24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4213:3017:0720:1021:31
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. "طعم الماء" يدفع إلى الاحتجاج في الفقيه بن صالح (5.00)

  2. تطبيق ذكي لعلاج "التصلب اللويحي" في المغرب (5.00)

  3. صالون "فكرة" يجمع حاملي مشاريع بمهنيي المقاولات (5.00)

  4. طلبة الطب يقاطعون الامتحانات .. وشبح سنة بيضاء يلوح في الأفق (5.00)

  5. نقل المغربية ضحية هجمات سريلانكا إلى السعودية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | خريجو "إيزيك" يناقشون "تطويع" مهن الإعلام الجديد مع الصحافة

خريجو "إيزيك" يناقشون "تطويع" مهن الإعلام الجديد مع الصحافة

خريجو "إيزيك" يناقشون "تطويع" مهن الإعلام الجديد مع الصحافة

قال عبد الصمد مطيع، أستاذ بالمعهد العالي للإعلام والاتصال، إن "المهن الإعلامية تتطلب مهارات عالية على مستوى الكتابة والسرد والحكي والتحليل والاندماج داخل روح الفريق، وهذا ينطبق كذلك على المهن الجديدة للإعلام"، مشيرا إلى أن "الواقع أفرز وظائف جديدة مرتبطة بالتقنية مثل صحافة الموبايل وتدقيق الأخبار، وغيرها من اللواتي شكلن فرصة أمام خريجي المعهد العالي للإعلام والاتصال".

وأضاف مطيع، في ندوة عقدتها جمعية خريجي المعهد العالي للإعلام والاتصال، مساء اليوم الأربعاء، أن "البراعة أساسية ككفاءة مهنية، خصوصا في مجال المهن الجديدة"، مشددا على أنه "بات من اللازم مراجعة التداريب ومناهج التكوين، بعد تقييمها"، وزاد بأن "الطلبة يحتاجون إلى التكوين الذاتي على مستوى مواكبة التقنيات الحديثة للإعلام والاتصال".

وأردف المتحدث أن "الحاجة إلى الصوت والصورة والنص ضرورية جدا"، لافتا إلى أن "الكفاءات المتخصصة نتيجة حتمية للتطور الرقمي"، مشيرا إلى أن "الصحافة أصبحت منفتحة على العديد من المهن الأخرى، فعمل الصحافي مرتبط بالتقني بشكل كبير".

وقال أسامة أبرشا، مدير صفحة "موستاشو" على موقع فايسبوك، إن "الإلمام بجميع جوانب الإعلام بات واجبا"، مشيرا إلى أن "الاشتغال في المهن الجديدة بعد دراسة الصحافة تختلف كثيرا عن ممارستها من زاوية التقنيين"، موضحا أن تجربته انطلقت مما درسه بالمعهد العالي للإعلام والاتصال، وجاء أيضا بأمور مرتبطة بالتواصل وطبقها على مستوى الصحافة.

وأضاف أبرشا، في الندوة التي عنونت بـ"المهن الجديدة في الإعلام والاتصال"، أن "الصحافة عليها أن تعرف ماذا يريد الناس"، لافتا إلى أن تجربته انطلقت في البداية من أجل الترويج لصورة المغرب على المستوى الدولي، وزاد في سياق آخر أن "التفاهم بين الصحافي والتقني يبقى صعبا بسبب تباعد الخلفيات، لكن في النهاية يجب أن يدركا أهمية التلاقي".

وفي السياق ذاته، أوردت فدوى مساط، مديرة منصة "أصوات مغاربية"، أن "المجال الرقمي يتطور بشكل رهيب؛ وهو ما ساعد على خلق مناصب شغل أخرى"، لافتة إلى أن "الصحافي الرقمي عليه أن يجيد مختلف التقنيات"، مستعرضة بعضا من تجربتها الصحافية التي قادتها إلى قناة الحرة، قبل أن تبين أن الصحافة الرقمية أرخص بكثير على مستوى التكلفة من التلفزيون.

من جهته، استعاد رضوان الرمضاني، صحافي مغربي، شريط دراسته بالمعهد العالي للإعلام والاتصال، "حيث لم يكن المد التكنولوجي كبيرا بالشكل الحالي"، مشيرا إلى حصول اكتساح على المستوى الإلكتروني، وزاد: "لكن هذا لا يعني أن كل من يتفاعل أو يصور فهو محسوب على الإعلام".

ورصد الرمضاني ما أسماه "عشوائية على مستوى تعريف المنتوج الإعلامي، فالمدرسة الكلاسيكية تجر نحو الخبر بقواعده وأسسه المهنية"، مشيرا إلى أن الأمر تحدّ كبير، فعبارة "الجمهور عايز كدا" غير سليمة؛ لكنها تضمن استمرارية العديد من المنابر".

وأوضح المتحدث أن "سؤال الصحافة الأصيلة يفترض أن يكون الصحافي نبيا يمارس المهنة؛ لكن الواقع اختلط فيه الإعلامي بالمؤثر، داعيا الطلبة إلى تفادي صحافة الكسل، التي هي صحافة الفايسبوك".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - ali sadaoui الخميس 21 مارس 2019 - 19:01
الفضيحة أننا انتقلنا من صحافي يحلل ويحاور ويناقش ويكتب، إلى شي خوتنا كيبارطجيو الخبار ففايسبوك وكيمونطيو وكفى، ليزيك غادية الى الهلاك الا ستامرات فاخراج بحال هادشي د الاجازة المهنية وبروكان، مع الاحترام للخريجين المحترمين
2 - خالد الخميس 21 مارس 2019 - 19:05
ربما تخلف و تراجع الوعي الجمعي بأهمية و حساسية التعاطي الإيجابي مع اامعلومة، بسبب نخر جسم التعليم و تراجع الحس النقدي التحليلي على حساب المتعة و اللذة .. فسح المجال أمام من هب و دب للتأثير عل الجمهور المستعد سلفا لترويج هذا النمط من التعاطي مع الخبر..و للتأثر بالسخافة حد الثمالة..

المجتمع مشروع .. و الإعلام رافعة نحو الأفضل
3 - الياس الهوساوي الخميس 21 مارس 2019 - 19:06
هادشي لي بغات الدولة من صحافي ناقد الى صحافي تافه كيصور وايمونطي، إلى أين ايها المعهد العظيم
4 - خريج دفعة 2011 الخميس 21 مارس 2019 - 19:21
جاو عندنا من ديك الاجازة السخيفة المسماة مهنية مكيعرفو تا اكتبو سميتهوم، اتمنى تقريو الطلبة المعقول باراكا من الهبال د الفايسبوك
5 - Wislani الخميس 21 مارس 2019 - 19:22
صحافي مهني ..صحافي متدرب..صحافي منتسب..فايسبوكي..إعلامي...ناشر حقوقي...من هو الذي له فعلا الحق في ممارسة مهنة الصحافة؟؟؟
6 - خريج دفعة 2009 الخميس 21 مارس 2019 - 19:24
هؤلاء ليسوا صحفيون وانما تقنيون يتساوون في المهام مع ملاك نوادي الانترنيت سابقا، فكلاهما يتوفران على حواسب ويقومان بالنشر على صفحات الفايسبوك بدون أي هم معرفي أو التزام مهني. انهم يقتلون الاعلام والصحافة ..التقنية تقتل البراعة الصحفية والابداع.
7 - غالب بدر الخميس 21 مارس 2019 - 19:26
باراكا الاعلام بالفرنسوية كافي و لا حاجة لنا لتكوين الشباب..يكفي نقل و اعدة قراءة قصاصات الاخبار بالاجنبية بل لا حاجة حتى لمترجمين بما ان القنوات الاعلام المفرنك يخلط عربية/لغة فرنكوية..لا حاجة هم يفعلون كل شيئ كما في التعليم نديرو كوبي/كولي و حنا تهننا تقدمنا و اجتهدنا بزاف...الشباب المهاجر مت ضواحي المدن يمكنه بلهحته و لكنته المخلطة ان يلعب اللعبة...
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.