24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3207:5713:4516:5319:2520:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الڭراب: تأخر مواعيد "الفيزا" غير مقبول .. والأمازيغية قوة المغرب (5.00)

  2. الملك محمد السادس يشيد بعلاقات المغرب والكويت (5.00)

  3. "مغاربة إيطاليا" يخشون تكرار السيناريو الصيني بعد تفشي "كورونا" (5.00)

  4. بنعبد القادر يُبَشر بمحاصرة ظاهرة "الاستيلاء على عقارات الغير" (5.00)

  5. نصف النشيطين في المغرب لا يملكون شهادة مدرسية وعقد عمل (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | الاستعلامات العامة تصور الاحتجاجات باسم هسبريس

الاستعلامات العامة تصور الاحتجاجات باسم هسبريس

الاستعلامات العامة تصور الاحتجاجات باسم هسبريس

أقدمت عناصر محسوبة على الاستعلامات العامة من جهاز الأمن الوطني على استغلال اسم هسبريس من أجل تصوير عدد من الوقفات الاحتجاجية التي تشهدها مختلف مناطق المملكة منذ 20 فبراير الماضي.. وكان آخر تصرف من هذا الجنس ضمن وقفة الاحتجاج التي خاضها فرع الناظور من الجمعية الوطنية لحاملي الشهادات المعطلين بالمغرب.

وقد أفاد منتم لمكتب جمعية المعطلين المذكورة بأن أحد عناصر الاستعلامات العامة قد أقدم يوم الأحد الماضي، بكورنيش الناظور، على حمل كاميرا وتوسط المحتجين قبيل انطلاق مسيرتهم التي عبرت طول شارع محمد الخامس بالمدينة، وأضاف ذات المصدر: " فطن أحد المنتمين للجمعية بتواجد عنصر الاستعلامات المتوسط للمحتجين.. لكن المفاجأة حضرت حين حاول التغطية على تواجده بادعاء انتمائه لأسرة هسبريس قبل أن يطرد من وسط التظاهرة".

علاقة بذات المعطى، علمت هسبريس من ثلة أصدقاء فايسبوكيين بأن ذات التلاعب قد لجأ إليه عدد من عناصر الاستعلامات العامة والدّيستي بثلة من المدن المغربية للحصول على توثيقات سمعية بصرية للمواعيد الاحتجاجية، منذ الـ20 فبراير، بادعاء انتمائهم لطاقم هسبريس.. مستغلين في ذلك الطابع التفاعلي للموقع وكذا انفتاحه على الفيديوهات التي تدرج ضمن "بلُوكْ صوت وصورة" من أجل التغطية على نشاطهم البوليسي باسم هسبريس.