24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: الرباح يطرح أكبر عملية للصفقات العمومية

رصيف الصحافة: الرباح يطرح أكبر عملية للصفقات العمومية

رصيف الصحافة: الرباح يطرح أكبر عملية للصفقات العمومية

نبدأ جولتنا في عرض مواد بعض صحف نهاية الأسبوع من "المساء" التي ذكرت أن وزير التجهيز والنقل، عزيز الرباح، يتجه نحو الإعلان عن أكبر عملية طرح للصفقات العمومية في تاريخ الحكومات المتعاقبة طبقا لما ينص عليه المرسوم رقم 3 ـ 12 ـ 349 المتعلق بآليات وطرق إبرام الصفقات العمومية، إذ يتعلق الأمر بمئات الصفقات تشمل جميع القطاعات التي تدخل في اختصاص وزارة الرباح وذلك بقيمة 3400 مليار سنتيم.

وكتبت "المساء" في خبر آخر، أن تبادل السلط بين قائد مطار بنسليمان المحال على التقاعد نهاية السنة الماضية والقائد بالنيابة الذي عينته إدارة المكتب الوطني للمطارات، مازالت متعثرة بسبب وجود عدد من الملفات التي رفض المسؤول الجديد التوقيع على تسلمها، وأن أحد تلك الملفات يتعلق بالبرج المتحرك للمراقبة الذي سبق لإدارة المكتب على عهد المدير السابق عبد الحنين بنعلو، أن اقتنته بملايين الدراهم قبل أن يتحول إلى خردة بعد سقوطه أثناء محاولة تنقيله بواسطة شاحنة جرعادية إلى أحد مطارات المملكة، وفق تعبير "المساء".

ونشرت "المساء" كذلك أن الحكومة الأمريكية قررت تخصيص مساعدات للمملكة المغربية سنة 2015، تصل إلى خمسة ملايين دولار أمريكي، في إطار المساعدات العسكرية للدول وفق ما نشرته وزارة الخارجية الأمريكية، وتشمل المساعدات العسكرية الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وأشارت الجريدة إلى أن المساعدات المقرر تقديما للمغرب قد عرفت انخفاضا بالمقارنة مع سنة 2014 والتي بلغت 7 ملايين دولار.

ومع ذات اليومية التي أفادت أن المديرية العامة للأمن الوطني أقدمت على توقيف 15 شرطيا في أقل من أسبوعين في حين أحيل أربعة شرطيين على المحاكمة بتهمة الارتشاء بعد أن تم الاستماع إليهم من قبل الفرقة الإدارية التابعة للمديرية العامة للأمن الوطني على إثر تصويرهم متلبسين بتقاضي رشاوى من المواطنين مخالفين لقانون السير.

جريدة "الأخبار" نقلت أن اجتماع المجلس الحكومي برئاسة رئيس الحكومة،عبد الإله بنكيران الخميس الماضي، قد تحول إلى توزيع "كعكة" المناصب العليا على المقربين من حزب رئيس الحكومة وباقي أحزاب التحالف الحكومي.

وأضافت أنه تم تعيين أنس الدكالي، البرلماني وعضو المكتب السياسي لحزب التقدم والاشتراكية في منصب مدير الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات "لانابيك" كما تم تعيين امحمد الهلالي، القيادي في حزب حركة التوحيد والإصلاح، في منصب مدير الشؤون القانونية بوزارة السكنى وسياسة المدينة.

وأفادت "الأخبار" أن صفقة بين حزبي التقدم والاشتراكية والعدالة والتنمية تقضي بتعيين المنتمين للحزبين في المناصب العليا ومناصب المسؤولية بالوزارات التي يسيرها الحزبان، لذلك عين الهلالي في منصب مدير الشؤون القانونية مقابل موافقة بنكيران على تعيين الدكالي في منصب "لانابيك".

الجريدة ذاتها نشرت كذلك أن تلميذا يتابع دراسته بالمستوى الإعدادي بنواحي قرية بامحمد بتاونات، قتل زميلا له داخل الفصل الدراسي إثر خلاف نشب بينهما.

وأضافت أن الضابطة القضائية للدرك الملكي بمركز الورتزاغ بتاونات تدخلت لاعتقال الجاني البالغ من العمر 15 سنة إذ تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية بناء على أوامر النيابة العامة قبل أن يحال على الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بفاس حيث تقرر متابعته أمام غرفة الجنايات الخاصة بالأحداث.

أما "الصباح" فقد أوردت أن وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة طنجة أمر بوضع شرطي بولاية أمن لمدينة رهن تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معه بتهمة المشاركة في النصب على الحالمين بالهجرة إلى أوربا، بعدما تسلم عشرة آلاف درهم مقابل التوسط لمرشحين للهجرة مع المتهم الرئيسي في القضية.

وإلى "أخبار اليوم المغربية" التي كتبت أن المغرب اعتذر من استقبال الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، بعدما قرر زيارة المغرب وهو عائد من نيويورك أثناء حضوره اجتماعات الجمعية السنوية للأمم المتحدة نهاية السنة الماضية، إذ طلب الجنرال القوي طلب الإذن للتوقف بالمغرب وتناول الغذاء، في محاولة لإرضاء الرباط بعد أن زار الجزائر أشهرا بعد توليه مسؤولية الرئاسة دون أن يفعل نفسه مع المغرب، لكن المسؤولين المغاربة أبلغوه بأن الأمر غير مرحب به وأنه من الأفضل تنظيم زيارة رسمية للمغرب كما فعل مع الجزائر.

وفي موضوع آخر ذكرت ذات الجريدة أن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، قرر فتح ملف محاربة الفساد بعد تردد دام ثلاث سنوات، إذ قال مشارك في إعداد الاستراتيجية الوطنية لمحاربة الفساد لـ"أخبار اليوم" إنه عكس التردد والتخوفات التي كان يبديها رئيس الحكومة في السابق، بدا هذه المرة حريصا على تسريع العمل والإشراف عليه شخصيا.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (16)

1 - الرباح الجمعة 16 يناير 2015 - 22:11
الوزير الرباح يقوم بثورة في قطاع النقل و اللوجيستيك ، شخصيا اعتبر الوزير الرباح و الوردي و الرميد من الاشخاص الذين يحتاج اليهم المغرب و اعتبرهم من افضل الوزراء منذ الاستقلال
صراحة احس اننا في عهد جديد مع هذه الحكومة ،بالتوفيق لمن يريد الخير لهذه البلاد
2 - abrouti trimicha الجمعة 16 يناير 2015 - 22:22
3400 مليار سنتيم ستسيل لعاب الحيتان الكبيرة لانقضاض عليها وتقسيم الكعكة فيما بينها لا محالة ولن يقدر لا وزير ولا غيره تغيير الوضع فالفساد متمكن من دواليب الدولة ويتطور بتطور القانون ويطور معالجته لجميع العراقيل القانونية التي تقف أمامه خصوصا امام انعدام وساءل ناجعة وارادة سياسية للحد من فساد القضاء
3 - المسؤؤؤؤؤؤؤؤلية؟ الجمعة 16 يناير 2015 - 22:23
قد نرغد ونزبد ضد مسؤول صغير مرتشيب10دراهم
لكن الصفقات العمومية وعدم شفافيتها ومنافسة شريفة وعدم مراقبة الجودةوالالتزام بدفتر التحملات يفقد الخزينة الملايييييير
للآسف
ليست هنالك مسؤولية مقرونة بالمحاسبة

الطريق السيار لآسفي نموذجا حيث خلت الشركة التركبة بالتزاماتها
أغلب الصفقات الجماعية والحضارية والحكومية قد تشوبها الشكوك
ولانتابع لاخبرة لامحاسبة.............
بدل أن نحاسب المبذر ونقدمه للقضاء قد نغير منصبه بمنصب ريعي آخر
وقد يكون أسمى من الأول ونفرض ضرائب كي لايفلس القطاع المسؤول عليه

لاندري أين وصلت قضية مول الكراطة والشكلاطة وراتب غريتيس
الشقق.اللقاحات الفاسدة.أفيلال والسليماني والعفورة.......
ونتائج لجان تقصي الحقائق بكذا وكذا......
المسؤولية =المحاسبة وقضاء مستقل ونزيه
4 - أمين الجمعة 16 يناير 2015 - 22:32
كعكة المناصب العليا؟
في الحقيقة أن المناصب العليا يجب على كل رئيس حكومة جديدة أن يُغيرهم و يكونون منتمون إلى أحزاب الأغلبية لتسهيل تنزيل البرنامج الحكومي على ارض الواقع.
كما نرى ذالك في الولايات المتحدة و بعض الدول الديموقراطية الحقيقية , إلا الموظفون السامون فهم لا منتمون و لا يتغيرون.
5 - wislani الجمعة 16 يناير 2015 - 22:35
قال تعالى ..ولا تبغ الفساد في الارض..صدق الله العظيم ..وكذلك ولا تفسدوا انه لا يحب المفسدين..فاذا كان المفسدون معروفين عند الحكومة المفروض محاربتهم و محاكمتهم ..ولم لا يتم سجنهم و الحكم عليهم باقصى العقوبات ..لعلهم يكونون عبرة لمن يعتبر..
6 - صنطيحة السياسة الجمعة 16 يناير 2015 - 22:39
أهم درس تعلمه السياسيون من عزل وزير الرياضة و رِؤساء الجماعات ...

خاصك تدير الفلوس علاش تولي حيث ما كاينش محاسبة وما يدوم ليك غير شحال

في البنك ...
7 - هنيئا بنكيران الجمعة 16 يناير 2015 - 22:42
هنيئا بنكيران بتسريع ملفات الفساد وأبدا بملف اوزين ولك الشكر والملفات الاخرى الساخنة بها ترفع رأسك وكنت أديت الواجب الذي كان الرجال يدافعون من اجله المرحومين السيدان الزايدي و باها وكلاهما من شرفاء هذا الوطن كانوا متشددين للدفاع عن مصالح الأمة أولى الأولويات محاربة الفساد والاستبداد والطغاة والحكرة والتهميش
8 - مواطن صالح الجمعة 16 يناير 2015 - 22:54
ألتمس من وزير النقل والتجهيز ووزير التعليم التدخل العاجل لفك العزلة عن تلاميذ جماعة وكسان، عمالة الناظور، من مشكل النقل، خصوصا الدواوير التالية :"لعسارة، سوطولازار، لخميس أقديم، إبقوين، إبرشانن، إحجامن... إلخ" وهذه الدواوير، توجد في الطريق الجهوي الرابطة بين مدينة ازغنغان ومدينة سلوان.
ويعاني تلاميذ الدواوير المذكورة أعلاه، من مشكل الفقر والتهميش ومن مشكل النقل، خصوصا في فصل الشتاء، إذ يجدون صعوبة كبيرة للوصول إلى مدينة ازغنغان، حيث توجد المؤسسات التعليمية (الثانويات) وأن الكثير منهم قد انقطعوا نهائيا عن الدراسة بسبب هذا المشكل.
لذا ألتمس من السيد وزير النقل والتجهيز توفير النقل المدرسي القروي لتلاميذ الدواوير الذكورة أعلاه
9 - moumi الجمعة 16 يناير 2015 - 22:54
وفي موضوع آخر ذكرت ذات الجريدة أن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، قرر فتح ملف محاربة الفساد بعد تردد دام ثلاث سنوات، إذ قال مشارك في إعداد الاستراتيجية الوطنية لمحاربة الفساد لـ"أخبار اليوم" إنه عكس التردد والتخوفات التي كان يبديها رئيس الحكومة في السابق، بدا هذه المرة حريصا على تسريع العمل والإشراف عليه شخصيا.
صراحة لا افهم محللوا السياسة في المغرب دائما عندهم جواب مريض اذينتقدون السيد رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بدون موجب حق ارادوا ان يدخل في فتح ملف محاربة الفساد مباشرة بعد توليه المسؤولية وكلنا يعلم ان مثل هذه الامور يجب معرفة الخلل و هو دخل ولالالا اضن ان من سبقوه عرفووه على مكان ومن على رئسالمشكل اءضن الامر تطلب منه تائني ودراسته حتى يعرف من اين سيبدئ واضن نحن صوتنا عنه ولايمكن ان نقول له كيف يجب الاشتغال لان مند توليه هذه المسؤولية و المعارضة ينطح وكئن كان احد يمنعهم من القيام بمهامهم على احسن وجه لذى ارجوكم كفى نتقادات بااااائسة له برنامجه وله اسلوبه و مقاربته الله يعاونهم وانتم اما قولوا خير او صمتوا ستوووووورن
10 - مغربي قح الجمعة 16 يناير 2015 - 23:19
هذا هو عين العقل فكل المشاكل التي تتخبط فيها المجتمعات النامية هي غزارة الانتاج ولا اقول سوء التوزيع ولكن اقول الظلم الحقود للتوزيع، لانه ان يبيت مختلس للمليارات قرير العين على فراشه بينما اسر مسلوبة الحقوق تعاني الفقر وظلم المجتمع مع العنف البنيوي-تحقير الشعب،الزبونية البيروقراطية باك صاحبي الريع المحاباة التواطؤ ...-فان يبيت قرير العين ومواطن يببيت وليس في جعبته لقمة تهضم فهذا حقد على هذا الشعب الذي لا نلطا اليه الا اذاحل مصاب جلل في الوقت الذي تحرق اي تحرك العينة المختلسة كالجردان الى الخارج حان الوقت لمحاسبة المختلسبن وايداعهم السجن فالشعب وعى وفهم وباركا الشعب ولى زيزوار طيب كما يقول المثل لست بالخب ولا الخب ياكلني وكما تقول المعادلة الربانية العدل=النصر اما الظلم =الهزيمة النكراء وتحزمو وڢوا الشعب حقه اذا اردتم البقاء لن تجدوا الا الله وهذا الشعب الابي الرساىة باينة وبينوا لينا
11 - ديك الجن الجمعة 16 يناير 2015 - 23:34
حكومة المفارقات/التناقضات :سنة2014 إلغاء /تجميد جزء كبير من ميزانيات التجهيز والاستثمار،سنة 2015 الإعلان عن إطلاق صفقات عمومية بقيمة 3400مليار سنتيم في وزارة التجهيز واللوجيستيك لوحدها! أيُّ منطق هذا؟
12 - Khaled السبت 17 يناير 2015 - 02:05
"جريدة "الأخبار" نقلت أن اجتماع المجلس الحكومي برئاسة رئيس الحكومة،عبد الإله بنكيران الخميس الماضي، قد تحول إلى توزيع "كعكة" المناصب العليا على المقربين من حزب رئيس الحكومة وباقي أحزاب التحالف الحكومي."

اذا كانت هذه 'الجريدة' احترافية فعليها ان تقدم الدليل على عدم كفاءة الشخاص المعينين. هذه جريدة اختصاصها السب والقذف واطلاق الكلام على عواهنه. لوكنت مكان الاشخاص المعينين لتابعت هذه 'الجريدة'(الخردة) قضاءيا للتشهير والقذف والوشاية الكاذبة. يبدو ان 'بيبي' لازال لم يعتبر!
المرجو النشر.
13 - gagnant السبت 17 يناير 2015 - 07:23
Bravo rabbah,you are
a trusted minister and
you are doing good
job. May allah bless u
and your work.
14 - houri السبت 17 يناير 2015 - 08:32
لو كان بلدنا يسير بهذه السرعة في النمو منذ عقود ايام الاحزاب الهارمة لكان بلدنا في المرثبة الاولى عربيا هذه الحكومة الموقرة من خلال تلاثة سنوات ابهرت العالم بشجاعتها وصدقها في خدمة الصالح العام تحية حب واحترام الى السيد الوزير رباح والى السيد المحترم وزير الصحة الوردي والى وزير العدل السيد الرميد
15 - abdou السبت 17 يناير 2015 - 09:43
ما نصيب المغرب "غير النافع "من هده الصفقات؟
16 - عبد الكريم حلات السبت 17 يناير 2015 - 13:29
الفساد والمفسدون .
الفساد في الصفقات العمومية يبدأ من الخلل المعرفي في تدبير دفتر التحملات الذي لا يزال يصاغ في الكثير من القطاعات على المقاسات وهو ما انتج شركات لحظية غير مختصة همها هو الحصول على الصفقة لتتبخر مباشرة بعد الصفقة او تغير نشاطها في اتجاه صفقة اخرى ونشاط اخر دون ان تراكم معرفة كافية وخبرة في تخصص معين والنتائج تكون كارثية على البنية التحتية وعلى التجهيز أما المفسدون فهم ثلة من المشرفين على الصفقات وثلة من اصحاب الشركات الفضفاضة الغير المتخصصة .
للقضاء على الفساد في هذا الجانب لابد من اليات جديدة لصياغة دفتر التحملات تاخذ بعين الاعتبار التخصص والاقدمية والسيرة الذاتية للشركات
وهو مامن شانه تطوير المقاولات ايضا عوض هذه المقاولات المفبركة التي ضررها اكثر من نفعها
المجموع: 16 | عرض: 1 - 16

التعليقات مغلقة على هذا المقال