24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0607:3213:1816:2418:5420:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الاتحاد الأوروبي يعلن التوصل إلى "اتفاق بريكست" (5.00)

  2. الحكومة الإسبانية تحشد القوات العمومية في كتالونيا (5.00)

  3. "بنك المغرب" يرصد ارتفاع أسعار الخدمات المصرفية في المملكة (5.00)

  4. الشركة الملكية لتشجيع الفرس (5.00)

  5. الناطق الجديد باسم الحكومة "يصدم" صحافيين وينتظر هطول "الشتا" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | الدراما تنقذ برامج "تلفزة رمضان" .. والانتقادات تلاحق "السيتكومات"

الدراما تنقذ برامج "تلفزة رمضان" .. والانتقادات تلاحق "السيتكومات"

الدراما تنقذ برامج "تلفزة رمضان" .. والانتقادات تلاحق "السيتكومات"

في وقت لاقت برامج المقالب و"السيتكومات" انتقادات لاذعة من طرف الجمهور، رغم مرور يومين فقط على بثها، وجدت الأعمال الدرامية التي كشفتها القناتان الأولى والثانية ترحيبا كبيرا، لمعالجتها قضايا قريبة من هموم شريحة كبيرة من المغاربة.

ولكسب ود المشاهد المغربي تقدم "الأولى" جزءا ثانيا من المسلسل الاجتماعي "رضاة الوالدة"، الذي تربع على عرش أفضل الأعمال الدرامية في موسمه الأول، ليواصل النبش في قضايا بطالة الشباب والانتقام الطبقي، بسبب الظروف التي يعيشها الشباب المغربي.

كما قدمت القناة ذاتها الحلقات الأولى من مسلسل "الماضي لا يموت"، الذي حرص فيه المخرج هشام الجباري على إعادة وجوه فنية غابت عن الساحة الفنية خلال السنوات الأخيرة، من بينها فاطمة خير ورشيد الوالي وغيرهما، ليسلط عدسات كاميراته على أحداث درامية مليئة بالتشويق والإثارة، تدور أطوارها حول عائلة محام مشهور يعيش حياة عادية رفقة أسرته، إلى أن تنقلب رأسا على عقب نتيجة أحداث وقعت في الماضي، تتسبب في مشاكل تهدد تماسك العائلة وتنذر بانهيارها.

بدورها، تراهن القناة الثانية على مسلسل جديد يحمل عنوان "الزعيمة"، لاقى إشادة من طرف الجمهور في حلقاته الأولى، لخوضه في أعماق عالم السياسة والتركيز على العنصر الأنثوي كعنصر فاعل في الحياة السياسية.

في مقابل ذلك، لاقت "برامج المقالب" و"السيتكومات" انتقادات واسعة من طرف الجمهور، خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، لما تستخدمه من "فبركة فجة" و"استهتار بذكاء المشاهد"، خصوصا بعد تجارب السنوات الماضية التي يصفها الكثيرون بـ"السخيفة" وبأنها "دون المستوى".

إحدى الناشطات كتبت على صفحتها على "فيسبوك": "مرة أخرى تتشبث قنواتنا بالتفاهة عوض تقديم كوميديا في المستوى، أو الاهتمام بالقصص الدرامية أو الأفلام التاريخية"؛ لافتة إلى تحسن جودة الأعمال الدرامية خلال السنوات الأخيرة.

ناشط فيسبوكي آخر علق على الحلقة الأولى من برنامج "مشيتي فيها" قائلا: "القناة الثانية عوض أن تبرمج كاميرا خفية مع الإفطار، سقطت في تصوير كاميرا إشهارية لأحد المرافق السياحية بأكادير"؛ وزاد: "الطمع لم يترك لهم مجالا للإبداع أو التفكير في المحتوى". وجاء في تعليق آخر: "القنوات تدرك جيدا الانتقادات الموجهة إلى هذه الكاميرا المخفية، التي يعتقد منتجها أنه يبدع في كل سنة، في حين ترتفع نسبة الرداءة من موسم إلى آخر".

الناقد الفني محمد الإبراهيمي اعتبر أن "رد فعل الجمهور تجاه الأعمال الرمضانية وإن كان متسرعا فهو أمر عاد أمام التراكم الذي خلفته السنوات الماضية التي تلقى فيها الشعب المغربي الرداءة نفسها والأشكال ذاتها والوجوه عينها".

واعتبر الإبراهيمي أن الأعمال الفنية المعروضة في رمضان لا ترضي ذوق المغاربة ولا ترقى إلى تطلعاتهم، مبرزا أن "الاحتجاجات والانتقادات التي يعج بها الفضاء الافتراضي ليست سوى دليل على نفور المغاربة مما يعرض على شاشة التلفاز".

ولفت المتحدث في تصريح لهسبريس إلى أن "الأعمال الدرامية الاجتماعية عرفت تطورا خلال السنتين الأخيرتين؛ وأصبحت تنافس أعمالا درامية عربية لطرحها قضايا قريبة من هموم الشباب وتطلعات الأسر المغربية، وفق سيناريوهات في مستوى جيد، عكس التفاهة التي ينشغل بها بعض المخرجين في مجال السيتكوم"، وفق تعبيره.

ورفض الناقد الفني تحميل المسؤولية لطرف دون آخر عند الحديث عن الإنتاجات الرمضانية، وأوضح أن العملية الإبداعية متعلقة بعمل فريق، قائلا: "قد يكون السيناريو جيدا والإخراج ليس في مستواه، وقد يكون العكس، وقد يكون التمثيل ضعيفا أو اختيارات شكل التمثيل ضعيفة، وبالتالي مسلسل الإبداع الفني هو تضافر جهود مجموعة من الفاعلين".

وذكر الإبراهيمي عوامل أخرى تساهم في خروج بعض الإنتاجات الرمضانية في صيغة لا تلقى رضا بعض المشاهدين، كـ"النزعات الريعية التي يتغلب فيها الجانب المالي على الجانب الإبداعي"، ودعا إلى "سد كل الثغرات القانونية التي يلجأ إليها بعض المنتجين المنفذين من أجل تخفيض التكلفة، وتوسيع هامش الربح".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (42)

1 - مهاجر الخميس 09 ماي 2019 - 02:26
وزيد على الرداءة واحد المهزلة،يديروليك واحد ربعة او خمسة دقايق ديال شي مقطع ايوا سير ،تسالي زلافة ديال لحريرة و تاكل لي كتب لك الله و تمشي لجامع تصاي تراويح و ترجع و هما باقين فالاشهار ،ههههه.
2 - ملاحظ مغربي الخميس 09 ماي 2019 - 02:30
ولماذا لا تشجعوا المنتوج المغربي ،، على الاقل المنتوج الوطني اكثر احتراما من المنتوج التركي العلماني الدي غزى الوطن العربي و يريد ان يفسد اخلاق المجتمعات العربية، ويحولهم الى مجتمعات علمانية .
3 - saminoureddine الخميس 09 ماي 2019 - 02:40
Vous avez deja vu un artist marocain manifeste avec le peuple marocain , ils sont tout des hypocrites .Attention les marocaines ne suivent pas les programmes de 2 M et de Rabat tv
4 - هسبريسية الخميس 09 ماي 2019 - 02:40
أعجبني كثيرا مسلسل "الماضي لا يموت...خصوصا فاطمة خير والوالي : الأثنان أتقنا الدور كثيرا ...شعرت أن هناك حزن في عيون فاطمة خير ..أتمنى أن يكون ذلك مرتبطا بالدور فقط
5 - طنجاوي الخميس 09 ماي 2019 - 03:16
فرحمة الله على الحسن التاني يوم ان امر بالمسيرة القرانية على القناة المغربية في شهر رمضان
اما اليوم فهناك مسيرة سمحيني التى تبثها القناة الباريسية في وقت الافطار والتوجه الى الله عز وجل قمة الانحطاط الخلقي والاعلامي عزائنا واحد في الهوية المغربية التى ماتت من زمان
6 - علاء الخميس 09 ماي 2019 - 03:31
فين أيام زمان كنا نعاينو رمضان و أعمال الفن المحترمة عائلة السي مربوح ، الربيب ، لالة فاطمة تفرج وتنوض تمشي المسجد وفي الليل تفرج مسلسل زوين شجرة الزاوية ، دواير زمان ، دبا حشاكم غير الزيل والله منضيع فيه دقيقة اخخخخخ على الزمن الجميل
7 - استاذ الخميس 09 ماي 2019 - 04:06
إذا كانت برامج رمضان الكوميدية تافهة وأظنها كذلك فإن الأتفه من ذلك هو تضييع الوقت في مشاهدتها وانتقادها وكأننا ليست لدينا ذاكرة ولا حس نقدي سابق للعرض إن مجرد التعليق يعطي الانطباع للمعنيين بالأمر أن هناك اهتمام ومشاهدة
8 - إيكو الخميس 09 ماي 2019 - 04:12
عندما كنت طالبا، سألنا أحد الأساتذة وكان شهر رمضان : ماهي البرامج و القنوات التي تشاهدونها خلال هذه المناسبة؟..أجاب العديد منا بالقول: نشاهد المسلسلات و البرامج الفكاهية على القنوات المغربية..فرد أستاذ الإقتصاد و قال: Non, il ne faut pas regarder ce genre de programmes; ils sont plutôt destinés aux analphabètes
لا أخفي أنني أشاهد بعض البرامج الهادفة على القنوات المغربية،مثلا 45 دقيقة، قضايا وآراء، مباشرة معكم،Grand angle، في الإقتصاد...télé Maroc تقدم برامج جيدة كذلك...
لكن العدد الأكبر من البرامج المغربية يكون غير هادف و بعض الأخبار مثلا لن تجدها إلا في الصحافة المكتوبة و على رأسها هسبرس.
9 - أبو إسحاق الوسطي الخميس 09 ماي 2019 - 04:17
رغم الاموال العامة التي تصرف على هاته التراهات، فيبقى العيب على من شاهدها وتتبعها وليس من صورها واخرجها، فأنا شخصيا لا ولن اسمح لنفسي بالنظر الى تلك القذارة أبدا، لا في رمضان ولا في غيره، لا على تلك القناة ولا على غيرها. ..
10 - زيدود الخميس 09 ماي 2019 - 04:49
السلام لقد تعودنا على رداءة جل الأعمال الفكاهية في القناتين ؛حيث أصبحت موسما لجني المال ( السائب) من طرف أشباه الفنانين و مما يزيد المشهد اشمئزازا ما يصاحبها من وابل من الا شهار بكميات وفيرة صيغت بطريقة بليدة .فاتقوا الله في أنفسنا و أنفسكم .وفكروا في تطوير الإبداع الفني بدل ترسيخ الجهل التعفني .و لا حول ولا قوة الا بالله.
11 - مقاطعة للتلفزة ككل في رمضان الخميس 09 ماي 2019 - 04:59
للأسف الشديد لم نعد نجد مايواكب تلك النفحات الإيمانية لهذا الشهر الكريم على القناة الأولى والثانية .كأن رمضان خصص للجديد في الأفلام والمسلسلات ووو....ياريت لو كانت تحترم قدسية هذا الشهر"شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن"لذا أقاطع هذه المهزلة كليا في هذا الشهر الكريم
12 - أبو أدم الخميس 09 ماي 2019 - 05:42
رحم الله أيام زمان، على الأقل كان هناك احترام للقيم الدينية واﻷخﻻقية خﻻل الشهر الكريم، أما اليوم وعلى قنوات الرذيلة وخصوصا 2m أصبحت تتعمد اﻹنحطاط وإثارة الاشمئزاز والنفور. أود أن أسائلكم يا مسؤولين وخصوصا الهاكا ووزارة التوفيق، بالله عليكم لماذا تصطفون إلى جانب المفسدين في اﻷرض كمديرهم اﻷزلي العرايشي. إعلموا أنكم ستحاسبون عن صمتكم أو تواطآتكم المكشوفة.
13 - مواطن الخميس 09 ماي 2019 - 06:45
لدي تلفاز لم افتحه مند عام. لم يبقى شيء مفيد في هذا التلفاز أصبح كل مافيه مجرد تجارة كل شيء يعرض فيه متحكم فيه ، كما أن هذا الشهر هو شهر القرآن و التقرب إلى الله و ليس الجلوس امام التلفاز طول اليوم لمشاهدة برامج لا فائدة
14 - محمد الخميس 09 ماي 2019 - 07:38
شي واحد يقدر يشرح لي هاديك الشوهة ديال "علال وكاميليا" الشغل الشاغل للممثلين هي المادة "الفلوس"والشعب دافع الضرائب يمشي ينتحر . بعض الممثلين لايجنون شيئا من التسكع في أوربا ويعودون للمغرب للإنخراط في لائحة النصابة والمستخفين بعقول المغاربة .
15 - simo الخميس 09 ماي 2019 - 07:55
قليلا ما أشاهد التلفاز خاصة في وجود الأنتيرنيت. ولكن كلنا دفعني الفضول أو حبي للمنتوج الوطني وضغطت على التيليكوماند لأرى ما هناك في البلاد أجد الإشهار ولا غير إلا الإشهار.
16 - abdeslam الخميس 09 ماي 2019 - 08:02
شهر الغفران و الرحمة، لواحد مع المغرب يدير اداعة ديال السعودية ديال القران و يسمع صلاة التراويح من المسجد الحرام حتى الوليدات يسمعو القرأن و يهديهم الله. اما داكشي ديالنا هو حال مستوانا ف الزنقة و الشارع، مستوى منحط، الله يدير شي تصويبة و رمضان مبارك على الجميع
17 - Fouad الخميس 09 ماي 2019 - 08:32
انصحك بمشاهذة مسلسل قيامة ارطغرل .متاكد انك ستغير رايك في المسلسلات التركية فهي ليست كلها دات توجه علماني.
18 - يوسف الخميس 09 ماي 2019 - 09:40
سمحولينا بززاااف مع عصبة الابطال وكوميديا خروج برشلونة الرائع هههههه ضحكنا من قلبنا ومابقاش الوقت نتفرجو فدوك جوج حليقمات
19 - سمير الخميس 09 ماي 2019 - 09:44
الحمد لله انني اقاطع تفاهاتهم منذ زمن طويل. صراحة استمتعت بمشاهدة مباريات التشمبينز ليغ على rmc1. اثارة ليس بعدها اثارة بدل الحموضة و القذارة.
20 - مختار الخميس 09 ماي 2019 - 09:50
لاجديد اعمال كلها لاترتقي الي المستوي المطلوب .زيداتنا عن كثرات الاشهارات الفضفضة الي متي سيبقي الفن المغربي بهدا المستوي الضعيف
21 - قنوات الصرف الحي! الخميس 09 ماي 2019 - 10:14
انا لا استطيع انتقاد تلك البرامج ، لانني ببساطة لا اشاهدها!
حلفت يمينا الا اشاهد قنوات الصرف الصحي منذ سنوات، و قد اوفيت بوعدي الى الان!
حتى الاهل و الوالدين لم يعودوا يشاهدون هذه القنوات على الافطار! و نفضل عوض ذلك مشاهدة قناة وثائقية! او إخبارية! حتى ينتهي الافطار، و كل يفعل ما يحلو له آنذاك!
22 - انس الخميس 09 ماي 2019 - 10:25
أظن أن أفلام القناة الاولى أفضل وأحسن جودة من الاعمال التلفزية للقناة الثانية
23 - saad الخميس 09 ماي 2019 - 10:33
لقد سئمنا من استهزاء القناتين بنا نفس الرداءة و قلة الذوق وعدم احترام المشاهد ادراج خردة المسلسلات الي لا تعرض حتىً في بلدان منتجيها من هدا المنبر ادعوا الجميع إلى حذف هاتين القناتين من اجهزة الاستقبال.
24 - مواطن الخميس 09 ماي 2019 - 11:41
اخواني صلو صلاة الجنازة على الأولى والثانية بالبث الزمان يعود يوما
25 - مجرد رأي الخميس 09 ماي 2019 - 11:50
برامج "تلفزة رمضان " بنكهة الحامض.
عجزت القنوات التلفزية في المغرب عن تقديم إنتاج واحد يرقى إلى مستوى انتظارات العائلات المغربية المجتمعة على موائد الإفطار .
فقد تحول الانتاج الرمضاني من" فن " كان فيما مضى يحضى بالاعتزاز إلى عفن يتسم اليوم بالاستفزاز والاشمئزاز.
26 - كونيتو الخميس 09 ماي 2019 - 11:55
على ما اضن في اول التمانينات.في رمضان تابعنا بشوق مسلسل محمد رسول الله....صللى الله عليه وسلم وفي اخر الحلقات ياتون بالدكتور المرحوم المهدي بن اعبود يشرح ويفسر ويناقش ويحاور بعض الضيوف حول هدا المسلسل الشيق الماخود من قصص النبياء عليهم السلام.حتى الناس والمشاهدين في المنازل والمقاهي لما ياتي وقت المسلسل ولوانهم لايعرفون لاقراءة ولا كتابة تراهم مشدودين الى تفسيرات الدكتور.المهم كانت تلفزة ولو انها dvdالمخزن في تلك المرحلة
27 - كونيتو الخميس 09 ماي 2019 - 12:02
اضن ان مسؤولينا الكبار ليس لهم الوقت لمشاهدة مايدور في تلفزتهم.انهار ايشوفوها ستتغير نضرتهم الى مجتمهم.ان كانوا مسؤولين حقا
28 - YOUSSEF الخميس 09 ماي 2019 - 12:17
لو استثمرت الاموال التى صرفت على هذه التفاهات من سيتكومات وتم شراء مسلسل قيامة ارطغرل لستمتع المغاربة كلهم بقوة الاخراج والمشاهذ الراىىعة
انصح المتتبعين بالمشاهدة على النت
29 - yanoss الخميس 09 ماي 2019 - 12:35
السلام عليكم
اول شيئ رمضان مبارك سعيد جعله الله شهر عبادة ومغفرة
ثاني شيء حسب اعتقادي نحن نتفرج على الاشهارات وليس البرامج فلو اخدت مدة البرنامج وانقصت منها مدت الاشهار لوجدت مدة بعض البرامج لا تتعدى خمس دقائق وفي بعض الاحيان يتم الرجوع للبرنامج من الاشهار وفقط في غضون دقيقة يتم الرجوع للاشهار كفى من الطمع وكما قال احد الفكاهين فرمضان تحس راسك جالس فهري من كترت الاشهار من غير دكر كترت الشقاق اخلاص وكل واحد من الفنانين كايغنيلنا تما اوا سير سكن فيها او الغنا معا المغرب مكاين دعاء الو تلاوت قران
30 - متتبع الخميس 09 ماي 2019 - 13:52
هناك ظاهرة أضحت التلفزة المغربية تشهدها تتعلق باستحواذ الممثلين و المغنيين على كل البرامج حتى الترفيهية منها همهم الوحيد هو اقتسام كعكة الاعلام السمعي البصري وكأن حال لسنهم يقول " نضربو الهمزة مع هاد الشعب و نشبعو ضحك ولعب واللي ماعجبو حال يضرب راسو على الحيط"
نعم تحس بذلك كلما تفرجت في سيتكوم معين أو في برنامج تافه كذلك الذي يقدم لضيوفه الهريسة أو ذلك الذي يستدعي ألأصدقاءه للعب أمام المغاربة ، أو ذلك الذي يتفنن في طبخ اللحم والكفتة والرفيسة فيما لا يجد المواطن ما يسد به رمقه .... الخ
31 - حسن حسني الحسني الخميس 09 ماي 2019 - 14:09
سياسة ممنهجة ,من يتحكم في هذه المجارير !!?للاسف ليس هناك لا ابداع ولا هم يحزنون,عهارة فنية بكل ما تحمله الكلمة من معنى!لا اعتقد ان الدولة بعيدة كثيرا عما يدور في كواليس هذه المجارير!!?الحموضية في السيناريو في الانتاج في الاخراج وفي الثمثيل ,لا زين لا مجي بكري_تعمار الشوارج.البقاء لله _رمضان كريم.
32 - مستغرب الخميس 09 ماي 2019 - 14:42
هاد المصائب كاملة كتعاود مور رمضان و كتنشر فاليوتوب الا الصيام و التراويح مالافضل عدم اضاعة الوقت فالتفاهات
33 - عزيز الخميس 09 ماي 2019 - 15:13
انا عجبني بزاف مسلسل الماظي لا يموت حيت رجوع لينا الممثلين ك فاطمة خير ورشيد الولي
34 - صريح الخميس 09 ماي 2019 - 15:31
اكثر من 6 سنوات لم افتح التلفاز.
اتابع الاخبار على المواقع الالكترونية و بعض مقابلات كرة القدم في الانترنت او مهنيييبيي مع راسي من الميوعة و التفاهة و القذارة د القنوات المغربية بعدا
35 - عزيزي الخميس 09 ماي 2019 - 17:50
السلام عليكم اخوتي المغاربة أنصحكم ونفسي بقراءة القرآن في هذا الشهر الفضيل اغتنموا فرصة هذا الشهر لان أبواب الجنان مفتوحة اجتهدوا لا تضيعوا اوقاتكم في اشياء لا تنفع عليكم بالسادسة فهي تبث برامج نافعة والله المستعان
36 - مغربي حر الخميس 09 ماي 2019 - 18:51
ديرو بحالي زولو التلفاز من الدار تصوموا فخاطركم.رمضان شهر العبادة والغفران وليس شهر المسلسلات والأفلام .اتقوا الله في الشعب المغربي
37 - الوطنية الخميس 09 ماي 2019 - 20:27
برامج هزيلة جدا بهزالة المواضيع التي يتناولونها وطريقة الكلام التي يستعملونها والتي أصبحت مبتدلة ومستهلكة من طرف الجميع
38 - Brahim الخميس 09 ماي 2019 - 20:30
سيتكوم البوي لسعيد الناصري الذي يذاع على قناة شدى تف يبقى الى حد ما في المستوى .
39 - اكرام الجمعة 10 ماي 2019 - 00:55
اجمل شيء ان تتفرج في مسلسلات قبة البرلمان مرة مرة باش يديو دعوات المواطنين في هذا الشهر الكريم
40 - يوسف الكازاوي الجمعة 10 ماي 2019 - 13:53
بالنظر إلى المستوى الرديء و المتكرر سنوياً للبرامج الرمضانية نطالب بإلغاء ضريبة إنعاش السمعي البصري التي تقتطع من جيب المغاربة شهريا
41 - Dghoghi noureddine الأحد 12 ماي 2019 - 21:12
الوالي والو ترفح بفلوس الشعب (الضرائب ) الفن ثقافة للحس بالنمو داخل المجتمع ..... بزاف من الأفلام والمسرحيات تبدرت فيها أموال كثيرة لو صرفت للمدارس والمستشفيات احسن لنا .... على اي من هب ودب يتسلط على الفن....
42 - امنة الجمعة 17 ماي 2019 - 20:47
رمضان مبارك كريم على المغاربة.
ككل رمضان وخصوصا أثناء وقت الافطار تذاع برامج دون المستوى. وكأن كل المغاربة سداج أو اميين. سؤالي للمسؤول عن البرامج وخصوصا السيتكومات هل يشاهد هذه البرامج قبل إيذاعها ام يذيعها مباشرة؟؟؟. اما علال وكاميليا من اسوء البرامج. خسارة نحن في غربة ننتظر بفارغ الصبر برامجنا المغربية لكن للاسف. شخصيا اشاهد برامج سورية ومصرية.
المجموع: 42 | عرض: 1 - 42

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.