان اموت جريحا هنا ألف مرة,, فشتان بين جرح هذا الوطن... وشهادة الشرفاء
19 - محمد الوطني الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:39
لا نريد حرية السفاهة. نريد صحافة مسؤولة نزيهة و وطنية تدافع عن بلدها و مصالحه العليا و تساهم في تنوير الرأي العام بكل هدوء و روية و حكمة. نريد صحافة تساهم في محو الجهل لدى القراء. لا نريد صحافة تتناغم و أعداء الوطن الظاهرين و الباطنين. لقد رأينا زيارة عماري إلى الجزائر للترويج لكتابه. إذن هؤلاء ليسو إلا أذاة طيعة في أيدي من له مآرب ضد بلدنا الحبيب. نريد صحافة تحترم صخصيتنا الثقافية و الدينية و لا تهدم مكمناتنا. الجزيرة تخذم مصالح أمراء قطر و كل صحافة العالم تخدم أو طانها ألا هؤلاء الدين لا يريدون إلا الهدم لا البناء. قولوا للمغاربة أن ينهضوا لخدمة بلدهم إذا كنتم حقا من أبناء هذا الوطن. وطني يا جنة جنة جنة جنة حثى نارك جنة. دعونا نحب بلدنا و نموت من أجله رغم عيوبه
20 - مولاي السعيد الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:41
كيف لأبي بكر الجامعي أن يدافع عن الديمقراطية والعدالة الاجتماعية وهو لا يؤدي الحقوق الاجتماعية للصحفيين والعاملين بشركته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ صدق من قال : فاقد الشيء لا يعطيه
أنت مثل أصحاب الشركات الذين يعيشون على دم موظفيهم
21 - من فقراء المغرب الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:43
ما ذا تنتظر خذ حقائبك واذهب الى ما شئت ( شدوني ولا نطيح) اوا بزاف
لقد سبق لك ان ذهبت واعلنت احتجاجك عن حكم سابق
لذلك حاول ان تفكر في احتجاج اخر اما هذا الذي اعلنت عنه مرة اخرى فلن يجديك في شيء
كما اننا لسنا محتاجين اليك او الى صحيفتك حتى نرفع اصواتنا من اجلك
بحال مشيتي بحال بقيتي الدولة راها ماشا وخدامة شغالها بك ول بلا بك
اي اضافة تضيفها بوجودك انت بورجوازي تعلن متى شئت مغادرة الوطن اما نحن فلا نتوفر حتى على جواز اسفر وبالاحرى الاحتجاج بالمغادرة
طريقة البورجوازيين في الاحتجاج على دولتهم
22 - LEGNAWIA الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:45
Ouf. Quel bon débaras mais à condition que ce Monsieur crache le fric de la cnss de ses travailleusr avant de quitter le pays. Sinon c'est facile, il va se la couler douce avec tout ce fric cnss qu'il a piqué avec ses deux autres copains. Pour rappel ce Monsieur est déjà parti et pourtant il est revenu tout seul sans que personne ne le prie. Espérons que cette fois il tiendra parole et qu'il restera à l'étranger et ne reveiendra pas monter une autre affaire bidon pour spolier les droits de salariés pendants qu'ils s'engraissent le compte à l'étranger.
23 - hakim الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:47
تغرنكم اسطورة الضرائب والقوانين ومستحقات العمال فلا احد في المغرب يؤدي الضرائب الا الموظفين البسطاء والا فلمادا تلجاء الشركات الكبرى في المغرب الى اخد قروض ليست بحاجة اليهاسوىالاستفادة من اعفاءات ضريبية اما عن مستحقات العمال فحدت ولاحرج كل الفنادق تشتغل بالمتدربين عوض الرسمين كل ستة اشهر تستبدلهم بمتدربين جددوهكدا دواليك ايوا فيناهماحقوق العامل ولا بانت ليكم غير هاد الشركةالي مكتخلص الضريبة.كونوا واضحين مع الشعب اغلاق الجريدة جاء نتيجةالهدرة ديالها في الناس الكبار..وزيدوزيد..
24 - الراصد الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:49
يؤسفنا ان يغادر اطار من اطر هذا الوطن في اتجاه "ماما امريكا" ولكن لدينا مؤخذات عديدة عن الخط التحريري الذي طبع "لوجونال" بداية العهد الجديد، اذ غابت المسؤولية والمهنية عن هذا الخط، وحضر مكان ذلك المزايدات وخدمة اجندة معروفة لتصفية حساباتها مع الملك. والصحافة يجب ان تنائ بنفسها على ان تكون الة طيعة في يد البعض ليصفي حساباته الضيقة. فلورجنال ليست الجهة الوحيدة التي لم تؤد حقوق ومستحقات العاملين ولكن بيتها كان من زجاج ومن كان بيته من زجاج لا يقذف الاخرين بالحجر.
25 - أسامة إبراهيم الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:51
يمكنك التمتع بتقاعد مريح ، أنتم من شاركتم في الإنتقال الهادئ للسلطة ، ولعبتم دوركم بأحسن ما طلب منكم ن وكأنكم فريق رهان يتحكم في النتيجة والخاسر الأكبر هم المراهنون البسطاء الحمقى ، تمتع بتقاعدك وفي أي بلد تريد ، لكن عليك وعلى أمثالك أن يعلموا أن المياه تسربت بالشكل الكافي ولن تنفع حتى "مارڭريت تيطويلر" في إنقاد مبناكم الآيل للسقوط .
26 - أغشثول الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:53
صحيح أن لوجورنال ليست المقاولة الوحيد التي لم تف بالتزاماتهاالمادية اتجاه المتعاملين معهاولكن على الأقل تنطبق عليها مقولة من كان بيته من زجاج لا يرمي الحجارة
27 - بوريصاين الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:55
كنت أسي الجامعي مكنخليش المجلة ديالك دوزني. كنت كنقول هدي هي المجلة وإلا فلا.مواضيع في المستوى تحليلات في المستوى ولكن اتضح من بعد وباعترافك أنك مكنتيش كتأدي الضريبة ولا مستحقات الضمان الاججتماعي. إوا باش بغيتي تطلع هاد الدولة؟ بداك لكلام الفارغ لكنتي كتعمر به المجلة أحنا بحال الكامبوس كنقراوه بحماس. زعما راك كدافع على المحرومين والمسحوقين, سعة أنت كنت كدوز عليهم بالدكاكة بحال الالاف منك فهاد المغرب الحبيب. أجملتها ملي قلتي مشي للخارج . أولا إذا خلاوك تغادر التراب الوطني اعرف ما بقى قانون فهاد البلاد. ثانيا واش كيصحابلك ادا مشبتي للخارج غادي تزاول الصحافة بلا متخلص ضرائب ولا ضمان اجتماعي ولا والو. والله متفلت هدوك مركان معندهومش باك صاحبي أو دور معاه. أنا عارفك غادي تمشي لمركان أو لقرينة الكحلة أتحل فمك حتى لودنيك ابالتقديح والتجريح في مسؤؤلي هاد لبلاد.
يستاهلو لأنهم هما لسكتو عليك أخلاوك حتى لدابا, القط كيموت فليلتو كما يقول المثل. واحد النصيحة نعطيالك أسي الجامعي بقى فبلاك أدافع على راسك أمام المحاكم ولا بد مايضهر الحق أتعيش شريف فبلادك
28 - المغربي الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:57
ان كنت صادقا اعط للعمال حقوقهم..
اما خدعة المنفى...
فلا تنطلي على احد ..
فمن الديون صار لك ما صار من ممتلكات حيث ستنتقل...
29 - walouwalou الجمعة 05 فبراير 2010 - 00:59
Monsieur Jamay a raison de partir. Il n'y a plus rien a faire ici puisque tout le pognon qu'il a syphoné du compte CNSS de ses salariés est déjà en lieu sûr à l'étranger.
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

التعليقات مغلقة على هذا المقال