24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4907:1513:2416:4419:2320:37
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | "مراسلون بلا حدود" تطالب بحريّة هشام منصوري

"مراسلون بلا حدود" تطالب بحريّة هشام منصوري

"مراسلون بلا حدود" تطالب بحريّة هشام منصوري

عبرّت منظمة "مراسلون بلا حدود" عن الانزعاج من الخروقات التي شابت محاكمة الصحافي هشام منصوري، والمدان بعشرة أشهر سجنًا نافذة و40 ألف درهم غرامة، وطالبت بإطلاق سراحه عاجلًا دون أيّ قيد أوشرط.

وأشارت المنظمة التي تعنى بحرية الصحافة عبر العالم إلى أن "عناصر الأمن التي اعتقلت منصوري لم تقدم، حينها، أيّ مذكرة خاصة بالاعتقال، كما قامت بخلع ملابسه قبل جرّه إلى مركز الشرطة"، وهو ما ندّدت به مجموعة من المراكز الحقوقية.. وزادت الـRSF أن القاضي رفض الاستماع إلى شهود الدفاع.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - La Loi de la foret الاثنين 06 أبريل 2015 - 02:42
C'est ca la dictature de notre pays le Maroc. La loi de la foret est imposee seulement aux pauvres marocains mais les haut responsables sont en dehors de la loi. Le probleme c'est qui'il ya toujours des gens stupides qu'ils disent que le Maroc est en voie de democracie. Comment voulez vous esperer un vent de changement avec ces gens la.
2 - Bahi الاثنين 06 أبريل 2015 - 02:55
c'est un bon ecrivain, je ne sais meme pas qu'il est en prison, ceci est triste dans un pays comme le maroc
comment on peut aider
3 - اللمتوني السكوتي الاثنين 06 أبريل 2015 - 10:29
هذا الإنسان كأنه خلق للشقاء،في بلد يدعون فيه أن الكل
بخير و ألف خير، اعترضوا سبيله بسيارة منذ مدة طويلة
و ضربوه حتى الموت، و لو يمت، هذا منذ زمان طويل، قبل
هذه الفوضى الهجومية اللاقانونية،أما الآن فكان الهجوم عن
طريق بلطجة صارخة،ختمت ببلطجة إرهابية مخزنية بزي رسمي (أنيق)
بتهم لا تصدقها حتى وحشية النمل الأعور الإفريقي المتوحش،
أما المسماة حسب زعمهم خائنة قيد حياتها،لم تحاكم على فسادها
رغم أنها هي (المتزوجة الشيخة)،و يبدو حتى لو كانت هناك امرأة
فهي على أغلب الحال عاهرة مدسوسة بطريقة ربما ثقافية،فمن يا ترى
يكتب الموت و الشقاء على أناس وهب لهم الخالق الحياة، و صدق وهج
الكلمات،و بكل لغات العالم نترجم،كيف استعبدتم،و قتلتم الناس و قد ولدتهم
أمهاتهم أحرارا،و لا داع لجرد ما يدور من منكر، و فحش وتسيب مالي و ظلم
و حصار، وجور،هذا بحر يغرق، و يستغرق فيه،و تصعب السباحة فيه
4 - alha9I9A الاثنين 06 أبريل 2015 - 10:43
عشرات عناصر الشرطة، بأزياء مدنية، قد اقتحموا بشكل تعسفي، عبر كسر باب منزل منصوري، في حي أكدال بالرباط"، لقد تم اعتقال منصوري بطريقة غير قانونية بعد تجريده من ملابسه وتعنيفه بضربات استقرت على وجهه ورأسه.
توالي مثل هذه الاعتداءات باستهداف المدافعين عن حقوق الإنسان وممارسة الحريات يأتي في سياق التراجع غير المسبوق على مستوى مضمون الوثيقة الدستورية وما تنص عليه تجاه الحقوق المدنية والسياسية
5 - Clarity الاثنين 06 أبريل 2015 - 11:56
Such stupid and irrational actions threaten the safety and destroys the future of this country. Whereas real demacratic, loyal countries invest money,time and energy in their youth to produce great generations, our country destroys its youth through suppression, jailing, killing....instead it encourages monsters to live freely and devastate and it prevents poor, intelligent, ambitious youth from living, creating, and inspiring..
Freedom to Hicham and all innocent persons
6 - عمي مسعود الاثنين 06 أبريل 2015 - 12:16
ان للمغرب قوانين وقضاة وﻻ يمكن لكل من هب ودب من امتال هده المنضمات التي ﻻ هم لها اﻻ الدفاع عن العاهرات والمتليين والمجرمين و...... القانون فوق الجميع ويجب أن يطبق بحدافره أما المطالبة باطﻻق سراح أي كان فهو تشكيك بل طعن في نزاهة القضاة والقضاء المغربي وﻻ يهمنا ادا كانت القافلة تسير و........
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

التعليقات مغلقة على هذا المقال