24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4508:1613:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أكبر عملية نصب عقارية بالمغرب تجرّ موثق "باب دارنا" إلى التحقيق (5.00)

  2. الشامي يرسم معالم النموذج التنموي المغربي الجديد (5.00)

  3. "أوبر" تكشف عن 6 آلاف اعتداء جنسي في عامين (5.00)

  4. سكري الحمل يعرّض المواليد لأمراض القلب المبكرة (5.00)

  5. نشطاء يُودعون عريضة لدى البرلمان لإلغاء تجريم الحريات الفردية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | قراءة في مضامين بعض الصحف المغاربية لليوم

قراءة في مضامين بعض الصحف المغاربية لليوم

قراءة في مضامين بعض الصحف المغاربية لليوم

اهتمت الصحف المغاربية الصادرة اليوم السبت على الخصوص بتواصل المشاورات السياسية بشأن تشكيل حكومة وحدة وطنية في تونس، وحرية التعبير في الجزائر على خلفية اعتقال المدير العام لقناة "كاي. بي. سي".

ففي تونس ، كتبت صحيفة (الشروق) أنه حسب الدوائر القريبة من مركز القرار في الأحزاب ذات العلاقة المباشرة بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية، وحسب التسريبات الأخيرة من قصر "قرطاج" فإن رئيس الحكومة الجديدة " لن يكون لا من حركة النهضة ولا من حركة نداء تونس"، مع التأكيد "على أن يكون من الأسماء التي تحظى بموافقة هذين الحزبين (الحليفان القويان في الائتلاف الحاكم)".

في المقابل، أشارت الصحيفة ، في مقال آخر ، إلى تصريحات رئيس "حركة النهضة" راشد الغنوشي خلال زيارة يقوم بها إلى فرنسا هذه الأيام ، والتي " لم يستبعد فيها فرضية بقاء الحبيب الصيد رئيسا للحكومة التي سترى النور قريبا"، معتبرة أن هذه الرغبة لدى "النهضة" ستصطدم حتما بوجهة النظر شق بارز في "نداء تونس" (الحاكم) ، الذي "يرغب بشدة" في استبعاد الصيد وتعويضه بشخصية "ندائية".

في سياق متصل، ذكرت صحيفة (الصريح) أن الرئيس التونسي لم ير هو أيضا مانعا ، خلال إحدى جلسات المشاورات ، من إعادة تجديد الثقة في رئيس الحكومة الحالي الحبيب الصيد، مضيفة أن أغلبية الأحزاب والمنظمات الوطنية تتمسك بالصيد، وأن "حركة النهضة عبرت عن ذلك صراحة، وهو نفس الموقف الذي أعرب عنه الأمين العام "للاتحاد العام التونسي للشغل" (المركزية النقابية القوية في البلاد) .

في المقابل ، وتحت عنوان "هل هي نهاية شهر العسل بين الشيخين؟ (الرئيس السبسي وزعيم النهضة راشد الغنوشي)" ، تساءلت صحيفة (الصحافة) عما إذا كان الشيخ الغنوشي قد "رأى بوادر انقلاب على التحالف معه من قبل شريكه الباجي فذهب ليستوضح الأمور من +العاصمة الضامنة+ ؟ (باريس)".

صحيفة (الضمير) علقت على إعلان "الجبهة الشعبية" (ائتلاف يساري يضم 11 حزبا معارضا) انسحابها من المشاورات الجارية، بالقول "مرة أخرى يثبت الجبهويون (نسبة إلى قيادات الجبهة الشعبية) أنه لا الأزمة الاقتصادية ولا الاجتماعية ولا مشكلة البطالة ولا ارتفاع الأسعار ولا الإرهاب ولا ترسيخ النهج الديمقراطي من أولوياتهم، وإن تحدثوا عنها فهو من باب المزايدة والتوظيف الحزبي الضيق ليس إلا..."، متسائلة " هل يفهم (الجبهويون) أن تعنتهم وإصرارهم على أن يكونوا خارج الإجماع الوطني يحمل بذور نهايتهم...؟".

من جهة أخرى، تناولت الصحف التونسية موضوع خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي وتداعياته على العالم وتونس على وجه الخصوص.

وفي هذا الشأن، كتب المحرر السياسي في صحيفة (المغرب) أنه "من السابق لأوانه الحديث عن الارتدادات المحتملة لهذا الزلزال على تونس، فرغم أن أوروبا تمثل شريكنا الأساسي استيرادا وتصديرا وعلى مستوى المبادلات الإنسانية والعلمية والثقافية...فإن تونس تبقى شريكا هامشيا بالنسبة لأروبا، وبلادنا لا تتوفر على ساحة مالية معولمة وعملتنا غير قابلة للتحويل".

وأضاف المحرر أن هذا "+التأخر+ قد يحمينا من الارتدادات المالية المحتملة لهذا الزلزال (..) ولكن ما نخشاه هو أن تتعثر مفاوضاتنا مع الاتحاد الأروبي ونحن مقدمون على شراكة شاملة ومعمقة معه...".

ونقلت صحيفة (الصباح) عن خبير واقتصادي بجامعة "اكسفورد" نادر حداد قوله ، تعليقا على تداعيات انسحاب بريطانيا من الاتحاد على الاقتصاد التونسي، أنه "على المدى القصير سينزل سعر الأورو مقابل ارتفاع الدولار، وهذا يتيح للدينار استرجاع مكانته أمام الأورو بعد النزول المفاجئ أول الشهر" ، مضيفا أن "سعر التداول سينزل نسبيا مقابل الدولار، ولكن الاستفادة لن تكون أوتوماتيكية لتونس، إنما ظرفية....".

في الجزائر، وتحت عنوان " أيـــــام سوداء لحرية التعبير... "، كتبت صحيفة "الخبر" أن عميد قضاة التحقيق بإحدى محاكم العاصمة أودع أمس المدير العام لقناة "كاي. بي. سي" وشركة "ناس برود" مهدي بن عيسى، ومدير الإنتاج بنفس الشركة رياض حرتوف رهن الحبس المؤقت، بتهمتي " الإدلاء بإقرارات كاذبة" تتعلق بالسجل التجاري لـ"ناس برود" و"المشاركة في سوء استغلال الوظيفة". وأضافت أن السلطات الجزائرية اعتقلت أيضا مديرة بوزارة الثقافة مونية نجاي، بتهمة "سوء استغلال الوظيفة"، في القضية المتعلقة بتراخيص تصوير البرنامجين الترفيهيين "ناس السطح" و"كي حنا كي الناس".

من جانبها، أشارت صحيفة (المحور اليومي) إلى أنه من المنتظر أن يمثل اليوم أمام إحدى محاكم العاصمة ، مدير إنتاج البرنامج الساخر " ناس السطح" الذي تبثه قناة "كاي. بي. سي" ، وسبق لوزارة الاتصال أن "احتجت على مضامينه لأنها تمس في كثير من الأحيان برموز الدولة"، مضيفة أنه تم أيضا وضع رئيس مجلس إدارة صحيفة "الخبر" تحت النظر ليفرج عليه فيما بعد.

إلى ذلك أشارت صحيفة (الفجر) إلى أن قوات الأمن حاصرت المقر الجديد لجريدة "الوطن" ومنعت طاقم اليومية الناطقة باللغة الفرنسية من دخول المقر الجديد "في تطور غير مسبوق في التضييق على حرية الصحافة، دون تقديم أية أسباب شافية أو توضيحات عن سبب المنع".

ونقلت الصحيفة عن عناصر للشرطة قولهم " لقد تلقينا تعليمات دون ذكر تفاصيل وأسباب منع مزاولة النشاط بالمقر الجديد بالرغم من منح رخصة الدخول من الوالي المنتدب مؤخرا".

وكتبت المحررة السياسية في الصحيفة ، تعليقا على ذلك ، "نتفهم منع السلطات بيع +مجمع صحيفة الخبر+ إلى رجل الأعمال يسعد ربراب (أحد معارضي النظام الجزائري)، في إطار صراع الأجنحة على السلطة، لكن لم يصل الأمر إلى محاولة منع الصحيفة من الصدور في عز أزمة هذا الصراع، لكن منع فريق الوطن من دخول المقر الجديد وحجز وسائل العمل بداخله، مع منع إخراجها من هناك والعودة إلى دار الصحافة، فهذا معناه محاولة منع الصحيفة من الصدور، وضربها في العمق".

وأضافت ليتصارع "ثيران السياسة كيفما شاءوا، فهذا ليس بجديد علينا، وليتقاتلوا ، لكن لن يكون هذا على حساب مصير صحف في حجم الوطن، أو أية صحيفة أخرى، جريمتها الوحيدة أنها حاربت الإرهاب، وقاومت محاولات وأد الجمهورية، ودافعت عن حق الشعب في إعلام حر، وفضحت الفساد المستشري، وكانت منبرا لكل من منع من منابر إعلامية، ودافعت بشراسة على الصحف وعلى الصحفيين، فلم يحدث أن تعرض صحفي أو صحيفة إلى ظلم ولم يجد له سندا في صفحات الوطن".

واعتبرت أن ما حدث "مؤلم ومضيعة للوقت وهدر لجهود أصحاب المهنة الذين بعد أن كافحوا الإرهاب ودفعوا الثمن غاليا، هم اليوم يواجهون محاولات تكميم وخنق...والخسارة ستكون فادحة لنا جميعا".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.