24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/06/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2506:1413:3517:1520:4622:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

من يقف وراء عدم مرور المنتخب المغربي إلى الدور الثاني من مونديال 2018؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | إطلالة على أبرز الصحف الصادرة بأمريكا الجنوبيّة

إطلالة على أبرز الصحف الصادرة بأمريكا الجنوبيّة

إطلالة على أبرز الصحف الصادرة بأمريكا الجنوبيّة

أولت الصحف، الصادرة ببلدان أمريكا الجنوبية، اهتماماتها الرئيسية لمحاور تتعلق بمعدل التضخم المرتقب بالأرجنتين خلال السنة الجارية، وشعبية الرئيس البيروفي، والتصريحات المنسوبة لقائد الشرطة الفدرالية، فيرناندو سيغوفيا، بشأن تحقيق يهم الرئيس ميشال تامر، و مشاركة الشيلي في الدورة ال 68 لمهرجان برلين السينمائي، وقرار كولومبيا عدم طرح سندات إجبارية بالأسواق المالية الدولية سنة 2018 لتمويل العجز في الحسابات العمومية.

ففي الأرجنتين، توقفت اليوميات عند عدد من المواضيع في مقدمتها دعم رئيس الحكومة لوزيرة الأمن في مقاربتها الجديدة لمفهوم الأمن، و توقعات معدل التضخم خلال السنة الجارية.

وهكذا، كتبت يومية "كلارين" أن وزيرة الأمن، باتريشيا بولريتش، خلقت جدلا قويا عندما تحدثت عن تحول في مفهوم الأمن، و ذلك عقب التأييد القوي الذي أعربت عنه الحكومة للشرطي لويس تشوكوبار، الذي قتل مجرما و تجري محاكمته، مشيرة إلى أن رئيس الحكومة عبر عن دعمة للعمل الذي تقوم به بولريتش.

ونقلت الصحيفة عن بينيا قوله إن في العديد من شرائح المجتمع هناك سيادة ل "قرينة الذنب" ضد قوات الأمن، وهو ما لا يطبق "بنفس الطريقة" على المجرمين.

واعتبر أن قضايا مثل "أمن المواطنين وحماية حقوق الناس وحياتهم لا تزال معلقة في الديمقراطية الأرجنتينية"، موضحا أن هذا الأمر يتطلب "قوات أمن تراتبية و مدربة و تحظى بالتأييد في ما تقوم به أيضا".

ومن جهتها، توقعت "دياريو بوبولار"، استنادا إلى المعهد الأرجنتيني لأطر المالية و الخبير الاقتصادي والرئيس السابق لبنك "بانكو ناثيون"، كارلوس ملكونيان،أن تصل نسبة التضخم خلال السنة الجارية نحو 20 بالمائة، بعيدا عن الهدف التي كانت قد حددته الحكومة خلال أواخر شهر دجنبر (15 بالمائة).

وأضافت أن نسبة التضخم سنة 2018 ستتراوح ما بين 18 و 20 بالمائة، في حين ستسجل الأسعار ارتفاعا خلال الربع الأول من العام الحالي قبل أن تعرف بعض التراجع في الفترات اللاحقة.

وفي البيرو، خصصت الصحف المحلية حيزا هاما من صفحاتها للحديث عن قرار محكمة الدول الأمريكية لحقوق الإنسان بخصوص النظر في دعوى دستورية ضد أربعة قضاة، واستطلاع للرأي حول شعبية الرئيس، بيدرو بابلو كوشينسكي.

وهكذا، كتبت يومية "لاريبوبليكا" أن الحكومة ستحترم حكم محكمة الدول الأمريكية لحقوق الإنسان، الذي يقضي بأن تقدم الدولة البيروفية على حفظ الدعوى المرفوعة ضد أربعة قضاة من المحكمة الدستورية و التي ينظر فيها الكونغرس.

وأضافت، بناء على مصادر خاصة من الحكومة، ان الصواب هو "احترام ما تقره" محكمة الدول الأمريكية لحقوق الإنسان وأن حالة القضاة إلوي إسبينوسا سالدانيا، ومانويل ميراندا كاناليس وكارلوس راموس نونييز وماريانيا ليديسما نارفيز لن تكون استثناء.

وأشارت اليومية إلى أن البيرو تعتبر إحدى البلدان التي يلجأ مواطنوها إلى هذه المحكمة الإقليمية للدفاع عن حقوقهم.

ويجري التحقيق مع القضاة الأربعة بتهمة تغيير تصويت أحد زملائهم السابقين في حكم صدر سنة 2013 بشأن قضية "إل فرونتون" حيث تتم محاكمة أفراد من البحرية بتهمة إعدام سجناء مدانين بالإرهاب خارج نطاق القضاء.

ومن جهتها، أورت صحيفة "إل كوميرسيو"، بناء على استطلاع للرأي أجرته مؤسسة " إيبسوس"، أن شعبية الرئيس البيروفي، بيدرو بابلو كوشينسكي، انخفضت إلى 19 بالمائة خلال فبراير الجاري، أي بأربع نقاط أقل من الشهر الماضي، حيث حظي كوشينسكي بتأييد 23 بالمائة من المستجوبين.

وأضافت اليومية أن الأمر نفسه ينطبق على شعبية رئيس الكونغرس، لويس غالاريتا، الذي لم يحظى سوى بدعم 19 بالمائة من الساكنة، مقابل نسبة دعم بلغت في يناير الماضي 21 بالمائة.

وبحسب نتائج استطلاع الرأي، الذي أجري ما بين يومي 7 و 9 فبراير و شمل عينة من 1263 شخصا، فإن 29 بالمائة من المستجوبين أبدوا رضاهم على أداء زعيمة حزب "القوة الشعبية"، كيكو فوجيموري، و 32 بالمائة أيدوا شقيقها، كينجي فوجيموري، الذي استقال مؤخرا رفقة عشرة أعضاء آخرين من الحزب.

وفي البرازيل، استأثر باهتمام الصحف المحلية الجدل المثار بشأن تصريحات منسوبة لقائد الشرطة الفدرالية، فيرناندو سيغوفيا بشأن تحقيق يهم الرئيس ميشال تامر، وأخبار الكرنفال.

وكتبت "أو غلوبو" أن قائد الشرطة الفدرالية أثار جدلا واسعا في البلاد على إثر نشر إحدى وكالات الأنباء الدولية تصريحات منسوبة له بشأن حفظ تحقيق حول الرئيس ميشال تامر المتهم بتلقي امتيازات غير مستحقة مقابل خدمات أسداها لشركة تعمل في تدبير الموانئ.

وفي مقابلة نشرت يوم الجمعة الماضي، أكد سيغوفيا أن الشرطة الفدرالية ستحفظ تحقيقا مفتوحا ضد الرئيس ميشال تامر، وهو ما أثار حفيظة القاضي بالمحكمة العليا، لويس باروسو، الذي طلب توضيحات من قائد الشرطة بهذا الخصوص.

وذكرت اليومية أن القاضي باروسو يعتبر أن قائد الشرطة قد يكون ارتكب بذلك "مخالفة ادارية وحتى جنائية" لأنه أفاد بأن التحقيق ضد تامر يمكن أن يغلق، مبرزة أن وكالة رويترز قد نشرت نسخة جديدة من مقابلتها مع قائد الشرطة التي نشرت نصها الأول يوم الجمعة الماضي، بهدف توضيح تصريحات المسؤول البرازيلي.

وأضافت الصحيفة أن وكالة الأنباء ذكرت أن سيغوفيا صرح بأنه "لا وجود، لحد الآن، لدليل على ارتكاب جريمة في هذا التحقيق"، مشيرا إلى "إمكانية حفظ هذه القضية دون تأكيد ذلك".

وأفردت مختلف الصحف تغطية موسعة لكرنفال ريو دي جانيرو ومواكب مدارس السامبا التي انطلقت الأحد بشارع سامبادروم.

وأوضحت "جورنال دو برازيل" أن اليوم الأول من عروض المجموعات الخاصة لمدارس السامبا بريو يبرز تنافسيتها لإحراز لقب هذه التظاهرة في نسختها للعام الجاري.

وكانت مجموعة "امبيريو سيرانو"، الفائزة بجائزة أفضل مدرسة ضمن السلسلة "أ" والتي كانت أول مدرسة تدشن مواكب السامبا بسامبادروم، قد أحرزت حق التنافس ضمن المجموعة الخاصة، التي تضم نخبة مدارس السامبا بالمدينة.

وأضافت اليومية أن مواكب اليوم الأول من هذه التظاهرة تختتم من قبل مدرسة "موسيداس أنديبندنتي دي بادري ميغيل" التي فازت العام الماضي بجائزة أفضل مدرسة ضمن الفئة الخاصة، بفضل عرض تمحور حول مدينة مراكش.

ونشرت "فولها دو ساو باولو" سلسلة من الصور تعكس حجم الجمهور الذي استقطبته مجموعات التنشيط المحلية المسماة "بلوكوس" بالعديد من أحياء ريو.

وفي الشيلي، أفردت اليوميات المحلية اهتماماتها للعثور على الطفلة إيميلين كاناليس سالمة بعد اسبوع من اختطافها ومشاركة الشيلي في الدورة ال 68 لمهرجان برلين السينمائي.

وكتبت "لا ناثيون" أن الطفلة إميلين (11 سنة)، التي كانت مختطفة منذ 3 فبراير الجاري بليكانتين، قد تم العثور عليها سالمة فيما تم توقيف المتهم باختطافها.

ونقلت اليومية تأكيد قائد جهاز مكافحة جرائم القتل التابع لشرطة التحقيقات بكوريكو، ريتشارد إيسكوبار، أن الطفلة المذكورة قد عثر عليها حية وفي صحة جيدة.

وقد عبأت السلطات 404 عنصرا من الشرطة والجيش من أجل العثور على إيميلين التي كانت قد اختفت قبل أيام بجماعة ليكانتين جنوب سانتياغو.

وأضافت اليومية أن فرق البحث قد مشطت آلاف الهكتارات، بمساعدة عدد من الطائرات والطائرات من دون طيار والكلاب البوليسية المدربة من أجل تحديد موقع الطفلة المختطفة التي شوهدت آخر مرة قبل اختطافها يوم 3 فبراير الجاري حينما ذهبت الى الغابة بحثا عن أحد الكنوز المفترضة رفقة جدها ورجل آخر هو المتهم باختطافها.

وأوردت "لا تيرسيرا" أن الشيلي تشارك بفيلمين جديدين في المهرجان الدولي للفيلم ببرلين، أحد أهم التظاهرات الثقافية بالعالم المنعقدة في الفترة ما بين 15 و25 فبراير الجاري.

وأوضحت اليومية أنه بعد المشاركة المتميزة العام الماضي للفيلم الطويل "امرأة رائعة" للمخرج الشيلي سيبستيان ليليو، يشارك البلد الجنوب أمريكي في الدورة ال 68 بفيلمي "مارلين" و"منزل الذئب".

وفي كولومبيا، تطرقت اليوميات المحلية لمواضيع من أبرزها الإضراب التي دعت إليه "حركة جيش التحرير الوطني" و قرار كولومبيا عدم اللجوء خلال العام الجاري إلى إصدار سندات إجبارية بالأسواق الدولية لتمويل العجز في الحسابات العمومية.

وتوقفت "إل تييمبو" عند "الإضراب المسلح" الذي أعلنته لثلاثة أيام، انطلاقا من السبت الماضي، حركة "جيش التحرير الوطني"، مستعرضة الخسائر البشرية وأعمال التخريب التي تسببت فيها الحركة من خلال هذه الخطوة.

ووفقا لليومية، فقد لقي شخصان مصرعهما حينما كانا بصدد نصب آلية متفجرة بإحدى طرقات كوكوتا (شمال)، مضيفة أن الشرطة فتحت تحقيقا حينما اكتشفت أن أحد القتلى يحمل وثائق هوية فنزويلية.

وأبرزت الصحيفة، استنادا الى قوات الأمن، أن ثلاث شاحنات وحافلة قد أحرقت من قبل عناصر الحركة المسلحة بجهتي أنتيوكيا ونورتي دي سانتندير، موضحة أن الرئيس خوان مانويل سانتوس اقر بأنه من "الصعب جدا" استئناف محادثات السلام مع الحركة عقب هذا الإضراب.

وفي شأن آخر، كتبت "بورتافوليو"، استنادا الى وزير المالية، ماوريسيو كارديناس، أن كولومبيا قررت عدم طرح سندات إجبارية بالأسواق المالية الدولية سنة 2018 بهدف تمويل العجز في الحسابات العمومية.

وأوضحت اليومية أن هذا الإعلان قد جاء على لسان وزير المالية خلال زيارة لنيويورك عقد خلالها لقاء مع وكالات التصنيف الائتماني والصناديق المقرضة للبلد الجنوب أمريكي، مشيرة إلى أن كاديناس برر هذا القرار برغبة بوغوتا في عدم الرفع من حجم الدين الخارجي للبلاد.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.