24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0507:3113:1816:2418:5520:10
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. الاتحاد الأوروبي يعلن التوصل إلى "اتفاق بريكست" (5.00)

  2. الحكومة الإسبانية تحشد القوات العمومية في كتالونيا (5.00)

  3. الشركة الملكية لتشجيع الفرس (5.00)

  4. قيادي جزائري: الصحراء مغربية .. والشعب دفع ثمن دعم البوليساريو (5.00)

  5. "مندوبية التخطيط" ترصد تراجع مستوى المعيشة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | السلطة الرابعة | رصيف الصحافة: الحكومة المغربية الجديدة تتشكل من 22 وزيرا

رصيف الصحافة: الحكومة المغربية الجديدة تتشكل من 22 وزيرا

رصيف الصحافة: الحكومة المغربية الجديدة تتشكل من 22 وزيرا

نستهل قراءة مواد بعض اليوميات الخاصة بمطلع الأسبوع من "المساء"، التي أفادت أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني رفع لائحة المقترحين للاستوزار إلى الديوان الملكي، بعد مشاورات شاقة امتدت أزيد من شهر، وسط ترقب كبير لتعيين الحكومة الجديدة قبيل افتتاح الدورة التشريعية يوم الجمعة المقبل. وينتظر ألا يزيد عدد أعضاء الحكومة عن 22 وزيرا، بعد حذف كتابات الدولة ودمج عدد من القطاعات الوزارية، تضيف الجريدة.

وجاء في الخبر ذاته أن هناك كفاءات غير حزبية تم اقتراحها من طرف بعض الأمناء العامين للأغلبية في إطار الانفتاح على بعض الوجوه، التي من شأنها أن تفيد التجربة الحكومية. وأشارت الجريدة إلى أن الأحزاب السياسية وجدت نفسها مطالبة بتجاوز منطق القرابة والولاءات في اقتراح المرشحين للاستوزار، في ظل المعايير الصارمة التي تم فرضها في اختيار الكفاءات خلافا لما جرت عليه العادة.

كما ذكرت "المساء" أن وزارة التجهيز أوقفت جميع تراخيص المقالع البحرية إلى حين صدور القانون الجديد.

ونسبة إلى مصادر الجريدة، فإنه يمنع، كمبدأ عام، استغلال الكثبان الرملية والجزء البحري من الشاطئ وفقا للمادة 24 من قانون الساحل 81.12. ويرد استثناء لذلك في المادة 25، التي تربط ذلك الاستثناء بترخيص الإدارة، وفقا لشروط سيوضحها نص تنظيمي، وهذا النص لم يصدر إلى اليوم، بينما صدرت جميع النصوص التنظيمية المتعلقة بقانون المقالع 27,13، وهذا الفراغ يستثمره لوبي جرف الرمال.

وكتبت "المساء" كذلك أن المديرية العامة للأمن الوطني أحدثت رابطا مباشرا بين مختلف الدوائر الأمنية بالمملكة، بفضل استخدام نظام معلوماتي لتدبير دوائر الشرطة يعرف اختصارا بـ"جيسطار". ويهدف النظام المعلوماتي، الذي أعلنت عنه المديرية، إلى تأمين الربط بين عمل الدوائر الأمنية، من خلال فسح المجال لتبادل المعلومات بين مختلف الدوائر الأمنية بالمملكة، تضيف الجريدة.

اليومية ذاتها أفادت أن محكمة جرائم الأموال رفعت العقوبة السجنية في حق رئيس جماعة لوداية بعمالة مولاي يعقوب وشقيقه وأحد الموظفين من سنة ونصف حبسا نافذا إلى سنتين نافذتين لكل واحد منهم، على خلفية تورطهم في تهم، منها الاختلاس، وتبديد أموال عمومية، واستغلال النفوذ.

أما "أخبار اليوم" فورد بها أن محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج، أصدر عقوبة تأديبية في حق مديرة مديرية الضبط القضائي، التي أعفيت من منصبها، وأحيلت على مصلحة "الديوان"، وتم استبدالها بحسن حمنية، المدير السابق لمديرية العمل الاجتماعي والثقافي لفائدة السجناء وإعادة إدماجهم.

وحسب "أخبار اليوم"، فإن إعفاء المديرة المذكورة جاء بسبب عدم الإفراج عن سجين حاصل على عفو ملكي، وهو ما كان سببا في توقيف مدير سجن "الأوداية" بمراكش، ورئيس مصلحة الضبط القضائي، والمندوب الجهوي لإدارة السجون وإعادة الإدماج بالمدينة نفسها، وإحالتهم على لجنة التأديب المركزية.

من جانبها، نشرت "الأحداث المغربية" أن رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي، أحمد رضا الشامي، انتقد تعامل الحكومة مع تقارير المجلس، مؤكدا أن استجابة الحكومة لتوصيات تقارير المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي ضعيفة.

وأضافت الجريدة أن الشامي قال، في خروج إعلامي مثير بقناة "ميدي 1 تيفي"، إن المغرب يعيش مؤخرا تراجعات على مستوى حرية التعبير، والتظاهر السلمي، والحريات الفردية، مضيفا أنه "يجب أن نبقى حريصين على أن لا نعود إلى الوراء".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (52)

1 - عادل الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:17
الأحزاب كلها تلهث خلف المال والامتيازات...كل متحزب هو مشروع ناهب لأموال الدراويش...
2 - rodeo الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:19
وماذا عن الوزراء المعفيين ؟ سيتقاضون معاش إلى آخر يوم من حياتهم و سيتقاضون تعويض عن نهاية الخدمة أشياء لا تقع سوى في المغرب حتى أغنى دول العالم لا تمنح هذه الإمتيازات لفاشليها
3 - مغربية في الغربة الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:21
غير خلين بغين نرجعو الوراء اذا كان سيحافظعلئ أمن واستقرار الوضع وحريات التي تتكلم عنها لا نحتاجها
4 - حنان الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:22
نطالب بتشبيب أعضاء الحكومة لإعطاء نفس جديد ولو أننا نعلم جميعا أنهم مجرد دمى تحرك من فوق لتنفيذ الأوامر.
5 - sellam souiri الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:23
Il faut terminer avec cette comédie de mauvaise mise en scène puisque le vrai pouvoir est ailleurs !!
On prend le citoyen pour un imbécile !!
De toute façon le peuple n’attend rien la crise s’aggrave à tous les niveaux l’impunité est monnaie courante la corruption est propagée les caisses sont vides les richesses sont spoliées !!
La situation se dégradera davantage En l’absence d’une volonté politique décisive pour une vraie réforme !!
6 - نانوس الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:24
وجاء في الخبر ذاته أن هناك كفاءات غير حزبية تم اقتراحها من طرف بعض الأمناء العامين للأغلبية
هذه استراتيجية جديدة و لعبة مستحدثة لهؤلاء "الأمناء" العامين فلديهم من المريدين الظاهرين و المستترين تحت اسم غير متحزب ...
7 - من هولندا الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:25
أغرب الحكومات في العالم. تتشكل دونما أي اعتبار للإنتخابات. يمكن للشعب أن يختار ولكن لا يمكن له أن يقرر من يسيره. العملية الإنتخابية مسرحية تدغدغ من لا يتدغدغ. يمكن للحكومة أن تسقط و لا دخل للشعب في ذلك. كما يمكن للشعب أن يسقط و لا دخل للحكومة في ذلك. لا يوجد أي انسجام بين الطرفين، كل واحد في واد خاص به. ديموقراطية لا مثيل لها، لا يوجد شعب آخر على كوكب الأرض يتقبل هذا .. فعلا، أمر يثير الغرابة.
8 - من المغرب الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:26
هذا شيء جميل كنا عدد الوزراء حوالي 39 والان 22 وزيرا .
لكن ماذا لو قلت لكم بلد المليار ونصف المليار مواطن الصين فيها فقط 18 وزيرا
9 - جريء الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:26
انا ما فهمتش، الى كان زعما هداد الوزير طيارة اشنو غايدير بالسلامة، اين القاءد و العامل و الوالي و رؤساء الجماعات و رءيس المجلس الاقليمي وووووو، راه هادوا مشكييييييييلة .
10 - محمد الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:28
الشعب لا يهمه عدد الوزراء بقدر ما تهمه نجاعة أعمالهم أما تغيير الوجوه ما هو إلا مناورة و هروب للأمام ما يجب أن يغير و هو عقلية المخزن بل تحييد المخزن من الحكم لتبقى المؤسسات هي المتحكمة و المسيرة للدولة
11 - سعيد مغربي قح الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:28
-"..22 وزيرا، بعد حذف كتابات الدولة ودمج عدد من القطاعات الوزارية، تضيف الجريدة.".

المغرب لم يكن في حاجة لتعديل حكومي..!
التعديل الحكومي معناه 22"prime de sortie" إضافة ل 22 تقاعد..يعني إهلاك مالية الدولة..!
12 - محسن الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:29
الدول الأخرى عندهم غير سبعة ديال الوزراء و قاااضيين الغرض و البلاد ماشا بيخير .. حنا 22 وزير و ماشفنا والو .. لاحول ولا قوة الا بالله
13 - الحريات الفردية هي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:29
الحريات الفردية كما عرفتها أروبا وأمريكا وأعلنت عنها الأمم المتحدة هي :
حرية التعبير عن الرأي حول الشأنين العام والمحلي
حرية التنقل في داخل البلاد وخارجها
حرية تملك السكن والتصرف فيه دون الإضرار بالآخرين
حرية الانتماء لأحزاب وجمعيات
حرية ممارسة الدين بشكل فردي
حرية الإبداع والابتكار التي تعود على الفرد بالنفع دون المساس بحرية الآخرين
حرية اختيار الزوجة/الزوج وبشكل رضائي
14 - toto الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:34
en va voir si ca changera quelque chose
15 - citoyen الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:39
االمسؤولية والمحاسبة ومحاكمو تاهبي المال العام لاعادة الثقة في السياسة
والقطع مع التقاعدات المريحة لتشجيع الكسل
16 - Rachid الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:39
نتمنى ان يكونو في المستوى المطلوب لا كما يقول المثل (ماتبدل صاحبك غي ما كرف ولا كفس) المهم هو التغيير للافضل نحن لا نحب وزراء الكراسي نحب وزراء دو لياقة فكرية وصحية عالية وزراء لهم غيرة على هدا البلد لا وزراء يسعون للمنصب والمال والجاه
17 - متطوع في المسيرة الخضراء الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:43
خاب ظن من ينتظر ان تاتي الحكومة الموقرة بالجديد حبذئ لوبقيت على حالها الئ نهاية الفترة المتبقية لها لكان افظل والدليل علئ ان لاشيء سيتغيير هو ماوقع في لقاء حزب السنبلة اليوم الذي ادئ الئ تدخل الامن الوطني لفظ الحراك بالايدي الشيء الذي يضر مصلحة الوطن خارج الحدود
18 - مغربي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:48
اشنو بغيتو تمر و الحليب...كي 22 كي 100كي والو...حالنا غايبقا كما هو...السياسة مرسومة ...البرلمان و الحكومة غي مضيعة لاموال الشعب...
19 - مهدي ميد الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:52
واخا ديرو هر أربع وزراء المغرب غادي يبقي فيه ريع سياسي حي نت أصلا الدولة لا تتمتل في سلط منتخبة هم مجرد ستار يقوم الشعب بالقذف فيه وفش غلهم فيهم مقابل إمتيازات ضخمة وهذا ما يتمثل في معاشات سمينة وبريمات نهاية الخدمة تعد بالملايين في نضركم لماذا لأن الدول الدكتاتورية هكذا تريد أن تعيش علي ضلم وحكرة وتهميش الشعوب وتريد من يقوم بهذا الدور وهذا ما نراه يوميا فقراء لا يجدون مكان يسكنون فيه وهناك من يتمتع علي حساب ضرائب الفقراء
20 - خدوج خنيفرة عاجل الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:54
عدد الزوار عفوا الوزراء في الحكومة الجديدة إلى 22 وزير بينما 17 وزير الان تم إخفاءهم واستفادو من 60 مليون سنتيم بريم نهاية الراحة و 5 مليون سنتيم شهريا مدى الحياة و لاحفدة ناهيك عن مليارات المنهوبة و الهكتارات..

نقص عدد الزوار عفوا الوزراء فقط حقنة لنقص ضغط الشارع الغاضب من الأوضاع الكارثية الإقتصادية والإجتماعية والثقافية و الصحة و الأمنية كي يتم أخماذ الشعب
21 - افران الاطلس المتوسط الأحد 06 أكتوبر 2019 - 22:57
نتمنى ألا يزيد عدد أعضاء الحكومة عن 22 وزيرا، وحذف جميع كتابات الدولة . الوزارة وحدها تتكلف بجميع اشغال نظامها . كمثل وزارة الفلاحة تتكلف كل ما يخص المغرب الاخضر (بالاصلاح الزراعي) (وزارة البيئة والمياه والغابات ) (وزراة النقل والسياحة) (وزارة الاقتصاد والمالية) (وزرارة التربية الوطنية والتعليم العالي ) (وزراة السكنى وسياسة المدينة والتجهيز) (وزارة الخارجية والمهاجرين) (وزارة الصناعة والتكوين المهني) الغاء وزارة الشغل .
22 - بوحاطي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:00
و ما كاين والو غير صداع الراس زعما غا طفروه
23 - مواطن حقيقي الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:06
أتساءل لماذا لم يتم احد الآن خلق رقم مباشر مع الإدارة العامة الأمن الوطني يفتح المجال للمواطنين الاتصال بهذا الرقم لتقديم شكاية شفوية حول شطط وتظلمات بعض رجال الأمن خصوصا المكلفين بالسير والجولان وبعض رجال الشرطة القضائية الذين يستعملون سلطتهم لتهديد المواطن بالزج به في السجن عبر تلفيق تهمة إهانة موظف التي أصبح جاري بها العمل في عدد من الإدارات خصوصا المحاكم والمستشفيات ومقرات الأمن والدرك ، ونعلم جيدا أن المفتشية العامة للدرك الملكي خصصت الرقم 177 للاتصال مباشرة
24 - مهجر الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:20
الكفاءات في التسيير والتدبير في الشؤون العامة عند مغاربة العالم الذين يقلدون مناصب عليا في جميع الوزارات والبرلمانات بارض اقامتهم . ولكن لن يقبلوا كزملاءمن طرف مغاربة الداخل.
25 - مواطن الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:36
و هل تغيير بعض المسؤولين هو الحل في نظركم..يجب تغيير عقلية شعب باكمله،شعب الف الرشوة و الفساد و الزبونية و الافلات من العقاب..لكي يحدث ذلك يجب ان يحدث تغيير جذري في القوانين و المؤسسات ووليس تغيير الغلاف و المحتوى هو نفسه..تبدلو غير الخنشة اما الطحين هو هو..
26 - سالم أكادير الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:38
أودي ره مكاين والو هز هذا اوحط هذا حتى تقوم الساعة الله ادير شي التياويل ديال الخير
27 - Hamid bennani الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:44
Le taux de croissance augmentera de 22%
28 - M. KACEMI الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:45
حتى في حال حسن اختيار الوزراء، يبقى نجاح العمل الحكومي مرهونا بمدى استطاعتها ممارسة صلاحياتها الدستورية، وبالتالي مدى قدرتها على أن تكون حكومة سياسية بالفعل. ورغم التصورات السلبية التي خلفها العمل الحكومي منذ تجربة التناوب في هذا الباب، إلا أن التقليص الهام في عدد الوزراء وكذا إلغاء كتابات الدولة، إن صح الخبر في الحالتين، يعد في نظري مؤشرا على احتمال وجود إدراك لدى من يعنيهم الأمر أن الصواب والأسلم والأجدى على المستويين المتوسط والبعيد هو ممارسة الحكومة الفعلية لكافة صلاحياتها الدستورية. أمنيتي أن لا يخيب الظن هذه المرة
29 - أين لك هذا الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:45
لكن هل تستطيع هذه الحكومة محاربة الفساد والريع والنفود الداخلية والخاريجية وغير ذلك، إضافة الإنحراف والجريمة والمخدرات، والبطالة والمعاشات الهزيلة بل مهينة، وكذلك الخطابات الفارغة والمسراحيات السياسية وغيرها.
30 - منير الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:46
نطالب من ملك البلاد أن يرحمنا من تكالب الأحزاب فزمن الأحزاب قد ولى و سترون المقاطعة في انتخابات 2021
31 - عبدالفتاح الأحد 06 أكتوبر 2019 - 23:54
مشاورات شاقة امتدت أزيد من شهر
سبحان الله شهر من المشاورات تمحنت الحكومة الله الله والشهرية السمينة مضمونة
او المواطن اللي امحن طول حياتو ماكين لا صحة لا تعليم لا تغطية صحية لا لا لا لا لا لالا لالالالالا هم يحزنون مسكين حتى قطاع الصحة اصبحنا شوهة للعالم لولا ألطاف المحسنين لتوفي ربع المغاربة
32 - كاعي الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 00:42
ما يثير الاشمئزاز هو ان هؤلاء الوزاراء سيتقاضون معاشا سمينا مع ان جلهم ان لم نقل باكملهم وطيلة ولايتهم استفدوا من امتيازات وتعويضات نهيك عن راتب يكفي ليطعم 15 اسرة مكونة من عشرة افراد لم يقوموا بشئ يعود بالنفع للشعب وقد اثار انتباهي في احدى المجلات كتبت ان جاك شيراك الدي حكم فرنسا لولايتين وما ادراك ما فرنسا لم يترك الا شقة بسيطة
33 - متتبع الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 00:50
الحمد لله تعالى كثيرا وأخيرا وكنشكرو الملك على هاد الحكمة وكنتمناو تزيد تقلص وغنوفروا ملايير الدراهم ونوضوا الوزارات بالشركات ونمشيوا بعيد يارب...... من أجل الأجيال القادمة إن شاء الله تعالى
34 - لازال ينتظر الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 01:35
الله ايجيبت لي عطينا حقنا حقنا ليضيعين ف خارج السلم منذ ١٧ عاما ذروة الحركة من طرف الحكومة اين التزام٢٦ أبريل الله ياخذالحق والله انصر سيدنا ودوم عليه الصحة
35 - Mohamed الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 02:14
Ils ont choisi ceux qui vont bouffé le gâteau royal.
36 - مواطن2 الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 06:40
من حين لآخر تنشر اخبار عن اعتقالات تتعلق بناهبي المال العام ومحاكمتهم بمدة سجنية لا تتعدى في احلك الحالات سنة او سنتين.الغريب في الامر ان تلك الاحكام لا تتحدث عن "مصير المال المنهوب " الذي قد يقدر بالملايير.فالسجن لا يكفي ولن يكون حلا ...والسجن الحقيقي هو استرجاع المال المنهوب ومصادرة املاك الناهبين .يظهر لي ان الكل مستعد للنهب وقضاء مدة في السجن ثم بعدها عيش الرفاهية ..ربما خارج البلاد.... والغريب اكثر ان هذا الامر لا يقع الا في المغرب.
37 - na3sin الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 07:42
Salem. C’est juste un jeux politique pour les prochaines élections . Pour moi je sais pas qui voter. je vote pour kais said l’élus tunisien lui ou moins il a quelques chose on tète . Pas latmani qui fait comme si rien se passeen inexistant t
38 - نور ابو سلمان الامريكي الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 08:02
اللهم بارك في الاصوات المبحوحة للاحرار وشرفاء الوطن الجريح من الفايسبوكيين التي ابانت عن مافيات البلاد وسراق الوطن من ممثلي المشهد السياسي (احزاب, برلمان,مدراء, نقابات,)وريع ممتد الى منضومة العدل والمؤسسة العسكرية,كشفتم المستور حتى سقطت اوراق التوت عن المستبدين واللصوص واعداء الوطن.بوركتم يامناضلي التواصل وسوف نواصل النضال والكفاح حتى تسترجع حوق الامة والشعب المغتصب (خير الجهاد الان قول الحق في وجوه الطغات المستبدين).
39 - الطيب بنكيران الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 08:09
شكرًا لك ياخي بيج سموك صاحب المداخلة رقم 25.
المطلوب حاليا وبالحاح هو كتابة دستور جديد يحدد فيه ربط المسءولية بالمحاسبة وفصل السلط والغاء تسمية وزارات السيادة. غير ذالك سنبقى نلف في حلقة مفرغة.
40 - هذه الأحزاب لا معنى لهم الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 08:30
بسبب هذه الأحزاب السياسية المغربية أزدادت الرشوة والفساد والاستبداد في هذا الوطن الغالي.

بهذه الأحزاب السياسية المغربية تم تمزيق الوحدة بين الشعب المغربي لأغراضهم السياسية.

بهذه ضاعت الإدارة العامة والمحاكم والمستشفيات والمطارات والموانئ ونقطة العبور في طنجة وسبتة والحسيمة والنظور.
وكذالك بهذه الأحزاب السياسية لم يتم تقسيم الثروة على المواطنين الفقراء ومحاسبة المسؤولون الذين ينهبون أموال الدولة والشعب بدون فائدة.
41 - NeoSimo الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 08:37
كلمة " الإستوزار " جداً معبرة...
42 - مومو الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 09:51
كل قانون لا يراد تطبيقه في المغرب يصدر كما يلي:
"يمنع منعا كليا كذا و كذا ... اللهم في حالة ترخيص تمنحه الإدارة محددة شروطه بنص تنظيمي يصدره السيد وزير كذا و كذا"
ثم تمر ولاية الوزير و لا يصدر ذلك النص التنظيمي، و لا يصدره الوزير بعده و هكذا. و يبقى القانون معلقا و لا يمنع الشيء الذي أراد المشرعون في البرلمان منعه.
43 - شعيب الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 09:56
شيء جميل أن يتم حذف كتابات الدولة. نتمنى كذلك حذف مجلس المستشارين والاكتفاء فقط بمجلس النواب رغم عدم فائدته هو أيضا.
44 - احمد الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 11:16
انا عداد الوزرا لا يهم الشعب من يهم
الشعب هوا من يقوم بواجبه احس
القيام. اما من المسول عن الاقالم
هما الولات والعمال وراسا الجهات
واطلب من الله التوفيق لاجميع
45 - sami الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 11:35
Sorry to say it, guys! there will be no real change! this is just another political manoeuvre! the so-called politicians of our country are taking turns in plundering our wealth
46 - مراكشي امازيغي الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 12:06
حسبو لينا شحال غادي يبتالعوا من مييزانية الدولة وجيوب دافعي الضراءب.
47 - hamid الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 13:35
les 22 vont bien manger cette fois ci avec leur chef qui a réussi à radier les 14 ABBASSIYA
48 - افران الاطلس المتوسط الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 15:01
الغاء وزارة الشغل ، وكتابة الدول للفاع ويتم اتخاذ زمام الامور رئاسة الحكومة اي (وزير الاول) . نتمنى ألا يزيد عدد أعضاء الحكومة عن 22 وزيرا، وحذف جميع كتابة الدولة . الوزاراة وحدها تتكلف بجميع اشغال ونظامها . (وزارة الفلاحة تتكلف بما يخص المغرب الاخضر بالاصلاح الزراعي ومايخص جميع شؤون الفلاحة) (وزارة البيئة والمعادن والمياه والغابات ) (وزراة النقل والسياحة) (وزارة التجارة والمالية) (وزرارة التربية الوطنية والتعليم العالي ) (وزراة السكنى وسياسة المدينة والتجهيز) (وزارة الخارجية والمهاجرين) (وزارة الصناعة والتكوين المهني)
49 - بائع القصص الاثنين 07 أكتوبر 2019 - 15:09
الوزراء المعفيين سيتقاضون رواتبهم من الآن فصاعدا وطوال حياتهم مع التعويضات والامتيازات...
والان سيدخل أشخاصا جدد في نفس اللعبة لا يهم ان يقدموا شيئا ام لا فهم سيبتلعون كل الرحيق الذي ينتجه الشعب من عرق جبينه...بطبيعة الحال مع فشل مضمون 100%
50 - عبداللطيف المغربي الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 17:21
يا ليتني اصدق هذا العدد 22 وزيرا.شيء جميل.والاجمل انه سيوفر على ميزانية الدولة الاموال الطائلة التي كان يتقاضاها هؤلاء المعادرون .لي طلب واحد.ما دامت هذه الحكومة والتي قبلها قد فاقمت على المغرب المديونية الخارجية.فأتمنى ان يتم حجز الاموال التي سترصد للمغادرين وزراء وكتاب دولة...ويعلم الله كم ستتحمل ميزانية الدولة من اعباء ...والله انه المال السابب اذامنحوا هؤلاء اموالا اخرى على ما راكموه مدة استوزارهم.كما اطالب بالغاء معاش الوزراء.فمعاشهم ظلم للشعب الذي يكابد الكثير.واخيرا وليس اخرا اذا ما شكلت الحكومة الجديدة ب 22 وزيرا ذون كتاب الدولة.فهذه خطوة في الاتجاه الصحيح.اما الذي يستغرب لعدد وزراء الصين.فأقول له في الصين اقاليم حكم ذاتي.لكل اقليم حكومته.وتبقى بكين مشرفة على السياسة الخارجية والدفاع في ظل الايديولوجية الشيوعية.حيث الاعدام لمن عارضها او حاذ عنها...
51 - عبدو ربه الأربعاء 09 أكتوبر 2019 - 19:16
كفى من نهب هدا البلد (حكومة جديدة وزراء جدد وتقاعد بالمليير لوزراء وشعب يبكي دما )اين هي ديمقراطية تستحمرون هدا الشعب العضيم
52 - مغلوب على امره الخميس 10 أكتوبر 2019 - 10:19
حكومة دارت .
ليست الحكومة من وجب تغييرها .بل نحن كمواطنين فاعلين من وجب تغييرنا وتغييير عقولنا ومبادئنا لخدمة هدا الوطن .
ألسنا نحن من انتخبناهم ؟ فلا ضعوا اللوم على الحكومة بل ضعوا اللوم على انفسكم
المجموع: 52 | عرض: 1 - 52

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.