24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/10/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0807:3413:1716:2118:5120:05
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. قتيلتان وجرحى في حادث سير بجماعة الحوازة (5.00)

  2. ربيعي يستعد لحسم سابع نزالاته الاحترافية بمارسيليا (5.00)

  3. ممارسة "هوكي الشارع" تجمع مغاربة وكنديين في العاصمة الرباط (5.00)

  4. رصيف الصحافة: مسؤولون يبيعون معطيات لجماعات إرهابية بالمملكة (5.00)

  5. بضربة قاضية في الجولة الأولى .. ربيعي يواصل انتصاراته الاحترافية (4.33)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | المرابط وأنوزلا ضمن "أبطال الخبر المئة"

المرابط وأنوزلا ضمن "أبطال الخبر المئة"

المرابط وأنوزلا ضمن "أبطال الخبر المئة"

دخل الصحافيان المغربيان علي المرابط وعلي أنوزلا، في قائمة "أبطال الخبر المئة"، التي نشرتها منظمة "مراسلون بلا حدود"، بمناسبة الإعداد لإحياء اليوم العالمي للصحافة المصادف للثالث من ماي.

وأشارت المنظمة إلى قرار منع علي المرابط، من الكتابة لمدة عشر سنوات، وبالأحكام الثقيلة التي صدرت في حق أسبوعيته "دومان"، وكيف قرر نقل نشاطه المهني من عالم الورق إلى الفضاء الإلكتروني عبر موقع "دومان أونلاين".

وبالنسبة لأنوزلا، فقد ذكرت المنظمة أنه رغم إطلاق سراحه بعد خمسة أسابيع من الاعتقال على خلفية اتهامه بـ"التحريض على الإرهاب"، إلا أن الصحافي المذكور، لا زال يواجه أحكاماً بالسجن تصل إلى عشرين سنة في إطار قانون مكافحة الإرهاب.

وتضم اللائحة كذلك عدداً من الصحافيين من المنطقة العربية، من بينهم رسام الكاريكاتير الجزائري علي دليم، الصحافي مازن درويش من سوريا، والصحافية عبير سعدي من مصر.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - موحــــى أطلس الجمعة 02 ماي 2014 - 08:30
هنيئا لهم بدخولهم لائحة الفائزين ب"الجنة"

منظمة "مراسلون بلا حدود" معروفة بين المغاربة ويجهلها الفرنسيين !! وهي منظمة أسسها المدعو روبير مينار (Robert Ménard) الفاشي العنصري.

ومينار هذا ترشح في الانتخابات البلدية الأخيرة في مدينة Béziers وفاز فيها بدعم وتبني الجبهة الوطنية اليمينية العنصرية، التي تعادي المهاجرين العرب وخاصة المغاربيين وتنادي بطردهم.

في فرنسا لا نسمع صوت مثل هذه المنظمة اطلاقا سواءا عندما يتعلق الأمر بالدفاع عن حقوق المهاجرين أو عن حقوق الإنسان بصفة عامة.

ونعرف أيضا بأن هذه المنظمات مجرد ادرع صهيومسيحية وأدوات ضغط على الدول المستضعفة هدفها زعزعتها وإخافة حكامها بتقارير هدفها الابتزاز، حيت تفاوض المعنيين بتقاريرها قبل صدورها، وتساومهم على حذف فقرات منها أو تغيير صياغتها أو عدم صدورها بالكل حسب المبلغ المالي الذي يقدمه المعني بالتقرير.

ولا غرابة أن تتبني أمثال انوزلا والمرابط لتجعل منهم أدواة رخيصة لكي تبتز بهم وطننا المغرب.
2 - متتبــــــــــــــــــــع الجمعة 02 ماي 2014 - 09:57
القاب تافهة يضللون بها السذج من العالم الثالث.
نريد أن يحصل هؤلاء على جوائز والقاب في مجالات العلم والمعرفة، في مجالات الطب والهندسة، والفيزياء والكيمياء، والزراعة والأعمال و...، وليس تسجيل أسماء في قوائهم غبية تشجع على العمالة والارتزاق.
تلك المنظمات بانت على حقيقتها وهي تكيل بعشرات المكاييل وليست موضوعية ولا ديمقراطية ففي الوقت الذي تضغط فيه على الدول الفقيرة وتبتزها نجدها صماء بكماء تجاه التجاوزات الغربية، فكم قتلت قوات الناتو الغازية من صحافيين في ليبيا والعراق وكم قتل الإرهابيين المدعمين من الغرب في سوريا من صحافيين بل وكم منهم أخد كرهائن وقدمت من اجلهم فديات بعشرات الملايين من الدولارات الى التنظيمات الإرهابية كدعم غير مباشر لها، دون أن تحرك هذه المنظمات التافهة ساكنا ولا حتى أن تصدر بيان إدانة ؟
3 - kamal الجمعة 02 ماي 2014 - 10:06
تحية تقدير للأقلام الحرة و ما أقلها في بلدنا الحبيب
4 - عبد اللطيف الجمعة 02 ماي 2014 - 12:08
سياسة القرون الوسطى لم تعد تعطى أكلها للمخزن بل تجر عليه الويلات والتقارير التى تجلب له ما ليس في صالحه المخزن يصنع أعداءه بيده
5 - الحقيقة الجمعة 02 ماي 2014 - 12:46
من لاغيرة عن وطنه وبلاد لادين ولا ملة ولا اصل له ويسمى عنه انه علامة من علامة المنافق كلنا في بلاد المغرب لتحي المملكة المغربية عاش ملكنا محمد السادس اطال الله عمره بالصحة العافية من غشنا ليس منا من اراد ان يشوه صمعة المغرب ليس منا يسقط اعداء المغرب ونحن لهم بالمرصاد من طنجة حتى لكويرة رحم الله الحسن الثاني الصحراء صحرائنا والملك ملكنا والموت للخائنيين اعداء الوطن الخائنون لاسكن ولاعيش في المغرب
6 - Lfadl الأحد 04 ماي 2014 - 20:23
Dans touts choses il y a des dechets, des rejets, soit parce que mal nes, soit par incompatibilite . Ces rares cas, ne peuvent être en symbiose avec notre Societe. Ces Anouzla, Lamrabete et Cie, ne correspondent pas aux puzzles constituant notre Grande Nation Marocaine , et sont donc refoules de la Marocanite. Ils sont devenus etrangers quoique ayant la chance de vivre encore au Maroc ou ils se nourrissent des bienfaits de notre Peuple . Quiconque trahi notre pays, notre religion, nos US et coutumes, notre Geographie, notre Histoire millenaire, devrait aller vivre ailleurs hors du Maroc, avoir au moins ce courage de se soustraire de la vue du peuple marocain qui les renie et les maudie. Qu'ils aillent chez leurs Maitres-chiens: l'Algerie, Tindouf chez les batards, Cuba, Nigeria, Afrique du sud. Le Maroc: Peuple et Roi brillent de fierte , d'honneur d'appartenir a cette Nation qu'ils hissent de plus en plus haut, bon gre malgre les brebis galeuses nauseabondes
ALLAH ALWATANE ALMALIK !!
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال