24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  2. مسيرة حاشدة تنتفض ضد الإجرام بسلا .. والساكنة تنشد تدخل الملك (5.00)

  3. مسيرة ضد الإجرام بسلا (5.00)

  4. موسم الخطوبة في إميلشيل (5.00)

  5. حالات تبييض الأموال في مصارف أوروبية تكشف اختلالات الرقابة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: نتنياهو يرغب في حضور افتتاح كنيس بالصويرة

رصيف الصحافة: نتنياهو يرغب في حضور افتتاح كنيس بالصويرة

رصيف الصحافة: نتنياهو يرغب في حضور افتتاح كنيس بالصويرة

قراءة مواد بعض الأسبوعيات من "الأسبوع الصحفي" التي نشرت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، يرغب في حضور افتتاح كنيس "سلات عطية" بالصويرة، بعد تجديدها واحتمال تدشينها خلال الشهور القادمة. وأضافت "الأسبوع الصحفي" أن مبادرة تجديد هذه البيعة اليهودية كانت بقرار شخصي من أندري أزولاي، مستشار الملك، لتستأنف دورها كمركز أبحاث ومتحف.

المنبر الورقي نفسه أفاد بأن المغرب أوقف حربه الجوية ضد تنظيم "داعش" لتوجيهه طائرات من طراز "ف 16" ضد جيوب في سوريا، وتتواصل عمليات فرنسية وأخرى للتحالف في العراق تحت مسمى "تأمين العراق" في منطقة الفرات، وشاركت المقاتلات المغربية انطلاقا من الإمارات العربية المتحدة جوا في محاربة مقاتلي "داعش"، دون أي مشاركة برية، فيما حضر المغرب إلى جانب السعودية والإمارات في حرب استنزاف طويلة في اليمن ضد الحوثيين.

ونقرأ في "الأسبوع الصحفي" كذلك أن "بوكو حرام" لم تعد تهديدا إرهابيا للمملكة المغربية، أو الجزائر التي عاشت عشرية سوداء من طرف تنظيمات مثيلة، ولم تدعم إرهابا عابرا لليبيا لضرب تونس. ووفق المادة الخبرية ذاتها، فإن المارينز أوضح في مداخلة أثناء انطلاق مناورة "كارو" بالكاميرون أن ثلاث عمليات في 2012 موجهة للمغرب، أبطلت الجزائر إحداها، في معرض تعاون تنظيم "بوكو حرام" مع إرهابيين محليين.

من جهتها، نشرت "الوطن الآن" أن رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، فوزي لقجع، قال في لقاء صحافي إن الهدف في الأساس هو توسيع قاعدة الممارسة التي تعرفها بلادنا في مختلف المجالات، وأن تكون الممارسة التدبيرية لكرة القدم تخضع لمنهجية علمية تطبعها الشفافية والوضوح.

وأبرز لقجع أن مسار كرة القدم يسير بشكل إيجابي في منحى تصاعدي، مستدركا: "لكننا لم نصل إلى مستوى القمة". ووفق المنبر ذاته، فقد أكد لقجع أن ملف ترشيح المغرب لاحتضان مونديال 2026 مكن من تحقيق إنجازات تاريخية أهمها اعتراف "الفيفا" بقدرة المملكة على تنظيم كأس العالم.

وإلى "الأيام" التي نشرت أن لائحة العفو الرسمية الموجهة إلى وزير العدل، محمد أوجار، لا تتضمن أي قرار يقضي بالعفو الشامل عن المعتقلين المحكوم عليهم ابتدائيا على خلفية أحداث الحسيمة بما يناهز 3 قرون من السجن النافذ.

ونسبة إلى مصدر الأسبوعية، فإن العفو الملكي عن معتقلي الحسيمة أمر بات مطروحا بقوة في إطار حل شمولي لحراك الريف، سواء في شقه التنموي أو القضائي، بإشراف مباشر من الملك محمد السادس، الذي منح الفرصة للحكومة أولا باعتبارها سلطة تنفيذية لتدارك أخطائها، خاصة ما يتعلق بالتأخير الكبير في تنزيل مشروع الحسيمة منارة المتوسط، لكن قرار العفو الملكي إن كان واردا، فلن يتم قبل أن يصدر حكم نهائي (استئنافي) ضد المحكوم عليهم البالغ عددهم أزيد من 50 ناشطا.

وفي ملف تحت عنوان المملكة بين "الأخطار والاستقرار" ضمن أسبوعية "الأيام"، وردت وجهة نظر وآراء العديد من الفاعلين والمحللين السياسيين القريبين بشكل ما من "قضية" المغرب"، خارج المنظور السياحي الاستعراضي، إذ قال راشد الغنوشي، زعيم حزب النهضة التونسية، إن المملكة المغربية في عهد الملك محمد السادس، لا سيما مع مشروع الإصلاحات الكبير الذي بدأ في مارس 2011، أصبحت نموذجا يحتذى به في التعامل الإيجابي مع ثورات الربيع العربي، خلافا لمعظم الأنظمة العربية التي تعاملت بسلبية وتعال ونكوص مع هذه الموجة التي فاجأت كثيرين.

وذكر محمد المختار الشنقيطي، أستاذ الأخلاق السياسية بجامعة حمد بن خليفة في قطر، أن الربيع العربي أثمر، حتى الآن، خليطا من الثمار السياسية المتضاربة، فقد فشلت الثورة المضادة ولم تنجح الثورة بعد، ويبدو المشهد العربي اليوم مركبا من إصلاح سياسي واعد وفراغ سياسي مفتوح على كل الاحتمالات، وانسداد دموي بسبب كثرة اللاعبين وتضارب أهوائهم.

وقال عمرو الشوبكي، باحث عضو في لجنة الخمسين لكتابة الدستور المصري، إن السمة الأبرز في تطور النظام السياسي المغربي أنه حافظ على منظومته الدستورية والسياسية دون قطيعة، وفي الوقت نفسه سمح بالتغيير وفتح قنوات للإصلاح التدريجي التي حمت المغرب من مصير أسود عرفته بعض الدول العربية، حين تم إسقاط النظام القائم لصالح لا نظام والفوضى، فكانت النتائج كارثية وتحسر الكثيرون على النظام السابق رغم استبداده وديكتاتوريته.

وقال عز الدين العزماني، باحث مغربي في أمريكا، إن الملكية أميل إلى التدبيري منها إلى تدبير العلاقة مع النخبة السياسية، ولذلك نجدها تدفع في إيجاد موطئ قدم لمن هم أقرب إلى الذهنية التدبيرية في حقل سياسي هش.

وذكر المفكر التونسي يوسف الصديق أن "النظام الملكي في المغرب من الأنظمة العربية القليلة التي تمنح صلاحيات للبرلمان وبها نوع من الشورى، أو دعنا نقول إن به ديمقراطية، فضلا عما تشهده البلاد من نمو اقتصادي وتطور في بنياتها التحتية، وهي أشياء يغبط عليها المغرب بكل صراحة، وهي بدون شك من حكمة وإرادة وصرامة النظام الملكي".

وفي حوار مع "الأيام"، قال محمد الساسي إن المجتمع المغربي يعيش تململا مثيرا أقرب إلى التمرد السلمي، أو نوع من التفاعل أو الفوران بالمعنى السلمي، تمرد، عصيان، انتفاضة احتجاج، لا يمكن أن نغامر بتحديد مداه، وعمقه وآثاره المستقبلية، ولكن هناك فورة وتمردا تستخدم فيه الصورة والسخرية والأغلبية، يدخل فيها فاعلون جدد بالإضافة إلى الفاعلين السياسيين السابقين.

واهتمت "الأيام" أيضا بكتاب "رجل سلطة بالإذاعة" لصاحبه عبد الرحمان عشور، الذي قال فيه إنه حضر عملية تسجيل خطاب ملكي بمناسبة عيد العرش لسنة 1987 بالقصر الملكي بالرباط، وفجأة توقف الملك عن متابعة إلقاء الخطبة وتوجه إلى الحضور قائلا: "واش مكتسمعوش شي صداع؟ لكنه لم يتلق أي رد، ليرجع إلى استئناف تسجيل الخطاب قبل أن يتوقف مرة أخرى ويقول "شي واحد كيغوت برا، واش ما عرفوش بلي كاينة المخزنية، قبل أن يتبين أن الصوت الذي أزعج الملك وأفقده تركيزه كان لأحد ضباط القوات المسلحة الملكية، الذي كان يأمر بتنفيذ الأشغال بالقرب من القاعة التي كان الملك يسجل بها خطاب العرش.

وجاء في الملف ذاته أن أحد كبار الضباط جثا على ركبتيه وأمسك برجل الحسن الثاني وهو يستعطفه بصوت مرتفع "الله يسامح نعام آسيدي"، حيث نهر الملك الضابط السامي قائلا: "صافي طلق رجلي واش هذا ما كيعرفش المخزنية". وورد في الكتاب ذاته أن إدريس البصري كان يقلد الحسن الثاني في ممارسة رياضة الغولف، سواء في اللباس أو قطع المسالك، أو في طريقة استدعاء بعض المسؤولين كل صباح لنادي الغولف الملكي، ليعطيهم أوامر أو تعليمات بخصوص القضايا التي كلفهم بها.

ووفق "الأنباء المغربية"، فإن المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب أطلق بشاطئ بوزنيقة برنامجا للتربية وتحسيس الشباب بحماية الساحل والتعريف بمهنة مراقبة جودة المياه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (67)

1 - NOUMRI السبت 28 يوليوز 2018 - 18:34
مرحبا بك في المغرب...................ً..................
2 - مغربي السبت 28 يوليوز 2018 - 18:35
غير مرحب بقيادات اليمين المتطرف الإسرائيلي في المغرب
3 - وجدي السبت 28 يوليوز 2018 - 18:35
ادا سمحت هده البلاد التي نحن محسوبون عليها للاسف بزيارة هدا المخلوق وتدنيس ترابها فسانتحر .وساحملها مسؤولية موتي كافرا لانني لن أطيق هدا الأمر ان حدث.هدا الدي في الصورة كان من بين أشرس الجلادين والقتلة في حق إخواننا العزل هناك في أرض الإسراء. انشر يا منبرنا الوحيد
4 - مرحبا بك السبت 28 يوليوز 2018 - 18:43
مرحبا بك في بلدك الثاني. فالدولة و كبار كبار مسؤولي الدولة يفتحون لك الباب على مصراعيه لكي يبقو في مناصبهم.
5 - dehors le raciste السبت 28 يوليوز 2018 - 18:44
le premier israelien a crée un précédent:la déclaration d'un état raciste juif,alors ce pays contient presque un million et demi de musulmans et chrétiens arabes qui habitent ce pays depuis des milliers d'années avant que lui même ne vienne s'établir en palestine devenue par la force des armes l'état d'israel,
le premier ministre d'israel est un raciste et nie que les palestiniens sont des sémites comme tous les juifs,
non et niet à sa présence au maroc
6 - مدوخ و بخير السبت 28 يوليوز 2018 - 18:46
وتحسر الكثيرون على النظام السابق رغم استبداده وديكتاتوريته.

ما معناه أن على الشعوب العربية أن تقبل حاليا بالاستبداد و الديكتاتورية حتى لا تتحسر فيما بعد.

و لماذا لا تعيدون للمتحسرين حسني مبارك و زينهم بن علي و حتى الأموات كصدام و القذافي. و ليغني كاظم الساهر على إيقاع زيدونا استبدادا و دكتاتورية.

حقا عالم مجنون.
7 - الضمير السبت 28 يوليوز 2018 - 18:46
لعبة الشطرنج.... مرحبا به على كل حال....علاقاتنا بالاخوة اليهود احسن بكثير من سلمان و ابن سلمان...وطلال و زايد وأمثالهم
8 - bouchaib السبت 28 يوليوز 2018 - 18:48
pourquoi pas ces ençétres vivait dans cette ville avant la venue des arabes
9 - Rifia waftakhir السبت 28 يوليوز 2018 - 18:48
Welcome to Morocco, do not listen to the infidels in Morocco, we are not the Gulf Arabs Sharpe Paul camel
10 - ahmed amednagh السبت 28 يوليوز 2018 - 18:51
الكنيسة . الحرب ( العراق ، الإمارات ، اليمن ،)
كرة القدم .....
البهتان وبأختصار ستشلحيت :
أيد مزلي مكساون
11 - Ziryab السبت 28 يوليوز 2018 - 18:59
-نتنياهو بقى لو غي يحضر للدروس الحسنية.
-ما دخل المغرب فيما يقع في الشرق الأوسط بما أن الدول نفسها تقول صراحة أن مصالحها مع أمريكا
-في الوقت التي تنظم الدول كاس العالم نكتفي نحن بتحقيق إنجازات تاريخية أهمها اعتراف "الفيفا" بقدرة المملكة على تنظيم كأس العالم. و نكتفي بالمشاركة و آخرون يلعبون لإحراز الكأس
-ثلاثة قرون من السجن تفوق عمر الولايات المتحدة الذي يبلغ فقط 242 سنة
-اللمملكة أصبح نموذجا يحتذى به في التعامل الإيجابي مع ثورات الربيع العربي. صحيح أننا لم نصبح كسوريا ولا كإسبانيا
-المجتمع المغربي يعرف غليان. أكيد فتحت الرماد اللهيب
-أحد كبار الضباط جثا على ركبتيه وأمسك برجل الحسن الثاني. صورة تعطي فكرة عن عقلية المخزن و خدام الدولة
-البصري كان يقلد الحسن الثاني في ممارسة رياضة الغولف. لذا نقول أن الإصلاح يبدأ من الفوق و الباقي أكيد سيقلد
12 - حسن التادلي السبت 28 يوليوز 2018 - 19:06
السؤال المطروح هو لمذا نكره اليهود.......
الاجابة العروفة سلفا هي انهم محنلون لارض عربية......
لكن كم من ارض عربية محتلة ولا نكره محتليها..... و في المغرب ففط نجد سبة و مليلية......تندوف......موريتانيا......
13 - امينة السبت 28 يوليوز 2018 - 19:09
1000مرحبا نيتنياهو بلادك التاني المغرب
14 - طارق 004 السبت 28 يوليوز 2018 - 19:13
قال تعالى ( و لتجدن أشد الناس عداوة للذين ءامنوا اليهود والذين أشركوا ) أي كنيسة هذه
إن الدين عند الله الاسلام
15 - عبدالكريم بوشيخي السبت 28 يوليوز 2018 - 19:13
بنيامين نتنياهو حينما يزور واشنطن و موسكو و باريس و لندن تفتح له ابواب قصور قادة هذه الدول العظمى على مصراعيها لترحب به كزعيم مدلل لانهم يعرفون ان اليهود يتحكمون في الاقتصاد و الاعلام العالمي و في صناع القرار و اذا كان يرغب في زيارة مدينة الصويرة لحضور تدشين الكنيس اليهودي فهذا شرف كبير للمدينة و لسكانها حتى و ان كنا نندد بمايقوم به الجيش الاسرائلي ضد اشقائنا الفلسطينيين فحاجتنا للصوت اليهودي خصوصا ذوي الاصول المغربية للدفاع عن وحدتنا الترابية تبيح المحرمات مادام خصومنا و هم يا حسرتاه من ابناء جلدتنا و دمنا و ديننا و لغتنا عازمون على تقسم ارضنا و زعزعة استقرارنا اما انخراط طائراتنا المقاتلة من نوع F16 في دك اوكار الارهابيين في سوريا و العراق و اليمن فاعتبرها ضرورية و تمرين ميداني حقيقي للطيارين المغاربة من اجل الانخراط في سيناريو مماثل لا قدر الله في شمال افريقيا في حالة تجدد العمليات الارهابية ضد بلدنا.
16 - said السبت 28 يوليوز 2018 - 19:18
زيدونا أمثالك كثر في المغرب لا ضير فأنت رإيس دولة يجب إستقبالك على أعلى مستوى. لكن سننظر كيف تكون ردة الحقوقيين والإعلاميين وخاصة حكومة العثماني.والغريب في الأمر تغلق دور القرآن وتجدد وتدشن كناس اليهود بدعوى نحن أرض الديانات .
17 - متتبع السبت 28 يوليوز 2018 - 19:21
سيرحب بك بالمغرب شريطة إقامة دولة فلسطين على حدود 67 و عاصمتها القدس الشريف .. دون ذلك الكلام مضيعة للوقت
18 - larbi السبت 28 يوليوز 2018 - 19:23
الترحيب باليهود وهم من اهل الكتاب خير من ان نتبادل النفاق مع رئيس السطة بالجزائر وايران وكوبا وامارات وغيرهم من المنافقين
19 - العلامة السبت 28 يوليوز 2018 - 19:27
ان تدشين كنسيت سلات عطية بالصويرة شيء يوحي بزوال بني اسرائل ان الاسلام جاء ليكون هو الدين الاسلامي
اما الديانات السماوة الاخرى بعد مجيء الاسلام اصبحت باطلة و ان زوال بني اسرائيل قريب ..................الخ
20 - maazouzi السبت 28 يوليوز 2018 - 19:34
لقد دخلت الانسانية في مرحلة العبث الفكري لانها لم تعيد للقيم وزنا في عالمنا
السعودية تغازل اسرائيل
المغرب يريد ان يستقبل قاتل اطفال غزة بينما الاسد اردوغان له بالمرصاد
وفي غضون ذلك يتم تسمية عشرات الازقة باسم مدن فلسطينية
للاحتفاء بماذا
بحق الفلسطينيين في بناء دولتهم والتنديد بالصهيونية التي لاتبقي ولاتذر
ام بحق الصهاينة ولاآقول اليهود في حق محرقة جديد علي مرآي ومسمع العالم وفيه من يسمون انفسهم مسلمين والاسلام اصبح عندهم مجرد طقوس وعادات وتقاليد لان الطمع طغي علي عقولهم فلم يعودوا يفقهوا
واصبح العبث عندهم تحضرا وانفتاحا
21 - الموت للخونة السبت 28 يوليوز 2018 - 19:42
بينما العفيفات يتباهنا بشرفهم و عفتهم. العاهرات يتنافسون على من يصبح العاشقة للمغتصب. قضية فلسطين لن يفهمها الى من هو حر أما العبيد فهذه قضية أكبر من عقلكم
22 - حسام السبت 28 يوليوز 2018 - 20:06
وحسب بعض التقارير، بالمغرب مئات الآلاف من المسيحيين الأجانب يعملون في مجالات مختلفة، وينحدرون من دول أوربية وأمريكية وآسيوية وإفريقية. وبحسب إحصائيات غير رسمية فهم يشكلون حوالي 5 بالمائة من السكان موزعين على مختلف المناطق في المملكة وبشكل خاص في المدن الرئيسية والكبرى. وتنتشر في المغرب كنائس ومراكز خدماتية مسيحية مثل كاتدرائية الدار البيضاء وكنيسة القديس «اندرو» في مدينة طنجة بالإضافة إلى كنائس أخرى غير معلن عنها رسميا يقوم بالخدمة فيها مسيحيون أجانب ومغاربة
23 - I love Netherlands السبت 28 يوليوز 2018 - 20:14
لا نريد قاتل الأطفال ومجهض الحلم المقدسي في المغرب وأتعجب "لبعض" المتتبعين وتعاليقهم عن ترحيبهم المطلق بمجرم الحرب!!! أين هو تضامنكم "البعض " مع الشعب الفلسطيني المقهور الذي يقتل وهجر من أرضه كل يوم؟ أهكذا نظهر لأخوتنا وأخواتنا في فلسطين الشريفة حبنا وتعلقنا بهم؟ ألا تستحوا على وجوهكم "قلة قليلة " أما آن الأوان للوقوف معهم ولو بكلمة طيبة؟
#تبا-نتنياهو
24 - We are a family السبت 28 يوليوز 2018 - 20:18
You are welcome to Marocco, Mr. President. We need a good relationship with Israel.
25 - نستفيد من اسرائيل اكثر السبت 28 يوليوز 2018 - 20:20
ولماذا نمنعه رجل دولة كباقي رجالات الدول لسنا فلسطنيين اكثر من الفلسطينيين اذا كان الفلسطينيون هم انفسه يعقدوت اتفاقيات هدنة مع الاسرائليين منهم حماس , العرب ضيعو الفرص منذ رئسة الوزراء غولدا مايين كانت تدعوهم كل مرة تعالو يا عرب نتفاوض لايجاد حل لمشكلة فلسطين كانو يجيبونه بعنتريتهم لا نتفاوض مع الصهاينة إلقاء الصهاينة في البحر اقامو الحرب على اسرائيل كم مرة فهزمو شر هزيمة وقضمت من اراضيهم فطأطأو الراس تلاحقهم هزائمهم وخيبتهم فبدأو التسلل لاسرائيل لاسترضائها والتفاوض كل بلد بمفرده على استرجاع ما قضم من ارضه ، كفانا عنترية التي لا تجدي نفعا والكل يعرف ان العرب اعجز على استرداد شبر واحد من فلسطين بالقوة فما الحل ايها العنتريون حكام الممانعة تريدون الحرب لستم قادرن عليها والسلم تلوون رؤوسكم عزت نفس العاجز . لا تهمني دسلايكاتكم ولا ليكتكم .
26 - khd السبت 28 يوليوز 2018 - 20:21
اريد ان اقول لالاءك الدين يعارضون زيارة نتنياهوا للصويرة. انكم بلداء ولا تعرفون فى السياسة شىءا. من تد افعون عنهم لهم علاقة جيدة مع اسراءيل ومع كبار الدولة فيها. ونحن بعيدين كل البعد عن فلسطين. فلسطين لها رب يحميها. وانتم لاتعر فون ما يقوم به الاسراءليون فيوجه من يقف ضد وحدتنا التراربية. ويقفون في وجه اللوبي الَمعادي لقضيتنا الوطنية.
27 - insani السبت 28 يوليوز 2018 - 20:22
بدون عطيفة كبشر في نظري يحق لكل إنسان ممارسة شعائره على هذا الكون حتى ولو كان في مكة
28 - Touhali السبت 28 يوليوز 2018 - 20:24
nos intérêts d'abord
أﻻردن ومصر هم جيران اسرائيل ولهم معلقة معها.
نحن مع الفلسطينيين وصندوق القدس نحن في جانبهم ميديا ومعنويا. ما الفراق بين اسرائيل والجزائر. ؟
الجزائر وضعت كل ثقلها وجيشها ضد المغرب ولنا معها معلقات دبلوماسية. .
إسرائيل مبشرة ﻻ تتعدى على المغرب مع دالك ليس لدينا معهم معلقة دبلوماسية.
منهو العدو الحقيقي المباشر للمغرب؟ ؟؟
29 - Mozes السبت 28 يوليوز 2018 - 20:43
c'est une synagogue juive et non sioniste
30 - النفيسي السبت 28 يوليوز 2018 - 20:43
مرحبا بالعلاقات الدولية مرحبا بالرئيس الذي يحكم بلد عادلة و ديموقراطية مرحبا بتعايش الأديان مرحبا بالإنسانية و لا مرحبا بالتطرف و العروبة العمياء.
31 - صنطيحة سياسة السبت 28 يوليوز 2018 - 20:45
صافي سالاو مع القدس وبانت ليهم دابا في الصويرة ...
32 - jamil السبت 28 يوليوز 2018 - 20:54
رحمك الله يا صدام ................................................................
33 - مول البشكليط السبت 28 يوليوز 2018 - 20:56
ونقرأ في "الأسبوع الصحفي" كذلك أن "بوكو حرام" لم تعد تهديدا إرهابيا للمملكة المغربية، أو الجزائر التي عاشت عشرية سوداء من طرف تنظيمات مثيلة، ولم تدعم إرهابا عابرا لليبيا لضرب تونس. ووفق المادة الخبرية ذاتها، فإن المارينز أوضح في مداخلة أثناء انطلاق مناورة "كارو" بالكاميرون أن ثلاث عمليات في 2012 موجهة للمغرب، أبطلت الجزائر إحداها، في معرض تعاون تنظيم "بوكو حرام" مع إرهابيين محليين.
34 - أمازيغ بن تامزعا السبت 28 يوليوز 2018 - 20:57
الضمير الاخلاقي لا يقبل لي ان تأتي الى المغرب لكن بما أن العرب المغاربة يأيدون تعريب اكادير و ازولاي يريد تهويد الصويرة فمن باب المناصفة اطلب منك ان تبعث لنا تلك القبعات التي تضعون على رؤوسكم فهي التي تنقصنا لان معظم المغاربة فهم يهود !
و الشيء الوحيد الذي احترمه في السيد نتنياهو هو ان العرب يخافونه اكثر مما يخافون الله.
35 - Khalil السبت 28 يوليوز 2018 - 20:59
هناك بعض المغاربة هم السبب في مايقع من خروقات في المغرب وقمع وإصدار للحريات ،وذلك لمهاجمتهم لليهود والحقد عليهم وسبهم واتهامهم بالتدنيس،هذه الافعال ورثناها من الاستعمار والمسيحية وليس الاسلام،فإذا كان حكامنا يبهدلوننا فنحن نستحق هذه البهدلة لتصرفاتنا الغبية، اذا جاء نتنياهو الى المغرب ارحب به وافتح له بيتي واطبخ له الشاي وكعب لغزال وأقول له إبلادك هذه ياسيدي وانا مع اليهود وضد النازية.
36 - saad السبت 28 يوليوز 2018 - 21:01
إذا أتا فسوف نترك له البلاد هو و آزولاي مائة في ألمائة هو من استدعاه بتنا نستقبل اليهود الارهابيين
37 - adel السبت 28 يوليوز 2018 - 21:07
Mr ben vs etes Le bien venu au 2bled,
avec un tres grand plaisire que je ptend cet bonne nouvelle , officiel ou pas c toujourd bien venu
bien venu
38 - Bienvenu au Maroc السبت 28 يوليوز 2018 - 21:15
Bienvenu dans votre pays le Maroc
Vous avez toujours ete a notre cote fans notre cause du Sahara alors que les Palistiniens sont avec le Polizario
Merci Monsieur le premier ministre
39 - صوت الحق السبت 28 يوليوز 2018 - 21:18
إذا رجعنا إلى التاريخ، نجد أن الحكام العرب في المنطقة هم الذين فوتوا مصير فلسطين (تحت الطاولة) للإسرائليين. شاهدت ذلك ذات مرة في فيلم وثائقي في قناة تلفزية غربية. لما كانت گولدا مائير Golda Mayer في ريعان شبابها تبرم "صفقة ضم فلسطين" مع ملك الأردن عبد الله آنذاك(جد عبد الله الحالي) وتواطؤ حكام وملوك دول الجوار. وإلى حلول يومنا هذا ومدى كل هذه الحقبة من التاريخ، مازلنا نعيش ، وبصيغة أخرى، نفس السيناريو. والدور حاليا تقوم به "الجامعة العبرية، وليست العربية"( التي ولو مرة واحدة، ولو بإشارة، أنصفتنا في قضية صحرائنا ) وزعماء "فتح" الحاليين ، مثل أبومازن ودحلان ووو.. الذين "باعوا الماتش ". فما العيب إذن إذا زار نيتانياهو أرض أجداده ؟؟ أحلال عليكم وحرام علينا؟؟ . نحن، المغاربة، لسنا منافقين. القدس قضيتنا والفلسطينيين "الحقيقيين " في غزة، أو بالأحرى في قنينة زجاج ( بمؤامرة مع حكام المنطقة )هم إخواننا. نتحسر عليهم ونحبهم وندعوا لهم، وهذا أضعف الإيمان، لأننا لاحول ولا قوة لنا .
40 - Samir r السبت 28 يوليوز 2018 - 21:20
الافارقه من جهه ونتنياهو من جهه.
الى انت ذاهب يامغربنا الحبيب؟
41 - محمد بن سعيد السبت 28 يوليوز 2018 - 21:27
اذا كان سيحضر كمواطن عادي فمرحبا به..
اما اذا كان يريد الحضور كرئيس حكومة الاحتلال فلا مرحبا ولا سهلا به..
42 - Mido السبت 28 يوليوز 2018 - 21:49
اليهود ظلموا لأنهم يعملون بميزان لا تظلمون و لا تظلمون، جاء هتلر و حاول القضاء عليهم، لم ينتصر. الامازيغ نفس الشيء رغم كل الامم التي مرت في التاريخ لم يستطيعوا القضاء عليهم، نحن و اليهود في خانة واحدة لا نظلم و لا نحب الظلم و نكره الظلم، اليهودي و الامازيغي في العالم أحب الناس، ندافع عن حقنا لا غير.
43 - محمد سعيد KSA السبت 28 يوليوز 2018 - 22:29
السلام عليكم

إلى صاحب التعليق رقم 7 الضمير

في هذه الدنيا فريقين فقط هما الخير والشر
يعني الملك سلمان وإبنه محمد فريق وإيران وقطر واردوغان وإسرائيل الفريق الآخر .. هنيئا لكم نتنياهو.
44 - Marocain musulman السبت 28 يوليوز 2018 - 22:44
المغرب ليس عنصريا فبمجرد اعطاء اخواننا الفلسطينيين حقهم في العودة واقامة دولتهم على الاراضي المحتلة سنة 1967 بعاصمتها القدس الشرقية والاتفاق معهم فالمغرب مفتوح لكل المسالمين
45 - امازيغ سوسي السبت 28 يوليوز 2018 - 22:46
وهل يحتاج الى ادن لو اراد ؟ طبعا لا . ما فبالكم بللي المبادلات التجارية بين البلدين زادت باكثر من النصف مند ان وصل " الاخوان " الى الحكم ؟
46 - Simo السبت 28 يوليوز 2018 - 22:46
لا تكرهوا اليهود و الامازيغ والأيتام و الرجال و النساء و الذين لا حول ولا قوة ينامون في الشارع في كل الظروف، المظلومين في العالم، هذا ليس ميزان. الأيام بيننا.
47 - امازيغ سوسي السبت 28 يوليوز 2018 - 22:47
الى الاخ مغربي : اش قضيتي الا بغيتي اولا الى رفضتي .
48 - سناء من فرنسا السبت 28 يوليوز 2018 - 22:48
العرب من صفاتهم أن قيادتهم صعبة الميراس ولا يخضعون لأي قائد لأنهم أجلاف وعقولهم خشنة ولا يحترمون الرأي ولا الرأي الآخر, وهمتهم قليلة وحركتهم ثقيلة وهنالك بعد شاسع بينهم وبين الحضارة,يحبون الزعامة والتزعم بدون أن يثقفوا أنفسهم ولا يعرفون عن العالم الخارجي أي شيء بسبب الرقابة المفروضة عليهم من أجهزت الدولة,والعرب كرماء جدا وهذه عادة فيهم مستحبة ولكن لا أحد يعلم لماذا اشتهروا بالقديم بكثرة الكرم, علما أنهم اليوم قد تركوا هذه العادة واعتبروا الكرم نوعا من الهبل والجنون, بينما كانوا في الماضي يؤمنون بالكرم ويقلدون كل كريم والسبب في ذلك أنهم كانوا يعيشون على السرقة والسلب والنهب,أي أن ما لديهم من مال ما كانوا ليتعبوا في جنيه فقد كانوا يحصلون عليه( على البارد لمبرد)كما يقال في أمثالنا العامية, لذلك كانوا يكرمون على حساب غيرهم, واليوم كل إنسان يتعب في سبيل الحصول على لقمة خبزه نجده شحيحا وبخيلا,أما الذي يسرق وينهب ويحصل على أمواله بالسرقة وبالفساد نجده كريما يعطي هذا ويعطي ذاك, وعلى العموم من المستحيل على العرب أن يأكلوا من صحن واحد وعلى طاولة واحدة,
49 - Redoine السبت 28 يوليوز 2018 - 23:15
اسرائيل بالنسبة لي كمغربي تهمه وحدة المغرب الترابية هي الجزائر.مرحبا بنتانياهو في بلد اجداده .
50 - Hamido السبت 28 يوليوز 2018 - 23:21
أهل مكة أدرى بشعابها .الرفيق محمد الساسي هو الدي وصف الواقع السياسي والاجتماعي في المغرب الدي يشبه إلى حد كبير بركان نشيط وقد ينفجر في اي لحضة.
51 - يهودي السبت 28 يوليوز 2018 - 23:37
اليهود و الامازيغ لحمة واحدة فمن يريد التفرقة فليذهب الى الحروب ضدنا خصوصا ارخص واحد في العالم. نحن لا نطيق الكذب و التفرقة، شعب واحد و في العالم.
52 - intidam السبت 28 يوليوز 2018 - 23:46
التعليق الاول / الى بغيتيه ديه لداركوم ، ترحب به كأن المغرب ملكك وحدك .......
53 - فربد السبت 28 يوليوز 2018 - 23:55
معبد يهودي يزوره من يريد،نحن الان في ملتقى الطرق،يجب ان نختار بين الانسانية او النازية ،مرحبا الى المغرب، الذي يحترم جميع الاديان مرحبا باليهود المغاربة في بلدهمالاصلي ،المغرب لن يختار النازية .
الهم احفضنا من الفتن.لانريد احرال سوريا.
وووووووووو ليبياوووووووووو
54 - لا لاستيطان القلوب والعقول السبت 28 يوليوز 2018 - 23:59
كل ما أعرفه عن تاربخ مدينة الصويرة أنها تتشكل من قبائل الشياظمة وقبائل حاحا .أما الٱخرون فقد سكنوا مدينة الصويرة أيام ازدهارها ورحلوا منها مع خروج الفرنسيين ومع تدهور قيمة الرأسمال بهذه المدينة .
55 - mohamed الأحد 29 يوليوز 2018 - 00:00
Bien venu en tant que juif et non sioniste d'israel
56 - سناء من فرنسا الأحد 29 يوليوز 2018 - 00:08
اليهود شعب منكوب ومفلوج ومقهور يجب عليه أن يرتاح من قصة الف عام من القتل والتذبيح والتهجير من بلد إلى بلد ومن وطن بديل إلى وطن بديل .
واليهود علماء أراحوا البشرية من العناء والتعب وهم أول من إخترع المنقلة الهندسية وهم أول من فتح البنوك والمصارف وهم أول من علم الناس الإقتصاد وسياسته وهم لهم فضل كبير على البشرية بفضل إنتشار علمائهم ومخترعاتهم في كل مكان .
ولا أظن أن اليهود شعب منبوذ من قبل الله وإنما هم منبوذون من قبل الديانات الأخرى قديما .
واليوم هم منبوذون من قبل العرب ليس لأنهم يحتلون فلسطين ولهم فيها حصة ولكن لأنهم ديمقراطيين ومدنيين وأحرار وهنالك خطر كبير منهم على الدول العربية حيث أن عدوى ديمقراطيتهم تنتشر في الوطن كما كانت الكوليرا تنتشر منذ عشرات السنين.
إن اليهود مكروهون اليوم من قبل الأنظمة العربية لأنهم ديمقراطيون وليسوا مستبدين فالرئيس الجمهوري في إسرائيل لا يتصرف مع المثقف اليهودي كما يتصرف الزعماء ...
57 - ملاحظ الأحد 29 يوليوز 2018 - 00:13
المغاربة مع فلسطين ظالمة او مظلومة . و مهما حاول المطبعون و المنبطحون التطبيع مع الكيان الغاشم المغتصب. اسرائيل الى زوال .
58 - David ben cham3oun الأحد 29 يوليوز 2018 - 00:54
Je vous invite à assister au protocole de l’inauguration de la synagogue de Essaouira pour vous convaincre de la vraie raison pour laquelle B.natenyahoo est y invité mais soyez sûr vous n’y arriverez pas
59 - صوت الحق الأحد 29 يوليوز 2018 - 00:58
الى ملاحظ. الفلسطينيين فريقان، أهل الضفة المتواطئين مع اسرائيل، والذين يعيشون في بحبوحة من العيش، والمرابطين في غزة، المغضوب عليهم من طرف "إخوانهم
في الدين" الذين يدعون الإسلام والوعظ والإرشاد. هؤلاء العرب المنافقين أشر أَذًى وعداوة على هؤلاء الفلسطينيين العزل من إسرائيل نفسها. هم من شددوا عليهم الحصار وجوعوهم أباحوا دماءهم للصهاينة. ...هل تحركت ضمائر هؤلاء الخونة و"جامعتهم العبرية" التي حاشاها أن تكون عربية، وإستنكرت ونددت بالمذبحة التي يتعرض لها هذه الأيام أهالي غزة ؟؟؟ .. أما زوال إسرائيل، فهو مرهون بزوال الخونة والمنافقين ......أوزيد من راسك...
60 - fadwa bentchich الأحد 29 يوليوز 2018 - 06:19
لغة استفزاز الشعوب لن تجدي معنا ولغة قتل واطلاق الرصاص وتدنيس الاقصى ثم تمثل نفسك رئيس ايها المحتل السفاح مجرم قاتل لن نقبل بهذا الاستفزاز وان تعمد اي احد من دولة ان يدخل من يمنع المصلين ويقتل الاسرى وينكل بهم ويعذبهم ويسجن الاطفال والنساء تزال حجابهن امام خان الاحمر وييستطن في ارضهم ويدنس مسجدي الاقصى ماذا تحسب نفسك ايها الصهيوني القاتل سفاح الاوطان ملك ابوك للمغرب شعب لا مثيل له فلا تحاول استفزاز شعبه تتحمل مسؤولية كراهية التي سوف تنشر يومها قاتل اطفال يوزع منطقة ويفرض لغة وجوده عليه محتل هل نشف دم الاردني الذي قتله واستقبله بطل اننا شعوب لا ننسى دماء بعضنا البعض هل يتنسى اسراء جعابيص وعهد التميمي واسماء مزالت في ذاكرة تدمي القلب ام ينسى مرتجى ونجار التي قتلت ممرضة امام العالم اجمع فقط لانها تنقذ حياة الاخارين اخدت حياته امام عدسات وياتي باي صفة وهو محتل وقاتل شعوب تمنع من صلاة في الاقصى ويحتل ارضه وهو ياتي
61 - fadwabentchich الأحد 29 يوليوز 2018 - 06:24
هذا المحتل القاتل سفاح الذي يحتل فلسطين وياسر اولادها ونساءها ورجالها لايرحم مريض ولا شيخ ولا طفل هذا الذي برأ صهيوني الذي احرق اسرة دبابيش وقتل رضيع بدم بارد هذا الذي يسرق احتلاله في جسد امتنا بابن شرموطة ويطلق عليه رصاص امام العدسات ويتبجح بمساندة امريكا له هذا الذي يحمل رشاش في وجه طفل خمس سنوات هذا المحتل القاتل تعدى وتجبر وكم سبقه من جبابرة هذا الذي قتل عرفات وسممه هذا الذي خرب سوريا وجولان وقام بمجازر لا تمحى من ذاكرة ويقتل كل يوم وكل جمعة وكل دقيقة ابناء امتنا الابطال الصامدون الذي يغسلون عار الامة جمعاء بصمودهم ياتي يتبجح هيهات هيهات سوف ترى ما يفعل شعب من طنجة لكويرة
62 - fadwabentchich الأحد 29 يوليوز 2018 - 06:29
جرب وفكر ان تدخل دولة كلها تتحول الى بركان
جرب تضع رجلك هنا دولة تتحمل ما سوف يقع لحمنا العربي ليس حلوف كي ينسى لحمنا العربي ينكح ويقسم ويحتل لحمنا ليس لعبة عند بني صهيون ياسر مرتجى مات امامكم ليوصل لكم ما يقع من صورة وحقيقة والممرضة نجار ماتت امام الامة بوزرتها البيضاء لن يذهب دماء شهداء هضرا ولن ننسى الاردني الذي قتل في سفارة واستقبل نتنياهو القاتل بالاحضان لن ننسى ما يفعلونه من تقسيمات في خريطتنا هذا لوبي ان تطاول اليوم فهو على اياديكم لا للوهن يا امة محمد صل الله عليه وسلم كفى الا تعلم ما سوف يقع عليكم ان تعرفوا ثمن هذه زيارة لا طاعة في معصية الله لا طاعة في معصية الله لا طاعة في معصية الله علم اكرر وانتهى حرر من الاقصى الى الاقصى
63 - Observer الأحد 29 يوليوز 2018 - 08:06
مجرم حرب يرحب في مملكة المخزن هذا امر طبيعي فقد سبقه العديد من المجرمين و استقبلوا بحفاوة من حاشية المخزن

حشركم الله مع من تحبون من بني صهيون
64 - sanhaoui الأحد 29 يوليوز 2018 - 08:11
arreter de nous vendre cette marchandise pourrie ca ne marchera jamais jamais meme les enfants dans les ventres de leurs mamans marocaines sont contre l
entite sioniste et pro nos freres palesteniens poser la question au peuple marocains la reponse c est NON NON NON
65 - Apartheid الأحد 29 يوليوز 2018 - 08:25
.Ils sont chez eux. On n'a rien contre les juifs
par contre on ne veut pas du terroriste netanyahou voleur de terres palestiniennes et assassins d'enfants il et dirige l'état sioniste de l'apartheid
66 - من كان ولا زال الأحد 29 يوليوز 2018 - 09:34
فمن كان ولا زال
علم المغرب بالنجمة السداسية
منجد لاروس (Larousse) الفرنسي الذي صدر في 1938 أظهر علم المغرب بنجمة سداسية نجمة العلم اليهودي نجمة داوود وهذا مصدر فرنسي وليس رأيا أو وجهة نظر
ومن شكك يبحث في كَوكَل عن
نقود مغربية قديمة
ليجدها تحمل نجمة العلم اليهودي نجمة داوود قبل تبديلها بالنجمة السداسية الحالية رمز الشيطان ونجمة سليمان
فمن كان ولا زال يحكم المغرب
وهذه مصادر تاريخية ومادية ومعدنية وليست رأيا أو وجهة نظر
67 - أكاديمي مغربي من ألمانيا الأحد 29 يوليوز 2018 - 12:55
ستكون أكبر ضربة لمغرب رفع رأسه عاليا بفضل رجوعه القوي لإفريقيا ومنافسته لأكبر الدول على Morocco 2026 ونيله لنقط على خصومه... وستكون أكبر ضربة لرجال الدين. وضربة موجعة للنظام وإمارة المؤمنين في المغرب...مهما ما تقدمه إسرائيل للمغرب من خدمات.
دول كالأرجنتين ترفض فقط إجراء مباراة في كرة القدم ضد إسرائيل رغم عدم العداء بين الدولتين...
نعم نعرف كلنا أن كل الدول العربية تربطها علاقات إقتصادية وسياسية مع الدولة العبرية... لكن زيارة من هذا القبيل ستجعل كل مغربي خاصة في الخارج في موقف حرج إزاء أبناء الجالية العربية والإسلامية...
أنسيتم ما وقع مع الدول العربية بسبب زيارة بيريز للحسن الثاني رحمه الله في إفران.
المجموع: 67 | عرض: 1 - 67

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.