24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. "لقاء مراكش" يوصي بالتآخي والحفاظ على الذاكرة اليهودية المغربية (5.00)

  2. بعد 129 عاما .. الاستغناء عن خدمات الكيلوغرام (5.00)

  3. القضاء الأمريكي ينصف "سي إن إن" أمام ترامب (5.00)

  4. خبراء يناقشون آليات الاختلاف والتنوع بكلية تطوان (5.00)

  5. رحّال: الأعيان لا يدافعون عن الصحراء.. وتقارير كاذبة تصل الملك (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | إنهاء احتجاج عدد من الصحافيين في روسيا البيضاء

إنهاء احتجاج عدد من الصحافيين في روسيا البيضاء

إنهاء احتجاج عدد من الصحافيين في روسيا البيضاء

ذكر اتحاد الصحافيين في بيلاروس أن سلطات البلاد أخلت سبيل العديد من الصحافيين الذين كانت احتجزتهم للاشتباه في محاولتهم اختراق نظام الحاسوب الخاص بوكالة الأنباء الرسمية "بيلتا".

وأضاف الاتحاد، في بيان، أنه تم الافراج عن ماريانا زولاتافا، رئيسة تحرير موقع "توت.باي" الاخباري الذي يحظى بشعبية واسعة، بعد أن أقرت بأن الموظفين بالموقع كانوا يستخدمون معلومات تسجيل الدخول للوكالة.

وتابع البيان أن اتهاما بالإهمال الجنائي وجه لزولاتافا، وهو ما قد تصل عقوبته الى السجن خمس سنوات.

وذكرت وكالة "يلابان" المستقلة للأنباء، أنه تم الإفراج أيضا عن رئيسة تحريرها، إرينا ليفشينا، وصحافي بالخدمة الروسية بقناة "دويتشه فيله" يدعى باوليوك بيكوفسكي.

وكانت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا دعت، في وقت سابق، إلى إطلاق سراح جميع الصحافيين على الفور، قائلة إن القضية أثارت "مخاوف خطيرة بشأن احترام الإعلام المستقل في بيلاروس".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.