24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3408:0013:4616:5219:2320:38
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد تحول "حمقى ومغمورين" إلى مشاهير على مواقع التواصل بالمغرب؟
  1. خمسينية تنهي حياتها بالارتماء في بئر بسطات (5.00)

  2. الدار البيضاء تحدث ستة مرائب أرضية لتفادي الاختناق والضوضاء (5.00)

  3. احذروا تُجّار الدين.. وجحافل المحتالين.. (5.00)

  4. التدبير الحضري في البيضاء .. أزمات مُستفحِلة ومسؤوليات متعددة (5.00)

  5. ديمقراطية أمازيغية عريقة بالمغرب .. دستور لا يحكم بالسجن والإعدام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | تخفيض مدة الحكم الصادر في حق صحفيي أسبوعية'الوطن الآن'

تخفيض مدة الحكم الصادر في حق صحفيي أسبوعية'الوطن الآن'

تخفيض مدة الحكم الصادر في حق صحفيي أسبوعية'الوطن الآن'

قررت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء أمس الثلاثاء تخفيض مدة الحكم الابتدائي الصادر في حق مصطفى حرمة الله الصحفي بأسبوعية "الوطن الآن" وعبد الرحيم أريري مدير نشر الجريدة ذاتها.

وهكذا قضت المحكمة بسبعة أشهر حبسا نافدا على مصطفى حرمة الله وبخمسة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ على عبد الرحيم أريري مع الإبقاء على نفس الغرامة بأداء كل واحد منهما ألف درهم.

وكانت المحكمة الابتدائية قد قضت يوم15 غشت الماضي بثمانية أشهر حبسا نافذا في حق مصطفى حرمة الله وبستة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ في حق عبد الرحيم أريري, مع أداء كل واحد منهما لغرامة قدرها ألف درهم.

وقد سبق لمحكمة الاستئناف أن قررت في الأسبوع الماضي تمتيع مصطفى حرمة الله الصحفي بالجريدة ذاتها بالسراح المؤقت استجابة لملتمس الدفاع.

وقد توبع الصحافيان بتهمة "إخفاء أشياء متحصل عليها من جريمة".

وكانت أسبوعية "الوطن الان" قد نشرت في عددها الصادر يوم14 يوليوز الماضي ملفا تحت عنوان "التقارير السرية التي حركت حالة الاستنفار في المغرب".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

التعليقات مغلقة على هذا المقال