24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3605:1912:2916:0919:3121:00
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية المغربية؟
  1. المعاناة تلازم عائلات في مشروع سكني ببوسكورة (5.00)

  2. المحكمة تؤجل ملف مغتصبي "خديجة" .. وأوشام الضحية جديدة (5.00)

  3. رصيف الصحافة: شركة "الطرق السيارة" تشكو فداحة الخسائر المالية (5.00)

  4. الفقيه بن صالح تحتضن أولمبياد الذكاء المعلوماتي (5.00)

  5. رئيس جماعة الرباط: ختم دورة ماي إجراء قانوني (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | الـAMDH تطالب بإطلاق سراح هشام منصوري

الـAMDH تطالب بإطلاق سراح هشام منصوري

الـAMDH تطالب بإطلاق سراح هشام منصوري

طالبت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالافراج الفوري عن الصحافي ومسؤول المشاريع بالجمعية المغربية لصحافة التحقيق هشام منصوري، على اعتبار انتفاء شروط المحاكمة العادلة خلال محاكمته وفق تعبير بلاغ أصدره التنظيم الحقوقي ووفيت به هسبريس.

وشددت الجمعية، في بلاغ لمكتبها المركزي، على وجوب "إسقاط كل التهم الملفقة بحق الصحفي هشام منصوري، ورد الاعتبار له ومحاسبة كل المسؤولين عن الخروقات التي رافقت اعتقاله، وقف كل أشكال التضييق والتعسف والانتقام التي بات يتعرض لها النشطاء والمناضلات والمناضلون، والكف عن تلفيق التهم وفبركة الملفات للزج بهم في السجون".

وأكدت الـAMDH على أنها سجلت خلال أطوار محاكمة هشام منصوري "الطابع الجائر والغير عادل للمحاكمة، وقبلها الاعتقال، إذ رفضت المحكمة في تنكر تام لقرينة البراءة ولحقوق المتهمين والدفاع في اعتماد جميع وسائل النفي، مع رفض كل الدفوعات الشكلية التي تقدم بها الدفاع، والذين قدموا شهادات مكتوبة لجيران المعتقل وحارس العمارة تنفي المزاعم المتضمنة في محضر الضابطة القضائية حول تقدمهم بشكايات ضده".

واعتبرت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أنه رغم استعراض الدفاع لكل الأدلة الموضحة للطابع السياسي للمحاكمة، التي تستهدف النشاط الحقوقي والصحفي لهشام منصوري، إلا أن المحكمة الابتدائية بالرباط أصرت على استمرار اعتقاله وإدانته، "مصدرة حكما قاسيا بحقه يوم 30 مارس، يحدد العقوبة في 10 أشهر سجنا نافذا و40 ألف درهم غرامة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - نبيل السبت 04 أبريل 2015 - 23:16
AMDH الدولة وسط الدولة كما يسميها البعض، تريد فرض قانونها الخاص. المدعو هشام منصوري أقدم على جريمة الخيانة الزوجية و يطالبون بتبرئته لا لشيئ سوى لأنه ينتمي للجمعية اللامغربية لحقوق الإنسان.
ملاحظة : AMDH تحتل المرتبة الأولى في ترتيب الجمعيات التي تستقبل دعما ماليا خارجيا بأكثر من 30 مليار سنتيم سنويا ( تقريبا نصف الدعم المخصص من طرف الدولة لكل الأحزاب السياسية المغربية مجتمعة)
2 - Lfadl السبت 04 أبريل 2015 - 23:31
Quand des hors la loi défendent un hors la loi, reniant LE FLAGRANT DÉLIT de l'inculpé, lequel flagrant délit est prouvé par les preuves présentées achevant la Justice. Comment devrait-on dénommer ce club de démagogues, qui se specifite dans la defense de l'illégal, du hors la loi. Ce club de marxistes, de gauchistes, de vendus, de traîtres, défenseurs d'Alger et de l'illégal, est l'ennemi déclaré de toutes nos Institutions, de notre Monarchie. Ses sabotages tout azimute ont pour objectifs la déstabilisation de notre Pays,l'insécurité, l'anarchie, l'émeute et par conséquent le déchirement de notre Peuple dans la mort, le sang et le feu. Regardons çe qui se passe autour de nous.Nous sommes tous appelés à dévoiler çes genres d'ennemis sous couvert de defense de droits de l'humain , a les combattre en les déshabillant et les reniant, et, prévenir çeux qui tombent sous leurs faux slogans. Beaucoup ne savent pas leurs vérités.ALLAH ALWATANE ALMALIK
3 - الغزواني السبت 04 أبريل 2015 - 23:37
السيد قبض عليه متلبا بالفساد و اعداد وكر للدعارة و يريد الافلاة من العقاب . كونه صحفي او حقوقي لا يخول له دلك ان يكون فوق القانون
4 - dourayd الأحد 05 أبريل 2015 - 01:17
سوءال = هل للصحفيين ومنتموا جمعيات حقوق الانسان حصانة او اليد الطولى في المغرب يفعلون ما يحلوا لهم ولا يحاسبون ويبحتون دائماً على تخريجات تناسبهم ويستقوون بالخارج
يجب وضع حدود لهذه الترهات وتفعيل ما اسطلح
المواطنون سواسية امام القانون
وعلى الشرطة ان توثق مساطرها بالأدلة كما انه على العدالة ان تكون مستقلة وعادلة في أحكامها حتى يدخل كل واحد سوق راسو
5 - الحقيقة الأحد 05 أبريل 2015 - 11:12
عشرات عناصر الشرطة، بأزياء مدنية، قد اقتحموا بشكل تعسفي، عبر كسر باب منزل منصوري، في حي أكدال بالرباط"، لقد تم اعتقال منصوري بطريقة غير قانونية بعد تجريده من ملابسه وتعنيفه بضربات استقرت على وجهه ورأسه.
توالي مثل هذه الاعتداءات باستهداف المدافعين عن حقوق الإنسان وممارسة الحريات يأتي في سياق التراجع غير المسبوق على مستوى مضمون الوثيقة الدستورية وما تنص عليه تجاه الحقوق المدنية والسياسية
6 - Clément الأحد 05 أبريل 2015 - 12:06
Bonjour,
J'ai suivi l'affaire de près. Il est évident qu'il s'agit d'un complot. Aucune preuve relative aux accusations, violence extrême et manifeste des policiers. Tous les signes d'un régime fasciste.
On ne peut que souhaiter une amélioration des libertés d'expressions et des libertés individuelles.
Heureusement que les collectifs des droits de l'Homme sont actifs, grâce à eux il est possible d'avoir espoir.
Paix, Amour et Justice pour tous.
7 - Safae الأحد 05 أبريل 2015 - 12:10
Such contries always target persons who sacrifie and devote all their time and energy working to promote humanity...Hicham Mansouri is one of the innocent Hardworkers who are jailed for same fake stories made to deceive people.we seek freedom for him and for all other innocent prisonners.they are the candle of this country.
8 - sohaybe الأحد 05 أبريل 2015 - 23:11
على مر الزمان المغرب بلد معروف بسياحة الجنس وحنات الرقص لفتيات شبح عاريات.
لا تغلق حانات الخمر و الملاهي الليلية..
لا تغلق دور و أكوار الدعارة..
لا تغلق بيوت السحرة و المشعوذين..
لا تغلق دور القمار..و
لكن تغلق أفواه الصادقين المصلحين..
تغلق كتاتيب و دور تحفيظ كتاب رب العالمين..
تغلق أبواب المساجد على المعتكفين المتعبدين..
أسأل الله تعالى بأسمائه الحسنى و صفاته العليا أن يغلق في وجوههم أبواب الجنة بما حاربوا دين الله و سنة رسوله و خذلوا المسلمين المومنين..
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

التعليقات مغلقة على هذا المقال