24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3313:1716:2218:5220:06
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. تقرير حقوقي: نصف المغاربة يعانون من أمراض نفسية أو عقلية (5.00)

  2. حمد الله يساهم في تفوق جديد للنصر السعودي (5.00)

  3. المغرب يواجه الجزائر خلال كأس إفريقيا لكرة اليد (5.00)

  4. هبات دول الخليج للمغرب تُشرف على النهاية .. والتعليم أكبر مستفيد (5.00)

  5. أغلى سرج مغربي (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | انتقادات واسعة تلاحق مقالب "رامز في الشلال"

انتقادات واسعة تلاحق مقالب "رامز في الشلال"

انتقادات واسعة تلاحق مقالب "رامز في الشلال"

رغم حملات الهجوم الشديدة التي يتعرض لها البرنامج بسبب غرابة المقالب وافتقادها للبعد الإنساني، والتي وصل بعضها إلى ردهات القضاء المصري، يواصل رامز جلال الإيقاع بضحاياه في مقالب تهدد حياتهم من خلال الإيقاع بهم في جزيرة ومطاردتهم من طرف غوريلا مرعبة.

وقوبلت الحلقات الأولى من برنامج "رامز في الشلال" بانتقادات واسعة، خاصة بعد تعرض الفنان اللبناني وائل جسار لإصابة قوية في القدم اليسرى، واختناق لاعب كرة القدم المصري المعتزل رضا عبد العالي لقضائه أربع ساعات تحت الماء، علما أنه مصاب بداء السكري.

وطالب اللاعب السابق رامز جلال بالاعتذار بسبب مقدمته التي سخر فيها من زيادة وزن ضيفه وكلامه عن ملابسه، وقال إن "زيادة وزني بسبب إصابتي بمرض السكري"، مؤكدا أنه كان سيموت عندما وقع في الماء، وأخبر طاقم العمل بأنه مريض ولا يحتمل أي مجهود، مضيفا: "بذلت جهدا كبيرا خلال قضاء أربع ساعات في الماء لإنقاذ نفسي من الغرق، كما أصيبت الفتاة التي كانت تجذبني وكدت أختنق بسببها".

وردا على اتهامات فبركة الحلقة، قال عبد العالي إن الحلقة لم تكن مفبركة، مؤكداً أنه عندما سمع صوت الغوريلا أحسّ بأن الدنيا أظلمت حوله، وبدأ في ترديد الشهادة خوفاً من أن تلتهمه، لافتا إلى أن ابنته بكت عند مشاهدة الحلقة، وأن عائلته طلبت منه إقامة دعوى قضائية ضد رامز جلال.

الفنان اللبناني وائل جسار هو الآخر تعرض لإصابة في قدمه اليسرى أثناء المرحلة الأولى من المقلب، وبعد ظهور الغوريلا أصيب بالفزع وسط شلالات إندونيسيا، ما دفع رامز إلى التخلي عن القناع بسرعة لتهدئة ضحية الحلقة الثالثة من البرنامج من نوبة الغضب التي أصيب بها.

وتعتمد فكرة البرنامج "رامز في الشلال"، الذي تعرضه قناة "إم بي سي"، على إيهام ضيف الحلقة بأنه يغرق على متن قارب في إحدى الجزر بإندونيسيا، ومعه شخص من فريق البرنامج، ويحاول الضحية السباحة إلى جزيرة قريبة لينجو بحياته، لكن بعد وصوله إلى الجزيرة يفاجأ بأنها تغرق هي أيضا، ووسط كل هذا الرعب تظهر له غوريلا ليزداد الموقف إثارة، وتكون الغوريلا هي رامز جلال.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - رشيد الجمعة 10 ماي 2019 - 09:54
هذا برنامج ديال التخربيق . يجب إيقاف مثل هذه البرامج التي تسخر من الناس و ترعبهم ناهيك عن تعرض حياتهم للخطر فقط من أجل اضحاك الناس و هذا حرام شرعا في الإسلام لأنه يدخل في باب ترويع الناس و افزاعهم. و هذا الشخص الذي يدعى رامز فأنا أشك في صحته العقلية و النفسية، يبدو أنه انسان مريض غير طبيعي و ربما قد تعرض في طفولته للسخرية من طرف زملائه أو شيئ من هذا القبيل الشيء الذي انعكس على شخصيته. يجب أن يذهب إلى طبيب مختص في علم النفس.
2 - رامز الاول الجمعة 10 ماي 2019 - 11:11
هادوك الضياف لي كيجيب راهم تيخدو الفلوس باش يشركوا في البرنامح الوهمي لي تيكون محبي وراه برنامح رامز جلال حيت الطمع عاميهم وتتلقا بعض الوجوه كل عام تيدرها بهم وعقلو على هاو لي هضرتو عليهم مرة اخري غدي تشوفوهم و قبل هاد الناس سمعنا انطونيو باندراس و جنفير لوبيز او مريا كاري دعاوه ومكاين والو برنامج عندو اكبر نسبة مشاهدة.
اما بخصوص البرنامج تيبان ان الناس لي قايمين عليه مبدعين و خلاقين الافكار وتيصرفوا المال على برنامجهم و الله وبتجمعوا هاد الناس كاملين لي خدامين عندنا في التلفزة و الاعلام لطلعوا شي حلقة بحال هاديك وخا يجلسوا 20 عام يفكروا و شوفو اش تتجيب تلفزتنا في السنين لي دازت يبان الخبار.
هاداك البرنامج انا متبعو من اول عام باب فيه ديال الاسد في الاسنسور قبل 8 سنوات اظن وكل عام تيطور وتيفاجئ مخلا لبر لا بحر لاجو لا وتحت الارض لا فوق السطح لا الغابة لا الصحراء
تحية لرامز جلال بغيتو يسوق هادو كاملين لي عندنا فحلقة وحدة ويطلق عليهم داك الفيل نتهناو منهم
3 - Marie Devergnas الجمعة 10 ماي 2019 - 11:44
يا رامز يا جلال، لديك طاقة وذكاء لايستهان بهما، ما تقدمه في هذا البرنامج كشف لنا مدا تفاهتك وقلة عقلك وساديتك أنت وطاقمك! ألا يكفيك ما يمر به الناس من ترويع حقيقي من مقالب يومية ولسعات حياتية وضغوطات وحروب بشتى أنواعها حتى أصبحوا يتمنون لو أنهم لم يولدوا أصلا من هول ما يعيشونه، أتظن أن ما تفعله يضحك؟ أم أنك تعمل لمصالح أخرى، لأن هذا البرنامج يعد تخريبيا وليس له أي هدف نبيل، لما لا تقترح أفكارك على أصحاب التعذيب، أؤكد لك أنك ستجني مالا كثيرا وستروي عطشك السادي سيما إن طلبت منهم أن تنفذ شخصيا وساختك ودناءتك هذه؟! وأقول لك انتبه لنفسك، فالنفس البشرية لها قيمة كبرى عند خالقها، لك أن تتقي الله أو لا، فالله يمهل ولا يهمل. تحياتي لقارئي.....ورمضان كريم
4 - رضوانلعلالي الجمعة 10 ماي 2019 - 12:39
اولا احسن برنامج هادي لولا فيه شويه ديال الوقعيه من مقدم البرنامج حتى هادوك لي تيجيب راهم تيخدو فلوس مزيان باش تجيب نجم وتسخر منو لازمك شحال برافوووو رامز
5 - المصفى الجمعة 10 ماي 2019 - 12:42
أكيد الضيف يكون على علم بما سيقع، أما قصة المحاكم فهي جزء من إشهار البرنامج....والسؤال ماذا سيستفيد المشاهد من مثل هذه البرامج......
6 - الوجدي الجمعة 10 ماي 2019 - 14:21
برنامج تافه جدا ليس فيه نفع أو استفادة إضافة إلى إعتراف بعض الممثلين تقاضي مبالغ مالية مقابل تلك المسرحية البائسة
7 - Youssef Canada الجمعة 10 ماي 2019 - 16:56
تفاهة يضحكون بها عليكم
فكل شئ تمثيل. والضحية الذي ينتقد رامز لا يجب ان تنسوا انه وافق على نشر الحلقة .. وبعد ذلك يخرج لكم بتصريح مفبرك انه تعرض للخنق او الاصابة .
يعني تناقض في كلامهم. لو حدث له حقا ذلك ماكان وافق على بث الحلقة اصلا.
8 - حسن من الري________ش الجمعة 10 ماي 2019 - 18:41
? خليونا غير في الحموضية التي تقدمها مجاريرنا ,ولم تحسب حساب للمشاهدين ,في ان يصابوا بسكتة قلبية جماعية,او بارتفاع الضغط,او الاقبال على انتحار جماعي ,بسبب الحساسية المفرطة من البرامج المتعفنة,او التقيء على موائد الافطار ...!اما رامز على الاقل يقدم برنامج افضل ما فيه انه يزيل الماكياج والزواق والتجميل على وجوه قبيحة ويظهرها على حقيقتها ...رغم المخاطر المحدقة ببرنامجه.
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.