24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | استقالة مديرة صحيفة "لوموند" الفرنسية

استقالة مديرة صحيفة "لوموند" الفرنسية

استقالة مديرة صحيفة "لوموند" الفرنسية

أعلنت مديرة صحيفة لوموند الفرنسية، ناتالي نوغيريد، يوم الأربعاء، تقديم استقالتها في وقت تواجه فيه معارضة شديدة في هيئة التحرير.

وقالت نوغيريد، التي تشغل منصب مديرة الصحيفة منذ سنة، في رسالة وجهتها إلى وكالة "فرانس برس" إنها "لم تعد تملك وسائل العمل في هدوء".

وتواجه "لوموند" أزمة بينما تعاني كل وسائل الاعلام المكتوبة في فرنسا من مشاكل، بسبب ارتفاع الأسعار وانخفاض المبيعات وعائدات الإعلان وعجز عام في ميزانياتها.

وكان أغلب رؤساء التحرير بالصحيفة قدموا استقالاتهم مؤخرا وسط خلافات مع الإدارة بشأن إعادة تنظيم هيئة التحرير.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - لوموند الخميس 15 ماي 2014 - 05:35
وتواجه "لوموند" أزمة بينما تعاني كل وسائل الاعلام المكتوبة في فرنسا من مشاكل، بسبب ارتفاع الأسعار وانخفاض المبيعات وعائدات الإعلان وعجز عام في ميزانياتها.
سوف نسمع في المستقبل دولة من العالم الثالث تمول وسائل الاعلام المكتوبة الفرنسية كي لا تسقط ويذهب ريحها.
2 - الياس الخميس 15 ماي 2014 - 09:10
Benkirane devrait prendre exemple de cette courageuse dame
3 - Citoyen الخميس 15 ماي 2014 - 10:08
Nous n'avons malheureusement pas la culture de la démission. C'est un autre niveau de civisme pratique
4 - Zambla الخميس 15 ماي 2014 - 10:42
Raison invoquée pour la démission "manque d'un climat serein dans l'exercice des fonctions"nos journalistes qui se lamentent à longueur de journées doivent s'inspirer de ce geste d'une de leur homologue française.
Bien sur la France n'est pas le Maroc,les conditions et les situations n'ont plus, mais il n'empêche que les difficultés sont partout et que la différence est surtout dans les mentalités .
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

التعليقات مغلقة على هذا المقال