24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/12/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5108:2313:2816:0218:2419:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | مصرحة تنفي علاقتها بفيديو جنسي ومحامون "يتخلون" عن بوعشرين

مصرحة تنفي علاقتها بفيديو جنسي ومحامون "يتخلون" عن بوعشرين

مصرحة تنفي علاقتها بفيديو جنسي ومحامون "يتخلون" عن بوعشرين

أكدت إحدى المصرحات في ملف الصحافي توفيق بوعشرين، مدير نشر جريدة "أخبار اليوم" المتابع على خلفية تهم أبرزها الاتجار بالبشر، التصريحات التي سبق لها الإدلاء بها أمام عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

المصرحة التي تشغل مديرة لأحد المواقع الإلكترونية الإخبارية، أكدت خلال مثولها أمام القاضي بوشعيب فارح، اليوم الخميس بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، أنها ليست من تظهر في الفيديوهات الجنسية التي تم عرضها عليها.

وشددت المصرحة التي كانت تتواجد خارج المغرب، أثناء عرض شريطين عليها، أنها ليست معنية بمضمونهما على اعتبار أنها ليست من تظهر بهما.

وفي الوقت الذي أكد فيه بعض من دفاع الصحافي توفيق بوعشرين أن المصرحة نفت أن يكون الشخص الظاهر بالفيديوهات الجنسية هو المتهم نفسه، ذهبت مصادر أخرى إلى أنها أجابت رئيس الجلسة، علي الطرشي، قائلة: "يبدو أنه هو توفيق بوعشرين".

ودافعت المصرحة "م. م" عن علاقتها المهنية بناشر "أخبار اليوم"، لافتة إلى أن هذه العلاقة بدأت منذ سنة 2001 عبر أسبوعية "الأيام"، قبل أن تتطور إثر تأسيسهما موقعا إخباريا سنة 2011 كان بوعشرين مساهما في رأس ماله.

وحول ما إذا كان توفيق بوعشرين قد سبق له التحرش بها داخل مكتبه، نفت المصرحة ذلك، مستغربة من دواعي استقدامها للجلسة رغم أنها لم تتقدم بأي شكاية وليست طرفا في الملف.

وعرفت الجلسة السرية تسجيل بعض المحامين من هيئة الدفاع عن الصحافي توفيق بوعشرين سحب نيابتهم من الملف، ويتعلق الأمر بكل من أحمد الزرقطوني والنوري محمد، هذا الأخير أكد على براءة موكله، مشيرا إلى أنه لا يجب متابعته "بهذه التهم الثقيلة ومحاكمته في حالة اعتقال"، مضيفا: "حتى لو افترضنا صحة العلاقات الجنسية، فإنها تدخل في باب الجنح ولا يمكن متابعته على إثرها في حالة اعتقال".

مقابل ذلك، عرفت الجلسة عودة بعض المحامين الذين سبق لهم الإعلان في أواخر رمضان عن انسحابهم من الملف؛ فقد تراجع كل من عبد الله المروري ولحسن العلاوي، وحضرا لمؤازرة بوعشرين.

يشار إلى أن المحكمة لم تبت بعد في الطلب الذي سبق للنيابة العامة التقدم به، المتعلق بإجراء خبرة تقنية على الفيديوهات الجنسية، وهو الملتمس نفسه الذي سبق لدفاع المطالبات بالحق المدني أن تقدم به في جلسة سابقة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - wood الخميس 21 يونيو 2018 - 21:15
يبدو ان القضاء في المغرب اصيب بخلل عقلي ، يتم عرض فيديو و يسألون المرأة ان كانت هي من تظهر فيه ؟، و أكثر من ذلك يسألونها عن هوية الشخص الظاهر في الفيديو ، و هل هي خبيرة في الصور و التصوير ؟؟! ، كل هذه الأمور تبين التخبط الذي توجد فيه المحكمة ، فملف بوعشرين فارغ كليا ، أما عرض هذه الفيديوهات بالطريقة البليدة في المحكمة ففضيحة اخلاقية للأمن و القضاء في المغرب ، فيبدو ان محاكمات بوكو حرام و داعش ستكون أفضل من هذه المحكمة الهزلية !!؛
2 - ياسر الخميس 21 يونيو 2018 - 21:37
يستقدمون أشخاصا للمحاكمة ليسألوهم إن كان الشخص في الفيديوهات هو بوعشرين........
ما بانش ليهم هوما كالو ربما يشوفو شي واحد آخر باش يصليو عليه فصلاة العيد.
......................وتأكدعدم ثبوت رؤيته.
طلقو السيد يعيد مع ولادو!
3 - ben الخميس 21 يونيو 2018 - 21:39
الفرق بين المتابعة لبوعشرين الاتجار بالبشر والتحرش ادا كان الاتجار بالبشر كيف يتاجر بالبشر هل يبيع بالكيلو او بالجملة اما عن التحرش نجده في الشارع وفي المكاتب وفي الادارات كقواد دائرات وضباط بمراكز الشرطة وعيادات ومحامون وحتى قضاة يتحرشون بالنساء وبجوانب مدارس واعداديات وفي الشوارع والاحياء واسواق الخضار محامون يترافعون ويتضاربون ومحكمة غير قادرة على البث في الحكم والنيابة لم تاتي بشيء ملموس وحسبات ضيقة بين المتهم ومن له مصلحة في توريطه ومحكمة لم تحسم في هده القضية
4 - رحم الله حرية التعبير الخميس 21 يونيو 2018 - 21:43
هذه هي تبعات أن تكون صحافيا ذو شخصية وذو نزاهة كل تهم العالم اسقطت على رأس المسكين المخزن لا يريد صحافيين بل يريد مستخدمين
5 - alhakh الخميس 21 يونيو 2018 - 21:54
لماذا قضية بعشرين تطورت وكثر فيها التناقض لأنها مفبركة التهم الموجهة إليه الاتجار في البشر اذن ليسوا ببدر بل هم اكباش لماذا لم يتكلموا على انفسهم سابقا والجنس لماذا كل هذه النساء المشار إليها في الملف لم تتقدم أي واحدة بشكاية من قبل هذه السنين وأنهم كلهم نوفا العلاقة الجنسية والتحرش الذي أدين به المتهم اذن نرى الظلم بعينه لقوله تعالى فإذا حكمتم بين الناس فاحكموا بالعدل لأن يوم القيامة لا ينفع القاضي أحد من يمارس عليه الضغط. لأن الله يمهل. ال يهمل حداري حداري من عقاب الله
6 - Amine الخميس 21 يونيو 2018 - 21:55
هههه مستغربة .... يسحاب ليك هادوك لي خرجوا المثل " انك في المغرب فلا تستغرب " كانوا كايقصروا ؟
راه عدلوا معاك محاكموكش لان ماقلتيلهمش شنو بغاو يسمعوا، بحال داروا للي قبلك.
7 - ع الكريم الخميس 21 يونيو 2018 - 22:00
رفع القلم عن القضاء المغربي ... السياسيون يتحكمون في القضاء
8 - المهدي الخميس 21 يونيو 2018 - 22:00
بوعشرين .. الزفزافي .. المهداوي .. ألخ كلهم يحاكمون وفق نفس الطريقة الممنهجة التي تعتمد اطالة أمد المحاكمة وتفرّع الجزئيات عن الجزئيات وتناسل القضايا الفرعية تلو الأخرى بما يؤدي في نهاية المطاف الى شلٌ معنويات المتهمين وفتور حماس الرأي العام المتعاطف وتراخي قبضة هيئات الدفاع وتسرب الملل الى أطرافها وبالتالي الغوص التدريجي في الرمال المتحركة لدرجة الابتلاع والاختفاء التام عن الشهد لينتهي المتهم مجرد ذكرى تثار في المناسبات بينما السنون تلتهم عمره وتجعل ذويه يتجرعون أمرا واقعا قبل ان ينهار الكل ويبدأ مسلسل الاستعطاف وطلب العفو .. المخزن يسدد ضرباته على مهل فهو ليس في عجلة من أمره كمن يتطلع الى الحرية وهو خلف القضبان .. انه المخطط الجهنمي لتفتيت صخر العناد وتقديم العبرة لمن يعتبر ..
9 - ashraf الخميس 21 يونيو 2018 - 22:06
هل هناك من يشرح لي شخصيا معنى الاتجار في البشر في المغرب؟؟!
10 - م ع الخميس 21 يونيو 2018 - 22:16
في الأخير القاضي صاحب الكلمة. أما النفي و الإنكار لا ينفع فقط يغلض الحكم.
و بعدها يطالب دفاع بوعشرين بإجراء الخبرة على الفديوات بعد صدور الحكم لأنه يرفضها إلى الآن ضنا منه أن إنكار الجرائم ستأثر على العدالة.
القاضي لا يأخد إلا بالأدلة و الشهود.
يضنون المغاربة أغبياء لو لم يكن بوعشرين و المدعوات ليس هم من يظهر في الفديوات لأقام دفاع بوعشرين الدنيا و طالب بإجراء خبرة عليهم و ... و لكنهم يعلمون علم اليقين إجرام موكلهم.
11 - متابع الخميس 21 يونيو 2018 - 22:20
اللي دار الذنب يستاهل العقوبة. السيد ما خلا مادار في بنات الناس وبالدليل وبالفيديوهات .شي وحدين لا اطلقوه راه صحافي جريء . الا احبيبي القانون على الجميع
12 - marwan الخميس 21 يونيو 2018 - 22:24
صراحة المرأة في العمل نوعان 1 من يمارس عليها الجنس لتحافظ على وظيفتها رغما عنها. ..والنوع 2 هي من تحبث عن الجنس في مقابل تحسين وضعها المادي أو الترقية في الوظيفة أو شراء منزل أو سيارة وهذا متداول ويعرف الجميع بدون حرج
13 - moh الخميس 21 يونيو 2018 - 22:30
السيد وود يستميت في الدفاع عن بوعشرين لكرهه لما يسميه بالمخزن ولا ن الافعال الهمجية التي مارسها المتهم لم تمارس على مقرب منه
14 - متتبع الخميس 21 يونيو 2018 - 22:44
عبد الله المروري انسحب وشرح لينا الاسباب واقنعنا بعد حادثة اخفاء احد المحامين لشاهدة في كوفر السيارة . مالو رجع دابا اخفاء الشاهدة يعني ان محاميو بوعسرين لا يريدون ان تظهر الحقيقة.
15 - Zig.italy الخميس 21 يونيو 2018 - 22:59
محكة على نطاق ومنطق محاكم التفتيش ولا شك فيه . . .
16 - المهزلة مستمرة الخميس 21 يونيو 2018 - 23:00
اوقفوا هذه المهزلة. المسرحية أصبحت مفضوحة. أطلقوا سراح هذا الصحافى الابى. لقد انقلب السحر على الساحر.
17 - ابوسالم الخميس 21 يونيو 2018 - 23:03
المؤامرة القضاء البطولة المهدي المنتظر الذي نصر على صناعته من خيالنا بالمقابل الجهل التعليم السطحي والغريب أن عميد الأدب العربي طه حسين أكد مند زمن بعيد ما معناه أن تعلم طبقة واسعة تعليما هو محو أمية ليس إلا معناه انك تتركهم للجهل مع الإصرار على زعم العلم بكل شيء هو ما يبرر التطرف الإرهاب الفهم الخاطئ لمسلمات الاقتصاد والأهم لما علينا وما لنا .
18 - ولد حميدو الخميس 21 يونيو 2018 - 23:09
أمور معروفة لأنها لم تقدم شكاية بل تم استدعاءها للتصريح حتى ظهرت في الفيديو و طبعا ستنكر لكي لا تشوه سمعتها
لو كانت على يقين بأنها ليست في الفيديو فعليها الطعن في دلك و تطالب بخبرة للفيديو و لكنها لم تفعل بل تبعت فقط تعليمات المحامين
19 - حفيظ الخميس 21 يونيو 2018 - 23:37
هذه هي نتائج قانون الجنس بالتراضي والحريات الخاصة.اذن لماذا يحاكم هذا الشخص
20 - عادل الخميس 21 يونيو 2018 - 23:52
بلد حقوق الإنسان بلد يكافيء الفاشل على هزيمته وعلى حصوله على صفر نقطة هذا هو بلدي المغرب كلشي مقلوب الفاضل يكافء والبطل يسجن
21 - هشام الجمعة 22 يونيو 2018 - 00:12
بعد مشاهدة كل هذه الفيديوهات في المحكمة أخاف على الحضور الانحراف
22 - نور اليقين الجمعة 22 يونيو 2018 - 00:26
كلهم ينكرون ولو طارت معزة ظنا منهم انهم سيفلتون من العدالة ، خطط زيان التي كان يستعملها ايام البصري هل ستجدي هذه المرة للتخفيف على الحكم في قضية بوعشرين ، ولكن وجود وسائل الاثبات لأظن انها ستكون مجدية بزيان وللمحامين الآخرين الذين يهبطون خبط عشواء فهناك انسحاب تم رجوع كما حدث الماروني . المحامية مريم الإدريسي أكدت ان المصرحة التي تراجعت عما أدلت للضابطة تم أنكرت اليوم تظهر بوضوح في الفيديو ومع ذلك تنكر بايعاز من محامي المتهم
23 - قنيطري الجمعة 22 يونيو 2018 - 01:54
لا تستطيع المصرحات غير الإنكار. بالموقف جد محرج. لأن المشكل بالنسبة لهن ليس المحكمة بل الوسط العائلي والاجتماعي الدي غالبا لا يرحم.لأن القاعدة الإجتماعية في بلدنا هي إفعل ما شءت ولكن استتر. فهن معدورات. عندما استدعت الشرطة القضائية المصرحات لم يكن يعلمن بأمر الفيديوهات التي فاجءتهن و صدمن فاعترفن بعلاقاتهن بالمتهم اعتقادا منهن أن الأمر سيتوقف عند ذلك الحد لكن انقلبت الأمور. فعلا أعتبر من قمن التبليغ عن المتهم جد شجاعات وهاذه القضية سنكون عبرة لمن يعتبر.
24 - mosi. الجمعة 22 يونيو 2018 - 02:08
wood
ماكاتعياش ا خويا من التشؤم و السودوية و القتامة الفكرية و انسداد الافق....
اتمنى صادقا ان تشفى من مرض المخزن العضال لديك و أن تشفى من الحقد على النظام و أن تعيش حياة سعيدة لا تحدق فيها الى المخزن و النظام...لو أنك جربت ان تمسح من دماغك شيء اسمه المخزن و النظام لندمت عن كل هذه السنين التي قضيتها تفكر في خبث المخزن و استبداد النظام....
كن جميلا ترى الدنيا جميلة...
بوعشرين مغتصب و مريض جنسي ويجب ان يأخد عقابه...الدليل ان النيابة العامة و محامو المشتكيات هم من طالبو بإجراء الخبرة التقنية على الفيديوهات وليس بوعشرين و صحبه...
الاتجار في البشر هو ابتزاز شخص جنسيا بمقابل المال او العمل. لمن يسأل عن معنى الاتجار في البشر..مازالو يضنون ان تجارة البشر لا تكون الا في سوق النخاسة و العبيد...
25 - جلال الحلبي ايطاليا الجمعة 22 يونيو 2018 - 08:34
مصرحة تنفي علاقتها بالفيديو مما يدل أن التي بهذا الفيديو ليست هي بل هي لم يتم تصويرها لأنها كانت عايقة
26 - سوء تسيير القضاء الجمعة 22 يونيو 2018 - 10:03
لقد اصبح القضاء الة في يد مافيا من السياسيين واصحاب المال والجاه تسخره حسب هواها


حتى وان كان الامر صحيح او بعض من

لا اعرف لمادا هدا التهويل

استعمال القوة للاتيان بالشهود

ههههه
هل تصفية حسابات
ام مادا

كفاكم من سوء التسيير

لن يتقدم المغرب بهده الطريقة

فمن يا ترى يمتلك القضاء
27 - قنيطري مقاطع الجمعة 22 يونيو 2018 - 10:45
انا غ نجيكم من التالي دبا شكون لي كيخلي صورة المغرب تهتز لدى الرأي العالمي واش المقاطعة لي قال هذاك المسمى الداودي أو هاذ التخبط العشوائي ديال هاذ القضاء و هاذ القضايا التي يتم جلبها له وبدء المحاكمات الكرطونية وتريدون تنظيم المونديال و جلب الاستثمار و و و فلا بنية تحتية و بنية حقوقية و لا بنية قضائية و لا و لا و لا
28 - ادريس الراش الجمعة 22 يونيو 2018 - 23:24
لماذا تم رد كل الدفوع الشكلية للدفاع ، ولماذا تم القفز في التحقيق على مصدر التصوير وآلياته رغم انكارها من بوعشرين ، وانسحاب الدفاع رغم تشبته ببراءة المتهم يجعل الميزان يرتج في البلد واحدى كفتيه لا ثقل يعلو فوق ثقلها!
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.