24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

16/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4208:0913:4616:4719:1620:31
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. رصيف الصحافة: كولونيل وجنود يتورطون في اختلاس مواد غذائية (5.00)

  2. ترامب والكونغرس يتفقان على اعتبار جهة الصحراء جزءاً من المغرب (5.00)

  3. بركة: المغرب يعيش "مرحلة اللا يقين" .. والحكومة تغني "العام زين" (5.00)

  4. حزب الاستقلال يرفض "فرنسة العلوم" ويبرئ التعريب من فشل التعليم (5.00)

  5. مبادرة إحسانية تهب رجلين اصطناعيتين لتلميذ مبتور القدمين بفاس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | زيان يطالب بتطبيق الفقه بدل القانون الجنائي في محاكمة بوعشرين

زيان يطالب بتطبيق الفقه بدل القانون الجنائي في محاكمة بوعشرين

زيان يطالب بتطبيق الفقه بدل القانون الجنائي في محاكمة بوعشرين

طالب النقيب محمد زيان، عضو هيئة دفاع الصحافي توفيق بوعشرين مالك ومؤسس "أخبار اليوم"، المتابع بتهم من بينها الاغتصاب والاتجار في البشر، بتطبيق الفقه الإسلامي في محاكمة موكله بدل القانون الجنائي.

ودعا زيان، الذي قدم مرافعة طويلة تعد الأخيرة في هيئة دفاع بوعشرين قبل المرور إلى تعقيب النيابة العامة والنطق بالحكم في الجلسة التي عقدت حتى ساعات متأخرة من ليلة الاثنين بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، إلى تطبيق ما ينص عليه الفقه، الذي تعد العبرة فيه بالعين وليس بالصورة.

وشدد وزير حقوق الإنسان السابق، في مرافعته المثيرة، على أن إدانة موكله الصحافي بوعشرين تحتاج إلى أربعة شهود لإثبات الواقعة.

وسار النقيب زيان على غرار ما جاء في مرافعات سابقة، حيث ربط قضية بوعشرين بقضية الصحافي السعودي الذي قتل في قنصلية بلاده بتركيا.

من جهته، عاد المحامي محمد السناوي، في مرافعته، إلى قضية غياب منظمة "هيومن رايتس ووتش"، عن مواكبة الملف، حيث دافع عن المنظمة الدولية ومراقبها المحامي عبد العزيز النويضي، الذي جرى منعه من متابعة أطوار المحاكمة، معتبرا أن غيابها عن الجلسات لم يكن صائبا.

وشدد السناوي، في مرافعته، على أنه في حالة ما لو جرى السماح للمنظمة ومراقبها من مواكبة أطوار المحاكمة كان الأمر سيصير في غاية الأهمية بحسبه.

وشدد المحامي نفسه على أن المنظمة معروفة عالميا، وتختار مراقبيها بعناية كبيرة بناء على معايير محددة سلفا ولا يتم ذلك بالسهولة التي يعتقدها البعض.

واعتبر دفاع المطالبات بالحق المدني أن ما ذهب إليه النقيب محمد زيان في مرافعته لا يعدو كما يسميه "خرايف جحا"، مشيرين إلى أنه "لم يترافع في الملف والقانون وإنما ظل يحكي قصصه كالعادة".

وحاول دفاع بوعشرين، طوال مرافعاته، إبعاد تهمة الاتجار في البشر عن موكله؛ فقد أكد المحامي المروري أن التصريحات الصادرة عن "المشتكيات" وحديثهن عن الرغبة في الفضح وعدم الخوف "كلام فيه جرأة بينما ضحية الاتجار في البشر لا يمكن أن يكون كذلك، وإنما يكون خائفا"، مضيفا أن "هناك من اعتبر أن الحاجة إلى الحوار هو اتجار في البشر بينما الحاجة تكون مادية وهذا لا يستقيم عقليا".

وينتظر أن تقوم النيابة العامة، في شخص الوكيل العام جمال الزنوري، بالتعقيب على المرافعات في جلسة الأربعاء المقبل على أن يتم النطق بالحكم يوم الجمعة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - عبدالله الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 01:41
بعض الأشخاص ياخذون المقابل مقابل التهريج
2 - bouthrit paris الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 01:46
حتى أن حكم على بوعشرين بالسجن فإن دلك في اعتقادي سيزيد من الغلايان الشعبي لأن المحاكمات أصبحت رائحتها مشمئزة. والاحكام أصبحت في مجملها محل تساؤلات ويتلاعب بها كما يحلو للبعض. وهدا يعرفه الجميع . وانا أفضل ان يتقدم المغرب على ان يصاب بمكروه. في حالة الغصب الشعبي .
3 - ابراهيم من كاليدونيا الجديدة الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 01:53
ربما تخريف زيان وترهاته ناتجة عن تقدمه في السن فهو يبحث عن كل ما من شأنه ان يبرئ بوعشرين من التهم الموثقة ضده بالصوت والصورة ويريد ان يحاكم موكله فقهيا وليس جنائيا لانه يعلم جيدا ان اربعة شهود الذين يحتاج اليهم القانون الفقهي لاثبات جريمة الزنى في حقه يستحيل تواجدهم اثناء ممارسته للجنس على ضحاياه .
4 - عبدالقادر الحدوشي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 01:59
هذا لبرالي مؤمن !! يريد شهود عيان، لا يقلون عن أربعة.
5 - ريان الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:15
السلام عليكم، يجب تطبيق الفقه الاسلامي في كل الحالات لانه رباني اما القانون الجنائي فهو معرض للخطاء لانه من الإنسان ، لو طبقنا القانون الاسلامي لما وصلنا لما ال له حال المسلمين الان
6 - مراقب الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:19
انهاء النظر في قضية بوعشرين اخد وقت اكثر من اللازم، لقد تم ضبطه بالحجج و الدلائل و يجب معاقبته من اجل ماقترفه بما يوجبه القانون.
7 - Lock up this criminal already الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:31
Lol...insane guy
Il veut dire que les videos n'ont aucune valeur et il faut retourner aux Lois du 7em ciecle pour sauver son client..lol
Seul au maroc un sois dison avocat veut eliminer
Les Lois du pays pour sauver un criminel predateur
8 - عبد الغفور الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:36
الله يحضر السلامة،الجميع يخصو يستحضر خوف الله،نفس المحكمة ستعقد غدا أمام الله،وياويح من دلس أو كذب أو رمى آخر ببهتان آية البهتان الجميع يخصه يراجعها،ففيها عقاب إلهي عظيم الجميع يخصه يستحضره،قبل ماينطق بحرف،والله ينزل شي رحمة من عنده راه الله على كلش قدير.
9 - عبدالعزيز جوهري الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 02:50
المحاماة لها خطر عظيم، وهي وكالة في المخاصمة عن الشخص الموكل، فإن كان الوكيل وهو المحامي يتحرى الحق ويطلب الحق ويحرص على إيصال الحق إلى مستحقه، ولا يحمله كونه محاميًا على نصر الظالم وعلى التلبيس على الحكام والقضاة ونحوهم فإنه لا حرج عليه؛ لأنه وكيل.
أما إذا كانت المحاماة تجره إلى نصر الظالم وإعانته على المظلوم، أو على تدليس الدعوى أو على طلب شهود الزور أو ما أشبه ذلك من الباطل، فهي محرمة وصاحبها داخل في عداد المعينين على الإثم والعدوان.
وقد صح عن رسول الله عليه الصلاة والسلام أنه قال: «انصر أخاك ظالمًا أو مظلومًا. قالوا: يا رسول الله! نصرته مظلومًا فكيف أنصره ظالمًا؟ قال: تحجزه عن الظلم يعني: تمنعه من الظلم فذلك نصرك إياه فهذا هو نصر الظالم أن يمنع من الظلم وأن لا يعان على الظلم، فإذا كان المحامي يعينه على الظلم فهو شريك له في الإثم وعمله منكر وهو متعرض لغضب الله وعقابه نسأل الله العافية، وهكذا كل وكيل وإن لم يسم محاميًا ولو سمي وكيلًا، إذا كان يعين موكله على الظلم والعدوان وعلى أخذ حق الناس بالباطل فهو شريك له في الإثم وهو ظالم مثل صاحبه، نسأل الله للجميع العافية والهداية والسلامة.
10 - Abdellah dhaissi الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 06:07
هناك فساد بالتراضي استغله رؤوس الفساد في البلاد لإخماد فاضح الفساد في البلاد!!!!
11 - عبدالرحمان الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 08:08
إتقوا الله أيها المتأسلمون وكفاكم تلاعبأ بأعراض الناس وهتكأ لها ثم طلب الإحتكام للشريعة فالشريعة الإسلامية لاتبيح هتك أعراض النساء وإستغلال المناصب والتنمر علي الضعيف .
12 - Citoyenne الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 08:23
Les avocats utilisent tous les moyens pour sauver leurs clients
13 - hamza الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 10:29
اد زيان تدكر الشريعة فقط لاتبات الزنى ولم يطبقها في كتمان الشهادة عندما اخفى الشاهدة في الصندوق الخلفي لسيارة ابنه حتى لا تظهر الحقيقة
14 - لحريزي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 10:54
زيان الليبرالي يريد تطبيق شرع الله، فليس غريبا أن يكون بوعشرين لسان الإسلاميين فاسدا أخلاقياً.
15 - wood الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 11:26
محاكمة بوعشرين لم يطبق فيها لا القانون المستمد من الفقه الإسلامي و لا القانون الوضعي بل طبق فيها فقط القانون المخزني !!
16 - Yahya الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:09
كمواطن بسيط ارهقه الغلاء مصير بوعشرين لايهمني ان كان مذنبا او بريئا غذا.امام الله يخاصمهم و نخاصمهم (عند ربكم تختصمون) هؤلاء الناس الذين يتبجحون بالدفاع عن حقوق الانسان شهيد جبل بويبلان و منهم الالاف ينتظرون من يسمع صوتهم
17 - الحـــــ عبد الله ــــاج الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:21
أولا : متى كان الشعبوي زيان يؤمن بالشرائع ؟
ثانيا : مند البداية وزعيم دفاع بو20 يتخبط ويمارس البلطجة وأسلوب الصراخ والعويل ويتناقض ويركض يمينا وشمالا :
تنكر أصلا لوجود الفيديوهات تحدى المحكمة تقديمها
قدمتها المحكمة وقاولوا بان من فيها ليس هو بو20 جريمة
خطفوا الشهود واخفوهم في صناديق السيارات
الطعن في صحة الفيديوهات والتشكيك في ملامح بطلها
ثم الاعتراف بأن الذي يظهر فيها هو بو 20 جريمة وطالبوا بان تكيف جرائمه من جريمة الاغتصاب الى جريمة الزنا لأنهم شاهدوه فيها يمارس فقط علاقات "رضائية"
ثم...
وأخيرا يريدون محاكمة بو20 جريمة وفق شريعة طالبان !
في الوقت الذي بقي فيه دفاع الضحايا ثابت على مواقفه وعلى دفوعاته وعلى نفس الخطاب دون ان يتبدل ولا ان يتغير قيد أنملة لأنه يمسك بأدلة قاطعة تدين المتهم، ومن بين هذه الأدلة عادا الفيديوهات ال70 تناقض دفاعه واعترافه بنصف الحقيقة حينما قالوا بان العلاقات كانت "رضائية" بمعنى أن حقيقة الجرائم التي اقترفها المتهم لا تقبل التأويل ولا البحث عن الأعذار هنا هناك ولا الهرولة والخروج كل يوم بمطالب واهية تعبر عن بؤس ويأس الدفاع وفراغ جعبته من اي دليل يبرأ زبونهم
18 - مواطن2 الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:51
تعليقي لا يعد دفاعا عن بوعشرين خاصة وانني ليست لي اية علاقة به او بجريدته. ولكن ما يحاكم من اجله هذا الشخص شائع في جميع المجتمعات.فالعلاقات الحميمية لا تخلو من اي مجتمع سواء كان متحضرا او متخلفا...وفي الوقت الذي يحاكم فيه هذا الشخص تقام ملايين العلاقات في العالم ..بالتراضي او بالعنف...وما ورد على لسان المحامي السيد زيان الذي يقول باعتماد الفقه الاسلامي امر صائب...صيانة للمجتمعات الاسلامية.وكملاحظة فقط المشتكيات مر على تعرضهن للعنف الجنسي او الاستغلال او الاغتصاب مدة زمنية معينة وكان عليهن ان يبلغن القضاء في حين وقوع العنف او الاغتصاب...هناك امور لا تفهم ...او لا يفهمها المتتبع ...وسرائر الامور لا يعلمها الا الله.
19 - جواب لرقم ٢ الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 13:57
كل من اراد الافلات من العقاب يهدد بالغليان الشعبي وادا قلت لك بان تسعة وتسعين في المائة من الشعب المغربي لا يعرف من يكون بوعشرين فهل تصدقني
20 - abde الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 14:59
يا عباد الله فهموني !!! هناك جنس بالتراضي ، أم ذلك ممنوع عن بوعشرين ؟؟؟ وإن تم تصويره ، ومن بعد يبقى بالتراضي. المشتكيات بكامل قواهم العقلية. البعض يريد الحاق التهم الوهمية ضد بوعشرين لاسباب معينة. هذا الشخص الغريزي مثلكم فعل ما تفعلوه يوميا، تهم وأدلة المشتكيات لم تقنعني منذ البداية. انه بريء والأيام بيننا
21 - ح.ع الله الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 15:20
من خلال هذه المحاكمة يتضح بأن بعض المحامين "المشهورين" (ما في يدهومش) يحاولون تحويل شهرتهم الى قوة للتأثير على القضاء لكن هيهات فهيهات، كل من عول على أمثال زيان سيغرق له الشقف ولن تنفعه شعبويته ولا صراخه ولا خرجاته المثيرة في شيئ !
زيان يحاول الآن فقط تبرير الفاتورة الثقيلة التي سيقدمها لعائلة بو20 وهو يحاول ان يقول لهم وليس لنا : (أوا ها نتوما كا تشوفو حنا درنا مجهوداتنا وما قصرناش ولكن "المخزن" هو هاداك أش غادي نديرو ليكوم !)

اضن أن عائلة بو20 أخطأت

1 ـ حينما أوكلت القضية لمثل هاذ البلطجي
2 ـ أخطأت حينما أسست "لجنة دعم" من أعضاء مرتزقة يكتبون التقارير تحت الطلب ب(الدوفي) لمن يدفع لهم، لا وزن ولا مصداقية لهم ولا يمكن ان يكونوا بجانب الحق والعدالة (خديجة الرياضي وعبد الحميد أمين وأشباههم) معروف عنهم مواقفهم العميلة مما جعل بو20 في صفهم
3 ـ أخطأت حينما استنجدت بمحامين غربيين وكلفوها عشرات الملايين في جلستين وهربوا حينما اكتشفوا حقيقة الجرائم الفظيعة التي اقترفها بو20
4 ـ أخطئوا حينما أنكروا ولم يعترفوا ولم يطلبوا الصلح أو الخبرة الطبية عن الحالة العقلية للمتهم لإيحاد مخرج طبي لجرائمه
22 - نجم الدين الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 16:06
اليوم يطالب بتطبيق أحكام الشريعة الاسلامية..والأمس يتحدث عن الحرية الشخصية !!!
23 - كريم الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 16:08
الاستاذ زيان يهرطق فكيف لمائة شاهد ان ينفي ماصورته كاميرا فيديو !! انه الغباء والشعبوية الغوغائية. الاستاذ بوعشرين صحافي بارع لكن كانسان فهو اقترف العديد من الجرائم و يجب ان يحاكم عليها.
هذا يشبه مايقع لطارق رمضان في فرنسا.
الله يحفظ من المتاسلمين فهم اشد الناس كبتا ونفاقا.
24 - مجرد رأي الثلاثاء 06 نونبر 2018 - 16:22
نظري يحب محاكمة المحكمة التي فظحت ما ستر الله
25 - الاعشى الأربعاء 07 نونبر 2018 - 02:51
السلام عليكم محاكمة بوعشرين هي محاكمة لكل صحفي يقف ضد النضام و لو كان ملكيا فالتهم المفبركة موجودة من قانون ما من شأنه حتى اهانة موضف لنكن منصفين الأخ بو عشرين ربمى كان يقوم بهده الاشياء في السر و لان المخابرات المغربية تتجسس على الجميع اكتشفت هدا فقامت بتثبيت كامرات تجسس عليه او ربما كانت تتجسس عليه و اكتشفت دلك و الدليل هو قضية المومني لما زرعوا له كامرات في الفندق و حاولو تشويه صورته و كدلك قضية عضوي حركة التوحيد اللدان تم ضبطهما في الشاطئ .ان بوعشرين او المهداوي هم ملكيون و لكن تم استدراجهما لايقاع بهما و هدا لأنهما كانا تقيل الضل على بعض النافدين
26 - sarah الأربعاء 07 نونبر 2018 - 08:05
Dans un communiqué de presse, la défense du journaliste Taoufik Bouachrine, affirme que ce dernier aurait reçu des textos de Jamal Khashoggy l'avertissant d'une éventuelle tentative d'assassinat le visant (Bouachrine) orchestrée par l'Arabie Saoudite.
27 - sarah الأربعاء 07 نونبر 2018 - 10:46
La défense a auparavant demandé à la cour d'appel de Casablanca d'expertiser le téléphone, demande rejetée par la cour.
28 - sarah الأربعاء 07 نونبر 2018 - 11:07
La défense dit disposer d'un courrier officiel, où les autorités saoudiennes dénoncent les écrits de Taoufik Bouachrine, critiques à l'égard de l'Etat saoudien
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.