24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: وزارة الصحة تراقب تلاميذ مصابين بأمراض نفسية

رصيف الصحافة: وزارة الصحة تراقب تلاميذ مصابين بأمراض نفسية

رصيف الصحافة: وزارة الصحة تراقب تلاميذ مصابين بأمراض نفسية

مطالعة أنباء بعض الجرائد الورقية الخاصة بيوم الخميس من "المساء" التي أفادت بأن وزارة الصحة تراقب التلاميذ المصابين باضطرابات نفسية بمختلف المؤسسات التابعة للتعليم العمومي.

وسيتم البحث عن التلاميذ المصابين بالتوحد واضطرابات النمو من أجل عرضهم على المستشفيات ومراكز العلاج المتخصصة، وتأتي هذه العملية في إطار اتفاقية شراكة وقعتها وزارة الصحة مع كل من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

وتبعا لذات الصحيفة، فإن وزارة الداخلية بصدد إجراء تغييرات كبيرة بمصالحها المركزية، إضافة إلى إحداث مناصب جديدة لأول مرة ستكون تابعة للولاة وستهتم بكل ما هو جهوي بعيدا عن المدن الكبيرة.

ووفق المنبر ذاته، سيتم تعيين كتاب جهويين يعملون تحت إمرة الكتاب العامين والولاة، وسيتم تحديد مهامهم بالتدقيق من طرف وزير الداخلية، وستناط بهم مهام التنسيق والتسيير ومواكبة المصالح اللاممركزة للدولة، والجماعات الترابية. وستكون المهام الرقابية من بين اختصاصاتهم، خاصة في المدار القروي والمصالح النائية.

وكتبت الجريدة ذاتها أن غياب إجراءات موازية يضع المغاربة في مواجهة مباشرة مع تقلبات أسعار المحروقات، وأن خبراء وزارة الطاقة والمعادن ووزارة الاقتصاد والمالية يدرسون مختلف المؤشرات، إذ ينتظر أن تذهب الحكومة إلى اتخاذ قرار التوقيع على تأمين دولي "هيدجينغ" في حال تأكد لها أن الأمور تسير نحو الأسوأ.

وورد في "المساء" أن هذا القرار الذي تضمنته المذكرة الإطار لمشروع مالية 2020، قد يتم اللجوء إليه قريبا في حال اتجهت الأسعار في السوق الدولية نحو الارتفاع بشكل كبير.

المصدر نفسه أفاد بأن إسبانيا غلقت حدود سبتة في وجه القاصرين المغاربة الذين يحملون جوازات سفر مغربية صادرة بمدينتي تطوان والفنيدق، التي اعتاد سكان المنطقة دخول سبتة بها، ولم تقدم الحكومة المحلية للمدينة أي تفسير لهذا الإجراء الذي تم العمل به منذ نهاية الأسبوع الماضي لمعرفة ما إذا كان مؤقتا أو مستمرا.

ووفق "المساء"، فإن القرار جاء بعد تزايد أعداد القاصرين المغاربة الذين تمكنوا من الوصول إلى المدينة، والذين تجد السلطات الإسبانية صعوبة في التعامل معهم بسبب تفضيل كثير منهم مغادرة مراكز الإيواء في محاولة للوصول إلى الجنوب الإسباني.

وأشارت "المساء" أيضا ضمن موادها إلى اختلاس بالملايين هز عشرات التعاونيات والجمعيات ومقاولات الشباب، بحيث شرعت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بالقنيطرة في مباشرة تحرياتها وأبحاثها في فضيحة النصب التي سقطت ضحيتها العشرات من الجمعيات التنموية والتعاونيات ومقاولات الشباب من مختلف مدن المملكة.

من جهتها، نشرت "الأحداث المغربية" أن المغني عادل الميلودي ورط "شدى تي في"؛ إذ قررت الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري وقف بث برنامج "Kotbi Tonight" الذي تبثه القناة لمدة ثلاثة أسابيع ونشر القرار بالجريدة الرسمية.

ووفق المنبر ذاته، فإن المجلس الأعلى اعتبر أن استعمال ضيف البرنامج عادل الميلودي عبارات من قبيل "راه اللي ما تيضربش مرتو ماشي راجل"، و"أي واحد عندو مرتو خاصو يتهلا فيها يضربها يقتلها شغلو هداك"، هو إشادة وتنويه بالعنف ضد المرأة.

وأفادت الصحيفة نفسها بأن وزير الصحة أعفى الكاتب العام للوزارة،البروفيسور هشام نجمي، وذلك على خلفية فضيحة فندق أكادير، موردة أن نجمي سيحال على جلسة المحكمة الابتدائية بأكادير يوم 23 شتنبر 2019، في الوقت الذي تتابع فيه الفتاة التي كانت برفقته وسقطت من نافذة غرفة الفندق بتهمة السكر العلني.

أما "أخبار اليوم" فتطرقت لعقوبات مالية كبيرة وشيكة ضد شركات المحروقات، موردة أن التحريات والأبحاث التي قام بها مجلس المنافسة في ملف أسعار بيع المحروقات في الأسواق المغربية خلصت إلى ثبوت وجود تواطؤ للاتفاق حول الأسعار بين 9 من شركات توزيع هذه المواد الحيوية، مبرزة أن المجلس وجه رسميامؤاخذاته إلى هذه الشركات إلى جانب التجمع المهني المغربي للموزعين.

وحسب المصدر ذاته، فإن ثلاثة فروع لشركات عالمية فضلت عدم المنازعة، وستحصل على "ظروف التخفيف" من مجلس المنافسة.الختم مع "العلم" التي نشرت أندراسة أنجزها المرصد الوطني للتنمية البشرية كشفت أن عدد النساء النشيطات اقتصاديا قليل، لم يتجاوز 22٪ في سنة 2017، ودعت إلى تحسين نشاطهن، وخلق فرص شغل منتج لفائدة الشباب باعتبارهم أحد المفاتيح لتحقيق انتقال ديمغرافي سليم في أفق 2050.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (23)

1 - جمال الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:13
وزارة الصحة وجب عليها مراقبة الاسطبلات التي هيأتها وزارة التربية الوطنية لمباشرة التعليم الأساسي.
2 - حنان الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:20
"اختلاس بالملايين هز عشرات التعاونيات والجمعيات ومقاولات الشباب"،للأسف سيستمر هذا الوضع في ظل غياب العقوبات الصارمة اتجاه أولئك المجرمين،ومادام العفو عنهم قائما.فلا حسيب ولارقيب لذلك يستنزفون كل شيء.
3 - انور الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:20
اودي المطلوب من وزارة الصحة التكفل بالدين يقفون في طوابيرطويلة امام مستشفياتها والدين يموتون على ابواب مستشفياتها والدين يعانون من الاهمال في مستشفياتها ؛اما ان تراقب وتتبع التلاميد الدين يعانون من امراض نفسية ،فهي فقط طريقة للتمويه لصرف اموال متحصل عليها من مساعدات دولية تعنى بالطفولة .
4 - Moumine مؤمن الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:31
رصيف الصحافة: وزارة الصحة تراقب تلاميذ مصابين بأمراض نفسية
الأمراض النفسية التي أصيب بها التلاميذ والتلميذات والطلبة والطالبات والأولاد والبنات الأحياء منهم والأموات، مرض موروث عن الآباء والأمهات جراء سياسات الحكومات الفاشلة التي تعاقبت على الشأن العام بالمغرب منذ الاستقلال. العلاج هو رد الاعتبار للمواطنين المغاربة في جميع المجالات. وها المرض النفسي قد يطير إلى الأبد.
5 - mohajir الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:32
المغرب كله يعيش في رعب فأغلب المغاربة مهتزون نفسيا فهم معرضين إما للتشرميل والإجرام في الشارع وإما للحكرة من المسؤولين وإما لعدم الإنصاف من القضاء وإما من الإستغلال من رب العمل و إما من ضغط البطالة وفقدان الأمل والحرمان من سكن لائق وإما من ضغوطات زيادة النفقات وجمود الأجور
6 - nouro الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:33
كان من المفروض ان تبدأ الوزارة الوصية برجال التعليم فمعظمهم يشكون من حالات نفسية وسلوكات مضطربة اما التلاميذ حالهم ساهل...!!!!
7 - halim الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:36
اكملوا خيركم و راقبوا صحة الولدين النفسية و العقلية ، فالكل في هذا البلد مريض و متعب و متشائم من الغد و المستقبل
8 - cognito الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:39
شكرا الأخ جمال ...
وزارة الصحة وجب عليها مراقبة الاسطبلات التي هيأتها وزارة التربية الوطنية لمباشرة التعليم الأساسي.
9 - عزيز الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:42
وزارة الصحة متراقبش الناس الامراض النفسيين لي الشارع خالي لي مستورين في المنازل الديالهم غادي دير واحد الخير كبيير فينا
10 - عادل الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:49
وزارة الصحة استكملت جميع المهام المنوطة بها..من مستشفيات و مواعيد إجراء العمليات و معاملة المريض على أنه مريض ووووو..... سلات و فكرات في تلاميذ من الجانب النفسي......
11 - خدوج الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:55
على وزارة الصحة أن توفر الأدوية والمصول في خرابات العالم القروي المسماة مستوصفات ، أما هدشي ديال الأمراض النفسية راه متقدش عليه ، الناس كيمشيو للمستوصف ومكيلقاوش تا كينة د الراس وكيلقاوها عند مول لحانوت ، راه باقي الناس كتمشي عند لفقها باش اداواو بالحروز وشرب الحبر والبخور
12 - ابوباسم الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 22:56
مبادرة مهمة من الوزارة، أتمنى فتح المجال لجميع التخصصات بما في ذلك الاضطرابات الأسرية. هناك تخصص علم النفس الأسري. أعطى ثماره بشكل جيد في اوربا وأمريكا.يمكن للمتخصص إلى جانب مساعدة الطفل وتتبعه توجيه الوالدين في الطرق السليمة لفهم مشاكل الطفل النفسية وتوجيهه.
سؤال بسيط؛ مادور وزارة الأوقاف في هذا المجال!!
13 - مواطن الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 23:14
في إطار ديك الشراكة بين الوزارتين، اه زعما بغيتو تبينوا لنا راكم خدامين و بديتوا و مبان ليكم غير هاد السبة، قلبتوهم كاملين درتوا الفحوصات مبان ليكم حتى مرض؟ غير الامراض النفسية؟ بغيتوا تخدموا بداو بالعالم القروي اللي فيه الصبطارات و كلشي مجهز بأحدث التقنيات...
14 - هشام كولميمة الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 23:35
من موقعي كأستاذ سأحاول تفعيل هذه الإتفاقية(اذا كان ذلك صحيحا) و سأطالب فحص تلميذ أشك أنه يعاني من مرض التوحد لأن بعض الأعراض تظهر بين الفينة و الأخرى،و بما أنني لست متخصصا في هذا المجال لم أزعم على قول ذلك حتى لوالديه مخافة رد الفعل...ما هي الطريقة القانونية التي يجب اتباعها؟و شكر مسبق لمن أجابني.
15 - سيدي ش4 الأربعاء 18 شتنبر 2019 - 23:59
أيها السيد الوزير المسؤول عن الصحة اذهب الى منطقة سيدي شيكر عمالة اليوسفية و ترى الأطفال في حالة يرتى لها لان هناك بعض المسؤولين نهبوا كل شيء من تحاسب السرقة لأموال الدولة المشارع تكتب في الأوراق و ترمى في الازبال من يسأل عن المشارع لا أحد يعرف اين تذهب الأموال
16 - الدكتور غضنفر الخميس 19 شتنبر 2019 - 00:28
كشفت إحصائيات رسمية لائتلاف الجمعيات العاملة لأجل الصحة النفسية، عن أرقام مهولة في عدد المغاربة المصابين بأمراض واضطرابات نفسية، حيث أوضحت إحصائيات قال الائتلاف إنها حديثة، أن 80 في المائة من المغاربة يعانون أو سبق لهم أن عانوا من اضطراب نفسي.
17 - مغربي الخميس 19 شتنبر 2019 - 00:42
العكس صحيح بدل فحص التلاميذ المرجو البدأ برجال التعليم لدي ابنة 6 سنوات سجلتها في العمومي في ضرف اسبوع ابنتي ضربت في الوجه والرأس سبع مرات دهبت عند المدير من اجل رفع شكاية بالمعلمة بالفعل تكلم معها وفي اليوم الموالي عند دخول ابنتي الى الفصل فوجئت بتحويلها من الطاولة الاولى الى الصف الاخير مرضت معها فغدا انشاء الله ساسجلها في الخصوصي وارتاح اللهم تجي فالفلوس ولا شي عطب لقدر الله يسبب لها عاهة مستدامة اللهم بارك في رجال التعليم العمومي جيل الخمسينات والستينات اما حاليا الا من رحم ربه
18 - مسمرير الخميس 19 شتنبر 2019 - 05:35
زعما وزارة اثصحة عندها اطباء اختصاصين متلا مسمرير فيه تلميد مريض فين غنديوه مراكش الرباط يك كل تلميد عندو الدفتر الصحي كولشي خاوي والبروتوكول الخاوي لا صحة لاتعليم الحيوط والصباغة و البلايك
19 - Amine الخميس 19 شتنبر 2019 - 11:38
bjr oui bien sur presque la moitie ou plus des marocain sont malade psychiquement,
48 an et encore je distrubue le cv pour avoir un travail
Ni santé ni argent ni marrié ,ma vie detruite
20 - ana الخميس 19 شتنبر 2019 - 11:50
إلى الرقم 14
المرجو إخبار الوالدين بأن ولدهما يعاني من شيء ما ويجب عرضه على طبيب.
وقل لهما بإنك تشك في الأمر وبأنك تتمنى أن تكون خاطئا .
وقل لهما بأنك أخبرتهما لأنك تؤمن بأن الوقاية خير من العلاج.
والدال على الخير كفاعله.
21 - Haier الخميس 19 شتنبر 2019 - 12:34
المرجو البدء بالاباء قبل الابناء، جل الاباء يعانون من مشاكل و اضطرابات نفسية و هذا ينعكس على الصحة النفسية للتلاميذ. التلميذ مرآة للاسرة و المجتمع, فكل السلوكات و الالتواءات النفسية لدى التلميذ مصدرها تربية الوالدين و التنشئة الاجتماعية.
22 - مول البيكالة الخميس 19 شتنبر 2019 - 13:26
هههههههههههه عدد الأطباء النفسيين ضعيف جدا في المغرب طبيبة واحدة تراقب تلاميذ إقليم واحد وتتابع الحالات المرضية من السكان داخل المستشفى قمة السخرية والعبث والاستهزاء بالمغاربة اطباء يقسمون حصص عملهم بين أكثر من إقليم!!!! المدارس تتوفر في دول اخرى على أخصائي نفسي واجتماعي مقيم في المدرسة يتابع عن كثب حالات الأطفال!!!
23 - إلى صاحب التعليق ana الخميس 19 شتنبر 2019 - 15:04
شكرا على تفاعلك مع تعليقي...نعم،موقفك صحيح.رغم أن الوسط الذي أشتغل فيه لا يتوفر على مستوصف و لا طبيب......المهم سأحاول بكل الوسائل.فهذا قدرنا،و على عاتقنا إنجاح المدرسة العمومية رغم كثرة الجبهات التي نتصارع معها.
المجموع: 23 | عرض: 1 - 23

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.