24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4406:2813:3917:1920:4022:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟
  1. المواقع الأثرية تدرّ 90 مليون درهم في نصف سنة (5.00)

  2. أزمة العطش تزحف على جماعات تنغير .. واحتجاجات على الأبواب (5.00)

  3. المغرب يؤيّد "الوصاية الهاشمية" على المقدسات بالقدس المحتلة (5.00)

  4. "سيدي بومهدي" .. واقع قاتم يواجه تحديات التنمية بإقليم سطات (5.00)

  5. رونار يختار مغادرة المنتخب بجرد المجهودات وشكر الملك محمد السادس (5.00)

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: مدن مغربية تنجو من عمليات الدهس الإرهابية

رصيف الصحافة: مدن مغربية تنجو من عمليات الدهس الإرهابية

رصيف الصحافة: مدن مغربية تنجو من عمليات الدهس الإرهابية

نستهل جولة رصيف الصحافة الخميس من "أخبار اليوم" التي أوردت أن خلية "إمليل" كانت تستهدف كنيسة لوس سامتوس مارتيريس بمراكش، ومزارا يهوديا عبارة عن قبر لولي يهودي بالصويرة، إضافة إلى مهرجان كناوة بالصويرة الذي يستقطب آلاف الزوار من الداخل والخارج سنويا.

ووفق المصدر ذاته، فإن الخلية كانت تسعى إلى تنفيذ ما يسمى بالاعتداءات "السهلة"، عبر الدهس بمركبات في الأماكن المكتظة في مدن أكادير ومراكش والصويرة.

وأضافت "أخبار اليوم" أن عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، قال، في حوار مع وكالة الأنباء الإسبانية، إن حلقة الوصل الوحيدة بين الموقوفين و"داعش" كانت السويسري الإسباني المعتقل بمراكش عبر صديق له ينتمي إلى خلية تابعة لجماعة جهادية في كوسوفو.

عبد الرحمان المكاوي، الخبير في الشؤون الأمنية والعسكرية، قال إنه رغم نجاح العملية الإرهابية في إمليل، إلا أن الأجهزة الاستخباراتية المغربية الداخلية والخارجية استطاعت إجهاض كل المخططات الإرهابية، معتبرا أنه لا يوجد أي بلد مهما بلغت قدراته في منأى عن الإرهاب، إلى جانب أنه لا يوجد صفر خطر.

"المساء" نشرت أن الوكيل العام للملك باستئنافية الدار البيضاء أعطى تعليماته لعناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية للتحقيق مع مسؤولين بجماعات محلية، متهمين بالتلاعب في صفقات عمومية وتفويت صفقات لشركات وهمية دون الاعتماد على القوانين الجاري بها العمل.

ووفق المنبر ذاته، فإن رئيس جماعة مشتبها في تعامله مع شركة رأسمالها لا يتعدى 10 آلاف درهم، ومقرها بقلعة السراغنة، مرر لها صفقات تزويد العديد من الدواوير المتاخمة للمحمدية ومنطقة الشلالات بالماء الصالح للشرب، دون المرور عبر قانون الصفقات العمومية، ودون الإعلان عن طلب العروض.

وكتبت "المساء" أن مصادر دبلوماسية كشفت عن بدء تنسيق بين الجزائر وجنوب إفريقيا، من أجل فرض حضور جبهة البوليساريو في اجتماع وزاري بين الاتحاد الإفريقي والاتحاد الأوروبي في بروكسيل، الأسبوع المقبل، بعد فشل محاولات مماثلة في السابق.

وأضافت أن اجتماعا بين وزير الشؤون الخارجية الجزائري، عبد القادر مساهل، ووزيرة العلاقات الخارجية والتعاون الدولي لجمهورية جنوب إفريقيا، عرف الاتفاق على دعم جبهة البوليساريو، سواء من خلال حضورها في الاجتماع الوزاري أو في مجلس الأمن، حيث انتخبت جنوب إفريقيا عضوا غير دائم منذ الشهر الجاري.

وكشفت "المساء" أن تقارير البلدين قالت إن الطرفين تناولا في لقائهما أيضا مسألة الصحراء التي تتفق حولها وجهات نظر البلدين بخصوص حل هذه القضية، ومساندة أطروحة جبهة البوليساريو في المحافل الدولية والاجتماعات التي تعقد.

ونقرأ في الصحيفة ذاتها أن رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، كشف استمرار الاختلالات التي يعرفها نظام المساعدة الطبية "راميد"، التي تجعل فئات غير مستحقة تستفيد من الخدمات المقدمة، موردا أن 10 بالمائة من حاملي بطاقة التغطية الصحية "راميد" مصنفون خارج دائرة الفقر، مشيرا إلى أن غياب التأمين الصحي للمستقلين دفع ميسورين إلى طرق باب "راميد".

وورد ضمن العدد ذاته أن قرار وضع عدد من العقارات المملوكة لمجلس عمالة الرباط للبيع ضمن مزايدة أثار جدلا بعد أن حدد السعر الأولي في 5 آلاف درهم للمتر المربع، في منطقة يفوق فيها ثمن المتر المربع 10 آلاف درهم، في عملية تروم جمع عائدات مالية بالمليارات.

ونسبة إلى مصادر "المساء"، فإن المجلس أجل الحسم والتصويت على هذه النقطة، في ظل تحفظ عدد من الأعضاء على خطورة البيع التي تأتي لمواجهة شبح السيولة، خاصة بعد ورود معلومات أكدت أن البيع سيشمل سبع بقع أرضية تتراوح مساحتها بين 1500 و3000 متر مربع، وسيؤول إلى منعشين عقاريين لبناء عمارات تضم شققا فاخرة.

وإلى "الأحداث المغربية" التي ورد بها أن أستاذ التعليم الابتدائي هشام بلفقيه، المشهور بأستاذ "ميكي ماوس"، الذي يعمل بمدرسة بجماعة قروية تابعة لإقليم الحسيمة، قام بتوزيع لوازم شتوية صوفية عبارة عن "طربوش" و"قفازات" و"جوارب" على تلاميذ البادية.

وحسب الصحيفة ذاتها، فإن هشام بلفقيه نشر على حسابه بـ"فيسبوك" صوره مع التلاميذ وهم يرتدون هذه المقتنيات، مشيرا إلى أن هذه العملية الخيرية دعمتها سيدة مغربية من بريطانيا عن طريق إرسال مبلغ مالي قدره 5527 درهما.

الختم من "العلم" التي نشرت أن المتحدث الرسمي باسم الحزب الشعبي في مجلس الشيوخ الإسباني، اغناسيو كوسيدو، طالب بإعادة فتح المفاوضات مع المغرب، في أفق ترحيل القاصرين المغاربة غير المرافقين من إسبانيا.

واقترح اغاسيو كوسيدو، خلال حوار صحافي أجراه على هامش زيارته إلى مدينة مليلية المحتلة، تعميق التعاون مع المغرب في ملف القاصرين المغاربة المتواجدين بإسبانيا، عبر دراسة تفعيل خيار التجمع العائلي، وإعادة هؤلاء الأطفال إلى عائلاتهم، مشددا على دراسة حالة كل طفل على حدة، نظرا إلى أن خيار التجمع العائلي قد لا يكون ممكنا أو مقنعا في بعض الحالات.

وأفادت الجريدة عينها بأن المدير العام للصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي كشف أن الفائض كان في 2006 يبلغ مليار درهم، وتراجع إلى 22 مليون درهم سنة 2017، بسبب النمو الضعيف للاشتراكات منذ 2006، (4.5 في المائة)، وانعكاسات المغادرة الطوعية التي كلفت الصندوق مليارا و700 مليون درهم بعد توقف واجب الشغل، وسقف الاشتراكات الذي يكلف الصندوق 380 مليون درهم سنويا، بالإضافة إلى سلة العلاجات، والمستلزمات الطبية، والتحايل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - المغرب المغرب الأربعاء 16 يناير 2019 - 21:26
عمليات دهس ؟؟؟؟ كيف ذلك وهو لا يتوفرون لا على نقود ولا على حتى هواتف نقالة جيدة و من وجوههم لا شك انهم لا يتوفرون حتى على رخصة السياقة فكيف سيتم هذا الدهس بواسطت الاقدام ام ماذا
2 - Mrid الأربعاء 16 يناير 2019 - 21:34
Ramid ou pas ramid . ouvrez les hopitaux pou tout le monde . La santé est sans calcul . Est ce qu.en France on demande le RAMID
3 - aimad الأربعاء 16 يناير 2019 - 21:40
الحمد لله أولا وأخيرا ،ما ارتكبه هؤلاء في حق أناس أبرياء معاهدون من طرف الدولة حرسها الله، أن يعيشوا بسلام وأمن داخل الوطن لهو أكبر دليل على فشلهم الروحي والعقلي ...فالحمد لله الذي سلم بلادنا من هذه المخططات الخطيرة ونحن دائما وأبدا مجندون خلف ولي أمرنا الملك محمد السادس حفظه الله من أجل أمن واستقرار البلاد ....حماك الله يا وطني ...
4 - مغربي الأربعاء 16 يناير 2019 - 21:41
الفاءق التقدير و الاحترام للاجهزة الامنية الفخر و المفخرة المغرب المغاربة عن الجدارة واستحقاق بالحصيلة على ارض الميدان التي تبدل المجهودات الجبارة و التضحيات الجسام لا تعد و لا تحصى باستمرار وبالكفاءة العالية مشاذ بها دوليا من اجل الخدمة المغرب المغاربة وحمايتهم من الجميع الاخطار و المخاطر على راسها اجثاث الفئة الارهابيين الضالين المجرمين الخطيرين اللذين يحاولون مرة تلوى مرة المس بامن واستقرار المملكة الذي خط احمر لدى الجميع المغاربة خلف مؤسسة الملكية الراءدة بالجميع المقاييس في الخدمة المغرب المغاربة بشتى المجالات على راسها المجالي الامن و الاقتصاد .
5 - اشتاق لاطفالي الأربعاء 16 يناير 2019 - 22:17
في كل سجون العالم هناك أبرياء....واتمني ان يكون مقترفي جريمة امليل يعترفون بما كانوا سيعملونه حقا.وليس الخيال.
تحية تربوية للاستاذ هشام بلفقيه.وفقه الله.يظهر جليا انه من عائلة كبيرة.ناس الخير.ومستحيل ان ينسي الأطفال استاذهم مهما كبروا.انطباع طيب يبقي في ذاكرة التلاميذ.
6 - Morocco الأربعاء 16 يناير 2019 - 22:35
المغرب يحمي حدود أوروبا ، وسياحة إسبانيا تزدهر وبلادنا اقتصادها ذاهب للهاوية، بلادنا لا تستحق هذا التخلف الذي نحن فيه الآن
7 - Fassi الأربعاء 16 يناير 2019 - 22:48
Amrid 2. Je te rappele qu’en france on demande pas la carte Ramid mais on demande la carte vital et la Mutuelle Ne crois pas qu’en France on soigne gratuitement
8 - omar الأربعاء 16 يناير 2019 - 22:54
مدن مغربية تنجو من عمليات الدهس الإرهابية بسبب القبض على المشتبه بهم . ولكن لم تنجو أي مدينة في الوطن من النهب . والإختلاس . والفساد. والإستغلال . وسرقة أموال الأمة . لم نسمع قط القبض على أحد المشتبه بهم .
9 - Nadia الأربعاء 16 يناير 2019 - 23:15
عمر تعليق رقم 8.
لقد مللنا يا اخي من هذه الأسطوانة كلما تطرق الاعلام الى حدث ما الا و نرى البعض يكرر نفس الجمل تعليم صحة و نهب الاموال...ادخل في صلب الموضوع اخي واعط رايك عن ما وقع هل لا يهمك الموضوع عن اناس يريدون ان يجعلوك جثة هامدة في اي مكان ما؟مع العلم أن الاعمار بيد الله لكن الله يريد بنا اليسر و لا العصر.
10 - جام مغربي الأربعاء 16 يناير 2019 - 23:55
راميد للميسورين اي الطبقة المتوسطة التي تستطيع التنقل للمستشفيات و شراء الأدوية رغم غلائها في المغرب.

اما الفقراء فيموتون قهرا في البؤس الذي فرض عليهم في وطنهم و لهم الله.

كيف لعاملات النظافة و سوكيريتي في الإدارات العمومية بأجرة 800 درهم ان يحسب لهم انهم مسجلون في الضمان الاجتماعي و لا يستفيدون منه و لا تمنح لهم راميد.

هل من مجيب.
11 - متسائل الخميس 17 يناير 2019 - 01:07
هناك ضباب كثيف حول العمليات الارهابية بحيث ان التحقيقات التي يتم الاعلان عنها لا نرى خبر ا عن نهايتها ونتائجها. اين مثلا ذلك الشخص الذي تم اتهامه بتفجير مقهى اركانة؟ من كان وراءه واين هو حاليا ولماذا لا تم نسيان هذه القضية اعلاميا؟
12 - adam الخميس 17 يناير 2019 - 02:47
Pour le commentaire numéro Mrid
En. France m'a mutuelle me coûte 65 euros par mois et c'est pas du tout la plus élevé... Sans compter les déplacements d'honoraires.. Que certains spécialistes pratiquent..
13 - Reda الخميس 17 يناير 2019 - 04:32
Salam oui c est vrai qu en France on nous demande la carte vitale qui est un droit pour les français et les non français aussi et on nous demande aussi une mutuelle pour les travailleur ou la cmi pour les gens à faible revenu donc on gros si le revenu de la personne est faible il. Paye 0 euros pour les soins et 0 euros pour les médicaments et autre chose très essentielle la qualité du service de la santé donc ne comparez pas l incomparable
14 - الواقعي الخميس 17 يناير 2019 - 06:18
محاولة تصوير الفشل الامني في جريمة امليل و كأنه انتصار.و ماذا منعهم من التنفيذ؟يجب اعدامهم فورا
15 - la verite الخميس 17 يناير 2019 - 07:14
تعليق 1,,,كاين شي مغاربة عندهم البوصلانا بلاصت المخ,,هوما غير جاو ؤكرو,,,راه orangina دارت خدمتها.
16 - أكاديري من ألمانيا الخميس 17 يناير 2019 - 07:31
ههههه قصص لكي يلهتوا الشعب بالقيل والقال ونسي ماهو مهم ، من نهب ثروات البلاد والتعدي على الشعب المغربي وسرقته بإسم القانون والضرائب. ... هذه قصص لا حقيقة لها ، كل مرة يعتقلون ناس أنهم إرهابيون يخططون بعمليات كبيرة من قتل المسؤولين وتفجير مؤسسات الحكومية هههه وفي الصور نجد 60 درهم وهاتف نقال قديم وسكين للخضر وقناع للوجه كأنه لعبة ومفتاح سيارة ثم يقولون عصابة عصابة تخطيط تخطيط ههههه
17 - marocain الخميس 17 يناير 2019 - 07:59
الى كل من ينتقد كل ماتعملة الدولة
المشكل في المئسات والبطالة والامراض ونجب الاطفال المعوقين هو الشعب

80%
من الشعب المغربي العربي المسلم مكلخ تربية الاطفال ليس في المستوا
الخطابات في المساجد حدت ولا حرج
عندما تسمع الامام في المسجد يقول بان احتفال البوناني حرام واجرام
يعنني نعلم اطفالنا التطرف
عندما تسمع الامهات والاباء يعلنون اطفالهم بالنصراي اليهودي درتي فعلتي
فهاد عمل عنصوري
هاد هو سبب التخلف
18 - من إسبانيا الخميس 17 يناير 2019 - 08:29
أنا في المغرب أجمل بلد في العالم لا افرق بين الحقيقة والخيال
19 - Redoine الخميس 17 يناير 2019 - 08:39
لو كنا في بلد يحترم مواطنيه لكانت البطاقة الوطنية هي الراميد.خلاصة القول المغاربة ليس من حقهم ان يمرضوا.الاعلام العمومي فرع لينا ريوسنا بكلام من قبيل المغرب رائد في محاربة الاختلالات المناخية والخزعبلات.
20 - الميريكاني الخميس 17 يناير 2019 - 09:43
مع البروبغندا الحموشية... مش حتقدر تغمض عينيك.
الشابتين البريئتين رحمهما الله و نتا السبب ف قتلهم لانك مدايرش خدمتك و بلاصت تعتارف بالتقصير و بالفشل ديالك جالس علينا بمسلسلات تركية لا تنتهي و بحلقات مشوقة في ذهنك فقط من هاد القصص: هاد الارهابيين بغاو يقتلو ازولاي بغاو يقتلو الجنرالات بغاو يفركعو منعرف اشنو... الحاصول ملقيتي شغل و يصحاب ليك المغاربة كوانب...
21 - شيخ النظر الخميس 17 يناير 2019 - 09:45
Je pense que malgré que tu vis .en France,t'es pas au courant de ce qui se passe dans le domaine de la santé publique ,du tiers payant ,outre que la carte vitale ,et les mutuelles santé ,il y a ce qu'on appel l'AME,ce qui se traduit par Aide Medical Etat,cette carte peut-être solliciter par toute personne étrangere ,il faut juste prouver la vie sur le sol français pendant une période d'au moins 3 mois ...sur cette carte tu trouves inscrit la formule suivante 100 % remboursé.
Tu payes rien pour les les médecins ou les spécialistes.....,parreil pour les médicaments,sauf bien sur ,ceux qui ne sont pas ou plus remboursée par la secu ou ce qui devient la CPAM ,caisse primaire d'asurance maladie....,lorsque sarko a été élu il voulou la rendre payante 30€par an ,mais son successeur l'a annulé......
22 - Faouzi الخميس 17 يناير 2019 - 12:57
كانوا يستهذفون كنيسة ومهرجانات، ويخططون لعمليات دهس ، ماكان من شأنه أن يحصد عشرات الأرواح. لكتهم اكتفوا في الأول بذبح فتاتين، مما سيوقظ أعين الداخلية وتترصدهم وتطاردهم وتقبض عليهم الواحد تلو الآخر . بأي منطق؟! من يصدق هذا ؟!
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.